وزير الدفاع البريطاني عن مواطنيه في “الدولة الاسلامية”: قتلُهم أفضل من عودتهم

daesh--2

لندن/ تايفون سالجي/ الأناضول: قال وزير الدفاع البريطاني غيفن ويليامسن إنه يُفضل قتل مواطنيه في صفوف تنظيم الدولة الاسلامية الإرهابي، مطالبًا بعدم السماح لعودتهم إلى البلاد.

وأضاف ويليامسن في حوار نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية، اليوم الخميس: سنتعقب كافة مواطنينا الذين انضموا إلى الدولة الاسلامية في سوريا والعراق، وسنتقفى آثارهم أينما ذهبوا.

كما أكد أن بلاده ستبذل قصارى جهدها لمواجهة تهديد هؤلاء الإرهابيين، وأنها لن تسمح بتوفير أية منطقة آمنة لهم خارج بريطانيا.

وزاد بالقول: الأمر بسيط جدًا، فالإرهابي الميت لا يمكنه أن يلحق الضرر ببريطانيا.

ولفت الوزير البريطاني إلى وجود 800 مواطن من بلاده انضموا إلى صفوف الدولة الاسلامية خلال السنوات الماضية في سوريا والعراق، قُتل منهم نحو 130 في اشتباكات مختلفة.

مشاركة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here