وزير الداخلية الألماني يقطع عطلته بسبب مقتل طفل بمحطة قطار فرانكفورت

(مع صور من د.ب.أ) برلين – (د ب أ)- قطع وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر عطلته الصيفية بسبب مقتل طفل/ثمانية أعوام/ في محطة القطار الرئيسية في مدينة فرانكفورت.

وصرح متحدث باسم الوزارة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الاثنين أن الوزير يعتزم الاجتماع بممثلين عن الأجهزة الأمنية.

وسيطرح الوزير معلومات عن هذه الجريمة أمام الصحافة غدا الثلاثاء.

كان رجل قد دفع الصبي اليوم أمام قطار طراز ( إنترسيتي إكسبريس)، القطار الأسرع لدى شركة السكك الحديدية الألمانية، وكان قادما إلى المحطة، ولقي الصبي حتفه وتم إلقاء القبض على المشتبه به.

ويُعْتَقَد أن الرجل دفع والدة الصبي إلى الطريق الحديدي وحاول ذلك مع شخص ثالث لكن الوالدة والشخص الثالث لم تقع لهما أضرار.

ووفقا للتحقيقات الأولية، فإن المعتقد أن المشتبه به40/ عاما/ ينحدر من اريتريا.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. لاحول ولا قوة ألا بالله غالبا هذا الرجل من اريتريا من طالبي اللجوء في المانيا وقد أبلغ من السلطات الألمانية نيتهم ترحيله الى بلدة الام أريتريا ففعل هذا الفعل المنكر حقدا وغلا ولكى يسجن في المانيا ولا يرحل الى اريتريا نهائيا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here