وزير الخارجية اللبناني يستهجن نعت حزب الله بـ”الارهابي” خلال افتتاح مؤتمر جنيف2

adnad-mansour.jpg77

 

بيروت ـ بولا أسطيح ـ الأناضول –

استهجن وزير الخارجية اللبنانية عدنان منصور، الجمعة، وصف حزب الله من قبل بعض المشاركين في مؤتمر جنيف 2، الرامي لايجاد حل للأزمة السورية، بأنّه “حزب ارهابي”، واعتبر أن مطالبة المعارضة السورية بتنحي الرئيس السوري بشار الأسد لن يساعد بايجاد الحل المطلوب.

وقال منصور في تصريح بعد وصوله الى مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت قادما من مدينة مونترو بسويسرا، حيث يُعقد جنيف 2، ان “وصف البعض في المؤتمر حزب الله بأنه حزب ارهابي امر غير مقبول مطلقا”، مشددا على أن مقاومة حزب الله “التي شرفت بلدها وامتها وشعبها واستطاعت ان تناضل ضد العدو الاسرائيلي وهي التي تحفظ ارض لبنان لا يمكن نعتها بهكذا صفة، خاصة اذا كان مثل هذا النعت قد أتى من خارج لبنان.”

واضاف: “اما اذا كان في لبنان من يريد ان ينعت المقاومة بالارهاب فليقل ذلك صراحة، وبعد ذلك لكل حادث حديث”.

واشار منصور الى أنّه شدّد في خطابه خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الدولي على وجوب عدم التدخل في الشأن السوري، لأن هذا التدخل سيزيد الازمة تعقيدا، وقال:”لكن ان يأتي أفرقاء من الخارج وينعتون المقاومة بالارهاب فهذا امر غير مقبول مهما كانت الصور ومهما كانت الاسباب”.

واشار الى أنّه ولإنجاح جنيف 2 “لا بد من ايجاد ارضية مشتركة بين الفريقين السوريين”، وقال:”لكن ان يذهب احد الافرقاء الى هناك ويضع شروطا مسبقة تعجيزية، فأتصور ان هذا لن يساعد ابدا في ايجاد الحل”.

 واعتبر أنّه “عندما يطالب فريق مثلا بتنحي رئيس دولة او نقل السلطة مباشرة الى مجلس انتقالي او هيئة انتقالية، فإن ذلك لا يساعد ايضا على ايجاد الحل المطلوب”.

وكان رئيس الإئتلاف الوطني السوري أحمد الجربا اشار في كلمة له خلال الجلسة الافتتاحية لجنيف 2 الى أن الجيش السوري الحر هو الذي يواجه “مرتزقة الإرهاب الدولي” الذين قال أن الأسد استقدمهم وعلى رأسهم “إرهابيو حزب الله”، مشيرا الى أن هذا الحزب تحاكمه حاليا المحكمة الدولية في لاهاي “لقتله” رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري وقادة الرأي في لبنان، وسجله مليء بـ”الأعمال الارهابية على مساحة العالم”.

وبدأت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في 16 من الشهر الجاري محاكمة 5 عناصر من حزب الله، غيابيا، تتهمهم باغتيال الحريري.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. هؤلاء المجتميعين هم صناع الموت والارهابين. حزب الله هو من انقى واشرف من كل هؤلاء وعلى رأسهم الارهابيه امريكا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here