وزير الخارجية الكويتي : نمو مطرد للعلاقات مع العراق ورؤيتنا مشتركة إقليميا ودوليا والذي يأتي تجسيدا للتوجيهات السامية والحكيمة لقيادتي البلدين في إطار العلاقات الكويتية العراقية الأخوية والتاريخية العريقة

 

الكويت (د ب ا)- أكد الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي أن الحرص والاهتمام المشترك بدورية انعقاد اللجنة العليا الكويتية – العراقية المشتركة يأتي تجسيدا للتوجيهات السامية والحكيمة لقيادتي البلدين في إطار العلاقات الكويتية العراقية الأخوية والتاريخية العريقة.

جاء ذلك في كلمة الشيخ صباح الخالد خلال افتتاح أعمال الدورة السابعة للجنة التي عقدت في الكويت اليوم الأحد،بحسب وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

وقال إن الزيارات رفيعة المستوى أخيرا بين البلدين الشقيقين عكست النمو المطرد للعلاقات المتينة لاسيما أن كلا البلدين الشقيقين يتشاركان في الرؤى وفي مختلف القضايا الإقليمية والدولية.

واثمرت اللجنة العليا الكويتية – العراقية المشتركة في دورتها السابعة في الكويت اليوم الأحد برئاسة الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ووزير الخارجية العراقي الدكتور محمد علي الحكيم، التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات تفاهم وبرامج تنفيذية من شأنها الإسهام في فتح آفاق أوسع بين البلدين الشقيقين في مجالات التعاون المتعددة والواعدة. وأكد البيان الختامي الصادر في ختام هذه الدورة أن أعمال اللجنة شهدت استعراضا لكل مجالات التعاون بين الجانبين لاسيما الاقتصادية والتنموية منها وبحث سبل تعزيزها والأخذ بها إلى آفاق جديدة للتعاون والتكامل الوثيقين بين البلدين الشقيقين ومما يعكس الرغبة المشتركة في تطوير وتوطيد العلاقات الثنائية بينهما على كافة المستويات. ولفت إلى أن اللجنة العليا المشتركة الكويتية – العراقية تشكل نموذجا للعلاقات الثنائية القوية والمتينة وتسهم في تحقيق ما يصبو إليه الجميع من تقدم وازدهار للبلدين والشعبين الشقيقين.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. يعني اني مو سياسي ولا اعلامي ولا حتى مثقف بس اريد اعرف احنا العرب هالقد اجتماعات وقمم ومؤتمرات صحفية واعلام وعزايم وكلام فاضي والنتيجة ؟ لا فعلا يعني المواطن العربي شنو استفادة من اجتماعاتكم شوي واحد يتنازل ويشرحلنا احنا الطبقة الجاهلة بالمجتمع .
    اسال الوزير الكويتي هل استوفيتم كل تعويضات الغزو لو لسى بقى شي ؟ طبعا كله باطار الوحدة الاخوية والرءى المتطابقة . وميناء مبارك الي يحنق البصرة مع ان الكويت كلها على الخليج وليس للعراق سوى البصرة .كملتوه لو لسى وايضا كله في اطار الوحدة الاخوية طبعا
    اني اشكر الوزير على مجاملاته بس صراحة ليش احنا مو اخوة ؟ اتركك من العراق كل دولنا العربية على اقل نزاع حدودي كلمن شايل خشمة . ليش تجلسون قدام الكامرات وحكي طويل عريض بلا فايدة وعلى ارض الواقع احنا نجامل الغريب وكالسكبن على الجار .
    بس كلام اعلامي فاضي ماله قيمة .
    احنا العرب فعلا تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى
    اعيد عمي اشكر الوزير الكويتي واتمنى احنا العرب نبقى او نصير اخوة فعلا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here