وزير الخارجية الفرنسي: الإرهاب ليس قدرا حتميا.. وعلينا مواصلة محاربته في إفريقيا وباقي أنحاء العالم

باريس٠ وكالات: قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الخميس، إن “آفة الإرهاب ليست أمرا حتميا”، مشددا على ضرورة محاربة هذه الظاهرة في إفريقيا وباقي أنحاء العالم.

وجاء تصريح الوزير الفرنسي خلال مشاركته في افتتاح “الأكاديمية الدولية لمكافحة الإرهاب” في ساحل العاج.

وأوضح لودريان أن “آفة الإرهاب ليست حتمية، لا في إفريقيا ولا في أي مكان آخر، إنها تهديد يجب أن نحاربه، وسنواصل القيام بذلك في منطقة الساحل”.

وتخصص فرنسا قوة “برخان” التي تضم نحو 5100 عنصر، لمحاربة الجماعات المتطرفة في منطقة الساحل الإفريقي.

وفي شهر مايو المنصرم، أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أن باريس ستسحب قواتها من مالي في حال سار هذا البلد “باتجاه تطرف إسلامي”، بعدما شهدت انقلابا عسكريا ثانيا خلال تسعة أشهر.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here