لافروف: اتصالات مع أمريكا للوصول إلى تسوية شاملة للأزمة السورية وليس لدينا أي مبادرة لحل الأزمة الخليجية وندعم وساطة الكويت.. وسنعلن موقفنا من “صفقة القرن” بعد الإعلان عن تفاصيلها.. الصباح: عودة سوريا لأسرتها العربية سوف يكون أمر في غاية السعادة للكويت

الكويت ـ (د ب أ) – أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الاربعاء وجود اتصالات مع الجانب الامريكي للوصول الى تسوية شاملة للأزمة السورية، فيما قال وزير الخارجية الكويتي صباح خالد الحمد الصباح ان عودة سوريا لأسرتها العربية سوف يكون أمر في غاية السعادة للكويت.

وقال لافروف ، في مؤتمر صحفي اليوم مع نظيره الكويتي صباح خالد الحمد الصباح، إن الحديث مع المعارضة السورية كان بناء ومثمرا ، مشيرا إلى دعوة المعارضة للعمل وفق قرار الأمم المتحدة ومجلس الأمن الذي يضمن الحوار بين السوريين أنفسهم وهذا هو الأساس للعملية السياسية .

وأضاف:” ندعو السلطات السورية إلى العمل على عودة اللاجئين السوريين وايصال المساعدات الانسانية” ، مؤكدا وجود اتصالات مع الجانب الامريكي للوصول إلى تسوية شاملة للازمة السورية.

وأعلن لافروف، دعم بلاده لجهود الوساطة الكويتية، لحل الأزمة الخليجية المندلعة منذ يونيو/ حزيران 2017.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره الكويتي صباح الخالد الصباح، إن بلاده ليس لديها أي مبادرات لحل الأزمة الخليجية وندعم الوساطة الكويتية (..) ونرحب بالجهود الأخرى التي تسعى لإعادة الوحدة إلى مجلس التعاون الخليجي ;.

وأفاد لافروف في المؤتمر الصحفي الذي انعقد في الكويت أنه بحث مع أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الشأن السوري، دون تفاصيل.

وأشار أنه بحث في السعودية التي زارها الثلاثاء، بشكل مفصل الوضع في سوريا، قائلا  هناك تطابق في وجهات النظر .

واتهم لافروف، واشنطن بأنها تستخدم مخيم الركبان (جنوب سوريا على الحدود مع الأردن) لتبرير وجود قواتها غير الشرعي في سوريا .

وأضاف أنشانا ممرين آمنين لعودة اللاجئين من هذا المخيم وأمريكا منعتهم ، مشيرا إلى منع واشنطن دخول المساعدات للمخيم أيضا.

في الشأن الفلسطيني، جدد وزير خارجية روسيا، موقف بلاده من ضرورة استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية على أساس مرجعية دولية طبقا لقرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية.

وقال ملتزمون بهذه القرارات وسندافع عنها (..) ولدينا حرص على مساعدة الفلسطينيين للتغلب على الانقسام في صفوفهم وندعو لإجراء اجتماع في موسكو .

وأضاف نود أن نسمع تفاصيل أكثر حول صفقة القرن وما يقلقنا أكثر أن المبادرة العربية للسلام تحت الهجوم وكانت تنص على التطبيع بين العرب وإسرائيل بعد أن يتم تحقيق مبدأ الدولتين .

وتابع  سنعلن موقفنا بعد الإعلان الكامل عن خطة أمريكا للسلام في المنطقة .

وتوقفت المفاوضات المباشرة بين فلسطين وإسرائيل، في أبريل/نيسان 2014، بسبب رفض تل أبيب وقف الاستيطان وقبول حدود عام 1967 كأساس للمفاوضات، والإفراج عن معتقلين قدامى.

وبشأن توقيف الكويت، لمواطنة روسية، قال لافروف قلقون بشأن اعتقال مواطنة روسية في الكويت وتقدمنا بطلب للسلطات بشأنها .

من جهته، قال وزير خارجية الكويت إن  عودة سوريا لأسرتها العربية سوف يكون أمر في غاية السعادة (..) ونطالب بالإسراع بالحل السياسي .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here