وزير الخارجية البحريني يبحث مع نظيره الأمريكي “مواجهة سياسات إيران” المزعزعة للأمن والاستقرار

واشنطن (د ب أ)- التقى وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد في واشنطن بنظيره الأمريكي مايك بومبيو، في إطار زيارة رسمية يقوم بها الوزير البحريني للولايات المتحدة.

ووفقا لما ذكرته وكالة أنباء البحرين (بنا) في ساعة مبكرة من صباح الخميس، فقد عبر الوزير البحريني عن ارتياحه للمستوى المتميز للعلاقات الثنائية التاريخية والاستراتيجية بين مملكة البحرين والولايات المتحدة وما تحرزه من تقدم على جميع المستويات.

من جانبه، أكد بومبيو على ضرورة مواصلة العمل المشترك وتعزيز التعاون مع دول المنطقة على المستويات كافة لمواجهة سياسات إيران المزعزعة للأمن والاستقرار.

وأعلنت الخارجية الأمريكية أمس أن البحرين ستستضيف قمة حول السلامة البحرية، وسط تصاعد التوترات مع إيران في الخليج.

واستضافت البحرين مؤخرًا اجتماعًا حول الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ركز على الشق الاقتصادي لخطة اقترحها جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره، للسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، يطلق عليها “صفقة القرن”

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. وزير الخارجية البحريني يبحث مع نظيره الأمريكي
    ===========================
    نعم نعم و الف نعم…بومبيو نظير لمعالي وزير خارجية إمبرطورية البحربن العظمى و سيجلس معه لبحث مشاكل العالم من جزر القمر الى هايتي و من القطب الشمالي إلى مالي….و سيفتح عينيه على الأخطار التي تتربص بأمريكا…و من يدري فقد يفتتح معالي الشيخ خالد قاعدة عسكرية لإمبرطورية البحرين في تكساس….وفقك الله يا معالي الشيخ خالد

  2. و غدا عنده لقاء إیضا مع نظیره ألإسرائیلي لمواجهه إیران و یقدم ملیارات لدفاع أخوانه ألامریکي وألصهیوني عن نفسهم و عن بحرین من خطرألایراني

  3. مملكة البحرين ارض سلام وأمان والشيخ خالد بن أحمد الخليفه رجل سلام وهمه أمن واستقرار الخليج العربي وإبعاد الإرهاب والدول المغذية والمموله له.
    اما من يدعي العروبه ويبكي على البعد عن وطنه فلا عليه التشكك من قومية عرب الخليج.

  4. وانتم يامشيخة البحرين والسعودية والامارات والاحتلال الصهيوني حمامة سلام في المنطقة العربية تنشرون الأمن والسلام والاستقرار أليس كذلك ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here