وزير أردني سابق: الإعتذار الاسرائيلي بعد جريمة السفارة ..”لا يساوي قشرة بصلة”

66666666666666

 راي اليوم- عمان

إعتبر وزير اردني سابق للإعلام بان الاسف الذي قدمته اسرائيل مؤخرا بخصوص  مقتل ثلاثة اردنيين “لا يساوي قشرة بصلة”.

وانتقد الوزير  السابق للإعلام طاهر العدوان  عملية المصالحة التي جرت مع الحكومة الاسرائيلية بعد  جريمة السفارة ثم قتل القاضي رائد زعيتر وشكك في ان هذه المصالحة لمصلحة العدو المحتل ولا تحترم كرامة الشعب الاردني.

 وطالب العدوان في مقال نشرته صحيفة المقر بنشر بنود المذكرة الاسرائيلية التي تعبر عن الاسف والإعتذار الرسميين.

 وقال للحكومة: انشروا هذه المذكرة حتى نعرف ما الذي حصل.

واشار إلى ان المساله تخص كرامة الاردنيين بعد تحويل الحكومة الاسرائيلية للقاتل الاسرائيلي الى بطل متحدثا عن ضرورة شرح عبارة “متابعة الإجراءات القانونية” التي وردت في بيان رسمي اسرائيلي متسائلا ما اذا كان ذلك يعني التحقيق الفعلي من عدمه.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. تمتما كما فعلت اسرائيل مع تركيا في قضيةسفينه مرمرة … ما بال هؤلاء القوم لا يعرفون معنى للكرامه الوطنيه !؟
    هذا القاتل لاثنين من المواطنيين الاردنيين استقبل من رأس حاكم الكيان الصهيوني كبطل ولا ننسى مقتل القاضي زعيتر بدم بارد الذي على المعبر وذهب دمه ادراج الرياح .
    ثم ، من قال ان قشرة البصله ليس لها فائده ، خاصة اذا كانت من اللون البرتقالي او البني !
    كانت جدتي لتحببنا كأطفال بأكل البيض تضع قشرة بصل حين تسلقه لتعطي له لونا مرغوبا لدينا !!!

  2. ما نيل المطالب بالتمني ولكن……العرب لم يكونوا يوما أكثر تفرقا وتشتتا مما هم عليه اليوم ..وهذا تحصيل حاصل لا أكثر ولا أقل..

  3. من يهن يسهل الهوان عليه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here