وزيرٌ إسرائيليٌّ: الزعماء العرب الذين يلتقون نتنياهو سرًا وعلانيّةً يعتبرونه قائدًا لهم.. ليفني: التقيت مع قادةٍ عربٍ بدون علاقاتٍ مع إسرائيل… وعبّاس الأكثر بؤسًا

 

 

 الناصرة – “رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

لا نُجافي الحقيقة بتاتًا، إذا جزمنا، على ضوء المُستجدّات الأخيرة، أنّ التطبيع مع “كيان العدّو الإسرائيليّ” (!) وبين الدول العربيّة التي (لا) تُقيم علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ أوْ أخرى مع تل أبيب، بات القاعدة، وبمُوازاة ذلك، أصبحت مُناهضة التطبيع “جريمةً” غيرُ مقبولةٍ لدى الحُكّام العرب، الذين أصبحوا يعتبرون إيران العدّو الأساسيّ للأمّة العربيّة، فيما يتحالفون مع إسرائيل، التي أُقيمت على أرض فلسطين، بعد ارتكاب أكبر جريمةٍ في التاريخ.

وفي هذا السياق، كشفت زعيمة المُعارضة في إسرائيل، النائبة تسيبي ليفني، وهي من حزب “المعسكر الصهيونيّ”، كشفت النقاب عن أنّه خلال تواجدها في اجتماع الهيئة العامّة للأمم المُتحدّة في نيويورك خلال الأسبوع الماضي، التقت بزعماءٍ عرب، لا تُقيم دولهم علاقات دبلوماسيّة مع الدولة العبريّة. ورفضت ليفني، التي شغلت في السابق منصب وزيرة الخارجيّة، رفضت الكشف عن أسماء الزعماء العرب الذين التقت معهم، لافتةً إلى أنّ الأمر حسّاس للغاية، وأنّ الكشف عن أسماء الزعماء العرب، قد يؤدّي إلى ضررٍ بالأمن القوميّ للدولة العبريّة، على حدّ تعبيرها. وجاء كشف ليفني، التي كانت في الثمانينيات من القرن الماضي ضابطة في جهاز الموساد (الاستخبارات الخارجيّة)، خلال مُقابلةٍ معها أجرتها شركة الأخبار الإسرائيليّة (القناتان 12 وـ13 في التلفزيون العبريّ) بُعيد عودتها إلى تل أبيب من الولايات المُتحدّة الأمريكيّة.

على صلةٍ بما سلف، ما زالت الأنباء المُتواتِرة في تل أبيب تُشير إلى أنّ لقاءاتٍ عديدةٍ أجراها رئيس الوزراء الإسرائيليّ، بنيامين نتنياهو، خلال تواجده في نيويورك. وفي هذا السياق، قال وزير إسرائيليّ إنّ زعماء الشرق الأوسط الذين يجتمع معهم رئيس الوزراء نتنياهو بشكلٍ سريٍّ أوْ علنيٍّ يتعاملون معه كما لو كان قائدًا لهم، بحسب تعبيره.

وفي كلمة ألقاها في حفل تمّ تنظيمه الليلة قبل الماضية في نيويورك بمناسبة دخول السبت، حضره نتنياهو وزوجته سارة، وجّه وزير الاتصالات الإسرائيليّ أيوب قرا، وهو من الطائفة الدرزيّة، ويُعتبر من أقرب المُقرّبين لرئيس الوزراء نتنياهو، قال موجّهًا كلامه للحضور: أنْ ترى زعماء من محيطنا في منطقة الشرق الأوسط ينظرون إليه، أيْ لنتنياهو، بإعجابٍ وإكبارٍ، إنّهم يتعاملون معه كما لو كان قائدًا لهم، قال قرّا وأضاف: تُلاحِظ ببساطةٍ مستوى توقعاتهم منه، يرغبون في التواصل معه، لأنه بات جزءً أساسيًا من منظومة الفعل في الشرق الأوسط، وهم يعون أنّه بدون نتنياهو سيكون الأمر مستحيلاً، على حدّ قول الوزير الإسرائيليّ.

وتابع الوزير قرا، الذي نشرت مُراسلة الشؤون السياسيّة في صحيفة (هآرتس)، نوعا لاندوا، فيديو يُوثّق كلمته على حسابها على تويتر، تابع قائلاً: لقد تجسد هذا الأمر أمام ناظري، لقد عبروا، أيْ قادة الشرق الأوسط الذين يلتقيهم علنًا وسرًا، بالكلمات أحيانًا وبلغة الجسد أحيانًا أخرى، لقد تحوّل نتنياهو ببساطةٍ إلى مثار إعجاب القادة في الشرق الأوسط، على حدّ وصفه.

وأردف قائلاً: هذا الأمر ليس تحصيل حاصل، هذا لم ينجزه أي زعيم قبله، ووجّه حديثه لنتنياهو قائلاً: سيدي رئيس الوزراء أنا فخور بالعمل إلى جانبك، أنا فخور بكل ما تقوم به والذي تجاوز كل الحدود، قال قرا. ومن الأهمية بمكان التأكيد في هذا السياق على أنّ الوزير الإسرائيليّ لم يكُن يجرؤ على نشر الفيديو بدون الحصول على الضوء الأخضر من رئيس الوزراء نتنياهو. جديرٌ بالذكر أنّ اللقاء الوحيد، الذي تمّ بصورةٍ علنيّةٍ على هامش اجتماع الأمم المُتحدّة كان بين نتنياهو والرئيس المصريّ، المُشير عبد الفتّاح السيسي.

ومن الأهميّة بمكان في هذه العُجالة، التذكير بأنّ نتنياهو، اعتبر أنّ ما أسماه بالتهديد النابع عن إيران أسفر عن “تطبيع” بين إسرائيل ودولٍ عربيّةٍ، مشيرًا إلى أنّ ذلك قد يكون حافزًا لتحقيق السلام مع الفلسطينيين، على حدّ تعبيره. وقال نتنياهو، في مقابلة مع الإذاعة العامة الليتوانية “LRT”، بثت أواخر شهر آب (أغسطس) الماضي، إنّ العديد من الدول العربية تنظر إلى إسرائيل الآن ليس كعدوٍ لها بل كحليفٍ في التصدّي للعدوان الإيرانيّ.

وأضاف في المقابلة التي تمّ تسجيلها خلال زيارته لليتوانيا أنّه نشأ من ذلك تطبيع يُمكِن أنْ يقود إلى السلام. أعتقد أنّه إذا كان لدينا سلام مع العالم العربيّ الأوسع، فسيُساعِد ذلك في التوصّل لسلام مع الفلسطينيين، وشدّدّ نتنياهو ، إنّ علاقات بلاده مع العالم العربيّ أفضل من أيّ وقتٍ مضى، مُشدّدًا على أنّ الدولة العبريّة تتبّع ما أسماها بإستراتيجيّة التطبيع الجوفيّ، كما وصفها.

ومن الجدير بالذكر أنّ دولة الاحتلال لا تُقيم أيّ علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ رسميّةٍ مع الدول العربيّة باستثناء مصر والأردن، ووقعت اتفاقيتي سلام مع السلطات المصرية عام 1979 ومع الحكومة الأردنية في 1994. ودعا نتنياهو مرارًا في وقتٍ سابقٍ إلى إقامة تحالفٍ دوليٍّ في الشرق الأوسط ضدّ إيران يضم ما وصفها بالبلدان المُعتدلة في منطقة الشرق الأوسط، في إشارةٍ واضحةٍ إلى السعوديّة.

Print Friendly, PDF & Email

11 تعليقات

  1. …..وجّه وزير الاتصالات الإسرائيليّ أيوب قرا، وهو من الطائفة الدرزيّة، ويُعتبر من أقرب المُقرّبين لرئيس الوزراء نتنياهو، قال موجّهًا كلامه للحضور: أنْ ترى زعماء من محيطنا في منطقة الشرق الأوسط ينظرون إليه، أيْ لنتنياهو، بإعجابٍ وإكبارٍ، إنّهم يتعاملون معه كما لو كان قائدًا لهم…ما هذا الانحطاط الذي وصلت إليه بعض الأنظمة العربية..
    لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

  2. اتركهم يفعلوا ما يحلوا لهم ،هم يربطون العلاقة مع النظام الصهيوني ويتحالفون مع الاحتلال الصهيوني وشعوبهم تتحالف مع ايران المسلمة.الزمن بينهم وبين شعوبهم والله هو الحكم بينهم والنصر أكيد انه سيكون لشعب إيران المسلم والأمة العربية. من يريد الصهاينة قتلة الأنبياء والمرسلين فليذهبوا إلى الجحيم اسف سافلين .
    عاشت فلسطين حرة مستقلة عاشت الأمة الإسلامية والعربية موحدة شيعة وسنة الخزي والعار والفناء للخونة خونة القضية الفلسطينية.

  3. الاعداء الصهاينة يظنون انفسهم حمائم السلام وهذا هو تاريخهم . غدر اليهود بالمسلمين في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم واضح وهم لا ثقة بهم الى يوم القيامة فلا يحترمون العهود و يغدرون و لغاية الان فالتآمر على سورية منذ 2011 و ما قبل مصدره العدو الاسرائيلي . غزو العراق المحرض عليه اسرائيل .. المؤامرات على لبنان مصدرها اسرائيل …الخ قديما التآمر على الحكم العثماني الاسلامي كان بتخطيط يهودي صهيوني ويقول القلة من المستعمرين اسرائيل حمامة سلام .. انها خزعبلات .
    إن المتأمل لتاريخ اليهود، والمتتبع للأحداث التاريخية، يجد أنَّ الغدر من أبرز الصفات التي اتصفت بها الأمة اليهودية، فقد اشتهروا بالغدر والخيانة لكل من يخالفهم.
    والقرآن الكريم قد بيَّن لنا حقيقة هذه الأمة، وسرد لنا الأحداث التي تبين تجذُّر هذه الصفة القبيحة فيهم.
    وقد سجل التاريخ طرفًا من غدر اليهود عبر تاريخهم المظلم المليء بالصفحات السوداء، منذ فجر الإسلام، ومن تلك المواقف:
    بعدما أبرمت وثيقة بين الرسول واليهود بعد الهجرة، وتقوت دولة الإسلام وتجذَّرت، بدأ اليهود يتحيَّنون الفرص للغدر بالمسلمين، فكان أوَّل من غدر منهم بنو قينقاع عندما اعتدوا على حجاب امرأة مسلمة في سوقهم وكشفوا عن عورتها، وعندها حاصرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بجيش من المسلمين حتى أجلاهم عن المدينة، وأبعدهم إلى بلاد الشام جزاء غدرهم وخيانتهم للعهد .
    ثم تلاهم في الغدر بنو النضير، عندما دبروا مؤامرة لاغتيال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جالس في دورهم، يكلمهم ويتحدث إليهم، فدبروا خطة لإلقاء صخرة عليه من أعلى السطح، فكشف الله له أمرهم، فحاصرهم بجيش من المسلمين، حتى تم إجلاؤهم إلى بلاد الشام كذلك .
    وأخيرًا كان الغدر الأكبر من بني قريظة يوم الأحزاب، حيث تجمع على المسلمين سائر طوائف الشرك من القبائل العربية، فلما رأى اليهود الضيق والحرج قد استبدَّ بالمسلمين اهتبلوها فرصة، وأعلنوا نقض العهد والالتحام مع المشركين، وكشف الله مكرهم، ثم بعد أن انهزم الأحزاب تفرغ لهم رسول الله صلى الله علي وسلم وأدب بهم من خلفهم، وكانت نهايتهم أن قتل مقاتلتهم وسبيت ذراريهم وأموالهم .

  4. غدر اليهود بالمسلمين في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم واضح وهم لا ثقة بهم الى يوم القيامة فلا يحترمون العهود و يغدرون و لغاية الان فاتلتآمر على سورية منذ 2011 و ما قبل مصدره العدو الاسرائيلي . غزو العراق المحرض عليه اسرائيل .. المؤامرات على لبنان مصدرها اسرائيل …الخ وقديما التآمر على الحكم العثماني الاسلامي كان بتخطيط يهودي صهيوني ويقول القلة من المستعمرين اسرائيل حمامة سلام .. انها خزعبلات .
    إن المتأمل لتاريخ اليهود، والمتتبع للأحداث التاريخية، يجد أنَّ الغدر من أبرز الصفات التي اتصفت بها الأمة اليهودية، فقد اشتهروا بالغدر والخيانة لكل من يخالفهم.
    والقرآن الكريم قد بيَّن لنا حقيقة هذه الأمة، وسرد لنا الأحداث التي تبين تجذُّر هذه الصفة القبيحة فيهم.
    وقد سجل التاريخ طرفًا من غدر اليهود عبر تاريخهم المظلم المليء بالصفحات السوداء، منذ فجر الإسلام، ومن تلك المواقف:
    بعدما أبرمت وثيقة بين الرسول واليهود بعد الهجرة، وتقوت دولة الإسلام وتجذَّرت، بدأ اليهود يتحيَّنون الفرص للغدر بالمسلمين، فكان أوَّل من غدر منهم بنو قينقاع عندما اعتدوا على حجاب امرأة مسلمة في سوقهم وكشفوا عن عورتها، وعندها حاصرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بجيش من المسلمين حتى أجلاهم عن المدينة، وأبعدهم إلى بلاد الشام جزاء غدرهم وخيانتهم للعهد .
    ثم تلاهم في الغدر بنو النضير، عندما دبروا مؤامرة لاغتيال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جالس في دورهم، يكلمهم ويتحدث إليهم، فدبروا خطة لإلقاء صخرة عليه من أعلى السطح، فكشف الله له أمرهم، فحاصرهم بجيش من المسلمين، حتى تم إجلاؤهم إلى بلاد الشام كذلك .
    وأخيرًا كان الغدر الأكبر من بني قريظة يوم الأحزاب، حيث تجمع على المسلمين سائر طوائف الشرك من القبائل العربية، فلما رأى اليهود الضيق والحرج قد استبدَّ بالمسلمين اهتبلوها فرصة، وأعلنوا نقض العهد والالتحام مع المشركين، وكشف الله مكرهم، ثم بعد أن انهزم الأحزاب تفرغ لهم رسول الله صلى الله علي وسلم وأدب بهم من خلفهم، وكانت نهايتهم أن قتل مقاتلتهم وسبيت ذراريهم وأموالهم .

  5. كلام المرأة الاسرائيلية فارغ وهي محاولة نفسية يائسة للادعاء بان العرب مع اسرائيل ولكن هي تتجاهل ان كم مستعرب لا يمثلون 400 مليون عربي ممن الشعوب ممن يرفضون التطبيع الى يوم القيامة المهم هو الشعوب وليس القلة من الانظمة .. متى يفهمون .

  6. “وزير “إسرائيليّ” :
    إ”نّ “زعماء” الشرق الأوسط الذين “يجتمع معهم” رئيس الوزراء “نتنياهو” بشكلٍ سريٍّ أوْ علنيٍّ “يتعاملون معه “كما لو كان” قائدًا لهم”
    ==========================================================
    يعني” .”زعماء” الشرق الأوسط”.” مجرد “زعماء بالوكالة” “مقاولة من الباطن” يعني !!! “زعماء متدربين”
    لذلك ؛ تدرب عساكر الأمارات “كربان خلفي مساعد” بطائرة “إف 35” على “قنص رؤوس مسيرات غزة !!!

  7. لماذا يسعى زعماء عرب للتطبيع مع كيان الاحتلال الاسرائيلي ؟؟
    هل لأنهم مخدوعين مثلا حيث تمكنت امريكا واسرائيل من خداعهم بالخطر الايراني ؟؟ .. بالطبع لا ، فاذا كنا نحن المواطنين البسطاء نعرف ان الخطر الايراني هو مجرد شماعة لتبرير التطبيع فهل ينطلي ذلك على زعماء ورؤساء دول !!
    السبب هو شعور أولئك الزعماء بالعجز الكامل امام امريكا ، وقرار اتخذوه داخل انفسهم بالاستسلام التام لها دون قيد او شرط مهما فعلت ومهما قالت.
    فلو فرضنا مثلا مجرد فرض ان ترامب او نتنياهو خرج امام الاعلام واعلن صراحة انه لا يوجد اي خطر ايراني على العرب وانه تم استخدام ذلك فقط لدفع العرب نحو الاستسلام لامريكا والتطبيع مع اسرائيل ، فهل تعتقدون ان ذلك التصريح سيؤثر على مواقف الزعماء العرب ويدفعهم لتغيير مواقفهم الاستسلامية تلك !! .. بالطبع لا .. فلن يتأثروا على الاطلاق .. فهاهو ترامب يهينهم مرة تلو اخرى ويقول انه لولا امريكا لما تمكنوا من البقاء في السلطة اسبوعا واحدا وكرر ذلك اكثر من مره ، فهل ردوا عليه ولو بكلمه واحدة ، وبالمثل هاهو وزير اسرائيلي يقول عنهم انهم يعتبرون نتنياهو قائدا لهم ، فهل سيردون عليه !!

  8. هوس عدم الثقه بالنفس ، مدمر !
    قائد مين يا أندراوس ؟!!
    هذا القزم الوزير الاسرائيلي الدورزي يمدح في سيده النتين ياهو ، فقط لا غير !
    نحن نعذر الأخوه تحت الأحتلال وما تسببه الأحتلال من مشاكل نفسيه ، ولاكن كفايه تعظيم في الصهاينه !
    الحقيقه يا اندروس ، أن النتين ياهو دائما يسعي للقاء القياده المصريه لرفع شأنه السياسي في اسرائيل !!

  9. الله لا يبارك في قائدكم المجرم لو لم تكونوا مجرمين مثله لما تسابقتم الى اقامة علافات معه و مع دو لته التي قامت على ارض فلسطين المغتصبة

  10. والله الذي خلق السموات والارض سوف ينتصر للحق والباطل سيزول ولو أخذ آزره وسانده جميع العالم. الشعب الفلسطيني صاحب حق في فلسطين كلها من البحر الى النهر ومن الناقورة الى النقب والعقبة. هذا المتغطرس نتنياهو ومن يآزره سيذهبوا جميعا الى مزبلة التاريخ مهما علا شأنهم وقدراتهم العسكرية والمالية والايام دول!

  11. بسم الله الرحمن الرحيم:(مَّا كَانَ اللَّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَىٰ مَا أَنتُمْ عَلَيْهِ حَتَّىٰ يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ) صدق الله العظيم. ليجتمع الصهاينة مع عملائهم ما شاؤوا. و ليتآمروا فان الخبيث مع الخبيث الى النار. و تبقى فلسطين و يذهب العملاء الاعراب و قائدهم نتن ياهو الى مزابل التاريخ. ان عداءهم لإيران سببه فلسطين و إلا فشاه ايران كان شرطي المخفر الامريكي عليهم و هراوته غليظة. لقد كان ملك و امراء و مشايخ الخليج يتراجفون من اسم الشاه الذي كان يرى نفسه اعلى شأنا منهم فيجلسهم عند اقدامه حين يستقبلهم (راجعوا صور اً في جوجل). لكنه كان عميلا صهيونيا مثلهم فيبجلونه.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here