وزيرة النقل الفرنسية تتولى حقيبة البيئة بعد استقالة “دو روجي”

باريس (د ب أ) – أعلن قصر الرئاسة في فرنسا (الإليزيه) في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء أن وزيرة النقل إليزابيث بورن ستتولى حقيبة البيئة في أعقاب استقالة وزير البيئة الفرنسي فرانسوا دو روجي.

وستحتفظ بورن 58/ عاما/ بوزارة النقل، في خطوة وصفتها على تويتر بأنها “شرف كبير”.

وقدم دو روجي استقالته من منصبه أمس الثلاثاء، بعد أيام من جدل أثاره تقرير كشف عن استضافته حفلات عشاء فاخرة عندما كان رئيسا للجمعية الوطنية الفرنسية (البرلمان).

وكتب دو روجي، على موقع فيسبوك، أنه رفع دعوى قضائية بالتشهير ضد موقع “ميديا بارت” الإخباري الاستقصائي الذي زعم الأسبوع الماضي أن دو روجي دعا بصورة رئيسية أصدقاءه لتلك الحفلات.

ونشر الموقع صورا قال إنها للوجبات التي جرى دفع تكلفتها من أموال دافعي الضرائب.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here