وزراء اسرائيليون يهاجمون جون كيري مرة اخرى

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2014-01-18 07:23:46Z |  | ??

القدس- (أ ف ب) – هاجم وزيران اسرائيليان الاثنين مرة اخرى وزير الخارجية الاميركي جون كيري واتهماه باستغلال تهديدات مقاطعة اسرائيل في العالم للحصول على تنازلات اسرائيلية في المفاوضات مع الفلسطينيين.

وقال وزير الجبهة الداخلية جلعاد اردان والمقرب من رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو “من المؤسف ان الادارة الاميركية لا تفهم الحقيقة في الشرق الاوسط وتمارس ضغوطات على الجانب الخطأ في الصراع الاسرائيلي-الفلسطيني”.

واكد اردان في حديث للاذاعة العامة “اود ان يشرح جون كيري لمحمود عباس ما الذي سيحدث في حال واصل رفضه صنع السلام”.

ومن جهته، اتهم وزير الاسكان اوري اريئيل من حزب البيت اليهودي اليميني المتطرف المؤيد للاستيطان جون كيري بانه ليس “وسيطا نزيها بحديثه عن تهديد المقاطعة”، في حديث لاذاعة الجيش الاسرائيلي.

وشن اعضاء في الحكومة الاسرائيلية مؤخرا هجمات، بعضها بشكل شخصي ضد جون كيري الذي تحدث السبت في مؤتمر امني في ميونيخ عن مخاطر مقاطعة دولية لاسرائيل في حال عدم التوصل الى اتفاق سلام.

وبحسب كيري، فانه “توجد حملة متزايدة على اسرائيل. والناس متحسسون من ذلك للغاية. هنالك احاديث عن المقاطعة وامور اخرى”.

وحذر كيري من انه لا يمكن الابقاء على الوضع الراهن قائلا “انه ليس مستداما وهو وهمي”.

واثارت هذه التصريحات غضب اليمين الاسرائيلي إذ راى وزير الشؤون الاستراتيجية يوفال شتاينتز وهو مقرب من نتانياهو، الاحد ان تصريحات كيري “مهينة وغير عادلة ولا يمكن احتمالها”.

واكد نتانياهو الاحد منتقدا تصريحات كيري في افتتاح الجلسة الاسبوعية لحكومته “المحاولات لفرض مقاطعات على دولة اسرائيل ليست اخلاقية وليست مبررة واضافة الى ذلك فانها لن تحقق اهدافها”.

ولم يتمكن كيري الذي نجح في اعادة اطلاق المفاوضات الاسرائيلية-الفلسطينية في تموز/يوليو 2013 بعد انقطاع دام ثلاث سنوات، خلال زيارته العاشرة للمنطقة منذ اذار/مارس 2013 من اقناع الجانبين بقبول خطته للسلام.

وردت الخارجية الاميركية الاحد على الانتقادات الاسرائيلية. واعلنت المتحدثة باسم الخارجية جين بساكي ان كيري واثناء كلمته في ميونيخ “اشار فقط الى المقاطعة على انها احد الافعال التي يمكن ان يتخذها اخرون، ولكنه يعترض عليها”.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. انا لا استغرب ان نصحى يوما ونسمع ان كيري قُتل باسباب غامضه. فعندها ستكون اسراءيل خلف ذلك وبالطبع سينكرون ضلوعهم بالجريمه كما كانو سبب في قتل كندي وغيره، فقط لانهم لم يمشون تماما على خط الصهاينه.

  2. يمتلك العدو الصهيوني ابطالا افذاذا وقادة عظام ليس فينا الان مثلهم، وفي الحقيقة احسد الصهاينة على هذا الكم والنوع الهائل من القادة العظام والمتميزين بالشجاعة والثبات والاستخفاف بالخصوم وحتى الاصدقاء ان شعروا ان احدا يقترب من ثوابتهم.
    نحن العرب امه غريبة عجيبة، فنحن كما قال البروفيسور احمد زويل العالم المصري الحاصل على جائزة نوبل ( الغرب ليسوا عباقرة ونحن اغبياء، هم فقط يدهمون الفاشل حتى ينجح، ونحن نحارب الناجح حتى يفشل
    في الحقيقة لدينا جوانب مظلمة في التاريخ العربي
    ولدينا ايضا جوانب مشرقة
    وفي كلا الحالتين، نحن العرب ، لسنا ملائكة ولا شياطين، وقد نكون للملائكة اقرب
    فبعض الجوانب المظلمة مثلا:-
    – اختلف المهاجرين والانصار على( الامارة والخلافة) وراثة رسول الله قبل ان يدفن فقالوا منا امير ومنكم امير
    – ارتد اكثر الجزيرة عن الاسلام بمجرد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم
    – امة قتلت عمر
    – وعزلت البطل الاستراتيجي في التاريخ خالد بن الوليد في اوج انتصاراته
    – وقتلت عثمان وهو يقرا القران( قتله بعض ابناء الصحابة)
    – وقتلت فتى الاسلام علي بن ابي طالب واستبدلت عليا بمعاوية( من الطلقاء)
    – وقتلت الحسن و الحسين ومعظم ذريته
    – امه غيرت وبدلت كل شي من الصالح الى الطالح
    – امه اغتالت محمد بن القاسم( قال عنه الهنود لو فينا بن القاسم لحنطناه وحملناه واستفتحنا به)
    – وكافئت طارق بن زياد فاتح الاندلس بالسجن والعزل وجعلته يموت مجهولا
    – امه تزندق المبدعين وتضطهد العباقرة( ابن برد/ الجاحظ/ ابن رشد)
    -وكافئت موسى بن نصير بالجلد والسجن وحعلته يموت متسولا
    – امه تعاونت مع الصليبيين مرتين
    مرة في الاندلس حيث تحالف الامراء العرب مع الفرنج ضد اخوانهم
    -ومرة عندما تحالف امراء في الشام ومصر مع الصليبيين ضد اشقائهم وشاور نموذجا
    -امه تحالفت مع الانجليز والفرنسيين ضد الخلافة والمسلمين
    -امه اضاعت فلسطين وعربستان
    -امه شتمت عبد الناصر بعد وفاته بأسبوع
    -امه قتلت المقاومة الفلسطينية وهي انبل ظاهرة في التاريخ العربي المعاصر
    -وحاصرت صدام حسين وقتلته
    -امه تسخر كل امكاناتها وثرواتها لخدمة العدو
    -امه تتعاون مع العدو ضد الصديق والصديق
    -امه تقرب الفاسدين وتبعد المخلصين
    -امه فيها الحرامي في المقدمة والشريف في السجن
    -امه تصوت على الديكتاتورية بنسبة 98%
    -امة ترقص للتزوير
    -امه صداقتها لا تنفع وعداوتها لا تضر
    -امه لا تعرف لها موقف
    لهذا يتميز قادة الصهاينة بالصلابة والشجاعة والثبات على المواقف بل التعمق فيها، بينما نحن نتسابق للتطبيع ولقاء الارهابيين الصهاينة ونقدم التنازلات المجانية دون ان نكسب شيئا
    امة وحكام ومؤسسات تحارب الناجح حتى يفشل
    ، تستحق هكذا مكانة متخلفة بين الامم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here