وزارة المالية البريطانية تعيّن مستشارين لتطوير سندات اسلامية

islamic-bank.jpg66

لندن ـ (يو بي أي) ـ أعلنت وزارة الخزانة (المالية) البريطانية، اليوم الجمعة، تعيين مصرف (إتش إس بي سي) وشركة (لينكليترز) للعمل كمستشارين خارجيين، لمساعدتها بعملها لتطوير سندات إسلامية خاصة بها والمعروفة باسم الصكوك.
وقالت الوزارة، إن المصرف “سيقدّم مشورة مالية متخصصة بشأن هيكلة الصكوك للتأكد من أنها تتوافق مع مبادئ التمويل الإسلامي، ويساعدها أيضاً باتخاذ الإستعدادات اللازمة لإصدارها بالتعاون مع مكتب إدارة الديون في المملكة المتحدة”.
وأضافت أن شركة (لينكليترز) ستقدم “المشورة التجارية القانونية بالنسبة لأسواق المال والضرائب والأمور التنظيمية والآثار المترتبة على اصدار الحكومة البريطانية صكوكاً إسلامية للمرة الأولى”.
وأشارت وزارة الخزانة البريطانية إلى أن الصكوك الإسلامية ستصدر خلال 2014 ـ 2015.
وكان رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، أعلن في المنتدى الإقتصادي الإسلامي العالمي، الذي استضافته لندن في 29 تشرين الأول/اكتوبر 2013، أن وزارة الخزانة البريطانية تعمل على الجوانب العملية لإصدار صكوك إسلامية بقيمة 200 مليون جنيه استرليني، ستجعل المملكة المتحدة أول دولة خارج العالم الإسلامي تصدر سندات اسلامية خاصة بها والمعروفة باسم الصكوك.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here