وزارة الدفاع الفرنسية تعلن عن عملية عسكرية فرنسية تشادية نفذتها الأحد ضد رتل مسلح في شمال تشاد قادم من ليبيا

باريس ـ (أ ف ب) – أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية الاثنين أن طائرات فرنسية من طراز ميراج 2000 شنّت الأحد ضربات إسناد للجيش التشادي في شمال تشاد، لوقف تقدم رتل من 40 آلية تابع لمجموعة مسلحة انطلقت من ليبيا.

وقالت الوزارة في بيان إن “هذا التدخل استجابة لطلب السلطات التشادية، أتاح عرقلة هذا التقدم العدائي وتفريق الرتل” الذي كان “يتسلل إلى عمق الأراضي التشادية”.

انطلقت الطائرات الحربية الفرنسية المشاركة في عملية “برخان” في منطقة الساحل من قاعدة نجامينا الجوية، حيث حلقت في البدء على ارتفاع منخفض جداً فوق الرتل الذي واصل تقدمه رغم هذا التحذير. ثم نفذت طائرات “ميراج 2000” في طلعة ثانية ضربتين.

وقال المتحدث باسم قيادة الأركان الفرنسية الكولونيل باتريك ستيغر “رُصد الرتل قبل 48 ساعة على الأقل. نفذت القوات الجوية التشادية ضربات لوقف تقدمه” قبل ان تطلب من فرنسا التدخل.

واوضح أن الضربات الفرنسية نُفذت “بين تيبستي وإينيدي” ضد هذه المجموعة المسلحة التي لم يعرف انتماؤها، بعدما تمكنت من التوغل لمسافة تصل إلى 400 كلم داخل البلاد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here