وزارة الداخلية: الشرطة المصرية تقتل ستة مشتبه بهم في محاولة اغتيال مدير الامن في الاسكندرية ينتمون للجناح المسلح للاخوان المسلمين

القاهرة ـ (أ ف ب) – اعلنت وزارة الداخلية المصرية ان الشرطة قتلت الاحد ستة “عناصر” قالت انهم ينتمون للجناح المسلح للاخوان المسلمين يشتبه بتورطهم في محاولة اغتيال مدير الامن في الاسكندرية.

وتعرض السبت مدير الأمن في الاسكندرية اللواء مصطفى النمر لمحاولة اغتيال عبر تفجير سيارة مفخخة لدى مرور موكبه في المدينة، قبل يومين من الانتخابات الرئاسية، في عملية ادت الى مقتل شرطيين اثنين.

وقالت الوزارة في بيان ان اجهزتها تمكنت من كشف بؤرة تابعة لحركة “حسم” (حركة سواعد مصر) في إحدى الشقق السكنية بمحافظة البحيرة، وانها قتلت ستة من عناصرها في تبادل لإطلاق النار.

وتعتبر الشرطة المصرية حركة حسم الجناح المسلح لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة منذ اطاحة قيادة القوات المسلحة المصرية بالرئيس المصري محمد مرسي المنتمي للجماعة في 2013.

وفاز عبد الفتاح السيسي القائد الاعلى للقوات المسلحة الذي قاد عملية الاطاحة بالرئيس الاسلامي بالرئاسة بعد عام من خلع مرسي.

ويخوض السيسي الانتخابات الرئاسية هذا الاسبوع في مواجهة موسى مصطفى موسى الذي تقول المعارضة انه ترشح لمجرد اضفاء طابع تنافسي شكلي على الانتخابات الرئاسية التي من المتوقع ان يفوز فيها الرئيس المصري بولاية ثانية.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. الموضوع بيسيط يا مومنيين !!
    لاتقتل حتي لا تقتل (بضم التاء) ، نحن نعيش في مجتمع وليس غابه

  2. النظام المصري يتخبط،كلما قتل بريئاً نسبه ل(الإخوان)،تهمة جاهزة ولا يخجل النظام من ترديدها كل يوم عشرات المرات حتى باتت مملة،بل مُستقبحة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here