واينستين يعتذر عن استخدامه تصريحات منسوبة لممثلتين أمريكيتين في دعوى قضائية ضده

لوس أنجليس  (د ب أ) – اعتذر المنتج الأمريكي، هارفي واينستين، للنجمتين الاميركيتين ميريل ستريب وجينيفر لورانس عن “استخدامه غير الصحيح” لأسمائهما خلال رفع دعوى قضائية جماعية ضده.

وقال متحدث باسم واينستين في بيان إن “واينستين يقدر المساهمة القيمة التي قدمتها كل من ميريل ستريب وجينيفر لورانس في هذه المحادثة وأنه يعتذر”.

وانتقدت لورانس وستريب استخدام واينستين لتصريحات علنية لهما عنه في حركة نسائية ،من بينها أنه كان “محترما” و “لطيفا”.

وقالت لورانس إنه أخرج تصريحاتها “عن سياقها “، وأضافت “هذا ما يفعله المنتهكون ويجب أن يتوقف”.

ومن جانبها، قالت ستريب: “استخدام محامي هارفي واينستين لتصريحاتي (الحقيقية) – وهي أنه لم يكن متحرشا أو مسيئا جسديا خلال علاقتنا العملية – كدليل على أنه لم يكن مسيئا مع العديد من النساء الأخريات أمر محزن واستغلال” وفقا لما نقلته وسائل إعلام أمريكية.

وقال المتحدث باسمه إن واينستين “نصح محاميه بعدم إدراج أسماء محددة لزملاء سابقين، وان يتجنب ذلك كلما كان ذلك ممكنا حتى لو كانوا تصريحات عامة”.

ويحاول واينستين اسقاط دعوى قضائية مرفوعة ضده واستوديوهاته السينمائية السابقة بواسطة ست نساء في كانون أول/ديسمبر الماضي في نيويورك.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here