واشنطن تؤكد أن مُباهاة بوتين بالصواريخ عمل غير مسؤول وانتهاكًا للاتفاقات بشأن الحد من الأسلحة.. وتوافق على بيع أوكرانيا صواريخ مُضادّة للدبابات

واشنطن ـ (أ ف ب) – اعتبرت الولايات المتحدة الخميس ان مباهاة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالصواريخ الجديدة في ترسانة بلاده النووية عمل غير مسؤول ودليل على ان موسكو تنتهك معاهدات الحد من الاسلحة.

ودانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية هيذر نويرت ما كشفه زعيم الكرملين خلال خطاب عن التكنولوجيا الجديدة بواسطة عرض مرفق بصور ورسوم بيانية تظهر صواريخ تضرب الولايات المتحدة. وقالت للصحافيين “لا نعتبر ذلك سلوكا مسؤولا للاعب دولي”.

ونفت نويرت زعم روسيا أن مراجعة السياسة النووية الأمريكية دفعت روسيا الى تطوير الأسلحة، مضيفة أنها تعتقد أن الولايات المتحدة متمسكة بالتزاماتها التعاهدية.

وأشارت نويرت إلى أنه مع اقتراب الانتخابات (في روسيا)، يقوم بوتين “بإشغال الجمهور إلى حد ما” عندما قام بتشغيل مقطع مصور يظهر فيه تلك الصواريخ.

ومن جهة اخرى وافقت الولايات المتحدة رسميا على بيع اوكرانيا صواريخ “جافلين” المضادة للدبابات، على ما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الخميس، في خطوة يتوقع ان تثير غضب موسكو غريمة كييف.

وقالت الوكالة الاميركية للتعاون الأمني الدفاعي إن الحكومة الاوكرانية طلبت شراء 210 صواريخ و31 قاذفة بتكلفة تقارب 47 مليون دولار.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. إذا كانت صواريخ الحوثيين الروسية الصنع “والمطورة من قبل الحوثيين” وصواريخ صام5 الروسية الصنع ؛ “والمطورة من قبل الجيش العربي السوري” رغم “انتهاء مدة صلاحيتها” قد كشفت “تقادم” صواريخ باتريوت ؛ وطائرة إف 16″ فإن صواريخ روسيا ؛ ستدخل صواريخ وسلاح أمريكا في “غيبوبة مستدامة” سيما وأن أمريكا رفعت صراخها بسبب العجز عن تمويل طائرات إف 35 ومن ثم جمود “حركة لوبي السلاح” الذي من غير المحتمل أن يتل إلى “صناعة مروحات لطرد الذباب الذي سيقتات على “صدأ خردته في المخازن”!!!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here