واشنطن: لن نعفي أي دولة من العقوبات المفروضة على إيران

واشنطن/ الأناضول: أعلنت واشنطن أنها لن تعفي أي بلد من العقوبات المفروضة على إيران، وأن السياسة الأمريكية تتمثل في خفض مبيعات النفط الإيراني إلى الصفر.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، الخميس، عقدته المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، مورغان أورتاغوس.

وكانت أورتاغوس ترد على سؤال عمّا إذا كانت الإدارة الأمريكية تعتزم إعفاء البلدان التي تشتري النفط الإيراني مثل الهند أو الصين من العقوبات التي تفرضها على طهران.

وأوضحت أورتاغوس أن سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ووزير خارجيته مايك بومبيو، تقوم على خفض مبيعات النفط الإيراني إلى الصفر.

وأضافت: “أي إعفاء في هذه المسألة غير وارد (..) قبل عام قال العديد من الأشخاص إن العقوبات أحادية الجانب لن تجدي نفعًا ولكنها نفعت”.

ولفتت إلى أن التزام البلدان بالعقوبات المفروضة على إيران تعد من أكبر إنجازات الإدارة الأمريكية الحالية.

من جهة أخرى، قالت أورتاغوس إن واشنطن ستواصل التأكيد على أهمية أن يكون العرب متوافقين بشأن مكافحة إيران من أجل تحقيق المزيد من الاستقرار في المنطقة.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة منذ أن انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي المبرم في 2015، وأعادت فرض عقوبات مشددة على طهران.

وتضاعف التوتر في الأيام الأخيرة، بعدما أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إرسال حاملة الطائرات “أبراهام لنكولن”، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخباراتية حول استعدادات محتملة من قبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here