واشنطن قد تبرر عدم اعتراضها السفينة الإيرانية بالتخوف من كارثة بيئية أو رفض الدول الحليفة الترخيص باحتجازها في موانئها

بروكسيل – “رأي اليوم”:

وضعت الولايات المتحد نفسها في أكبر مأزق عسكري وسياسي أمام المجتمع الدولي بعدما أصدرت مذكرة اعتراض السفينة الإيرانية المحملة بالنفط التي كانت محتجزة في جبل طارق، وإذا لم تطبق قرار القضاء الأمريكي ستفقد كل مصداقية.

غادرت سفينة “غريس 1” والتي تحمل العلم الإيراني الآن وغيرت اسمها الى “أدريان داريا 1” مستعمرة جبل طارق نحو شرق البحر الأبيض المتوسط. ولا أحد يعرف وجهتها بالضبط بعدما قيل في الساعات الأولى من صباح اليوم أنها متوجهة الى جنوب اليونان.

وأصدر القضاء الأمريكي مذكرة احتجاز السفينة بتهمة تهريب نفط الى دولة مثل سوريا واستفادة الحرس الثوري من عائداته عبر استعمال العملة الأمريكية الدولار، وهو ما يخالف القوانين الأمريكية بعد إعلان الحرس الثوري تنظيما إرهابيا.

وتتوفر الولايات المتحدة على الأسطول السادس في البحر الأبيض المتوسط ومقره في إيطاليا، وتطبيقا للمذكرة الأمريكية، أصبح لازما على القوات العسكرية التابعة للأسطول السادس اعتراض السفينة الإيرانية خاصة وأن واشنطن طلبت من لندن استمرار احتجاز السفينة في جبل طارق.

وقد وضعت الولايات المتحدة نفسها في موقف حرج للغاية، إذا لم تطبق مذكرة القضاء الأمريكي باحتجاز السفينة ستكون قد اتخذت موقفا متخاذلا يمس بمصداقيتها، وإذا اعترضتها قد تدشن مواجهة حربية مع إيران خاصة بعد تهديد الأخيرة بالرد العسكري السريع على أي محاولة المس بالسفينة.

ولا تعلن واشنطن عن أي قرار، ولم تتحدث الصحافة الأمريكية عن أي خطوة في هذا الاتجاه أو ذاك. ولا يمكن استبعاد تبرير الولايات المتحدة عدم اعتراض السفينة الإيرانية بأنها تتخوف من تطور الأوضاع وقيام السفينة بإفراغ حمولتها في المتوسط متسببة في كارثة بيئية. وقد تبرر عدم اعتراضها برفض الدول الحليفة منح موانئها لاحتجاز السفينة الإيرانية.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. بعد التجارب ، امريكا قويه بعملائها واذنابها !.
    وهي بدونهم ستكون في طريقها لتصبح القاره العجوز رقم 2 !!.

  2. المذكرة قرار “صقور” جبناء إدارة ترامب المتهورة: بولتن و بومبيو و وليام بار وزير العدل، و تنصيبهم من طرف ترامب للتهديد و للتخويف فقط (شغل مافيا يعني)، و حتى وساءل الاعلام لم تعطي اهميةً لهذا الخبر، اما ترامب فهدفه التفاوض لانه يعتقد انه ابرع المفاوضين، و لا يهمه مصداقية اي كان لانه أصلاً إنساناً غير صادق بالمرة

  3. قانون الإنسان لا يحمى المغفلين و القانون الإلهي يحمي الإشراف امثال إيران المسلمه

  4. يمكن للقوات الأمريكية منع تفريغ حمولة الناقلة في البحر وهذا عذر غير واقعي .
    والحق أن أمريكا تخشى من ردة الفعل الايرانية وتطور الاحداث .

  5. هذه المبررات ستكون اكثر غباء من قرار الاحتجاز نفسه وسيكون ترامب كمن يداوي الم الجرح بالملح .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here