واشنطن تخفض بشكل كبير عدد الرحلات المتجهة الى كوبا

واشنطن  ـ (أ ف ب) – خفضت الولايات المتحدة الجمعة بشكل كبير عدد الرحلات التي يسمح لها ان تتجه الى كوبا في محاولة للحد من العائدات السياحية التي تحققها هافانا.

وأعلن وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو ان رحلات “التشارتر” سيسمح بها فقط الى مطار هافانا، وليس الى مطارات اخرى، وهو اجراء سبق ان اتخذ بالنسبة للرحلات التجارية في 25 تشرين الاول/اكتوبر 2019.

وأضاف “اليوم وبطلب مني علقت وزارة النقل الاميركية حتى اشعار آخر كافة رحلات التشارتر بين الولايات المتحدة والوجهات الكوبية باستثناء مطار هافانا الدولي” موضحا ان الرحلات الى هافانا بدورها سيتم تقليصها الى “عدد مناسب” لم يحدده.

وتابع “سيشمل الاجراء تسع مطارات كوبية تستقبل حاليا رحلات تشارتر عمومية اميركية” وان أمام الشركات 60 يوما لوقف عملياتها.

وهذا الاجراء، بحسب بومبيو، “سيقلص أكثر من قدرات النظام الكوبي في الافادة من عائدات التي يستخدمها في تمويل قمع الشعب الكوبي ودعمه غير المبرر للدكتاتور نيكولاس مادورو في فنزويلا”.

ومنذ اشهر، تضاعف ادارة دونالد ترامب التي كانت قطعت مع سياسة سلفه باراك اوباما للتقارب مع كوبا، حظرها الساري منذ 1962 بهدف اجبار كوبا على التخلي عن دعمها للرئيس الفنزويلي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here