“هيومن رايتس ووتش” تتهم الحوثيين باحتجاز رهائن وتعذيب معتقلين بقضبان حديد وخشب وبالبنادق وارتكاب “انتهاكات خطيرة

دبي (أ ف ب) – اتهمت منظمة “هيومن رايتس ووتش” غير الحكومية المدافعة عن حقوق الإنسان،  الحوثيين الذين يسيطرون خصوصا على العاصمة اليمنية صنعاء، باحتجاز رهائن وارتكاب “انتهاكات خطيرة” بحق محتجزين لديهم، بما في ذلك التعذيب.

وقالت المنظمة في بيان إنها “وثّقت 16 حالة احتجز فيها الحوثيون أشخاصا بطريقة غير قانونية، غالبا لإجبار أقاربهم على دفع المال أو لمبادلتهم مع محتجزين لدى قوات معادية”.

وأضافت أن “معاملة المسؤولين الحوثيين للمحتجزين قاسية ووصلت في العديد من الحالات إلى التعذيب”.

وأوضحت أن “محتجزين سابقين وصفوا كيف ضربهم المسؤولون الحوثيون بقضبان حديد وخشب وبالبنادق وقالوا إن الحراس جلدوا المساجين وكبّلوهم بالجدران وضربوهم بالخيزران على أقدامهم كما هددوا باغتصابهم أو اغتصاب أفراد من أُسرهم”.

وأكدت “هيومن رايتس ووتش” أنه “على السلطات الحوثية أن تفرج فورا عن المحتجزين تعسفا وأن توقف الإخفاءات القسرية وأن تحقق جديا مع المسؤولين عن التعذيب واحتجاز الرهائن وتعاقبهم”، مذكرة بأن احتجاز رهائن يشكل “جريمة حرب”.

وأضافت أنها تنتهز فرصة صدور هذا البيان لتطلب من مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان الذي يعقد دورته في جنيف حاليا، تجديد مهمة مجموعة خبراء حول اليمن مكلفة التحقيق في الانتهاكات التي ترتكبها كل أطراف النزاع.

ومنذ 2014، يشهد اليمن حربا بين  الحوثيين والقوات الموالية للحكومة تصاعدت مع تدخل السعودية على رأس التحالف العسكري في آذار/مارس 2015 دعما للحكومة المعترف بها دوليا بعدما تمكنوا من السيطرة على مناطق واسعة من البلاد بينها صنعاء.

وأوقع النزاع في اليمن منذ آذار/مارس 2015 أكثر من عشرة آلاف قتيل وتسبب في أسوا أزمة انسانية في العالم، بحسب الامم المتحدة.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. السعوديون والإماراتيون مهتهم قتل الأبرياء في اليمن وهذا ليس من اختصاص هيومن رايتس ووتش بل اختصاصهم من اللذين يدافعون عن بلادهم من قنابل التحاف المقيت ويتهمونهم بشتى التهم.
    على هذه المنظمة ان تنتقد التحالف اللذي قتل أهل اليمن بالقنابل والمرض والجوع. انها منظمة مسيرة من قبل الساسة المسيرين.

  2. هيومن رايتس ووتش , لم ولا تتجراء ان تنطق بحرف واحد عن الجرائم الصهيونية المستمرة في فلسطين منذ 70 عاما
    هيومن رايتس ووتش , لم ولا تتجراء عن تنطق بحرف واحد عن الجرائم السعودية و الاماراتية المستمرة 4 سنوات في اليمن !
    human right watch = criminale & terrorist supporters

  3. ممارسة التعذيب في اليمن كشرب الماء ويمارسه الكل بدون استثناء في صنعاء وعدن وتعز لأن السجان مهما كانت خلفيته الفكرية أو المذهبية يعتقد أن تعذيب الضحية جزء من واجبه الوطني أوالمذهبي.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here