هيومن رايتس ووتش: الحكومة التايلاندية الجديدة لا تحترم حقوق الإنسان

بانكوك  (د ب أ)- قالت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان اليوم الأربعاء إن الحكومة التايلاندية الجديدة برئاسة برايوت تشان أوتشا، الرئيس السابق للمجلس العسكري الذي استولى على السلطة في انقلاب عام 2014 وجرى انتخابه بعد خمس سنوات، لا تحترم حقوق الإنسان.

وقال براد آدمز، رئيس منطقة آسيا في منظمة هيومن رايتس ووتش: “تبدأ فترة ولاية برايوت الثانية بنفس تجاهلها الشامل لحقوق الإنسان الذي اتسمت به فترة ولايته الأولى”.

وأضاف: “بيان سياسته لا يتضمن أي كلام على الإطلاق حول المشاكل الخطيرة في ظل الحكم العسكري القمعي منذ انقلاب عام 2014″، في إشارة إلى البيان المؤلف من 40 صفحة الذي تم تقديمه إلى البرلمان الأسبوع الماضي.

وحظر النظام العسكري لبرايوت في ولايته الأولى جميع الأنشطة السياسية. وجرى اعتقال العديد من المدنيين وإيداعهم سجونا عسكرية ومحاكمتهم في محاكم عسكرية لتحديهم الحظر.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here