هيمنة نسائية على القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية

دبي ـ متابعات: أعلنت الجائزة العالمية للرواية العربية في الإمارات اليوم الثلاثاء القائمة القصيرة لدورتها الثانية عشرة والتي ضمت ستة أعمال لمؤلفين من الأردن وسوريا ولبنان والعراق ومصر والمغرب بينهم أربع كاتبات.

ضمت القائمة روايات (شمس بيضاء باردة) للأردنية كفى الزعبي، و(صيف مع العدو) للسورية شهلا العجيلي، و(بريد الليل) للبنانية هدى بركات، و(النبيذة) للعراقية إنعام كجه جي، و(بأي ذنب رحلت) للمغربي محمد المعزوز، و(الوصايا) للمصري عادل عصمت.

واختيرت هذه الأعمال من بين قائمة طويلة ضمت 16 رواية صادرة باللغة العربية بين يونيو حزيران 2017 ويوليو تموز 2018.

وقال الباحث والناقد المغربي شرف الدين ماجدولين رئيس لجنة التحكيم “الروايات الست المختارة مختلفة بشكل كبير في موضوعاتها وفي أساليبها واختياراتها الجمالية، فهي تجمع ما بين الرواية العائلية، ورواية الذاكرة، وخيبة الأمل والمنفى والهجرة، كما تعكس فضاءات محلية متنوعة بالنظر إلى انتمائها لبلدان عربية شتى”.

وأضاف “إنها روايات تعكس واقعا متباينا ورؤى عميقة وناضجة ومؤثرة من الراهن العربي، وفي الآن ذاته تقترح صيغا سردية بديعة تستجيب لطبقات مختلفة من المتلقين”.

ويحصل كل كاتب وصل للقائمة القصيرة على 10 آلاف دولار بينما يضيف الفائز إلى رصيده 50 ألفا أخرى قيمة الجائزة بجانب ترجمة روايته للغة الإنجليزية.

وتعلن لجنة التحكيم اسم الرواية الفائزة خلال حفل يقام في 23 أبريل نيسان في أبوظبي عشية انطلاق معرض أبوظبي الدولي للكتاب.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. [جائزة صموئيل شمعون وبلانك .).. جائزة عايها عليها علامات استفهام… الواضح الوحيد فيها أن دولة الامارات هي التي ( تدفع )

  2. مع ان النبيذة عمل ناضج و متطور و عاطفي بعقلانية جازمة. لا يمكننا تخطي رائعة الأعرج واسيني و التي يعيد فيها تركيب معاناة مي زياة مع تهمة الجنون و الشذوذ السلوكي. و بالرغم من انها تخرج قليلا عن محيط دائرة الشخصيات بالتكرار لكنه ليس تكرارا مخلا. و هو تأكيد تنويري و من الوحدة العضوية لتكامل الفكرة مع الموضوع و بنيته.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here