هيلي تنفي شائعات علاقتها الغرامية مع ترامب وتصفها بـ”الجارحة والمثيرة للاشمئزاز″

نيكي هيلي
نيكي هيلي

واشنطن- (د ب أ): نفت نيكي هيلي، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، بشدة الشائعة التي ترددت ومفادها أن هناك علاقة تربطها بالرئيس دونالد ترامب.

وقالت هيلي في مقابلة مع موقع “بوليتيكو” الإخباري السياسي إن: “هذا الأمر ليس صحيحا على الاطلاق، إنه أمر جارح للغاية ، ومثير للاشمئزاز”.

وأضافت هيلي ، إنها كانت هدفا لهذه الشائعة من قبل، وتبين لها أن من يقوم بترويجها أناس يستاؤون من النساء الناجحات.

وسرت الشائعة كالنار في الهشيم بعدما ألمح مايكل وولف، مؤلف كتاب “نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض”، حول الحملة الرئاسية لترامب عام 2016، خلال برنامج حواري تلفزيوني أمريكي بأنه “متأكد تماما” من أن الرئيس لديه علاقة غرامية.

ولكنه قال إنه لم يكن لديه ما يكفي من الأدلة لتضمين كل التفاصيل في كتابه، الذي أصبح من أكثر الكتب مبيعا بعد صدوره في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال وولف في الكتاب: “كان الرئيس يقضي قدرا كبيرا من وقته الخاص مع هيلي على متن طائرة الرئاسة، وأنه كان ظاهراً أنه يعدها لمستقبل سياسي وطني”.

وأضاف أن هذه المعلومات كانت كافية لتوجيه القراء لتحديد أن هيلي هي الشخص المقصود في العلاقة المزعومة.

Print Friendly, PDF & Email

8 تعليقات

  1. لقد أغدقت عليه أوصافا في لقاءات صحفية كالعبقري والمخلص والساحر لم يألفها الرؤساء السابقون من موظفيهم ، فحق لمن يشاء أن يتصور أن ثمة شيء يجمع الاثنين .

  2. يخرب بيته ازا صحيح معناته ماعنده زوق تماما. .اكتشاف جديد غير عنصريته المقيته وغروره المقرف وغباؤه اللامحدود لأنه ليس بإنسان سوي

  3. ان قصة العلاقة الغرامية مع ترامب ليست ذات مصداقية كبيرة ولكن ربما تكون اقرب للتصديق ان كانت هذه العلاقة مع نتنياهو

  4. ماذا نفسر هذا الصعود الغير طبيعي لهذه المستهترة التي تتكلم كأنها هي رئيس الولايات المتحدة بعنصرية ترامب وقذارة نتنياهو وتعالي وكبرياء الطواغيت، انها تتحدث بلسان الاحمق ترامب ومن اكثر المدافعات عن الصهيونية وسيتم ركلها بسهولة لانها اصبحت عب على الإرادة الامريكية في قباحتها واستهتارها بعدما يزال من المشاهد ترامب وفريقه الصهيوني.

  5. إستفيقي يا أمة إقرأ فمكر اليهود وألاعيبهم تروم تغيير إتجاه البوصلة لإلهاءنا بتفاصيل جانبية في مخطط خبيث لإلهاءنا عن سرقة القدس بمشاركة مع خونة من بني جلدتنا،وهي سيناريوهات محبوكة بدقة متناهية من صهاينة هوليود.كتاب وولف حرب اليمن حرب عفرين الحرب على إيران الحرب على كوريا الشمالية كلها ألاعيب صهيونية لدر الرماد في العيون كما أن هناك جيوش إلكترونية في العديد من الدول وصحف وإداعات فضاءية يمتلكها صهاينة تنشر الأكاديب لمزيد من الضبابية في المشهد فحداري .اللهم إني قد بلغت.

  6. عندما تبلغ درجة التضحية من أجل “العشيق” حد الدفاع ضد أعدائه “بكعب الحذاء” فهذا أقوى دليل على عمق الرابطة

  7. الواقع ان هذه المخلوقة توافق سلوكيا حد التطابق ترامب بالتمام والكمال ،، فلماذا الاستغراب اذا ،،، وكما يقول المثل العربي ” وافق شن طبقة ” .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here