هيت فيننسيلس داغبلاد: طرد صحافية هولندية من تركيا

اسطنبول ـ (أ ف ب) – قالت صحافية هولندية تقيم في اسطنبول وتتعاون خصوصا مع صحيفة “هيت فيننسيلس داغبلاد” الخميس أنها طردت من تركيا.

وأعلنت الصحافية انس بورسما في رسالة نشرتها عبر مجموعة تراسل للصحافيين الأجانب في تركيا “تم توقيفي أمس (الاربعاء) وطردي. الآن اصعد الى الطائرة” للمغادرة.

وأكد مسؤول تركي طلب عدم كشف هويته، طرد الصحافية وقال إن ذلك لا علاقة له بعملها.

وبحسب معلومات من زملاء الصحافية في مجموعة التراسل، فقد تم توقيفها الاربعاء بعد أن زارت إدارة الهجرة في اسطنبول لتجديد تصريح إقامتها في تركيا.

وكانت جددت بطاقة اعتمادها الصحافي قبل عشرة أيام.

واكتفى المسؤول التركي بالقول إن “طردها لا صلة له بأنشطتها الصحافية أو تغطياتها في تركيا”.

وتحتل تركيا المرتبة 157 على 180 بلدا وفق تصنيف مستوى حرية الصحافة في العالم لعام 2018، الصادر عن منظمة مراسلون بلا حدود.

وبحسب موقع “بي24” المتخصص بحرية الصحافة، تضم سجون تركيا أكثر من 160 صحافيا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here