هيئة “تحرير الشام” تعلن قتلها والي “الدولة الاسلامية” في إدلب السورية

بيروت ـ “راي اليوم”:

أعلنت هيئة تحرير الشام عبر “تيليغرام”، عن تمكنها من قتل قيادي كبير في تنظيم “الدولة الاسلامية”  يشغل منصب “والي إدلب”، وفق قولها.

وأوردت أن قوة أمنية تابعة لها نفذت عملية دهم طالت قياديين اثنين من التنظيم أحدهما “والي التنظيم في إدلب”، عقب اندلاع اشتباكات معهم أثناء محاولة اعتقالهم.

وتمكن عناصر تحرير الشام (النصرة سابقا) من قتل القياديين أثناء عملية دهم منزل تتواجد به “خلايا نائمة” تابعة للتنظيم على أطراف مدينة سلقين الواقعة على الحدود السورية التركية مع لواء إسكندرون غرب إدلب.

وسبق أن تعرض عناصر وقادة من تحرير الشام لاغتيالات على يد تنظيم داعش ما أشعل اشتباكات بين التنظيمين الإرهابيين منذ العام الماضي.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. القاتل والمقتول إلى جهنم ومزبله التاريخ لم يتركوا شيئا قبيحا الا وفعلوه جهاد النكاح وقطع الرؤوس وتدمير سوريا وقتل السوريين هنيئا للشعب السوري العظيم انتصارهم وكنسهم للارهابيين .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here