هيئة تحرير الشام تعدم 10 أشخاص أكدت انتماءهم إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” ردا على اعتداء استهدف مطعما في مدينة إدلب الخميس قتل فيه ثمانية من عناصرها

بيروت- (أ ف ب): أعدمت هيئة تحرير الشام التي تسيطر على محافظة إدلب السورية السبت عشرة أشخاص أكدت انتماءهم إلى تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”، ردا على اعتداء استهدف مطعما في مدينة إدلب الخميس، بحسب ما أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان.

وكان ثمانية عناصر من هيئة تحرير الشام قتلوا الخميس في تفجير انتحاري استهدف مطعما في مدينة إدلب، بحسب المرصد.

وقال المرصد مساء السبت أن الهيئة “أعدمت عشرة مقاتلين قالت إنهم خلايا لتنظيم الدولة الاسلامية كانوا اعتقلوا في ـوقات سابقة، امام المطعم الذي فجر نفسه فيه مقاتل يرجح أنه من التنظيم”.

ونقلت شبكة إباء الاخبارية التابعة لهيئة تحرير الشام أنها “نفذت ظهر اليوم السبت حد الحرابة بحق 10 من خلايا عصابات البغدادي الخوارج، وجاء هذا بعد يوم من تفجير أحد أفراد العصابة نفسه داخل مطعم فيوجن في مدينة إدلب”.

وتشهد محافظة إدلب نزاعات داخلية دامية أدت إلى اتفاق لوقف اطلاق النار تم التوصل اليه في الحادي عشر من كانون الثاني/ يناير الماضي، أتاح لهيئة تحرير الشام التابعة لتنظيم القاعدة ان تبسط سيطرتها على كامل هذه المنطقة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here