هل ينجح ”بنت الجيران“ في إنهاء أزمة المهرجانات الشعبية في مصر؟

متابعات- تشهد ساحة المهرجانات الشعبية في مصر أزمة متجددة تتعلق بنقابة الموسيقيين، التي يرأسها الفنان هاني شاكر، لحسم أمر مطربي المهرجانات وتقنين وضعهم.

وبعد نجاح مهرجان ”بنت الجيران“ بدأ اسما المطربين عمر كمال وحسن شاكوش يترددان في وسائل الإعلام، لكن تطور الأمر إلى حصول خلاف بين الزميلين؛ بسبب انفراد شاكوش بالظهور الإعلامي وتهميش دور عمر كمال.

خلافات عمر كمال وحسن شاكوش

بدأت الخلافات بعدما نشر عمر كمال صورة له عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“، وعلق عليها قائلا: ”مهما حاولت تبعد عمر كمال عن الصورة في برامج ومقابلات وأخبار وفي كل حتة الناس عارفة كويس جدًا مين بيغني إيه وعارفة إن (سكر محلي محطوط على كريمة)، ( بنت الجيران شغلالي أنا عنيا)، كوبليهات عمر كمال“، مضيفا: ”المصريين فاهمين وناصحين وقارين كل حاجة حور وغير عنوانين وخد تعب غيرك ربنا الغني عن كل حاجة“.

وتعليقًا على الخلافات، قال عمر كمال إنه ليس لديه أزمة مع المطرب حسن شاكوش، مؤكدًا أنه صوت مميز ويستحق دخول نقابة الموسيقيين والحصول على بطاقة لممارسة المهنة.

وأشار في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، إلى أن ما أزعجه فقط هو ما نسبه حسن شاكوش لنفسه من نجاح، وكأنه وحده المشارك في المهرجان وليس شريكًا معه في النجاح.

وأضاف كمال أنه عضو بنقابة الموسيقيين منذ 4 سنوات، وما حدث بينه وبين شاكوش ”فُهم خطأ على أنه خلاف، ولكن الأمر على العكس؛ لأنه يريد أن يأخذ حقه الأدبي على الأقل أمام الجمهور، أما الأمور المادية فهي أمر خاص سينهيه مع المطرب حسن شاكوش، خاصة أنه على علم بأنه من قام بالإنفاق على مبالغ الدعاية الخاصة للمهرجان“.

وجددّ دعوته للفنان هاني شاكر بصفته نقيبًا، أن يقوم بمنحهم فرصة العمل في وضع قانوني يضمن لهم دخلًا جيدًا يواصلون به عملهم، وللنقابة دخلًا ينفعها في الموارد، مع وضع كافة الشروط اللازمة للحصول على تصريح العمل أو إنتاج الأغاني.

من جانبه، أعرب حسن شاكوش عن سعادته بإشادة هاني شاكر به، لافتًا إلى أن اجتيازه اختبارات النقابة يضمن له العمل بقوة أكبر.

وشدد في تصريح مقتضب لـ“إرم نيوز“ على أنه لا يحمل في نفسه أي خلافات أو مشاكل مع أحد سواء حمو بيكا أو عمر كمال، مبينًا أن ”الأهم حاليًا هو العمل لإثبات جدارتنا جميعًا بالتواجد كما يتمنى الجمهور“.

حمو بيكا على خط الأزمة

وكان مطرب المهرجانات حمو بيكا خرج عبر قناته على ”اليوتيوب“، عقب نجاح مهرجان بنت الجيران، وهاجم حسن شاكوش (دون ذكر اسمه بشكل صريح)، موضحا أنه كان سببًا في نجاحه وشهرته، معلنا تضامنه مع عمر كمال بعد تهميش دوره في نجاح المهرجان.

وقال بيكا: ”يا عم الله يسهلك حالك بس إحنا اللي عملناك أنا اللي عملتك أنا اللي خليتك موجود أنت كنت موجود بس مش متشاف، أنا خليتك تتشاف، أنا اللي عملت تاريخك“.

حلمي بكر يعلق

وأعرب الموسيقار والناقد المصري المعروف حلمي بكر عن استيائه من أزمة مطربي المهرجانات، متهمًا النقابة بأنها تفتح بابًا لن يتم إغلاقه.

وطالب بتشكيل لجنة من خارج النقابة، كما ينص القانون؛ كي يخضع كل من يريد الانضمام لهذا الكيان لاختبارات وترك تحديد دخوله من عدمه إلى إمكانياته وموهبته.

ووصف حلمي بكر في تصريح خاص له ما يحدث حاليًا بأنه ”تتار“ يهدد الفن المصري ويضرب الطرب في مقتل، منوهًا أن الفترة المقبلة لا بد أن تحسمها النقابة بدلًا من إثارة الأزمة كل فترة بشرط الالتزام بالقانون.

موقف نقابة الموسيقيين

بدوره، قال المستشار الإعلامي لنقابة المهن الموسيقية طارق مرتضى، إن اجتماعات النقابة مستمرة لحسم أمر مطربي المهرجانات الشعبية بشرط اجتياز اختبارات النقابة.

وأكد في تصريح خاص أن هاني شاكر يعمل على احتواء هذه الفئة خلال الفترة المقبلة، منوهًا أنه كل هذه الأمور سيتم حسمها في الاجتماع المقبل؛ للخروج ببيان إعلامي مبدأي يكشف علاقة النقابة بمطربي المهرجانات في الفترة المقبلة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here