هل يستطيع الاردن أن يحافظ على ثوابته مع بيت ابيض اصبح مستوطنةً يديرها نتنياهو والذي يقود حزباً شعاره للاردن ضفتان.. هذه لنا وكذلك الاخرى؟ العالم على فوهة بركان ومنطقتنا تواجه صفقة “اسرائيل الكبرى”

 د. عبد الحي زلوم

قال جورج دبليو بوش بعد انتهاء غزوه للعراق بحوالي شهر :”انتهت المهمة” مع انها لم تنتهي!  لكن لو قال ترامب ان مهام الدول الوظيفية لسايكس بيكو قد انتهت بعد مئة سنة من اداء مهامها التي اوكلت لها بنجاح فقد يكون صدق ولو مرة واحدة بحياته. إحدى الوظائف كانت اعادة العالم العربي الواحد الى دويلات قبائل وعوائل وقد تحقق ذلك بإمتياز . وأحد هذه الوظائف كان زرعُ كيانٌ استيطان دخيل في فلسطين يكون جزءاً من منظومة سايكس بيكو وقد تحقق ذلك بنجاح الدول التي تمردت على دورها الوظيفي كانت ايران والعراق وسوريا فتمّ اعتبارها دولاً مارقةً. وما نراه اليوم هو مجموعة من محاولات اعادتها الى بيت الطاعة الامريكي تحت هذا المسمى وذاك . كذلك  هناك اليوم دورٌ وظيفي جديد للدول التي ما زالت تحت عباءة الهيمنة الصهيوامريكية. كانت مرجعيتهم الولايات المتحدة فأصبحت اليوم مرجعيتهم هو الكيان الصهيوني في فلسطين.

وانتهى دور تكوين الكيان الصهيوني من مشروع الى كيان لينتقل الى “دور اسرائيل الكبرى ” . ولا نقول ذلك على سبيل المبالغة فقد بدأ انشاء هذه الاسرائيل الكبرى منذ سنوات وما حلف عرب وارسو الجديد سوى مشيخات فيالامبراطورية الجديدة لاسرائيل الكبرى . نحن في عالم افتراضي اصبح الهاتف الذكي مكتباً افتراضياً في جيب حامله. واصبح لمشيخة ان تظن نفسها امبراطورية افتراضية تدير اكبر دول العالم العربي أو اصغره. والامبراطورية الافتراضية هي التي تفرض هيمنتها السياسية على حدودها الافتراضية وكذلك هيمنتها الامنية ثم هيمنتها الاقتصادية وقد تحقق كل ذلك. واذا اُريدَ لاكبر دولة عربية أن تغلق حدودها لتحاصر شعباً عربياً آخر محاصراً في فلسطين فسمعاً وطاعة . واذا اريد لاغنى دولة عربية أو دول عربية تمويل الخراب والدمار في الدول العربية المركزية كسوريا والعراق فالسمع والطاعة . واذا اريد تجفيف المساعدات عللى بلد كالاردن لزيادة الضغوط عليه فسمعاً وطاعة. واذا اريد أن يتم التطبيع الاقتصادي وبيع الغاز الفلسطيني المسروق لدول الجوار فالسمع والطاعة حتى ولو كان ذلك يعني أن كل انواع الحياة  من صناعة او زراعة قد اصبحت بيد عدو, فالسمع والطاعة . أما مشروع سكك الحديد بين حيفا ومنابع النفط في الخليج المقترح  فإنه يسير فوق خارطة اسرائيل الكبرى وسيمكن نقل ليس البضائع ولكن القوات الاسرائيلية خلال ساعتين ونصف من حيفا الى الخليج. اذن عناصر امبراطورية اسرائيل الكبرى الافتراضية قد اصبحت مكتملة الاركان .ايها الاخوة في الخليج لا أتمنى أن يأتي اليوم الذي تقولون فيه ( لقد أُكلنا يوم أُكل الثور الابيض)…

السؤال هنا هل تستطيع دولة ذات امكانيات مادية وبشرية محدودة كالاردن أن تقف مقابل هذا الطوفان؟ الجواب : لا تستطيع ذلك لوحدها لكنها تستطيع تحقيقه بالتحالف مع آخرين قد قرروا ان يخرجوا من بيت الطاعة الصهيوامريكيه وهم كثر هذه الايام . وليس الخروج من الحمام كالدخول اليه ولكن ايضاً مع أن كلفة الخروج ستكون عاليةً لكن كلفة البقاء ستكون اعلى بكثير إن لم تكن مهمة مستحيلة , فالمطلوب الوظيفي الجديد من الاردن يختلف تماماً مع الف باء الثوابت الوطنية التي حددتها الدولة الاردنية.

يشوب العالم اليوم حالة عدم استقرار غير مسبوقة حتى اثناء الحرب الباردة . وأحد اهم هذه الاسباب هو الانقسام الداخلي العميق داخل الولايات المتحدة ما بين الدولة العميقة التي تبنت العولمة كمنهجها السياسي والاقتصادي لان فوائدها كلها تصبُ في جيوبها  ، وهي فئة لا تتجاوز الواحد بالمئة اكثرها من الصهاينة اليهود والمسيحين ,وبين بقية الشعب الامريكي الذي قاسى  وخسر بالمجمل من العولمة وتأثيراتها على الوضع الاقتصادي والبنية التحتية داخل الولايات المتحدة . فتمثل هذا الانقسام بتجمع المغلوبين على امرهم والسائرين على غير هدى فجاؤوا بدونالد ترامب لإنه ادعى انه ضد العولمة وانظمتها فكانوا كالمُستَجيرِ مِنَ الرَّمضاءِ بالنّارِ. كذلك فقد تكونت دولٌ عديدةٌ رافضةٌ للاحادية والهيمنة الامريكية المطلقة على العالم وعلى راسها دول البريكس بقيادة روسيا والصين .

التعصب الاعمى والضيق لفئة الواحد بالمائة الامريكية الصهيوامريكية قاد ويقود الولايات المتحدة الى غير مصالح شعبها.

في المقابل خرجت بعض دول منطقتنا عن بيت  الطاعة الامريكية إما كلياً(كإيران) أو جزئياً(كسوريا وتركيا وحتى العراق) .إن الحروب بالوكالة ضد الدول الخارجة عن بيت الطاعة الامريكي هي أحد اسباب عدم الاستقرار في منطقتنا .

السؤال هل يستطيع الاردن أن يقف لوحده  على الحياد ؟ الجواب قطعاً لا والجواب ايضاً أن التبعية للولايات المتحدة ليس قضاءً ولا قدراً  . فسياسة الصهيوأمريكيون المحافظون الجدد والقدامى قد لخصها في هذا الموضوع جورج دبليو بوش ب خمس كلمات :”من ليس معنا فهو ضدنا” وبذلك اصبح الاختيار واجباً بالرغم من صعوبة نتائجه . فإن القبول بالبقاء في بيت الطاعة الامريكي أو الخروج منه لم يعد خياراً بل ضرورة. ويبدو أن الخروج منه بالرغم من صعوبته هو الخيار الوطني والوحيد الذي سيلتحم الشعب مع قيادته التحاماً غير مسبوق مما يزيد من قوة الحاكم والمحكوم للوقوف أمام تحديات واضحةً ضدهما معاً.

إن مجرد الانضام الى المعسكر الرافض لمشروع اسرائيل الكبرى كمحور المقاومة ، (ولا اعني بمفهومها العربي فقط وإنما بمفهومها العالمي الذي يضمُ الدول الرافضة للاحادية الصهيوامريكية بما فيها دول عظمى كروسيا والصين) سيكون زلزالاً يثبت بأن الاردن في حال استعمل كافة نقاط قوته هو اكبر بكثير من حجمه . ويبدو في حساب الارباح والخسائر أن هذا هو الخيار الصحيح . ففي مثل هذا الخيار تكاملٌ اقتصادي يفتح الافاق لاسواقٍ كبرى للاردن ويأمنُ لها مصادر طاقةٍ قد تكون بكلفة منخفضةٍ مما يقلص من العجوزات بالاضافة الى أنه تحالفٌ أكثر موضوعية من الناحية الحضارية العربية الاسلامية من التبعية للحضارة الصهيوامريكية. ولما  لا نتعلم من تركيا السُنية مع ايران الشيعية ، وتقاطع مصالح ايران الشيعية مع الصين الوثنية وروسيا الارذودكسية (مع الاعتذار  على استعمال هذه اللغة الطائفية البغيضة).

السياسة الصهيوأمريكية في منطقتنا تعتمد على الحروب بالوكالة لا بالاصالة . اعتاد الكيان المحتل على أن تكون الحروب خارج حدوده وفي اي حرب قادمة ستكون كل بقعة من ارضه المحتلة هدفاً. كذلك فإن جيشه الشعبي يعتمد على الحروب القصيرة وستكون الحروب القادمة حروب مقاومة طويلة لا يقوى عليها مما سيشجع الهجرة المعاكسة زرافات ووحداناً . كذلك فالولايات المتحدة بشكل عام تسعى الى سحب قواتها من الخارج كما تفعل دوما الامبراطوريات في طور انحدارها وهي تعلم أن اي مواجهة ساخنة مع ايران ومحورها فإن اساطيلها في الخليج وقواعدها فوق ابار نفط الخليج ستكون عرضة الى خسائر فادحة . كما أن اغلاق مضيق هرمز وتدمير منشآت الانتاج في دول التحالف الخليجي الامريكي سينتج عنه خللٌ اقتصادي قد يودي بالنظام الرأسمالي برمته .

واذا اراد الاردن الخروج من بيت الطاعة الامريكي فمشوار الاف ميل يبدأ بخطوة وفي هذه الحالة فالخطوة هي الغاء اتفاقية الغاز الفلسطيني المسروق. وهنا  يأتي دور مجلس النواب الاردني ليمارس الكثير من اقواله بشيئ من الافعال .

مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email

24 تعليقات

  1. الى Al-mugtareb
    سيدي أسعد الله اوقاتكم بالخير
    طيب لماذا لا تقوم الجهات المختصة في التحقيق و محاكمة الفاسدين و بعد اعترافات الفاسدين الذهاب الى المحاكم التجاريه الدوليه و اين لجنة الدقيق في الاتفاقية و هل الملك يعلم و هذه شيء مزعج جدا لا يطاق و يجعل الدم يغلي كمان على المواطن الاردني ماذا ذنب المواطن

  2. اتفاقيات كامب ديفيد و اسلو و وادي عربه مفاتيح العدو الى خراب البيوت و للاسف الوضع سيكون أسوأ الى الاردن

  3. مع الاحترام الشديد للكتور زلوم و لكن انشغالنا بانفسنا يجعلنا نهمل الصورة الكلية
    امريكا و منذ اكثر من 30 عاما و هي تركز على الشرق الاقصى او القطب الصيني وحتى الياباني..و هي تحاول بشكل مستمر الانسحاب من الشرق الاوسط و لكن الكيانات الموجودة سرعان ما تستدعيها بشدة.. و احيانا ما تستدعيها اوروبا كما حدث في مصر و البوسنة من قبل
    انسحاب امريكا من المنطقة لا يهدد الكيان الاسرائيلي فقط و لكن كل الانظمة العربية لا سيما انظمة سايكس بيكو و الجزيرة و مصر وهذا هو سر تقارب هذه الانظمة مع اسرائيل ذاتها حتى لو كان علنيا لان الخطر مصيري و داهم.
    التاريخ يعيد نفسه..الغزو الصليبي و الغزو التتاري و الاستعمار الحديث و زراعة الكيان الاسرائيلي كلها كانت مرتبطة بحبل قوة من بعيد انتهت جميعا لما ضعف حبل القوة هذا او تحول اهتمامه او انشغل بذاته وهذا حال اسرائيل و الانظمة المتعلقة بها حاليا
    بالطبع لن تستسلم اسرائيل و لا من معها بسهولة لانها مسألة حياة او موت و لكنها ستسقط حتما اذا باتت وحيدة و ليس درس داعش ببعيد

  4. الى الأخ …..Almugtareb حفظه الله ….لو كانت هناك ديموقراطية في الأردن ووضع مؤسساتي لكنت وافقتك فيما ذهبت اليه ، ولكنه غير ذالك وأنت تعلم هذا ( خاصة في الأمور الكبيرة والتي لها انعكاسات سياسية ) كما وأن حب الهاشميين في قلوبنا ولا نرى لغيرهم القدرة على قيادة الأمة في هذه المرحلة ، ولكن لا يعني هذا أن نبررلهم ونتغاضى ؛؛؛؛ مع المحبة

  5. الفاضل المغترب

    ___________ كتبت معلقا على مقال الدكتور زلوم،ذكرت أن مشكلتنا في النخب السياسية المعارضة،وضربت أمثلة كثيرة على هذة النخب المعارضة (من أقص اليمين إلى أقص اليسار)،وكيف بدلة أفكارها عند وصولها إلى السلطة (كما تبدل ملابسها!!)،وقلت بالحرف انا بحاجة إلى نخب تعارض من أجل الوطن،لا طمعا في امتيازات وتنفيعات. اظن باني لم اتجاوز الأعراف والحدود المسموح بها ،ومع ذلك تفاجأت بحجب تعليقي،ورأيت تعليقات كثيرة من ألتي ظهرت ولم تحجب،قرأت بعضها، من الاعلى للأسفل،وبالعكس ومن ثما حاولت قرأتها من اليمين إلى اليسار وبالعكس،لم أستطع أن أصل إلى ما ارادة المعلق،ربما أحتفظ به لنفسة!! واحتمال أنه ضعف مني.

    ____________ الفاضل الكريم عندما قرأت تعليقك على مقال الدكتور زلوم ، أحسست بالألم داخلك وكيف تهدر مقدرات الدولة الأردنية،من أجل فئة فاسدة،بينما آلاف الشباب عاطل عن العمل،يتم الدفع بهم إلى إلى(الضياع،المخدرات،التطرف !!).

    ____________ الفاضل الكريم،أحد الموقعين على هذة الاتفاقية،تم ظلمه واقتلاعة من أرض ابائة واجدادة ،إلى
    عذابات اللجوء ومرارة العيش في المخيمات ،ومع ذلك وقع ودافع وبرر شراء الغاز المسروق من ارضة المسلوبة ،(وزير طاقة سابق!!).

  6. دكتور زلوم المحترم ….الثوابت التي تقصدها لا تعدو أن تكون وللآن مجرد شعارات ( slogans &lip service ) أما الواقع فهو الارتباط بالمخطط الغربي والذي نأمل أن يتم الفكاك منه وتغيير البوصلة .

  7. مساحة فلسطين أقل من 1% من أمريكا، وبإمكان أمريكا حل مسألة اليهود إن تود مصلحتهم لا استغلالهم كقاعدة حربية متقدمة بأن يصدر الكونغرس قرار إجماع يخصص مساحة مساوية لفلسطين بساحل أمريكي مناخه معتدل لإقامة ولاية لليهود وتمويل بنية تحتية لمدن ومساكن ونقل 7 مليون يهودي من فلسطين لها خاصةً أن نصف يهود العالم حالياً بأمريكا، وحل آخر أن تفرض أمريكا عودة اليهود لمدنهم الأصلية عربية وإسلامية وشرق أوروبية وروسية مع ضمان أمن وعرض ومال وإعادة أراضي ومنازل ووكالات وورش لهم ولا مانع من سياحة أو زيارة لحائط المبكى

  8. دولة الكيان الصهيوني المقاطعة ال 53 لدولة الامبريالية العالمية
    موقع استراتيجي مهم جداً جداً جغرافياً واقتصادياً
    استلم الصهاينة هذه المهمة لحقدهم وخبثهم على المسلمين ولضمان الوجود الغربي والأمريكي في هذه المنطقة الاستراتيجية المهمة جداً جداً

  9. تحقيق طفرة نوعية وسريعة في الاداء الاقتصادي والتنموي هو شرط أساسي وضروري للمقدرة على مقاومة الضغوط المتصاعدة – المالية والاقتصادية والسياسية. فهل لدينا طاقم اقتصادي قادر على مواكبة هذه المرحلة الحرجة؟ اسألوا صندوق النقد الدولي !.

  10. .
    — ملاحظتي ستتعلق بموضوع واحد وهو اتفاقيه الغاز الفلسطيني المسروق الذي اشار لها الدكتور عبد الحي زلوم والذي تكرم بتغطيه اهميه الغاء هذه الاتفاقيه ،
    .
    — ان محاوله الجهات الفاسده التي تقف خلف هذه الاتفاقيه إظهار بانها اتفاقيه فرضت على الاردن بواسطه الاداره الامريكيه هو تضليل فهذه اتفاقيه أملتها مصالح خاصه لجهه متنفذه وهي اتفاقيه تم تفصيلها على قياس حاجه شركه نوبل انرجي الامريكيه لقرض بقيمه ملياري دولار لتغطيه اعمال الحفر والاستخراج للغاز واشترطت الجهات التمويليه ان توقع شركه نوبل انرجي عقدا لا تقل قيمته عن خمسه اضعاف المبلغ بشروط مرنه لصالح الشركه مع غرامه ملياري دولار ( توازي فيمه القرض ) كشرط جزائي في حال الالغاء .
    .
    — بناء عليه أسست شركه نوبل انرجي شركه تابعه ورقيه محدوده المسؤليه برأسمال رمزي وتعاقدت هذه الشركه مع شركه الكهرباء الوطنيه الاردنيه التي كفلت عقدها الحكومه الاردنيه والعقد مدته عشر سنوات قيمته تتراوح ما ببن عشره الى خمسه عشر مليار دولار ،، فكان للمولين ما ارادوا للإفراج عن التمويل لشركه نوبل انرجي لتكمله استخراج الغاز واصبح الجانب الاردني ملزما بعقد ضخم وغرامه / شرط جزائي بقيمه ملياري دولار ان الغاه وليته عقد مع شركه نوبل انرجي ذاتها بل مع شركه ورقيه يمكن اغلاقها بيوم واحد اذا رغبت الشركه الامريكيه في التنصل من العقد في اي مرحله.
    .
    — وليت الكارثه تقف هنا بل تمتد لان الحكومه الاسرائيليه التي تمتلك حقل الغاز ليست طرفا بالعقد وبالتالي فان لها الحق متى رغبت هي الاخرى في منع او تخفيف الكميات او فرض الرسوم للاستخراج او النقل للغاز الى الاردن .
    .
    — مهلا ، لم ننتهي بعد ، الاردن المديون بما يقارب الان اربعون مليار دولار لا حاجه له باتفاقيه غاز ملزمه بعشره مليارات وشرط جزائي بمليارين تخفض من تصنيفه الائتماني دون مبرر لان الاردن غير البترولي ينتج الان ثمانون بالمايه طاقه اضافيه اكثر من حاجته يبحث لها عن أسواق خارجيه .!!
    .
    — اما المصيبه الاضافيه فهي ان الطاقه الفاءضه المنتجه مباعه سلفا “سواء استعملت ام لم تستعمل” من مستثمرين محددين للحكومه بسعر خمسه اضعاف السعر الحالي للطاقه البديله بعقود طويله الامد ستكلف الخزينه اربعمايه مليون دينار إضافي سنويا وبالتالي سيدفعها المواطن ويهرب المستثمر لارتفاع تكلفته ..!!
    .
    — أردت ان اكتب عن اتفاقيه الغاز التي لا تعلم الحكومه او البرلمان تفاصيلها بادعاء ان شركه الكهرباء الوطنيه موسسه حكوميه مستقله ، تمرير اتفاقيه كهذه لم تراعي فوق ذلك الاراده الشعبيه والجانب الامني واصرار الملك على الاصلاح تبين ان الفساد اقوى وامتن واوقح مما نتصور و توجب علينا ان ننظف بيتنا أولا قبل ان نفكر بمواقف تتصدى لخصومنا الخارجيين .
    .
    .
    .

  11. يا سيادة المستشار المحترم ، كل التحية والاحترام والتقدير لشخصك الكريم ،،
    وبما انك وصلت الى مرتبة مستشار فلا بد انك تعلم ان إرادة الشعوب يمكن لها ان تغيّر كل شيء من حولها ، كل شيء وأعني تماماً ما أقول ، ولكن لا بد من الايمان بقدرة الشعوب على التغيير والايمان بقدرة قادة وحكّام هذه الشعوب على الانصياع آجلاً ام عاجلاً لإرادة شعوبها نحو التحرر من غياهب التبعية المقيته لإرادة دول اخرى تسمي نفسها دول عظمى مع العلم ان الجميع يعلم ان هزيمة ما سمي بالدول العظمى سهلة جداً واكبر مما يمكنكم جميعاً ان تتخيلوا ولكن ينقصنا جميعاً الصبر والرباط والاعداد الجيد للمواجهة فكرياً وسياسياً وان لزم الأمر عسكرياً ، واهم من كل ذلك تقوى الله عز وجل والايمان بأنه وحده القادر على نصرة عباده المستضعفين في اي ارض وفي اي زمان ، ف لله الأمر من قبل ومن بعد !!!
    لذلك وباعتقادي الشخصي المتواضع وان مجرد انسان عادي جداً لا املك في هذه الدنيا شيء لتغيير الوضع الراهن المخجل بالنسبة لبلدي اولاً ولكل بلاد الاسلام والمسلمين حالياً الا قلبي ولساني وقلمي ، وصلت الى اعلى درجات الايمان بأن كل ما يجري من حولنا هو من صنع ايدينا وبعلم مطلق من الله عز وجل ليمحّص القلوب ويميز الخبيث من الطيب لا لأنه لا سمح الله يريد ان يذل عباده ولكن ليقضي امراً كان مفعولا ، ف الله سبحانه وتعالى ينصر الدولة الكافرة العادلة على الدولة المسلمة الفاجرة العاصية لأوامر الله والتي هان عليها ان تقيم حدود الله على ارضها فبعدت عن نصرة الله ولن تعود كما كانت في مشارق الارض ومغاربها الّا اذا عدنا نحن كما ارادنا الله عباد الله المخلصين !!!
    وعودةً لموضوعنا عن بلدي العزيز والغالي الاردن نعم فانه يستطيع ان يحافظ على ثوابته الوطنيه وينهض من جديد رغم كل التحديات المحيطه به من كل مكان ولكن لا بد من الايمان فقط الايمان بأنّا قادرون على ذلك !!!

  12. الأستاذ الدكتور عبد الحي :
    أتمنى أن تكتب كل يوم..
    قواك الله وعافاك وأمد في عمرك بصحة وعافية وقوة..
    كم جميل تحليلك..
    نعم.. الخروج عن الطاعة الصهيوأمريكية مكلف جداً..
    ولكن البقاء فيه يعني النهاية بكل ما في هذه الكلمة من معنى…
    نداؤك للجميع عاقل حكيم رزين.. ولكن!!!!!!!!!
    لقد أسمعت لو ناديت حياً
    ولكن لا حياة لمن تنادي
    كل الحب والإحترام لك..
    تحية للأبطال في غزة والضفة والجنوب اللبناني ولكل من قاوم لا قاول ..

  13. تشكر دكتور زلوم علىما تتفضل به دائما واعطاك الله الصحة والعافية
    نعم الخضوع لامريكا والصهيونية العالمية ليست قدرنا انما هي قدر الزعامات الفارفة والتي لا يهمها الا مصالحها الشخصية وجيوبها
    الشعب العربي لا بد ان ينتفض ضد الهيمنة الصهيونية على حياته بالكامل, ولا يركن لقيادته المهترئة لانا ستزيده خضوعا واذلالا وفقرا على فقر
    قيادات او محيميات الخليج التي تستقبل الصهاية في عواصمها وترفع النشيد الصهيوني وتكرم اللاعبين الصهاينة هذه ليست مناوعلى الشعب العربي الا يركن اليها لانها صناعة صهيو- بريطانية ومن ثم صهيو- امريكية
    نعم لن يستطيع الاردن لوحده مجابهة امريكا واللوبي اليهودي فيها وفي بريطانيا لكن يستطيع ان يقول لا على شرط اولا ان يتخلص من كل من وضعوه في هذا المازق من عملاء ولصوص في الداخل وبعدها يصبح قويا بقوة شعبه ومن ورائه الشعب العربي باكمله, كما ان الشعب الفلسطيني في فلسطين عليه ان يسقط كل القيادات او الزعمات التي تتامر وتنسق مع العدو الصهيوني وتعتقل وتساهم في قتل المقاومين للمشروع الصهيوني وشكرا

  14. مقال قيم لخارطة طريق لحكامنا اذا ارادوا السماع. فالنتذكر الفيتناميون هزموا اعتى قوتين استعماريتين في ستينات القرن الماضي لان كانت لهم قيادة صلبه كالفولاذ لم ترتعب امام اقذر الاسلحه فتكا الموجودة في ترسانة القوتين الاستعماريتين ولم تتردد عن تقديم قوافل تلو القوافل من الشهداء لانها كانت تعلم انها معركة حياة او موت ليس لفيتنام فقط بل لكل دول تلك المنطقه من العالم بل معركة مصير للجنس الاصفر برمته امام عنجهية وعنصريه الرجل الاوروبي الابيض.

  15. دور الأردن انتهى وكذلك وجوده، والسؤال الجوهري هو: هل يستطيع الأردن الاستمرار ؟ نعم إذا تمكن من الاعتماد على الذات في تحالف جديد خارج الهيمنة الأمريكية .

  16. الأستاذ عبد الحي
    كل التحية لقلمك المقاوم
    اعتقد ان المسالة تتجاوز اتخاذ قرار من مجلس النواب بإلغاء اتفاقية اقتصادية ، فهي خطوة ذات طابع دفاعي محض ولا تقدم أو تؤخر في مجرى الأحداث. وحتى هذه الخطوة البسيطة لا يستطيع هذا المجلس بتركيبته الحالية اتخاذها.
    وكنت قد اقترحت في مقال سابق خطوة إعلان التجنيد الإجباري وهي خطوة سياسية ذات طابع هجومي ولكن على صاحب القرار أن يدرك أن مخاوفه بزوال عرشه نتيجة لزوال الدولة الوظيفية التي قام بها الأردن منذ تأسيس إسرائيل ، انما هي مخاوف حقيقية .
    على الملك أن يدرك أنه لإنقاذ عرشه من السقوط أن ينضم لمحور المقاومة وأن يحول موقع الأردن الاستراتيجي كونه مشرفاً على كل الكيان الصهيوني من أقصاه الى أقصاه ، الى مركز قوة بدل الضعف والإستسلام الحالي والإنقياد الى المشروع الأمريكي وحليفه الوحيد والدائم في المنطقة إسرائيل.

  17. 1. لو كان الكيان الغاصب المزعوم اسرائيل قادرا على حماية نفسه ومصالحه ومصالح الامبراطورية دون دول عربية، لفعل، لكنه لا يقدر. الدليل؟ حزب الله، فهو غير قادر على الانتصار على حزب الله، فما بالك بايران وسوريا وحزب الله مجتمعة؟
    2. لو كانت انظمة التطبيع العربية قادرة على حماية استبدادها وحكمها لدولها دون الكيان، لفعلت، لكنها لا تقدر. الدليل؟ اليمن، فهم غير قادرين على حسم الحرب ضد الحوثيين، فما بالك بايران؟
    3. مع خروج الامبراطورية من المنطقة واستدارتها نحو اسيا، فالكيان مكشوف وانظمة التطبيع المتآمرة على الشعوب العربية مكشوفة.
    4. يخال لهم ان حلف ضباع وارسو اللئيمة هذا قادر على حمايتهم. جيد… ليحلموا.
    5. ستكتشف انظمة التطبيع (وربما قد اكتشفت) أن ترامب حلبهم من مالهم ونفطهم وغازهم، وكما طعن الاكراد في شمال سوريا، سيطعنهم بالظهر، ويخرج من المنطقة او تنتهي ولايته دون مواجهة عسكرية مباشرة مع ايران. طبل وزمر الكيان الغاصب للـ”خطر الايراني” منذ الثورة الاسلامية الى اليوم. ويسأل العاقل: اذا لم تحلرب امريكا ايران عندما كانت باوج سطوتها وهيمنتها الاحادية، هل ستفعل ذلك في خضم استدارتها نحو اسيا؟ لكن على رأي الفلسطيني “مثلهم مثل الغرقان المتعلق بقشة”، طيب شو بدهم يعملوا؟
    6. لم تكن سايكس-بيكو وليست اسرائيل الكبرى قدرا، ترسخت واقعا جيو-سياسيا لأن الامبراطورية وجدت “من اهلها”، اي من أهل فلسطين، عذارءكم المغتصبة يا ابناء العروبة، وجدت من يشتغل بالتآمر والخيانة والعمالة، ودعمتهم بالمال والسلاح.
    7. وبينما كان هناك من هو منشغل بالخيانة والعمالة والتآمر، كان هناك من هو يقاوم.
    8. لم يعد خيار المقاومة خيار من حيث المبدأ فقط، بل في هذه الظروف هو الخيار المنتصر، وقد خرج مشرق الوطن العربي من عنق الزجاجة. وبقيادة الجزائر سيخرج مغربه ايضا. أما مصر، فماذا تنتظر؟
    9. هذه الامة ستنتصر وتكنس الخونة قبل الاعداء.

  18. ____ ثوابت ’’ على الورق و من على ’’ المنابر ’’ لا تعني شيئ .. تماما مثل ’’ زغيم ’’ يهش الذباب ليبين للحضور بأنه / حازم صارم حاسم .. ما بيهزرش .. إلا مع إسرائيل .. حتى و لو دخلت مناخير مناخيره !!!
    م / .. يرحمك الله يا عاطس !!

  19. ____ يحدث ’’ الشرخ ’’ لما كل دولة و لها ’’ سياسة ’’ مناقضة لسياسة الدولة الأحرى أو الدول الأخرى _ العربية نفصد _ هذا خدم ’’ إسرائيل الكبرى ’’ و لأن ’’ الحماقة ’’ ولادة لأوضاع .. فالكل سيصبح في العراء في ليلة قمراء !
    .. هذا الثابت . و هل التدواي بالتنديد .. كاف ؟ أو خشب ؟ .

  20. كلام عملي ويقترح إجراءات عملية فاعلة.
    ومهما كانت الدول ضعيفة فإنها تستطيع عمل شيء اذا توفرت الإرادة والنية الصادقة. وكذلك مجلس النواب عليه مسؤولية إنجاز شيء ما عملي ضد الصهاينة بدلا من المشاجرات الصبيانية.

  21. اعتقد ان دور الاردن كان الى زوال حتى اذا فازت هيلاري كلينتون ، فالامور تسير حسب منهج موضوع سلفا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here