هَل مَخاوِف الأُردن مِن انهِيار السُّلطة الفِلسطينيّة وتَبِعاتِها حقيقيّة ولها مُبَرِّراتها؟ وما هِي القَضايا الأربَع التي تُقلِق العاهِل الأُردنيّ حاليًّا؟ وهَل التَّهديدات الاسرائيليّة باغتِيالِ عبّاس جدِّيَّة؟ وما هو البَديل لهُ وسُلطَتِه؟

يُمكِن وصف القِمّة المُتَوقَّع انعِقادُها في العاصِمة الأردنيّة عمّان بين العاهِل الأُردني الملك عبد الله الثاني، والرئيس الفِلسطيني محمود عباس بأنّها قمة “التَّأزُّم”، فكِلا الزَّعيمَين يُواجِهان أوضاعًا داخليّةً صعبةً، وضُغوطًا خارجيّةً مُتعاظِمةً، ومِن الولايات المتحدة وإسرائيل تَحديدًا، للتَّماهِي مع صفقة القرن ومُتَطلَّباتِها مِن تنازلاتٍ تُصَنَّف في قائِمةِ “المُحرَّمات”.

العاهِل الأُردني يُواجِه حِراكًا داخِليًّا غاضِبًا بسَبب قوانين الضرائب التي أثقَلتْ كاهِل المُواطنين، وارتِفاعٍ فاحِشٍ في الأسعار، جعل مِن الظُّروف المعيشيّة أمْرًا لا يُحتَمل، ليسَ فقط من قِبَل الطَّبقةِ الفَقيرة المَسحوقة، وإنّما مِن الطَّبقةِ الوسطى التي كانَت تُشَكِّل العمود الفقريّ لاستِقرار البِلاد بسبب قُدرَتها الإنتاجيّة العالية، وهِي الطَّبقة التي بَدأت تَفقِد هُويّتها، وتَقترِب بشَكلٍ مُتسارعٍ مِن الطَّبقةِ الفقيرة، والأُمور نِسبيّة طبعًا، ولوحِظ أنّ هُناك تَوجُّهات لإضفاءِ طابَعٍ سِياسيٍّ على هذا الحِراك، وتوسيع دائرته للمُطالَبة بمَواقِف حازِمة لدَعم انتفاضَة الأرض المُحتلَّة في الضِّفَّةِ والقِطاع.

أمّا الرئيس الفِلسطينيّ محمود عبّاس، فيُواجِه التَّهميش مِن قِبَل الغالبيّة مِن شعبه داخِل الضفّة الغربيّة والقِطاع وفي المَنفى، مِثلَما يُواجِه التَّهديدات باغتيالِه مِن قِبَل المُستوطنين المُتطرِّفين، بينَما تتعزّز في المُقابِل سُلطَة حماس وشعبيّتها، بعد العَمليّات الهُجوميّة المُكَثَّفة الأخيرة التي استَهدفت المُستوطنين والجُنود الإسرائيليين، وأعلَنت مَسؤوليّتها عنها، وخاصَّةً إطلاق النّار على هؤلاء (الجُنود والمُستوطنين) في مَدخل مُستَوطنة عوفر ومَقتلِ وإصابَة العَديد مِنهُم.

الإهانات الإسرائيليّة لم تتوقَّف للرئيس عبّاس طِوال الأسابيع الأخيرة، ووصَلت لدرجة اقتِحام مقر وكالة أنباء السُّلطة (وفا) التي لا تَبعُد عَن بيته إلا 200 متر، وجَرى اعتِقال العَديد مِن العامِلين فيها، كما جرَت مُداهَمات لمنازِل قُرب مَقر الرِّئاسة في رام الله.

لا نَعرِف في هذه الصحيفة “رأي اليوم” كيف سيُواجِه الزَّعيمان هذا الوَضع المُتفاقِم الذي يُشكِّل تهديدًا مُباشِرًا لسًلطتيهما في ظِل هذا الوَضع العربيّ المُتدهور، حيثُ قرَّرت مُعظَم حُكومات الخليج تَجاوزهُما ماليًّا وسِياسيًّا، ونَسْج عُلاقات تحالفيّة، أمنيّة وسياسيّة قويّة مع دولة الاحتِلال مُباشرةً، ولا نَعتقِد أنّ البيانات أو التصريحات ذات الطَّابَع التقليديّ الإنشائيّ التي جَرى استِخدامُها أو اطلاقها في لقاءاتٍ سابقةٍ يُمكِن أن تُفيد هَذهِ الأيّام.

الذين التَقوا العاهِل الأُردنيّ في الأسابيعِ الأخيرةِ لمَسُوا حالةً مِن القَلق غير مسبوقة باتَت واضِحةً على مَلامِح وجهِه، فأكبر المَخاوِف التي يعيشها تتلخَّص في أربعِ نُقاطٍ:

ـ الأُولى: أن تنهار السُّلطة الوطنيّة الفِلسطينيّة بقيادة الرئيس عبّاس، وتَعُم الضفّة الغربيّة حالةً مِن الفَوضى، عُنوانها تَكثيف اللُّجوء للعَمل المُسلَّح ضِد الاحتِلال الأمر الذي قد يُؤدِّي إلى نُزوحِ مِئات الآلاف إلى الأُردن.

ـ الثّانية: إصرار الإدارة الأمريكيّة على فَرضِ ما يُسَمَّى صفقة القَرن بالقُوّة على السُّلطات الأُردنيّة، وتقديم تنازلات في القُدس المُحتلَّة، والوِصاية الهاشميّة على المَناطق المُقدَّسة فيها الإسلاميّة والمَسيحيّة، وخاصَّةً المسجد الأقصى، لمَصلحة وِصايَة سعوديّة مَدعومة إسرائيليًّا، وعَدم التَّجاوب قد يَعنِي وقف المُساعَدات الماليّة والتَّلويح بالحِصار الاقتِصاديّ.

ـ الثَّالثة: وجود خُطَّة في إطار صفقة القرن تَقضِي بإعادَة المُدن الرئيسيّة الأكثَر كثافة سُكّانيّة في الضفّة الغربيّة إلى الأُردن للتَّخلُّص مِن عبئها بشَكلٍ نِهائيٍّ، مِثل الخليل، ونابلس، وطولكرم، ورام الله، وجنين، لأنّ انهِيار سُلطة عبّاس، يعنِي انهِيار أجهزة الأمن الفِلسطينيّ والتَّنسيق الأمنيّ بالتّالي، والبَديل الوحيد والمَوثوق هو قُوّات الأمن الأُردنيّة، وهُناك مَصادِر إسرائيليّة تُرَوِّج لصِيغَة الكونفدراليّة لتَبرير، أو شرعَنَة هذا المُخَطَّط.

ـ الرابعة: مُسانَدة ودَعم حُكومات خليجيّة لصفقة القرن بشَكلٍ علنيٍّ، ليسَ مِن خِلال التَّطبيع مَع الإسرائيليين سِياسيًّا واقتِصاديًّا وأمنيًّا، وإنّما أيضًا مِن خِلال تجويع الأُردن، ومُحاصَرتِه، ووقْف المُساعَدات الماليّة عنه، حتّى يرضَخ في نِهايَة المَطاف لهَذهِ الصَّفَقة، ويُشارِك في تَنفيذِها.

العاهِل الأُردنيّ أكَّد دائمًا على قِيام الدولة الفِلسطينيّة، والقُدس عاصِمةً لها، مِثلَما أكَّد على تَمسُّكِه بالوِصايَة الهاشميّة كامِلةً، ورَفْضِه صيغَة الكُونفدراليّة لأنّه يَعرِف أنّها مِصيَدة للأُردن وتَصديرِ الأزَمَات إليْه.

خِتامًا نقول بأنّ الزَّعيمين يُواجِهان خَطَرًا وُجودِيًّا لسُلطَتيهما، وغضبة شعبيّة، وحالةً مِن التَّمرُّد على السِّياسات المُهادِنة التي تتّبعها حُكوماتهما تُجاه الاحتِلال وعُقوباتِه الجماعيّة لأهلِ الأرض المُحتلَّة، وتَغَوُّل سِياسات الاستِيطان ونَهبِ الأراضي، وتَهويد العاصِمة الفِلسطينيّة المُقدَّسة.

نَحنُ في هَذهِ الصَّحيفة “رأي اليوم” لا نُمَيِّز بين شرق أو غرب أردني، مِثلَما لا نُفَرِّق بين الأُصول والمنابِت، لأنّنا لا نُؤمِن بالوِحدة الوطنيّة الأُردنيّة فقط، وإنّما أيضًا بالوِحدة العربيّة الشَّامِلة التي ستَظَلُّ حُلمنا وطُموحنا الأبدِيّين، ويَثْلُج صَدرنا عِندما نَجِد الغالبيّة السَّاحِقة مِن أبناء الأُردن، والشَّرق أُردنيين بالذّات، الأكثَر تَطَرُّفًا والتِزامًا بالقضيّة الفِلسطينيّة، ورَفضِ كُل سِياسات التَّنسيق الأمنيّ، والتَّطبيع السياسيّ والاقتِصاديّ مع الاحتِلال، مِثلَما يرفُضون وجود سفارة إسرائيليّة في عمّان، ويَعتَرِضون بقُوَّةٍ على مُعاهَدة وادي عرَبَة التي أتَتْ بِها.

العاهِل الأُردني والرئيس الفِلسطينيّ مُطالَبان مِن قِبَل شَعبَيهِما توحيد جُهودِهما، واتِّخاذ مَواقِف مُشتَركة صَلبَة وحاسِمة، تضع حدًّا للغَطْرَسةِ الإسرائيليّة، وتَوَقُّف العُقوبات الجَماعيّة، والتَّوَغُّل الاستِيطانيّ، وتتصدَّى بقُوَّةٍ لكُل أشكالِ التَّطبيع المُتسارِعة، قبل أن تتفاقَم الأزَمَات، ويتَّسِع الخرق على الرَّاقِع، ويُصبِح الوَقت مُتَأخِّرًا لوَقفِ الانْهِيار، وإنقاذْ ما يُمكِن إنقاذُه.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

26 تعليقات

  1. To Bendidi: Thank you for your comment . I said it time and time again, I do read Arabic but I cannot type in Arabic and mostly my laptop does not have Arabic keyboard. One cannot find a computer with Arabic keyboard sold in the West. Nevertheless, There are so many experts who write valuable comments like you and people benefit from their comments and those who write in English like me when people benefit or do not from his/her comment. The most important thing is that I do get outraged from the politics of our Arab countries and as nationalist as you are. To sum up , I think we have more issues to care about our cause than writing in which language. Prof. Edward Said , was a Palestinian who could not read or write Arabic but he is more Palestinian and more Moslem than all other Palestinians leaders and our Moslem Muftis. Thank you.

  2. وهل لا زالت السلطة لم تنهار بعد أنا في علمي لا وجود لها بل هناك سلطة إسرائيلية فلسطينية على الفلسطينيين

  3. أسجد لله العلي العظيم وأحني رأسي وقامتي إحتراما وتقديرا لكل عربي ومسلم سواء كان حاكما أو مواطنا يدافع عن حق العرب في فلسطين ويعمل على مكافحة الصهاينه ومن يساندهم وأقول لأحرار العرب نموت جوعا وعطشا ولا نتنازل عن حقنا في فلسطين — وأنا لست من أصل فلسطيني ولكنني عربي مسلم

  4. الملك عبدالله مطلوب منه امريكيا وخليجيا الموافقة على صفقة القرن حتى يتم رفع الحصار الاقتصادى عن الاردن والا سيواجه الكثير من المشاكل الداخلية والخارجية نعم الاردن كان متغطى بالدعم الامريكى والخليجى ولكن السياسه والعلاقات الدولية ليس دائمة بل هى علاقات تخضع للمصالح ولذلك هى متغيرة ولمواجهة هذه الهجمه لا بد من حوار وطنى مع مختلف اطياف المجتمع والاستماع لمطالب المحتجيين من اجل محاربة الفساد وسرقة المال العام الذى نخر الدولة الاردنية وتقوية الجبهه الداخلية على اساس العدل والحرية وتكافؤ الفرص ان المحتجين الذين يخرجون للشارع ليسوا اعداء للوطن ولا للنظام فالاجماع كلى على حماية الاردن وعلى ان من يقود السفينه الى شاطئ الامان هم الهاشميين ولكن هناك قوى متضرره من الاصلاح السياسي والاقتصادى تعمل على شيطنة المحتجين ولذلك تقوية الجبهه الداخلية هو اقوى رد على صفقة القرن والخروج من هذه الازمه باقل الاضرار

  5. الفاضل Munzer el basha بما ان المقال مكتوب بالعربية و انت قراته واتخذت منه موقفا الجأك الى التعليق عليه فلماذا تعلق بلغة غير العربية ليقرا تعليقك كل القراء … اتساءل لو انك قرات مقالا بالانجليزية في موقع انجليزي وكتبت تعليقا عليه بالعربية هل كان لينشر تعليقك؟! لا اظن ….. وفي نظري الالتزام بلغة الموقع والمقال في التعليقات هو من صميم لياقات التفاعل مع المواد المنشورة والمواضيع المطروحة …..

  6. ولى زمن النزووح والهروب والقادم هو إسقاط سلطة البناشر العباسيه وتمكين المجاهدين بالضفه والإنطلاق لكنس ودحر المستوطنين والجيش الصهيوني المجرم من كل أراضي الضفه وأريد التذكير فقط في حرب غزه 2014 التي إستمرت 51 يوم من الغارات الوحشيه من الجو والمعارك على طول شريط غزه مع الكيان الغاصب وقصف بحري في بعض الأحيان ورغم أعداد الشهداء الكبيره وتدمير بعض الأحياء إلا أنه لم يفكر أحد في القطاع من جباليا إلى رفح بالنزوح وأيضا أريد أن أذكركم بشيء أهلنا في الضفه من عام 2001 إلى 2004 تعرضت الضفه لحملات المجرم شارون وجميعنا يذكر مجزرة جنين وتدمير البلدة القديمه بنابلس و حصار ديرالمهد في بيت لحم و إحتلال راملله وتطويق مقر عرفات وإجتياحات طولكرم وقلقيليا و الخليل ولاكن أهلنا بالضفه ثبتوا ولم يهاجروا لذا شعبنا بالضفه سيحرق العدو وجماعة التنسيق الأمني المقدس ومهما حصل لن ولم نكرر غلطة 48 فما بالك اليوم والعرب يعتبرون الفلسطيني مجرم وسبب المشاكل لا أقول لكل العرب سنبقى داخل أرضنا ولنا خياران إما النصر أو الشهادة

  7. الاخوة الكرام قي رأي اليوم
    الاحداث والتطورات التي انطلقت مؤخرا من القطاع المقاوم الى الضفة بطولها وعرضها بدأت تشيد الطريق نحو الهدف الاسمى وهو تحرير الأرض الطيبة من النهر الى البحر عن طريق الكفاح المسلح الذي تخلت عنه سلطة اوسلو التنسيفية الامنية والي كان يعرف كل مواطن فلسطيني ان اسرائيل حصلت في عهد هذه السلطة العميلة منذ عام 1903 على،المزيد من المكاسب جغرافيا وسياسيا وعلى جميع الاصعدة محليا واقليمياودوليا ماكان تستطيع بل ويستحيا ان تكسبها لولا اسقاط البندقية ولولا اتفاقيات اوسلو المشئومة التي انتهزتها اسرائيل لتقضم المزيد من الارض وقتل المزيد من الشعب الاعزل واعتقال واسر الالوف من المواطنين وهدم البيوت وقلع الشجر وخلع الحجر واتلاف الزيتون والثمر وتدمير الحرث والنسل تحت سمع وبصر سلطة عباس الخناس ورجل بطانته الاشراس بل وبتعاون السلطة وتسهيل هذا التعسف الاسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني المناضل والمقاوم ؟
    ايها الاخوة الكرام ؟
    اي حركة اومنظمة للتحري من ربقة الاحتلال الاجنبي التسلطي او الاستعماري او حتي الاستبدادي مثل حركتي جيفارا وفيدل كاسترو التاريخي تستطيع ان تتنتصر وتحقق اهداها دو ن الكلاشينكوف ولعلعة ارصاص وبريق السيوف على مرِّ العصور قديما وحديثا؟
    اي اتفاقيات للسلام او التسوية تبدا باريحا وغزة اولاا وتقفز من فوق القدس التي بدونها لاحياة لفلسطين ولا لشعب فلسطين إذا خلو عن اقدس واشرف واطهر مقدسات العرب والمسلمين والمسجد الاقصى المبارك أولي القبلتين وثالث الحرمين الشريفين والذي لول ا الغشاوة غطت عيون قصيري البصر والبصيرة عرفات وازلام عرفات توخلفء عرفات المتلهفين للكرسي يجلسون عليه لتقرع لهم الطبول ويمشون على البساط الاحمر يتفقدون الحرس الرئاسي على انغام الموسيقى فرحين على تعاسة الشعب والبلاد والعباد ،؟
    الشعب الفلسطيني لم يعد يعترف لا بطلطة عمياة ولاقيادتها الهريلة التي يتربع علي كرسيها نظير منصور هادي اليمني ،فعليه ان يرحل قبل ان يّرحل الى مصيره المنتظر فقد صبر نا نحن الشعب الجبارين المرابطين كثيرا وعانينا من هذه السلطة ورئيسها وازلامها مثلما عانينا و نعاني من الاحتلال الصهيوني الغاشم ومساوئ هذا الاحتلا ل ومصائب الاحتلا ل ولسوف نحمل ارواجنا على اكفنا والسلاح في ايدينا في طريق المقاومة لرفع هذا الذل والهوان فبدون المقاومة وبدون السلاح لن نشق
    طريقنا لحياة حرة او أن نصل للنصر والفلاح ؟
    واملنا ان نلقى نحن الشعب الفلسطيني الدعم والمساندة من عاهل الاردن وشعب الاردن النشامى ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  8. قبل كل شيء أود أن أشدد على أن أى تفكير في النزوح أو مغادرة الوطن فلسطين أمر غير وارد ، عايشنا من قبل انتفاضتين كان الوضع الا مني والاجتماعي فيهما شديد الصعوبة ولم نفكربالرحيل والآن اسمعها من فلسطيني نحن متجذرون في هذه الارض ليس فقط لن نرحل بل لن نسمح لاحد اقتلاعنا منها فاطمئنوا . أما ما يجب أن يتم فهو خروج أبو عباس وزباينته من فلسطين فقد قاموا بتدنيس ترابها ، عليهم أن يرحلوا ونحن قي الداخل أهل لمواجهة الصهاينة ، أما ملك الاردن مع اخوتنا في الاردن فهم القادرون على حماية ظهرنا من مؤآمرات حكام الخليج وحكام العرب ، فقط ليرجع ملك الاردن الى كلمة قالها والده عتدما طلب منه الاعتذار لدولة عربية ، لقد قال وبالحرف الواحد ” أنا لا أنحني الا لله أنا من يحمي قلب النظام العربي ” لم يقل ذالك اعتباطا أو عبثا انه يعي بالضبط ما يقول وما يتحدث عنه وبالتأكيد لديه من الادوات والاوراق ما يمكنه من عمل الكثير .وأنت يا ملك الاردن مدعو للوقوف وقفة عز وكرامة من أجل القدس ومن أجل فلسطين ؟؟ سيكتب لك وعنك التاريخ . لا أتكلم غن عاطفة … بل من خلال ما تمتلكه من أدوات ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

  9. من يعرف الشعب الفلسطيني الذي يعيش في الضفة او غزة او الداخل الفلسطيني، يعرف ان فكرة الهجرة انتهت من حياتهم وبلا رجعة
    لا هجرة بعد اليوم
    ولا هجرة بعد ما حصل من هجرات
    اما الخوف من الفوضى فهذا مبالغ فيه، ويعكس اتجاه في التفكير السلبي
    لماذا لا نقول ان انهيار سلطة دايتون – عباس- الرجعية العربية فرصة لتحرر الضفة والشعب الفلسطيني؟؟؟
    كم سيصمد الاحتلال بدون عملاء ؟؟؟لتقط السلطة وليتحرر الشعب الفلسطيني
    عندها سيعود فلسطينيو الأردن الى وطنهم
    ومثلهم سيفعل فلسطينيو لبنان وسوريا على الأقل

  10. ذكرتني عبارة ” ويتَّسِع الخرق على الرَّاقِع” بصدر بيت لإبن زريق البغدادي يقول ” لا أَكُذبُ اللَهَ ثوبُ الصَبرِ مُنخَرقٌ ” و هذا لسان حال الشعوب العريبة و موقفها من حكامها……و لكن قد فات الآن أوان الترقيع…..فقد سقطت الأقنعة

  11. يا أستاذ عبدالباري المحترم كنت قبل اشهر في فلسطين المحتلة بعد انقطاع طويل وزرتها شمالا وجنوبا وكل الضفة ومدنها ولم ارى الا شعب الجبارين وما قلته بالهجرة للأردن بمئات الآلاف هذا لن يحصل وان كان هذا في زمن جدي وجدك فلن يتكرر أبدا لوعي الفلسطيني وأصراره وتجذره بالأرض وأزيدك من الشعر بيتا فلا يهمهم عباس ولا اسرائيل.

  12. هل توجد جامع الدول العربية ؟ هي جامعة الدول المتصهينة ؟. هي المؤسسة كان من فكر الإستعمار الأنجليزي بالمنطقة ومنذ تأسيسها وهي تخدم الكيان الصهيوني فقط.ولم يسجل لها ولو موقف واحد قامت به في الدول العربية .لا في حل النزاعات البينية ولا للتصالح بين الدول . والآن تساير صفقة القرن لتهويد ما تبقى من فلسطين والأقصى الشريف .

  13. تشكر على هذا الحديث ولكن الفلسطينيين لن يغادروا ارضهم الىاي مكان لا بالمعروف ولا بالقوة لن يفر احد من الجحيم الى الجحيم, لكن عباس يلح على ملك الاردن قبول الكونفدرالية منذ سنوات ليس حبا في الوحدة وانما لتصفية القضية الفلسطينية نهائيا واعادة ما تبقى من الضفة للاردن وسحب الجنسية الفلسطينية منهم وعودتهم للجنسية الاردنية
    عباس لا يؤمن بفلسطين ولا بتحريرها ولا باقامة دولة حتى في الضفة الغربية ولا بالمقاومة, واعتقد ان ملك الاردن ايضا موافق باطنيا على صفقة القرن فهو لن يخسر شيئا بل سيكسب عدة مدن جديدة في الضفة وتنهال عليه المليارات من امريكا والخليج ويسمى منقذ الشعب الفلسطين وحامي الحمى الجديد.

  14. ندعوا الله ان تنهار سلطة أوسلو اليوم قبل الغد, سلطة أوسلو عباره عن مشروع امني صهيوني الهدف منه انهاء القضية الفلسطينية, عباس وزمرته الخائنة وكل مرتزقة التنسيق الأمني خدموا المشروع الصهيوني اكثر من بن جوريون وشمعون بيرس.
    تهديد المستوطنين باغتيال عباس كلام فارغ الهدف منه تلميع عباس او اظهاره بانه مستهدف من قبل الإسرائيليين , عباس يقول بانه يجتمع شهريا مع سيده رئيس الشاباك وانه على اتفاق مع رئيس الشاباك بنسبة 99%.
    عباس عباره عن كنز استراتيجي اخر لبني صهيون لأنه يقوم بمهام جيش الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني دون ان يكلف الاحتلال دولارا واحدا, عباس واجهزته الأمنية العميلة يجب ان يقدموا للمحاكمة بتهمة الخيانة العظمى .

  15. اكتب اليكم من عمان. لن اتطرق للحق الفلسطيني فهو يكفيه انه حق واجب نصرته على كل انسان يؤمن بإنسانيتة وعلى كل مسلم وكل عربي وكل فلسطيني واردني، فهذه مسألة اجمع عليها كل من يعيش في هذا الوطن الا قلة القلة الشاذة المنبوذه.
    ولكن أود ان اعقب على ما يسمى حراك في الاردن ذاكرا نقاط مهمة:
    1- الحراك نحن في عمان لا نحس به، نحن نتحدث عن الف شخص من عشرة ملايين
    2- الاحزاب والنقابات تبرأت منه
    3- الجهات الامنية تعاملت بحنكة وتفادت الصدام، ولجأت لأساليب ذكية عبر وسائل التواصل عبر فضح حقيقة قادة الحراك، فلقد تداول الاردنيين صور للناشط الذي صرخ ” معناش ” في وجه الرزاز وهو يقود سيارات ودراجات فارهة وهو يتناول العشاء مع سمير الرفاعي، اما الفتاة اللتي اتهمت الدرك بضربها فلقد تداول الاردنيين شريط يظهر انها شتمت واعتدت على الدرك بالاضافة لصحيفتها الجنائية اللتي احتوت على اربع جرائم من بينها التعدي بالضرب على موظف.
    4- الغالبية العظمى ترى ان حكومة الرزاز صادقة بعملها على محاربة مراكز قوى الفساد
    لا نتوقع ان الحراك يرقى لوصفة بالازمة الداخلية، مع اننا لا ننكر وجود ازمة اقتصادية لها ابعاد اقليمية ودولية مرتبطة بمحاولات تصفية قضية القرن عبر صفقة القرن، والشارع أكثر وعيا من ان ينضم الى الجهات الخارجية في الضغط على الدولة.
    لا نتمنى ان يوحد القصر جهودة مع السلطة بل بالعكس نتمنى ان يدعم المقاومة في فلسطين، حتى لو كان الثمن باهضا فلن يصح الا الصحيح، جربنا السلام مع اسرائيل والحلف مع اميركا وها هي اميركا تطعننا في الظهر والبطن.
    هذا زمن لا يمكن فيه مسك العصى من المنتصف… لا شئ يعيد المواطن في الاردن لعزته كفلسطين، كأردني افضل الموت واقفا جائعا محاربا لاجل الاقصى على رفاهية العيش الذليل بأموال مغمسة بمؤامرات ترامب

  16. سيد عبد الباري
    انت تتسرع في تحليلك وأحيانا تتجاهل الواقع
    اولا : محمود عباس هو صنيعة اسرائيل وموافقة امريكا
    ثانيا : الفدرالية او الكن فدرالية تم التوقيع عليها منذ زمن بعيد واثنا حكم اوباما وزيارات جون كبري للمنطقة
    ثالثا : القدس بالنسبة للقاده العرب والفلسطينيين أصبحت من الماضي
    رابعا : الوصايه الهاشميه على المقدسات في الضفة الغربيه لاخلاف عليها لانها عبارة عن اتفاقية موقع عليها وغير قابله لنفاذ
    خامسا : صفقة القرن تم الموافقه عليها من قبل قادة العرب والمسلمين في اجتماعهم في الرياض مع ترامب
    ولذلك تجد الوفود الاسرائليه تقوم بزيارة دول الخليج وعلانية
    ولَك كل الاحترام

  17. الحل بسيط تغير الاصطفاف والتوجه الى حلف المقاومه وإطلاق المقاومه المسلحه سوف تعرف اسراءيل عنجهيتها ويمرح انفها بالتراب وغير ذلك يعتبر شراء الوقت لحين وقوع الفاس بالراس

  18. واحد مرتبط بإتفاقية وادي عربة
    و الآخر ينسق أمنيا مع العدو
    و الخليجيين و أخص آل سعود يركضون وراء ترامب و” سفقته القرن ”
    كل أملنا بالله و بأهل فلسطين المرابطين و المدافعين عن أرضهم
    وكل النصر لفلسطين إن شاء الله .

  19. The only way out from this mess is upgrading a 3rd Intefada in the West Bank and Gaza to be turned into a all out encounter between the resistance and Israeli zionists. You are dramatizing things when you say the danger is on both Jordan and Palestine. Now the Palestinians have learned their lessons ! if there is encounter in the West bank Palestinians will not at all cross over to Jordan to escape ! On the contrary , The Palestinians who were fled in 1967 from the West Bank to Jordan are in full teeth to go back to Palestine and help their fellow Palestinians in defying Israel unti full liberation of Palestine ! You say that Jordan is afraid that USA will impose sanctions on it if it does not acceot the so called stupid century plan !! Jordan must realize by now that USA does not assist anybody without return. So Jordan must play it right and look from now for alternatives , Russia , China , Germany , Iran , Qatar , and Turkey ! because other Arab countries are stuck to their chins in treachery with zionists. America now is hated by everybody (( except the traitors in the Arab World ). If there is an encounter with Israel there will be a general uprising in most Arab countries that will reach the Traitors. I still believe if there is no Israel , there will be peace and calm in the whole world.

  20. الحل سهل جدا في حال تم حل السلطة الفلسطينية
    أن لا تقوم الاردن باستقبال اي فلسطيني بل بالعكس ترحيل الفلسطينيين الراغبين بالرجوع من الاردن الى فلسطين كي نكون جميعاً يد واحدة في محاربة اسرائيل بالإضافة مشاركة النشامى كي نكون عبء عليهم وليس بالعكس
    واذا زودوها افتحوا باب الجهاد من الاردن وشوف كم مسلم في الكرة الأرضية مستعدين يجاهدو لأجل فلسطين والاقصى

  21. النقطة الاولى بمخاوف الاردن ليست فقط هي المرجحة … هي الهدف , اللجوء للعمل المسلح ثم النزوح . هذا هو المطلوب ودمتم

  22. كان الله في عون الملك فالحمل ثقيل وليس حوله من يساعده على تحمل الأعباء والضغوط المحلية والإقليمية والدوليه فمعظم من اعتمد عليهم خيبوا الظن لفسادهم وسرقتهم للمال العام ومحاباتهم
    التي اوصلت الأردن لأقسى أزمة إقتصادية في تاريخه .

  23. “الامر الذي قد يؤدي الى نزوح مئات الآلاف الى الأردن.” هذا لن يحدث على الاطلاق وزمن اللجوء ولى الى غير رجعة مهما كانت الظروف

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here