هل لا يوجد ضرر من تناول الأطعمة المضاف إليها محسنات نكهة؟

برلين (د ب أ)- عندما يتعلق الأمر بالطعام أهم شيء بالنسبة للكثيرين هو المذاق الجيد. وتعد النكهات القوية أحد معايير المستهلك القوية، لذا الكثير من المصنعين يستخدمون محسنات النكهة مثل الجلوتامات أحادية الصوديوم لإعطاء مذاق لاذع للمنتجات.

غير أن لهذه المواد سمعة سيئة نظرا لأن عددا قليلا من الأشخاص أبلغ عن ردود فعل عكسي ، جراء تناول الأطعمة التي تحتوي عليها. وبالتالي قد تود أخذ نظرة عن كثب لقائمة المكونات الملصقة بعبوات الأطعمة خصوصا الأطعمة سهلة التحضير المعدة مسبقا.

والمواد المضافة ليست دائما صناعية. فالكثير من الأطعمة تحتوي بشكل طبيعي على الجلوتامات والملح.

والبعض منها يحتوي عليها بمقادير كبيرة بما في ذلك ا الطماطم وعش الغراب واللحوم والأسماك ومنتجات الألبان وكذلك كل الأطعمة الغنية بالبروتين والمعتقة بكميات وفيرة.

وتشير خبيرة التغذية مارجرت مورلو إلى أن الجلوتامات أحادية الصوديوم هي ملح الصوديوم لحمض الجلوتامات، مضيفة أن “جسم الإنسان ينتج يوميا أيضا الجلوتامات”، حيث يعمل كناقل عصبي.

وتقول خبيرة التغذية أنيته سابرسكي: “نظرا للسمعة السيئة لمحسنات النكهة، يتم الترويج للأطعمة سهلة التحضير على أنها خالية منها. ولكن هذا غير صحيح”.

وتقول سابرسكي: “عندما تدرج كلمة /توابل/ بين المكونات فهذا يعني حقا إنها جلوتامات أو جوانيلات أو إينوزينات”، وكلها محسنات نكهة.

ويقول بعض المنتقدين أن محسنات النكهة مضرة للصحة لأنها تتسبب في اختلال لتنظيم الجسم للجوع والشبع. وتقول سابرسكي: “عندما يتناول الأشخاص بانتظام الأطعمة المضاف إليها جلوتامات غالبا ما يأكلون أكثر من احتياج أجسامهم”.

هذا الموضوع مثار خلاف نظرا لأن الدراسات أسفرت عن نتائج متضاربة.

وتقول دوريس جرايفه، خبيرة التغذية في أحد مراكز استشارات المستهلك، إن منتجات الأطعمة في الاتحاد الأوروبي مسموح لها بحد أقصى لعشرة كيلوجرامات من الجلوتامات لكل كيلوجرام. وتضيف: “لا يوجد حد على التوابل وبدائل الملح”.

وتوصي سابرسكي بتجنب كل منتجات الأطعمة ذات محسنات النكهة بأي شكل بما في ذلك خلاصة الخميرة.

وهناك بدائل طبيعية كثيرة لمحسنات النكهة.

الأعشاب والتوابل الطازجة مثل الكاري والكركم أو النكهات الإيطالية مثل الأوريجانو والريحان يمكن أن تعزز نكهة الصلصات والمقليات.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here