هل عضّت إيران أصابع النّدم على توقيعها الاتّفاق النووي؟ ولماذا لم تقتدِ بالنّموذج الكوريّ الشماليّ؟ وكيف عوّضت هذا الخطأ بإجبارِ ترامب وحُلفائه على التّراجع؟ ولماذا يَكثُر الوسطاء هذه الأيّام؟ وهل ستُسقِط “اللّعنة” الإيرانيّة ترامب مِثلما أسقطت كارتر؟

عبد الباري عطوان

السّؤال المطروح بقُوّةٍ هذه الأيّام في ظِل انخفاض حدّة التوتّر قليلًا في الأزمة الأمريكيّة الإيرانيّة هو عمّا إذا كانت احتمالات المُواجهة العسكريّة قد تراجعت جُزئيًّا أو كُليًّا في ظِل تصريحات التّهدئة من قبَل المسؤولين في الجانبين، وزِيادة جُرعة الوِساطات وتكاثُر أعداد الوسطاء الذين يطرُقون أبواب طِهران؟

نعم، احتمالات المُواجهة العسكريّة تراجعت قليلًا لأنّ الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب خسِر جميع رهاناته في إرهاب خصمه الإيراني وجرّه إلى مائدة المُفاوضات حسب شُروطه الـ 12 التي طرحها وزير خارجيّته مايك بومبيو، وتعني عمليًّا رفع الرّاية البيضاء استسلامًا، ووقف جميع التّجارب النوويّة والصاروخيّة الباليستيّة، والتخلّي عن الفصائل الحليفة في لبنان واليمن والعِراق وفِلسطين المحتلة، وأفغانستان التي تُشكّل العمود الفقريّ لاستراتيجيّتها الدفاعيّة السياسيّة والعسكريّة، والأوراق الأهم في يدها في زمن الأزمات.

لا بُد أنّ القيادة الإيرانيّة وهي تُشاهد هذه الحُشودات العسكريّة الضّخمة، وعلى رأسها الرئيس “المُعتدل” حسن روحاني، تعُض أصابعها ندمًا لتوقيعها الاتّفاق النوويّ وتجميد كُل طُموحاتها في هذا المِضمار، وهي التي كانت على بُعد بِضعة أشهر من امتِلاك رؤوس نوويّة.

 

***

هذا النّدم قد ينعكِس حتمًا في خطواتها المُقبلة حربًا أو سِلمًا، فإذا وجدت نفسها تخوض مُواجهةً مع “العدو” الأمريكيّ مثلما جاء هذا التّوصيف على لِسان روحاني، مهندس الاتّفاق النوويّ، فإنُها ستخوضها وحُلفاؤها كما لو أنّها الحرب الأخيرة، وتُلقي بكُل ثُقلها العسكريّ فيها، وبما يُؤدّي إلى إلحاق أكبر كميّة من الألم بخُصومها، أمّا إذا نجحت الوِساطات، وأدّت إلى نصب طاولة المُفاوضات، فإنّها ستكون آيران هذه المرّة أكثر حذرًا، و”بُخلًا” في تقديم التّنازلات حتّى لو كانت بمُقابل، والتّأكيد على حُصول ضمانات مُؤكّدة بعدم التّراجع أو الانسِحاب مرّةً أُخرى من الاتّفاق.

الإيرانيّون أثبتوا أنّهم كانوا أكثر استعدادًا للحرب في الأيّام الأولى لهذه الأزَمَة، فبدلًا من أن يكونوا هُم الطّرف المُرتبك، وِفق الحِسابات الأمريكيّة، قاموا بإرباك الخصم الأمريكيّ وحُلفائه عندما أخذوا زِمام المُبادرة، وحرّكوا زوارق خشبيّة نصبوا عليها صواريخ باليستيّة قادرة على تدمير حاملات طائرات وسُفن في الخليج، وأوعزوا لحُلفائهم في العِراق بفرش عضلاتهم، وتوجيه صواريخهم نحو القواعد الأمريكيّة حيث يتواجد 6000 جندي أمريكي، ومن المُؤكّد أنّ الطائرات الحوثيّة المُسيّرة التي ضربت مُنشآت النّفط السعوديّة ليست بعيدةً عن هذه الأجواء، فالصّديق وقت الضّيق.

الرئيس ترامب يعيش أزمةً من صُنع يديه في منطقة الخليج، ويبحث عن أيّ صيغة لإنقاذ ماء وجهه، بعد أن فشلت كُل رهاناته على الاستِسلام الإيرانيّ، والدليل الأبرز في هذا الخُصوص قوله، ووزير دفاعه بالإنابة، إنّهما لم يحشدا هذه القُوّة العسكريّة في الخليج من أجل الحرب وإنمّا “درء مخاطر” أيّ هجمات إيرانيّة ضِد الأمريكيين.

إنّه الكذب وهذا ليس جديدًا عليه، فإذا كانت أمريكا لا تًريد الحرب فِعلًا، فلماذا كُل هذه الحُشود والتّهديدات العلنيّة المكتوبة المُرافقة لها بالعمل على تغيير النّظام، أو تغيير سًلوكه كحدٍّ أدنى، أمريكا لن تستطيع تغيير النّظام الإيراني، وإيران لن تُغيّر سُلوكها وِفق الشّروط الأمريكيّة.

إيران منعت سُقوط الدولة السوريّة، ولا نستبعِد أنّها ستُسقط ترامب في الانتخابات الرئاسيّة المُقبلة، مثلَما أسقطت الرئيس جيمي كارتر، ومنعت فوزه بولايةٍ ثانيةٍ، فهل تحل اللّعنة الإيرانيّة على ترامب مثلَما حلّت على سلفه كارتر؟

خوض الحُروب مسألة تبدو سهلةً بالنّسبة إلى الدول العُظمى، إقليميّةً كانت أو دوليّة، خاصّةً عندما يكون الطّرف المُستهدف هو الأضعف نظريًّا على الورق، ولكن ما هو أصعب هو “اليوم التّالي”، وهُناك العديد من النّماذج المُرعبة في هذا الإطار مثل الحرب السوريّة، والحرب الليبيّة، والحرب الأفغانيّة، والحرب العِراقيّة، والحرب اليمنيّة، والقائِمة تطول.

النّموذج المُشرّف الذي يجب أن يَحتَذِي به القادة الإيرانيّون هو درس كوريا الشماليّة، وكيفيّة تعاطي زعيمها كيم جونغ أون مع ترامب وإدارته، ولو جرى الاقتداء بهذا النّموذج مُبكرًا، وقبل توقيع الاتّفاق النووي، ربّما لما وجدت إيران نفسها في هذا الموقف الحالي، ولكن أن تأتي مُتأخّرًا أفضل كثيرًا من أن لا تأتي أبدًا.

***

خِتامًا نقول إنّ التّصعيد في الأزمة الحاليّة جاء على أرضيّة الجولة الثّانية من العُقوبات الاقتصاديّة على إيران عُنوانها صِفر صادرات نفطيّة، ومن المُفارقة أنّ الصّادرات النفطيّة تتدفّق في مساراتها الطبيعيّة، وتتحرّك النّاقلات النفطيّة الإيرانيّة حاملةً خيراتها وسط السّفن الحربيّة الأمريكيّة، وتحت سمع وبصر قاذفاتها العِملاقة “بـ52” بينما ناقلات حُلفائها رابضة ومعطوبة في ميناء الفجيرة، ممّا يعني أنّ كُل تهديدات ترامب بالحرب الاقتصاديّة كبديلٍ للحرب العسكريّة هي مُجرّد أوهام، وفُرصها في النّجاح تبدو محدودةً ومحفوفةً بالمخاطر أيضًا.

حتّى الآن نستطيع أن نقول إنّ ترامب خرج خاسِرًا، ومعه كُل حُلفائه الذين قرعوا طُبول الحرب، وعلّقوا آمالًا عريضةً عليها.. ونحنُ الآن في انتِظار فتح بيت العزاء للقِيام بالواجب.. والأيّام بيننا.

Print Friendly, PDF & Email

61 تعليقات

  1. الاخ / ابو هاني دواق الجزائر ،، انا لم اقل ان ترامب صادق ،، وقد يصدق
    احيانا ، انا قلت ان ترامب صريح ، وهناك فرق ما بين الاثنين ، الصراحه
    هي عدم المجاملة ، والصدق معروف ، اما بقية كلامك فهو مكرر ،،

    الاخ / Maxeem ،، نعم ترامب شجاع ، ومن شجاعته انه سيترك مئتين
    جندي فقط بدل الألفين جندي ، وسط غابه من المقاتلين ، لم يخاف ولم يجبن ،
    بل هم من خافوا من مجرد الاقتراب من قوات ترامب ،،
    اخي نحن لسنا ملائكه ، ولكننا على حق ، وما يسمى محور مقاومه ليسوا
    شياطين ، ولكنهم على باطل ،
    تحياتي ،،

  2. ترامب شجاع یرسل فواتیر الاالسعودیه و هم یدفعون الثمن

  3. اذا كانت التعليقات المنشوره تعبر عن تفكير وراي غالبية الشعوب العربيه ومثقفيها وشبابها فانا انصح ايران ان تضع يدها بيد تركيا واسرائيل ويتفقوا على تقسيم البلاد العربيه بينهم مع ضمان مصالح امريكا من البترول والقواعد العسكريه لان اعود اقول اذا التعليقات تعبر عن راي غالبيه العرب ومستوى تفكيرهم فلا يستحقون سوى حياة العبوديه والخنوع للاخرين .

  4. سلام للجميع. باختصار من وجهه نظري كمواطن إيراني ، قبل الحرب العالميه الثانية ، رفع هيتلر شعار، الفضا للعيش، أي المجال للعيش، إيران ترفع هذا الشعار نصا، لانها تختنق في ظل الحصار، فلا حل الا المواجهة، أم إعطاء المجال لصادراتها النفطيه

  5. Trump is loosing inside USA due to his fraud and corrupt business. He wanted to divert American attention to outside USA but democrats stand up against him. No one can attack Iran since any war will put world economy in severe recession due to destruction of oil fields in middle east and close straight of Hurmuz.

  6. أتوقع أن تقوم أجهزة الإستخبارات بإفتعال مشكلة كبيرة ضد المصالح الأمريكية في المنظقة لجر أمريكا للحرب فالإقتصاد الأمريكي عل شفير الهاوية لتعجيل ظهور مخلصهم

  7. منذ فترة وجيزة وحيث ان الحبر لم يجف بعد على ورق الجرائد كنا نقرأ ونسمع بأن اي حرب قادمة ستكون نهاية امبراطورية اليانكي والكيان الاسرائيلي وانهم لن يلحقوا انفسهم بالهروب سباحة من فلسطين فها هي طبول الحرب تقرعها امريكا مع حلفائها ليتبين ان من انتظرها على مدى اربعين عاما فرائصه ترتعد ويكررها مرات ومرات كل يوم بان لاحرب مع امريكا، وفي المقلب الاخر ‘حزب الله ؛ يكرر ان لاحرب مع اسرائيل فبالله عليكم هل من عاقل يرفض هذه الفرصة لاخراجهم سباحة ام انه اصبح اكثر انسانية باخراجهم في باصات مكيفة ومرفهة… اذا عدنا للجد ساقول لكم بان اثنتان وسبعون ساعة فقط كافية لتحييد البرنامج النووي الايراني عن بكرة ابيه…اي ثلاثة ايام فقط، يوم واحد لتحييد الدفاع الجوي بالكامل ويوم اخر لتحييد البحرية الايرانية فوق الماء وتحتها واليوم الثالث لمسح المنشأت النووية العلنية والسرية فوق الارض وتحتها…

  8. اولا، الحصار مستمر ،والطوق يشتد، وتركيا توقفت عن استيراد النفط الايراني ،وكمية التصدير انخفضت الى النصف.والحكم على نجاح أو فشل الحصار يكون بعد مرور سنتين وأكثر وليس بعد شهر.
    ثانيا،لم يخسر ترمب جندي أمريكي واحد، ولم تدمر لا غواصة ولا حاملة ولا حتى كوخ أمريكي على أيدي سليماني وادرعه “الضاربة” في سوريا والعراق واليمن و لبنان،وإيران أنكرت وجود زوارق خشبية أو مطاطية تهدد السفن الامريكية..فهل هذه لعنة أم نعمة.
    ثالثا، التصعيد الأمريكي كان هدفه تحذير إيران من التعرض إلى جنودها ،وقد نجحت أمريكا و زيارة بومبيو الى العراق في ترهيب مليشيا الحشد وإيران من الرد الامريكي اذا تعرضت لجنودها في العراق أو سوريا.
    رابعا، عملية تخريب أربعة سفن فارغة موجهة لأنصار الملالي ليتشبثوا بها عوض ما كانوا ينتظرون من إغلاق مضيق هرمز و اغراق البواخر. فالسفن الامريكية راسية في الخليج،والجنود الامريكيين بالآلاف في سوريا والعراق، فلماذا هذه العملية البدائية.
    واخيرا،شروط ترمب الاثني عشر ،الغرض من وراءها تحقيق نصف الشروط،هكذا تكون المفاوضات،وضع شروط تعجيزية من أجل تحقيق النصف أو أقل.فيطلق الطرف الآخر ابواقه لتزف خبر الانتصار على أمريكا.

  9. كل من يشعر في داخله بأنه يقف مع اميركا ضد ايران فهو مصاب بتشوه نفسي و اخلاقي و انصحه بمراجعة طبيب نفسي
    بعض الاشخاص ادمن العبودية و يقف ضد المستضعف و مع المستكبر خلاف الفطرة التي فطر الله سبحانه الناس عليها
    الأجدى لحكام السعودية ان يتصالحوا مع الايرانيين و ينظموا سويا شؤون الاقليم.. الجري وراء اسرائيل سيوصلهم الى الخراب

  10. الاتفاق النووي کان معلّق بتنفیذ الأطراف الشروط الموقعة و حین لا تفي أمریکا لا یبقی محلّ للاتزام إذن تخرج إیران من الاتفاق حسب ما هو مقرّر و لا جدید.. و نقول لجمهورترامب من الأعراب لو کان سیدّکم شجاعا! لشنّ حربه التی یتغنی بها و یتمناها أذنابه فی الخلیج و لا یعود و یجرّ ذیله..هذا و حکومة ایران هذه حکومة الحمائم! فکیف حین یأتي دورالصقور الذین هم علی أتم أهبة و یعدّون ساعة الصفر!!

  11. الدكتور ابو خالد المحترم: يحكى أنّ تاجر آثار أميركياً خبيراً ومحنكاً يعرف خزائن التاريخ الإيراني جيداً قصد بازار طهران متجوّلاً بحثاً عن صفقة العمر، فلمح كلباً يأكل في صحن قرب مدخل متجر سجاد فوقف متأملاً، حتى تيقن أنّ الصحن ينتمي إلى عصر تاريخي قديم، فقصد التاجر وفي باله ألا يلفت نظره لقيمة وأهمية الصحن، كي لا يطلب له ثمناً مرتفعاً، فتقدّم من التاجر سائلاً: إذا كان الكلب للبيع، فأجابه التاجر للتو بالإيجاب وبعد تبادل سريع لعروض التفاوض تمّت الصفقة بمبلغ مقبول، فحمل الخبير الكلب الذي اشتراه موحياً بالفرح وهو يداعب فروة رأسه، والتفت إلى التاجر بعد خطوتين سائلاً: هل يمكن أن لا نحرم هذا الكلب من صحنه الذي اعتاد تناول الطعام منه، فاعتذر منه التاجر الإيراني بأدب، ولما عرض عليه شراء الصحن زاد اعتذار التاجر الإيراني بنبرة جدية، ولما بدأ يعرض أسعاره ويرفع بها حتى بلغ رقماً خيالياً، قال له التاجر الإيراني: لولا هذا الصحن كيف أبيع كلّ يوم مثل هذا الكلب لأمثالك؟ لقد اشترى الغرب أشياء كثيرة لا يحتاجها لأنه تجنّب التفاوض على ما يحتاجه، وربحت إيران من بيع ما لا تحتاجه وهي تحتفظ بما لديها وتعرف قيمته لدى الغرب،

  12. يا غازي الردادي
    قلت ان ترامب شجاع وهذا رأيك والدليل على شجاعته ان ولاة امرك لم يردوا عليه ببنت شفه او اي رد عندما وجهه لهم الأهانات في اكثر من مناسبه
    لذي وقع بللمصيدة هو انتم يا ال سعود والمنتصر الذي يضحك في الأخر ……
    مشكلة المدافعين عن ال سعود انهم يظنون انهم على حق وهم في الحقيقه بللمقلب الاخر….ويردون ان يقنعوا الأخرين انهم هم الملأئكه وايران ومحور المقاومه هم الشياطين
    ولكن الا ساء ماتفعلون وما تزرون ان شروركم ملئت الدنيا ……تبا لكم وللأسيادكم …..

  13. المقال التحليلي و التعليقات معظمها مثيرة جدا للانتباه لا سيما فى وجهة نظرى غير متكاملة لانها تفتقد ضم العامل الجيوسياسى الرئيسى و هو تحول ركيزة النظام العالمى من نظام مركزى احادى القطب ، الغرب عامة و الولايات المتحدة خاصة ، محوره الى نظام متعدد الأقطاب بقيادة روسيا و الصين و ايران.
    حاولت الولايات المتحدة و مازالت تحاول فرض نفسها بشتى انواع الضغط على روسيا و الصين و لكن دون اى نتائج ملموسة تعكس او حتى تعرقل هذا التغير.
    ايران الطرف الأضعف بالمقارنة الى روسيا و الصين و لذلك محاولة اختراق المنظومة اليورو اسيوية القادمة عن طريقها.
    دول الخليج و اسرائيل ما هى الا ادوات انشأت مع معاهدة سايكس بيكوت. هذه المعاهدة التى مهدت الطريق لعالم احادى القطب يتحكم فيه الغرب.
    لقد حاول الغرب اكثر من مرة ضم ايران تحت نفوذه ، اخرها قلب حكومتها فى الخمسينيات من القرن الماضى ، و لم يفلح.
    الحرب بين أقطاب التغير قائمة فعلا و ستزداد وتيرتها ، لا محالة. الخاسرون هم من يراهنون على ثبات الاوضاع و لا يرون التغير ، الأسياد منهم و العبيد.
    فى وجهة نظرى يجب قراءة الحاضر السورى من نفس الزاوية.

  14. السلام عليكم … تعليقي على وِلد الردادي المعجب جدا بأمريكا وترامب ،، ما تنسى يا ابن الردادي ان إيران دولة مسلمة لا تستقووا بالامريكان على إخوانكم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية،، وكل كلمة تقولها يا ردادي سوف تحاسب عليها أمام رب العالمين،، (يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُمْ مِنَ الْحَقِّ يُخْرِجُونَ الرَّسُولَ وَإِيَّاكُمْ أَنْ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ رَبِّكُمْ إِنْ كُنْتُمْ خَرَجْتُمْ جِهَادًا فِي سَبِيلِي وَابْتِغَاءَ مَرْضَاتِي تُسِرُّونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَأَنَا أَعْلَمُ بِمَا أَخْفَيْتُمْ وَمَا أَعْلَنْتُمْ وَمَنْ يَفْعَلْهُ مِنْكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاءَ السَّبِيلِ (1) إِنْ يَثْقَفُوكُمْ يَكُونُوا لَكُمْ أَعْدَاءً وَيَبْسُطُوا إِلَيْكُمْ أَيْدِيَهُمْ وَأَلْسِنَتَهُمْ بِالسُّوءِ وَوَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ (2) لَنْ تَنْفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (3) قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ إِلَّا قَوْلَ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ لَأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ وَمَا أَمْلِكُ لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ رَبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (4) رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (5) لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِيهِمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَمَنْ يَتَوَلَّ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ (6) عَسَى اللَّهُ أَنْ يَجْعَلَ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَ الَّذِينَ عَادَيْتُمْ مِنْهُمْ مَوَدَّةً وَاللَّهُ قَدِيرٌ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (7) لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (8) إِنَّمَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُمْ أَنْ تَوَلَّوْهُمْ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ ) الممتحنة/1-9

  15. الايرانيين لم يتعلموا درس العراق . كعادتكم. عكستم الأدوار وجعلتم من إيران امريكا ومن أمريكا. إيران . كفاكم اللعب بعقولنا. نتمنى أن تتعض إيران وتوافق على الشروط. الأمريكية لأنها بهذا تحافظ على شعبها . اما العنتريات فسيدمر إيران وخيراتها. وسليماني وامثاله سيختبوون تحت الأرض والايام بيننا

  16. لماذا لم تقتد ايران بالنموذج الكوري الشمالي منذ البداية ؟
    الجواب بسيط: لأن النظام الكوري الشمالي لم يخفي استعداده للمواجهة بنفسه وأعلن التحدي وبرهن على ذلك بتجاربه الصاروخية الاستفزازية النووية والباليستية العابرة للقارات الواحدة تلو الأخرى، على عكس نظام ايران الكرتوني الذي يختبئ خلف حلفائه الأربعة ليحموه ويقاتلوا نيابة عنه..!

  17. الحرب قرعة طبولها لكن ليس الان ساعة صفرها …
    الاستعدادات من الطرف الامريكي ليس بمستوى الحرب واعتقد كانت بمستوى منع ناقلات النفط الايرانية … الرد الايراني قلب الحسابات .
    ما اتعجب منه جنوح الجميع للسلم بشكل سريع وانقلاب الخطاب رأس على عقب شئ يدخل الريبة في ذهن المتتبع ويطرح سؤال ماذا يخفي القوم ولما هذه القمم الثلاث ؟
    الايراني صعب المراس ولديه مالديه من العدة والعدد واذا اجبر سيقلب الطاولة وتلتهب المنطقة بأسرها وستتغير الى الابد .
    ان لم تخني الذاكرة ان بيل كلنتن رئيس امريكا الاسبق سأل يلتسن عن اشياء فقدت بعد تفكك الاتحاد السوفيتي لا اعرف اين ذهبت لكن حتما ان هذه الاشياء حاضرة في حسابات المحورين …

  18. تحتاج امريكا مليون ونصف جندي لكي تحارب ايران
    الن العراق احتاج الى٣٠٠ الف جندي.
    نقل المعدات. مع الجنود وتوفير كافة الاحتياجات لهم
    يحتاج سنه كامله. في هذه السنه خلال هذه الفتره بدت التحضيرات لانتخابات. الرئاسيه. اترامب ليس لديه الوقت
    ف لانتخابات تحتاج منه جهد. كبير. وأي خطاء سوف يستغل ضده
    والاهم من ذالك هو ع امريكا فتح باب التطوع الى مترجمين
    وتدريب الجيش الامريكي ع عادات وتقاليد. الإيرانيين
    كما فعلوا قبل إرسال الجيش الامريكي للعراق
    وكل من عايش في امريكا يعرف ذالك
    اما عن الضربات الجويه. لاتسقط نظام

  19. الی الاخ العزیز ابو هانی دواق تاجزائر ،رمضان مبارک علیک ،دع الابواق تراهن بخروج الشعب الایرانی ضد النظام ،فهم لایعرفوننا ،اربعون سنه من الحصارلم تثنینا ،وکما یقول رب ضارة نافعه صعوبت السنین جعلت ایران تصل لمکانه من التکنلوجیا والطب وعلم النانو وصناعة الاسلحه والصوارخ ،قصیرالمدی والمتوسط وبعیدالمدی والطائرات بدون طیار وتخصیب الیورانیوم ،وهی سابقه لم یصل لها ای بلد فی الشرق الاوسط ،دعهم یحلمون کما یریدون نحن شعب مکون من قومیات ومذاهب وادیان ،ولکننا کأعضاع الجسد الواحد ،مع نظامنا وحکومتنا فی مواجهة ای تحدی لبلدنا ،وشعارنا الوقوف مع المظلومین ،والمضطهدین من ای دین اومذهب ،ومع قضیة المسلمین الاولی فلسطین الحبیبه وتحریر الاقصی مع باقی اخوتنا فی محور المقاومه ،والشراف والاحرار من کل العالم وهم کثیرون امثال حضرتک ومن الله التوفیق

  20. كل هذه التهديدات والحشودات كانت وستظل بهدف حلب السعودية والامارات حتى آخر دولار وهو وضع مريح ورائع لكل من الولايات المتحدة وايران , فافقار السعودية وأخواتها من دول الخليج يصب في مصلحة ايران من ناحية تقييدها وتقليل دعمهم للجهات المناوئة لايران في اليمن وسوريا ولبنان وغيرهم. نقول لا عزاء للأغبياء.

  21. انظروا ايها العاقلين لأيات الرب بقرأنه المحكم :- فهل أمريكا و جيشها الظالم المعتدي فرعون و هامان وجنودهما بالعصر الحديث ؟؟ وهل سيرننا الله تعالى دمار أمبرطورية الشر بعد تحذيره للانسانيه من 15 قرن عن تدميره للظالمين بملكه وهو الحاكم المطلق لهذا الكون الواسع العجيب ؟؟؟
    وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَـٰٓأَيُّهَا ٱلْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُم مِّنْ إِلَـٰهٍ غَيْرِى فَأَوْقِدْ لِى يَـٰهَـٰمَـٰنُ عَلَى ٱلطِّينِ فَٱجْعَل لِّى صَرْحًا لَّعَلِّىٓ أَطَّلِعُ إِلَىٰٓ إِلَـٰهِ مُوسَىٰ وَإِنِّى لَأَظُنُّهُۥ مِنَ ٱلْكَـٰذِبِينَ ﴿٣٨﴾ وَٱسْتَكْبَرَ هُوَ وَجُنُودُهُۥ فِى ٱلْأَرْضِ بِغَيْرِ ٱلْحَقِّ وَظَنُّوٓا۟ أَنَّهُمْ إِلَيْنَا لَا يُرْجَعُونَ ﴿٣٩﴾ فَأَخَذْنَـٰهُ وَجُنُودَهُۥ فَنَبَذْنَـٰهُمْ فِى ٱلْيَمِّ ۖ فَٱنظُرْ كَيْفَ كَانَ عَـٰقِبَةُ ٱلظَّـٰلِمِينَ ﴿٤٠﴾ وَجَعَلْنَـٰهُمْ أَئِمَّةً يَدْعُونَ إِلَى ٱلنَّارِ ۖ وَيَوْمَ ٱلْقِيَـٰمَةِ لَا يُنصَرُونَ ﴿٤١﴾ وَأَتْبَعْنَـٰهُمْ فِى هَـٰذِهِ ٱلدُّنْيَا لَعْنَةً ۖ وَيَوْمَ ٱلْقِيَـٰمَةِ هُم مِّنَ ٱلْمَقْبُوحِينَ ﴿٤٢﴾

  22. إضافة لما كتبت سابقا، فإني أود أن أنبه أن الكيان اللقيط في المصيدة الإيرانية، حيث يوجد فيه من المواقع التي تجعل منه جهنما على الأرض حال ضربها وفي حالة ضرب إيران لا سمح الله تعالى. فلا تفرحوا يا من تحلمون بضرب إيران، فممالككم وإماراتكم ما هي إلا بقرة حلوبا لترامب. وعليكم أن تعلموا أنه رغم التهديدات وتجميع الأساطيل فلن تجرأ أمريكا على ضرب أيران، وأول من سيستجدي أمريكا على عدم خوض الحرب هو النتن ياهو لأنه يعلم أن الحرب تعني مسح الكيان المسخ. هذا بالرغم مما يتظاهر به وفرائصه ترتعد. سماحة السيد حسن نصرالله نصره الله تعالى كفيل لوحده بتحويل الكيان إلى جهنم. عندها تصبح عروشكم في الجزيرة العربية لا داعي لا لحمايتها ولا لوجودها وستنقرض كما انقرضت الديناصورات وتصبحون في خبر كان وما ذلك على الله بعزيز. لقد أفسدتم في الأرض وأهلكتم الحرث والنسل. فتبا لصنيعكم.

  23. الى الردادي …..سبحان الله أصبحت تتكلم كوكيل عن الأيرانيين ؛؛؛؛ منذ متى نصبوك ناطقا باسمهم ؟؟؟؟ موتوا بغيظكم ؛؛؛

  24. كان على إيران أن لا توقع على معاهدة الحد من إنتشار الأسلحة النووية، مثلها في ذلك الكيان اللقيط.
    لا أحد يجري عمليات تفتيش في الكيان الصهيوني لأنه لم يوقع. هذا مع أنه تم تصنيع القنبلة النووية للكيان الصهيوني قبل وجود هذه المعاهدة الظالمة. لأنها قصرت التصنيع على عدة دول وحرمت الآخرين من تصنيعها.
    إيران وقعت المعاهده بناء على فتوى للإمام الخميني رحمه الله تعالى، حيث رأى أن تصنيع أسلحة الدمار الشامل محرم.
    لا أعرف وجه الإستلال الذي استند إليه. فالله تعالى يقول ” وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وآخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم وما تنفقوا من شيء في سبيل الله يوف إليكم وأنتم لا تظلمون ”
    من هنا كان لا بد من تصنيعها للردع، ذلك أنه تعالى ترك كلمة “قوة” نكره غير معرفة، لتناسب الزمان، حيث كانت الخيل أقوى أنواع الأسلحة في ذلك الزمن وكانت تحقق إرهاب العدو وردعه. أما اليوم، فالعدو لديه القنابل النووية، والذي يردعه عن استعمالها ما هو مثلها. فيا ليت إيران لم توقع على تلك المعاهدة ولما إحتاجت بعدها ما حصل من مضاعفات وحصار وضغوطات وتفتيش للمواقع والمفاعلات النووية.
    أسأل الله تعالى أن تكون إيران قد اشترت اليورانيوم المخصب بما يزيد عن 95% وصنعت بضعة قنابل نووية.

  25. ربما لأول مرة يكون ” غازي الرداري ” قد قارب الصواب في تعليقاته التي يصف فيها ” ترامب ” بأنه صادق وشجاع .. أقول قارب الصواب ولم يكن صائبا لأنه لم يعلنها صراحة أن ” ترامب ” وعد حلب اسياده في الخليج وعندما تجف ضروعهم سيتم نحرهم .. عملية الحلب مؤكدة ، وتحويل محمياته الخليجية الى صرافات آلية تصب في خزائن امريكا واسرائيل امر واضح لمن له بصر .. اما ايران فستبقى غصة في حلق اعدائها ، وهي ماضية في تحقيق مشاريعها رغم انف اعدائها البارعين في استخدام المنشار بدلا من استخدام احدث اسلحة الموت والدمار للدفاع عن فلسطين التي تضم المسجد الاقصا الذي ذكره الله تعالى في كتابه الكريم .. الغريب أن ايران تساند علنا من يشاركها في مذهبها كحزب الله اللبناني ومن لا يشاركها في ذلك كحماس ، بيمنا السعودية تقتل الجميع بل تقتل باشنع الطرق مواطنيها المعارضين لسياسات الانبطاح والتطبيع ، وما الطريقة البشعة التي قُتل بها وقُطٌع الصحافي ” جمال خاشقجي ” عنّا ببعيد .. لو كان المدافعون عن انظمة الاستبداد التي يهينها ” ترامب ” في كل خرجاته الاعلامية ، لو كان هؤلاء يمتلكون ولو قدرا يسيرا ونزرا قليلا من الحياء للزموا الصمت وأخرسوا السنتهم التي تنضح بالطائفية .. صدق من قال : إذا لم تستح فاصنع ما شئت !!.. ايران تعمل بصمت لتحقيق مشاريعها – رغم الحصار الصهيو-امربكي – خليجي – واعداؤها لا يسأمون من الصراخ والنياح والنباح ولطم الخدود وسق الجيوب .. صدعوا رؤوسنا بالعويل والتضرع بين اقدام امريكا لعلها تسن حربا على السعب الايراني .. لكن هيهات ،هيهات !! أنَّا لهم ذلك .. امريكا لم يعد لها قوة عدا قوة حلب الضعفاء وابتزاز المغفلين !!.

  26. من ايران وكوريا وفنزويلا تعلمنا دروسا في الحياة قبل أن نتعلم دروسا في السياسة

  27. الى غازى الردادى
    ورد في تعليقك :: ترامب شجاع وصريح ، اعلنها من البدايه عندما انسحب من الاتفاق النووي ,
    و قبل فترة قصيرة هدد ترامب انه سيحلب البقرة الحلوب و اتصل بالملك السعودي سلمان مباشر لاخذ الجزية من جديد : ورد في تعليق السابق قلت عن ترامب انه رجل سكرجى اي سكير !
    كم انت متناقض ! و مثل الضفدع كل شوي تقفز من مكان الى مكان اخر و تغير لون جديد ,
    و حتما ستقول ان الملك سلمان شجاع و دفع الجزية التاريخية (700 مليارد دولار) رغما عن انفه ههههههههههههه
    اصبحتم مثل الدجاجة العراجاء كل يوم في الاسواق تباع

  28. بين التصريحات المتكرره للمسؤولين الامريكان ، يُفهم انه لن تقع الحرب ، على الاقل في الوقت الحالي .
    قيادة الجمهوريه الاسلاميه استطاعت ان تفرمل اندفاع الرؤوس الحاميه في الاداره الامريكيه !.
    والان بعد ان طارت السكره وجائت الفكره ، امريكا وجدت نفسها في وضع مقبول ومربح ، فما يهمها بالاساس استمرار نهبها اموال العربان ، وعليه فأن وتيرة النهب سترتفع ، وغزارة تدفق المليارات الى الخزينه الامريكيه ستصل الى حد غير مسبوق !،
    كل هذا يجري عن حب ورضى وقناعه ومباركه خليجيه !.
    وماذا يريد ترامب احسن من ذلك ؟؟!.
    اما التعرض لايران ونفطها ، فهذا آخر ما يسأل عنه ترامب !!.

  29. غريب أمر البعض المبهورين بقوة أمريكا … أذكرو لنا حربا واحدة خاضتها أمريكا و إنتصرت فيها. هي تبدأ الحروب و هذا سهل, و لكن سرعان ما تأكل ما يأكل الطبل في العيد و تخرج مهزومة تبحذ عن مخرج يحفض لها ماء الوجه.
    وعدوا ملوك الخليج برد قاس إذا ما تجرأت أيران أو حلفائها في محور المقاومة على المس بمصالحهم. فرقص آل سعود رقصة النصف ترليون. وعندما ضربت حاملات و أنابيب النفط إذ ببهلوان البيت الأبيض يعلمهم بأنه ينتضر بفارغ الصبر مكالمة هاتفيه من طهران… لـالتفاوض.
    لن تكون الحرب. تسلل بهلوان البيت الأبيض ليلا الى العراق سرا دون إعلام الحكومة العراقية وهو أجبن من أن يبدأ حرب مع إيران.
    أمريكا آفلة و معها الكيان الملعون و المتصهينين من العرب.

  30. الى السيد عازي الردادي وزميله مازن الذي انظم في الفترة الأخيره لمساندته ورفع معنوياته…
    تخبطكم بأفكاركم يعكس دائما تخبط مملكتكم بسياساتها.
    فانت تدين ايران بسبب دخولها مرغمة في مفاوضات جديدة مفترضه وكل تعليقك قائم على ” لو… ” .
    فانت تحاسب ايران بناء على توقعاتك بما ربما ستفعل.
    تارة تتهمون ايران بتهريب الصواريخ والطائرات المسيره للحوثيين وتارة اخرى تزعمون ان نسوركم الجويه ( بطيارين امريكيين ) تقصف مصانع هذه الطائرات والصواريخ في اليمن.
    انت تسخر دائما من ايران لأنها اضعف من ان تهاجم سيدكم الشجاع ترامب. يا اخي ان امريكا هي من هددت ايران وتوعدت وارسلت الاساطيل. فلماذا لا تبادر بقصف ايران بمساعدة نسوركم الجويه؟؟
    ايران استفزتكم وتحدتكم بما فيه الكفايه. دمرت حاملات نفطكم في عقر دارها وارسلت طائرات مسيرة دمرت انابيب نفطم في عمق بلاد الحجاز بينما نسوركم الجويه نائمه كالديوك الروميه. وتحدت سيدكم بقصف سفارته في بغداد.
    ان كل ما استطعتم فعله هو ان ينتفض ملككم سلمان ويدعو إلى قمة طارئة في مكة المكرمة لبحث الاعتداءات الإيرانية على المملكة ، السعودية عندم تشعر بالخوف تتذكر أنها تحتضن “مكة” ، وعندما تشعر بالأمن تتباهى بالمراقص والمهازل. يا أخي كفى استخفاف وتخوين واستهزاء بإيران. هاجموها واقضوا على نظامها الخطير وخلصونا.

  31. تحليل قريب من الواقع وإيران لديها قوة وقدرة على التفاوض أفضل من الحكام العرب
    والذل والهوان على من بلع لسانه على الإهانات المتنكرة ومسالة ايران
    هي دولة واحدة لكن اثبتت وجودها على عكس حكام الخليج المختفين خلف امريكا وحمايتها وخلف الكيان الصهيوني والتطبيع معه بشتى السبل

  32. الى
    غازي الردادي Today at 6:43 pm (1 hour ago)
    قيل عن الاتفاق النووي انه نصرا كبيرا لايران وهزيمه للسعوديه ، وان امريكا
    لا تحترم الا الأقوياء ، وقلنا وقتها انه مقلب شربته ايران ، مثلما شربت الكأس
    من يد صدام ،،، الان تعض ايران أصابع الندم ،، .

    يا غازي الردادي الاستاذ عبدالباري المحترم
    غض الاصابع تعني في الفلسطيني شيء اخر
    و اصحاب التطور الفكري يفهمونها اما انت من المستحيل أن تفهمها و لن افهمك خليك مثل ما انت افضل و في دق راس في الحيط لك كمان
    مع احترامي الى اصحاب العقول .

  33. من هو الرابح من هذا التصادم الامريكي – الايراني ؟ نلاحظ أن المواطن الايراني ازداد فقرا ولم يتأثر المواطن الامريكي بشيء….الدول تتسابق لعقد صفقات مع الامريكي وتخشى عقد أي صفقه مع ايران …كثير من الايرانيون يعانون بسبب نقص الادويه ولايشعر الامريكي بأي تغيير يذكر …الشعب الايراني يترقب كل يوم كم ستنخفض عملته المحليه ويزداد فقرا بينما الامريكي يزداد غنا .ويأتي من يقول لنا أن ايران ستنتصر ….

  34. لا تســـتعجل يا ســيد عطوان بإســتنتاجاتك فما زلنا في البدايات. حســب تصريحاتهم كلا الطرفين لا يريدون الحرب ، فإن كان كذلك فســسيســتمر الحصار على إيران حتى تضعف وتســقط من الداخل. لكن أنا أعتقد أنه عندما يشــعر الإيرانيين بخطر حقيقي من الداخل وخطرســقوط النظام فســيأتون مهرولين إلى أمريكا ويقبلوا بجمبع الشــروط. طبعا هذا على إفتراض أن جميع الأذرع الإيرانيه في الخارج ســيلتزمون بالتعليمات ولن يتهور أحد منهم ويهاجم القوات الأمريكيه ، لأنه إن حدث ذلك قسيتم ضرب إيران ضربه موجعه لن تقوم لهم قائمه بعدها.

  35. بالفعل انا اتفق مع الأخ/ عاشق زمن العروبة بأن الحرب حاصلة لا محالة. وفي واقع الامر فبرؤيتي ان الحرب ستقع في مدة ما بين ثلاثة اشهر كأدنى حد الى سنة كأقصى حد . و ذلك مرتبط بسرعة انجاز الإعدادات الأمريكية من نقل جنود و معدات و دعم لوجيستي و ترتيب الادوار في دول المنطقة. رأس الحربة ستكون القوات الأمريكية و قوات الكيان الصهيوني الجوية . ستكون ضربة قوية ناقمة الغرض منها جعل ايران عبرة لمن لا يعتبر.
    أما بالنسبة للرد الإيراني فيمكن فقط التكهن به. فإذا كان هناك نجاح غير معلن للملأ فهو نجاح إيران في امتلاك القنبلة النووية و ما بعد القنبلة النووية . و نجاحهم بامتلاك تكنولوجيا الصواريخ البالستية و بمدى يصل للأراضي الأمريكية و ليس كما هو معروف بان أقصى مدى لها 2000 كلم.
    انا أجزم ان المغامرة الأمريكية ستكون نهايتها و ستخرج الى غير عودة من الشرق الأوسط. اما الكيان الصهيوني فمفروغ من امرة. بالنسبة لعملاء الصهيونية من حكام العرب و الخليج خاصة فقد انتهى وقتهم .
    هذا جزء مما أرى ، و العلم عند الله و رسولة و المؤمنون.

  36. عراقي مخلص
    تحليلك واقعي . لان ايران بدءت بالعمل على تمدد نفوذها بالمنطقة قبل ان تمتلك السلاح النووي فكيف بها لو امتلكت هذا السلاح ؟؟؟؟

  37. باختصار شديد كل ما يحدث الان لايران هو بمثابة يوم الحساب..

  38. قيل عن الاتفاق النووي انه نصرا كبيرا لايران وهزيمه للسعوديه ، وان امريكا
    لا تحترم الا الأقوياء ، وقلنا وقتها انه مقلب شربته ايران ، مثلما شربت الكأس
    من يد صدام ،،، الان تعض ايران أصابع الندم ،،

    ترامب شجاع وصريح ، اعلنها من البدايه عندما انسحب من الاتفاق النووي
    مع ايران ، قال انه يريد اتفاق آخراً ، يعني التفاوض من جديد هو هدف ترامب
    وايران ان قبلت ان تتفاوض من جديد حتى بدون شروط مسبقه من ترامب ،
    وحتى لو بادر ترامب بالاتصال ، فهذا انتصار كبير لترامب وهزيمه كبرى لايران ،

    انا لو اتفقت مع شخص في امر ما ، ثم بعد يومين انسحب من الاتفاق بتحدي
    والله لو ركع امامي لن اعود لاتفاق اخر معه الا بشروط قويه مني انا ،،
    ليس امام ايران الا ان تضع شروطا قبل اي تفاوض مع ترامب ، لتقليل إهانة
    التفاوض الجديد ، ومنها إلغاء جميع الإجراءات التي اتخذها ضد ايران من
    عقوبات وغيرها وتعويضها عن جميع خسائرها جراء انسحاب ترامب ثم الاعتذار ،
    والاهم ان تضع مده معينه للتفاوض والاتفاق ، ولا تترك الامر مفتوحا قد يماطل
    ترامب ومن يأتي من بعده ويستغرق سنوات مثل سابقه المقلب ،
    غير هذا فأي تفاوض جديد بدون شروط ايرانيه فهو ذُل وأهانه اكبر ،،
    تحياتي ،،،

  39. وضعت تصور عن اسباب جعلت ايران فى مرمى النيران ~ والسبب ان ايران دوله فاعله تميل للعنف والمؤامرات ~ انظر اليها من كميه التهديدات التى تلقيها خاصه للسعوديه وغيرها ..وليس تهديد لغوى ولكن انظر الى احاطتها لمنطقه الخليج سواء من جانب اليمن او العراق او سوريا ~ وقد انظر إلى خطر تهديد اشعال حقول النفط وتأثير ذلك على كل انسان على الارض حين يرتفع سعر برميل البترول لاسعار تتعدى ٢٠٠ دولار ~ لماذا علينا ان نتحمل تهور ايرانى بصناعه اسلحه لا تحتاجها ايران الا لتهديد جيرانها وفرض افكارها بقوه السلاح ~ هناك دول كثيره اكثر تقدم تكنولوجى من ايران ولا تفكر فى انتاج هذا السلاح ~ باكستان صنعت القنبله النوويه كى تصنع توازن رعب مع الهند عدوتها التاريخيه ~ ورغم ان امريكا دوله ديمقراطيه الا ان كثير من تحركات امريكا تبدو للكثير ان فيها تدخل وتكبر على الدول الاخرى ~ ولكن انظر لها نظره بعيده ~ كيف نترك سلاح نووى فى يد دوله يحكمها فرد وبرلمانه وشعبه مهمش ~ نفس النظره لايران وباقى دولنا المعروفه بحكم فردى استبدادى او حتى حكم مرن متعقل ~ صحيح ان الزر النووى فى يد الحاكم ولكن هناك فرق بين حاكم يستمع لنخب سياسيه ورأى احزاب ومراكز استراتيجيه وبين حاكم يتصور انه موهوب وملهم…

  40. ما يحز فينا ؛ ويثير “شفقتنا” فقط “المصاريف وتكاليف عقد “قمة توليد حلف النتن ياهو” ليصدم هذا الأخير قبل جوتريه وحوارييه” بأن المولود “لتعدد “القبلات” تم تقطيع كل أطرافه لذلك لم “هيل صارخا” كدليل قوي على “انعدام الحياة بالمولود المؤود” !!!
    وما يثير الإشفاق أكثر : أن نفس المولود الموؤود “يستغله “اللبان” طرمب لحلب بواسطته أخر قطرات ضرع البقرة الحلوب ؛ “فلا هنيئا ولا مريئا ؛ “سنيور طرمب” وتعيش تاخذ غيرها في مقبل الأيام ؛ قريبا جدا!!!

  41. لن تقع الحرب.. فافهموا هذا!..
    بالنتيجة…
    سيسقط النظام الخليجي برمته.. ويرحل حكم العوائل!

    والليالي … بيننا!

  42. شاهدنا مقطع فيديو تم تصويره لقطار هائل تعلوه اعلام امريكا يحمل اسلحة ومعدات ثقيلة فيها الدبابات والمجنزرات والمدافع والاليات بمختلف انواعها بما يعد تسليح جيش كامل ويقال انه تم التقاط ذلك التصوير في اذربيجان خلال الفترة الماضية وهو دليل واضح – ان صح ذلك – على نية امريكية جادة لشن عدوان واسع على ايران ومحور المقاومة وان ادعت غير ذلك فربما من باب التمويه والله اعلم.

  43. مهما تم تجميل الموقف الايراني، ايران في موقف صعب للغاية لانها امام خيارين لا ثالث لهما وهما الاستسلام للشروط الامريكية او الحرب وكلاهما مر وخاسر دون شك.

  44. يستحق المُعلق مجدى سليمان التبوء منصب الناطق الرسمي باسم دولة الاحتلال الصهيوسعودي .

  45. اخي عطوان تقبل الله صيامكم وقيامكم وجعل الله هدا الشهر الكريم شهر غفران لكم ولجميع امة الاسلام اخواتي الكرام الحرب قادمة لامحالة مادامت اسرائيل بين طهرانينا فلن تسلم المنطقة من حرب مزلزلة الا ادا تنازلت ايران على صفة الاسلامية في ثورتها ووضعت مكانها مصطلح الفارسية حين دلك سيؤجل الصدام فقط فهو حتمية تاريخية لابد منها فما على الشعوب العربية الا الاستعداد بلفظ عملاء الشرق والغرب وتهيئة جيل الصحوة بنشر قيم العروبة والاسلام والاعتماد على المقومات الموجودة في الوطن العربي وما اكثرها بدل الاستقواء بسماسرة اليهود الدين يتربصون بنا صبح مساء وعدم الانجرار وراء ثوراتهم الملونة بلا قيم وبدون فكر يرسم الاهداف وينور الطريق لركب التغيرانهم فقط ينظرون لفوضاهم الخلاقة من اجل تقسيم المقسم وافراغ الوطن العربي من قيمه الاسلامية بنشر الانحلال بصفته رقي وحضارة ايتها الشعوب ما لكم الا عصمة النبي الكريم البيضاء فكنوا اخوة في الله والله المستعلن

  46. حينما يراهن بعض التافهين اعداء ايران عن الفتنة الداخلية والثورة على قيادتها المتماسكة في الازمات . وحدوث شروخ في نسيجها الاجتماعي . ندرك يقينا مدى تفاهة تحليلات هؤلاء الطائفيين الذين يقتاتون على النعرات المذهبية والاثنية .. السعب الايراني معروف عنه تماسكه وتراصه وتضامّه عن الخطوب وعندما يشتد المحن .. شعب قاوم طغيان امريكا والغرب المتصهيينين لازيد من اربعة عقود ، وصبر وصابر وحول المحنة الى منحة لن يركعبعدان بلغ من القوة ما يرهب اعداءه ويرعب مبغضيه .. ثم ياتي من الاقزام من يعتقد بتفكك جبهته الداخلية وخروجه عن حكامه ، فذلك ضرب من هراء وخبل في عقول .. لا خوف على ايران – بإذن الله تعالى-الخوف كل الخوف من سقوطعروش الانبطاحيين المنغمسين في تنفيذ صفقة بيع فلسطين ضمن مايعرف بصفقة القرن التي بدات ارهاصاتها تتجلى فيما سيُعرض في مؤتمر البحرين القادم على الابواب .. انا على يقين ان مشروع صفقة ” ترامب ” لوأد القضية الفلسطينية لن تُبًْصِرَ النور ما دام في امتنا العربية والاسلامية دولة تسمى ايران ومقاومة تسمى حزب الله وحماس والجهاد وغير هؤلاء كثير .. مشاريع امريكا وبيادقها ووكلائها حلّت عليها لعنات الهزائم منذ ما يزيدعن عقد من الزمن .. فلا غرابة اذن ان تنهزم تلك المشاريع المشبوهة التي تنفق المليارات للترويج لها ، وتتحول الى خزي وحسرة وندامة على اصحابها وعلى راسهم كل منبطح ذليل مستضعف ..

  47. موضوع صناعة ايران لقنابل نووية موضوع منتهي الصلاحية لسببين:
    الاول هو تحريمه شرعا من قبل المرجع والولي الفقيه الذي يرى حرمة تصنيع واستخدام هذا النوع من السلاح؛
    الثاني هو أن لو لم تكن هناك هذه الحرمة الفتوائية لما توقف التخصيب ولما كان هناك تفاوض أو اتفاق من الاساس.
    الانخراط في محادثات حول تخصيب اليوانيوم كان لهدفين:
    الأول هو حصول ايران على اعتراف دولي بحقها الطبيعي في التخصيب للأغراض السلمية، وهو ما حصلت عليه.
    الثاني هو لإلهاء العالم بموضوع هو في الأساس تحصيل حاصل
    والتفرغ بعيدا من الأنظار لتطوير الصواريخ البلاستية الدفاعية البعيدة المدى وغيرها من الصناعات الحربية الدفاعية وهو ما فعلته.
    لهذا، ليس هناك من عض لأصابع ندم ولا من هم يحزنون.

  48. اسباب الحرب كثيرة و ممكن القول انها حتمية الا اذا: تم تدمير البرنامج النووي الايراني و الصاروخي و الحرس الثوري و و …. كما في السيناريو العراقي تماما الى حد الوصول الى غرفة نوم خامنئي و تفتيشها كما حصل مع صدام حسين، الايرانيين لديهم خيارين اما التنازل عن كل برامجهما النووية و الصاروخية و العسكرية و اما المضي قدما في المواجهة اللتي ستؤدي الى حرب حتمية، لا احد يريد ايران نووية و قوية لا امريكا و لا روسيا و لا كل الدول الاقليمية ، اصبح الدور الايراني مدمرا و مؤذيا الى درجة كبيرة حتى الدول اللتي يعتبرونها حليفة نتيجة اطماعهم و حلمهم بالامبراطورية ……

  49. لا اظن ان الايرانيين قد عضوا اصابعهم ندما على الاتفاق النووي.. لانه في الظاهر ملزم.. لكن في الخفاء وعلى المدى البعيد.. فايران مطمئنة لخرقه من طرف امريكا والغرب.. ليقدموا بذلك سببا وجيها لسعيها الى امتلاك سلاح نووي.. وان دل ذلك على شيء فانما يدل على ان هنالك مفاعلات سرية تعمل ليل نهار. و لا يعلم بوجودها حتى الايرانييون انفسهم

  50. لا اظن ان الايرانيين قد عضوا اصابعهم ندما على الاتفاق النووي.. لانه في الظاهر ملزم.. لكن في الخفاء وعلى المدى البعيد.. فايران مطمئنة لخرقه من طرف امريكا والغرب.. ليقدموا بذلك سببا وجيها لسعيها الى امتلاك سلاح نووي.. وان دل ذلك على شيء فانما يدل على ان هنالك مفاعلات سرية تعمل ليل نهار. و لا يعلم بوجدها حتى الايرانييون انفسهم

  51. امريكا تلهي ايران حتى تبيع السعودية فلسطين للصهاينة .
    مؤتمر البحرين لبيع فلسطين يسير على قدم وساق
    ايران المعترض الوحيد على هذه الصفقة,
    اذن يجب ان تدفع ثمن رفضها
    ووقوفها في وجه امريكا واسرائيل.
    لو وافقت ايران على صفقة العصر (كما ايام الشاه)
    لكانت تتقاسم مع امريكا كل الخليج بل والشرق الاوسط كله.

  52. الى مجدى سليمان
    اخ مجدي
    بعد التحيه
    كلامك صحيح في الفكر العربي
    و الفكر العربي جيد في صنع الطعام و شراء التكنولوجيا من الخارج لكن عند الأخيرين شيء آخر
    و انا كل يوم احاول التنازل عن الفكر العربي

  53. نختلف معكم ياأستاذنا الكبير ونعتقد ان اﻻتفاق النووى قد خطوة ذكية جعلت القوى العالمية تنقسم فيما بينها واخرجت الموضوع من مجلس اﻻمن وان ترامب قد فعل ما تتمناه ايران اﻻ وهو اجبارها على التملص من اﻻتفاق منقادا كالاعمى خلف شطحات نتنياهو ومنذ متى تصنع اﻻسلحة النووية تحت اعين وبصر العالم ولماذا ﻻتكون ايران قد جعلت لنفسها غطاءا دوليا يمكنها من العمل فى هدوء مثل التطور المهول فى الصواريخ من حيث المعلن ومؤكد ان خلف الستارة ماهو اكثر هوﻻ

  54. الموضوع لا يتعلق لا بصواريخ ايران ولا بتمدد ايران ونفوذها الاقليمي ولا ببرنامج ايران النووي، الموضوع ابسط من ذلك بكثير.
    يبدو انه يفوت جلّ المتابعين ان كل هذه الهمروجة الترمبية هي لحرف الانظار عن تمرير صفة القرن، لا اكثر ولا اقل.

  55. للحروب اسباب وفى حاله ايران الاسباب عديده ~ بدايه من تلاعب ايران بقدرتهم وامكانيتهم لصنع سلاح نووى وهذا مرفوض حتى من روسيا فما بالك بأسرائيل والخليج ~ سبب أخر وهو نشر جماعات تحمل صواريخ مقلقه فى لبنان وسوريا والعراق واليمن وغزه ~ ثم ان ايران لا تريد التراجع وجبهتها الداخليه ستثور على استبداد الملالى فى اول فرصه ~ امريكا ستقود حرب تأديب لايران والحرب ستقود بأيدى اسرائيليه وخليجيه وكل المتضريين وفى اقرب وقت حين يتم تحديد الاهداف وتنسيقها وسيتم تهديد إيران بضربه نوويه إذا هددت بضرب مصادر النفط وسيظهر ضعف ايران والخاسر هم اهلها…

  56. بتحليل مسار الدولة الاموية و العباسية في بلاد العرب يتبين بان هناك اخطاء في المنهج حيث كان كان الحكم الهاجس الاول وهذا ادى الى القتل اما الهدف الثاني هو الفتوحات وكان على الجميع معرفة انه لا حكم بدون طاعة الله اولا فالدنيا دار ممر وليس دار مقر وقد ثبت هذا بانحطاط كل خلافة وما ينفع الناس يمكث في الارض . الشعوب العربية 400 مليون يجب ان تتعلم هذه الدروس !!!!!!

  57. ليست هناك مقارنة بين حالة كوريا الشمالية التي تمتلك العشرات من القنابل النووية وبين ابران التي لم تتوصل الى صنع ولو قنبلة نووية واحدة ، وكوريا الشمالية ليس لديها اَي نفوذ او تمدد حتى داخل كوريا الجنوبية على عكس ايران . ورغم كا ذلك لا زالت بيونغ يانغ تعاني من حصار شديد واقتصادها في اسوء حالاته .

  58. وقت بوش الابن في الحرب العراقية كان صوت المدافع والصواريخ يعلو أي صوت اخر….حتى لم يكن هناك تفويض وقرار اممي وقتها يبرر للهجوم الامريكي على العراق….لاحقا تمت التغطية.
    الان وفي ظل الحشود للعسكرية لا نستبعد نوعا من فركة اذن الإيرانيين تشمل بطاريات صواريخ ٣٠٠ وكم موقع لم يتم الكشف عنه نوويا….ولذا فسروا لنا سر المناورات الاسرائيلية في الجولان هذه الايام….
    مع ابقاء البعبع الايراني سيبقى مفهوم الحلب الامريكي لدول الخليج….بمعنى لا يموت الذيب ولا تفنى الغنم

  59. الحرب على الابواب .
    أستاذنا الكريم فقط هي مسألة وقت
    ووقت قصير جدا.
    وستكون بسلاح مرعب . الامريكان
    يريدونها الضربه الاولى والأخيرة.
    اي ضربه نووية.
    مثل اليابان .
    الصين وروسيا والعالم لن يفعلوا شي.
    سوى التنديد . والأيام بيننا.

  60. لا يمكن أن تأمن طهران جانب أمريكا في ظل وجود هذه الاساطيل الحربية العملاقة ، فالواقع يؤكد نشوب حرب خليجية / إيرانية طويلة تنهك إقتصادهما تقضي على قوة الردع الايراني في أي لحظة وسيقتصر دور القوات البحرية الامريكية الحفاظ على مصالحها الاقتصادية والتجارية في المنطقة وأهمها منابع النفط وعلى حرية الملاحة كحق دولي دون حدوث أي مصادمات عسكرية .. لأن هذا ماتسعى اليه اسرائيل لكي تضعف إيران اقتصاديا وعسكريا وهي في موقف المتفرج فقط .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here