هل ستَنْجَح “نَصائِح” نِتنياهو في إخراجَ القُوّات الإيرانيّة مِن سورية بعد أن فَشِلَت غارات طَيرانِه؟ ولِماذا تُطالب أمريكا العَراق بحَل ونَزْع سِلاح 67 فَصيلًا مِن الحَشد الشعبيّ الآن؟ وما عُلاقَة هذا الطَّلَب بتَحريضِ رئيس الوزراء الإسرائيليّ المُتصاعِد ضِدّها؟ وهل سيَرضَخ له عادل عبد المهدي؟

عبد الباري عطوان

ليسَ مِن عادَة بِنيامين نِتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيليّ، أنْ يُوجِّه النَّصائِح لأعدائِه وخُصومِه، لأنّ القادَة الإسرائيليّين، ومُنذ تأسيس كيانهم على الأراضِي الفِلسطينيّة المُحتلَّة، تَعوّدوا أن يتَعاطون مَع هؤلاء الخُصوم بلغة “غطرسة القُوّة” والتفوّق العسكريّ الجويّ والأرضيّ والبَحريّ، ولهَذا كانَت النَّصيحة التي وجَّهها رئيس الوزراء الإسرائيليّ إلى إيران بالخُروج سَريعًا مِن سورية أثناء حفل تنصيب الجِنرال أفيف كوخافي، رئيسًا لأركان الجَيش الإسرائيليّ خلفًا لغادي أيزنكوت خُروجًا عَن هذا التَّقليد، وتَغَيُّر مُعادَلات القُوّة والضَّعف في المِنطَقة في غَيرِ صالِح دولة الاحتِلال.

نِتنياهو هَدَّد الإيرانيّين بأنّه سيُواصِل سياسته الحازمة دون خوف، إذا لم يتقَبَّلوا نصيحته هذه ويُغادِرون الأراضي السوريّة بسرعة، واعتَرف قبلها (أيّ إطلاق هذه النَّصيحة) بيَومين أنّ إسرائيل هِي المَسؤولة عَن مُهاجَمة مخْزن للأسلحة قُرب مَطار دِمشق يعود إلى إيران وحزب الله، يوم الجُمعة الماضي، في سَابقةٍ غير مألوفةٍ، أثارَت العَديد مِن علامات الاستِفْهام.

لا نَعتقِد أنّ الإيرانيّين سيتَلقَّفون نَصيحَة نِتنياهو هذه، ويُنَفِّذون ما ورَد فيها مِن مَطالِب بسَحب قُوّاتهم وحُلفائهم مِن سورية، لأنّهم لم يَذهبوا إليها بتَصريحٍ مِن نِتنياهو ومُبارَكة حُلفائِه الأمريكان، بَل سيُفَسِّرونها على أنّها دليل ضَعف، واعتِراف بالفَشَل، وانعِكاسٌ لقَلَق صاحِبها ودولته وجَيشه ممّا هو قادِم مِن أيّام.

***

نِتنياهو الذي يتَولَّى حاليًّا حَقيبَة وزارة الحَرب في حُكومته بَعد استِقالة حليفه السابق إفيغدور ليبرمان، كشَف أنّ سِلاح الجَو الإسرائيليّ هاجَم مِئات الأهداف لإيران في سورية، على مَدى السَّنَوات السَّبْع الماضِيَة مِن عُمُر الأزَمَة، ولم يسْتَطِع بالتَّالي تَرهيب الإيرانيّين، وإجبارِهِم على سَحبِ قُوّاتهم، فمَاذا يستطيع أن يفْعَل أكثَر مِن ذلِك؟

هذا الفَشَل الإسرائيليّ يُمكِن أن يكون عائِدًا في نَظَرِنا إلى ثَلاثَةِ أُمورٍ أساسيّة:

  • الأوّل: أن نِتنياهو يكْذِب، وأنّ جميع الأهداف الإيرانيّة التي استَهدفتها طائِراته وصواريخه في سورية كانَت “وهميّة” ومِن صُنْع خياله، لأنّ الوُجود الإيرانيّ العَسكريّ يَزداد قُوّةً ليسَ في سورية فقط وإنّما في لبنان والعِراق واليَمن وقِطاع غزّة (حركتا حماس والجِهاد الإسلاميّ).

  • الثٍاني: وجود مَنظومات دفاعيّة سوريّة قويّة ومُتطَوِّرة على الأرض تَصَدَّت بكَفاءةٍ عاليةٍ لهذه الغارات، وحالَت دُونَ وصولها إلى أهدافِها بدَعمٍ روسيّ.

  • الثّالث: أنّ هذا الوجود الإيرانيّ ليسَ بالقَدَر الكَبير عَددًا وقُوّةً عسكريّة، وأنّ حديث نِتنياهو عنه ينْطَوِي على الكَثيرِ مِن المُبالغة، لابْتِزاز الأطراف الأمريكيّة والعربيّة، وتَسويق بِضاعته حَول الخَطر الإيرانيّ الذي يُهَدِّد المِنْطَقة.

هذه الاحتِمالات الثلاثة، مُجتَمعة أو مُتفَرِّقة وارِدَة، وغير مُستَبعدة، فلو كانت هذه الغارات الإسرائيليّة على أهدافٍ إيرانيّةٍ فاعِلة، لما بَقِيَ جُندي أو مُستشار إيرانيّ على الأرض السوريّة، خاصَّةً طِوال السَّنوات السِّت الماضية، التي كانَت تسْرَح فيها الطائرات الإسرائيليّة، وتَمْرَح في الأجواء السوريّة بحُريّةٍ مُطلَقةٍ، لعَدم وجود صَواريخ ودِفاعات جويّة قادرة على التَّصدِّي لها، مِثلَما هو الحال حاليًّا في ظِل تطوير منظومات دِفاعيّة صاروخيّة حديثة، وتسليم الجيش العربيّ السوريّ صواريخ “إس 300” الروسيّة، الأمْر الذي دَفَع الطائرات الإسرائيليّة على استِخدام الأجواء اللبنانيّة وعَدم التَّجَرُّؤ على دُخولِ السوريّة لإطلاقِ صواريخها على أهدافٍ في العُمُقِ السُّوريّ.

ما لَفَتْ نظرنا في خِطاب نِتنياهو في حفل تنصيب رئيس هيئة أركان جيشه الجديد حديثه عن الحَرب ضِد إيران بأُسلوبٍ يَنْطَوِي على الحَذَر و”المَسْكَنَة”، خاصَّةً عِندَما قال “هناك تحد مركزي يُواجِهنا يتَمَثَّل في إيران وفُروعِها الإرهابيّة، ومُواطِنو إسرائيل سيُواجِهون هذا التَّحَدِّي مُتَّحِدين لضَمانِ الخُلود لإسرائيل”.

وما يَجْعلنا نتَوقَّف عِند هذه الفَقَرة مَن خِطابِه، مُطالَبة أمريكا اليوم (الثلاثاء) الحُكومة العِراقيّة بحَل 67 فَصيلًا تعمل تحت مِظَلَّة الحَشد الشعبيّ العِراقيّ، وهو طَلبٌ أمريكيٌّ غير مسبوق، فجَميع هذه الفصائل كانت تحْظَى بمُباركةِ أمريكا عِندما كانَت تُقاتِل إلى جانِب قُوّاتها، بتَنْسيقٍ أو بُدونِه، للقَضاء على تَواجُد “الدولة الإسلاميّة” أو (داعش) على الأراضِي العِراقيّة، فمَا الذي تَغيَّر الآن؟

للإجابة على هذا السؤال نقول أنّ الذي تغيّر هو أنّ العِراق بَدَأ يستعيد عافيته، وقُوّته، وهُويّته الوطنيّة تَدريجيًّا، وباتَت هذه الفصائل، أو قِيادَتها، تُطالِب بانسحابِ جَميع القُوّات الأمريكيّة (عددها 5500 جُندي) مِن الأراضِي العِراقيّة، وتَرفُض استِخدام هذه القُوّات والقَواعِد الأمريكيّة فيها، لتَوجيهِ أيّ ضربات ضِد سورية وإيران، وباتَ خِطابُها السِّياسيّ والإعلاميّ يَعكِس عَداءً واضِحًا لإسرائيل وتَضامُنًا أوْضَح مَع سورية.

***

القُوّات الإيرانيّة وأذرعتها العَسكريّة دخَلت إلى سورية بطَلبٍ مِن قِيادَتها، وامتَزَجَت دِماء جُنودها مَع دِماء الجُنود السوريّين الذين استَهدفتهم الغارات الإسرائيليّة، ونَجْزِم بأنّها لن تَخْرُج إلا بعد استِعادَة الجيش العربيّ السوري لقُوّته وعُنفوانه، وكُل الأراضي السوريّة الخارِجَة عن سَيطرةِ الدولة، فعِندما كانت سورية قَويّة، مُستَقِرَّة، لم يتَواجَد على أرضِهَا جُنديّ إيرانيّ واحِد.

يُؤلِمنا كعَرب أنّ يتَحدَّث نِتنياهو في كُل خِطاباتِه الأخيرة عَن خَطَر إيرانيّ وجوديّ لإسرائيل، بيْنَما يتَباهَى بأنّ رئيس هيئَة أركانه الجَديد أجْرَى لِقاءاتً مُكثَّفَةً مع نُظرائِه في الجُيوش العَربيّة عَندمَا كانَ نائبًا لرَئيس هيئة الأركان وأقام مَعَهم صَداقاتً حَميمةً، وعانقَهُم أمام الكامِيرات وخَلفَها.

نَكتَفِي بهذا القَدر.. ولا نحتاج إلى المَزيد مِن الشَّرح.

Print Friendly, PDF & Email

30 تعليقات

  1. ____ المزروعي
    و لك تحياتي . تراثنا مشترك و مليان حكم و عبر . و لأنه كذلك ها هو ما زال صالح و ينسحب على هذا الوقت .

  2. Taboukar
    والله اضحكتني يا رجل بقصة العجل
    لان المتل متداول عندنا و كان جدي لامي رحمة الله عليه كان يقولها
    تحياتي

  3. كل التحية من مواطن عربي غيور الى محور المقاومة الصامد بقيادة قلعة العروبة سوريا الاسد وحركات المقاومة في كل من فلسطين ولبنان والعراق وكل الشكر والتقدير لايران الثورة لدعمها ووقوفها ومناصرتها لقضايانا المركزية حيث تكللت وسمحت كل نلك الجهود المبذولة من قبل المحور والدول الداعمة له رغم محدوديتها بإقامة سد منيع وتوازن رعب يقف في وجه الصلف والغطرسة الصهيونية ومن يقف خلفها وما التآمر على الجمهورية العربية السورية بإحداث الفوضى بداخلها وفرض العقوبات المجحفة والجائرة بحق الجمهورية الاسلامية الايرانية الا خير دليل على دورهما الكبير في هذا الشأن .

  4. الانسان لا يستطيع على الاطلاق ان يعيش دون عقيده وان لم يكن له عقيده اخترع واحده وهكذا على مر العصور كون العقيده تمثل البنيه والقاعده الاساسيه لكل ما يقوم به الانسان
    حتى الجيوش اصبحت لها عقيده تقوم ببناء بنائها على اساسها وقواعدها
    فعندما لا تتعارض سياسة البناء مع قواعد العقيده ينشئ الانسان بنائا صلبا قويا سليما اذا كانت اسس العقيده صحيحه
    ما نراه من فوضى وانهيار في الدول العربيه تعود اسبابه الى عدم تبني العرب اسس عقيدتهم للبناء عليها
    فعندما تاتي بسياسة بناء خارجيه لتقيم مبنى على اسس لا تمت بصله مع هذه السياسه يصبح لدينا بناء اعوج نشاز مائل مهلهل لا يصلح لشيئ ثم تقضي العمر كله في اسناده وترميمه واعادة اقامة المردوم منه
    فلا يوجد عند جيش عربي عقيده وما نسمعه عن عقائده ليست الا هرطقات فاسده
    ولا يوجد شعب عربي قائم قائم على ما تتطلبه اسس عقيدته فتراه يترنح شرقا وغربا وشمالا وجنوبا تائها كشاة فقدة راعيها في البيداء
    تقف تاره ثم تيسر تارة اخرى يمينا وشمالا فلا تعلم اتجاها ولا تدري زمانا
    اذا اردنا ان نعلم من نحن واين نحن ولمن نحن يجب ان نعود الى عقيدتنا السليمه لتكون مصدر سياستنا واعمالنا وافعالنا ومنهج حايتنا بعدها سوف يصبح لنا ثقل ونشغل حيز لا يزحزحنا حدا منه
    اما ونحن على حال الشاة التائه كما نحن اليوم سوف ترانا مقرفصين عند عتبة هذا وعتة ذاك قهوجيه

  5. بالمقابل نصيحة إيرانية : من الأفضل للصهاينة ان يخرجوا من فلسطين اولا

  6. Fur American soldiers were killed in North of Syria, more will be at Iraq. It is the time to empty middle east from American troops, Israel will be vulnerable for attrition war. No one in the world can attack Iran otherwise straight of Hormuz will be closed.

  7. تحية اجلال وتقدير لكل من يقف في وجه المخططات والمشاريع الصهيوامريكية والغربية خصوصا فرنسا وبريطابيا والخزي والعار لكل اشباه الرجال والخانعين والمستسلمين والمعتلين من صهاينة العرب.

  8. البرلمان العراقي على وشك تشريع قانون لإخراج كافه القوات الأجنبيه من العراق ، اسرائيل اصابها الرعب من قوه الحشد الشعبي بعد اندحار داعش ومن يساندها على يد ابطال الحشد العراقيين

  9. ____ نقول على هذه ’’ المبادرة النصيحة ’’ مقولة : ’’ حتى الكلب الأحمر حسب روحو من العجول ’’ .. وسوف يسلخ مع شرذمة الجواميس الأخرى .. حيا أو ميتا .

  10. الأستاذ عبد الباري عطوان
    السلام عليكم مع حبي وتقديري ودعائي .
    شكر الله سعيك على هذا المقال الجيد .
    وأحب إضافة أمور :
    1- ليس هناك قيادة أو قوة في داخل أو خارجه تستطيع حل فصائل الحشد الشعبي . وهذا أمر يعرفه العراقيون جميعا قادة وأفراد .
    أما طلب أمريكا حل فصائل الحشد الشعبي فنتائجه ستكون عكسية ، وسيزيد من تمسك هذه الفصائل بسلاحها . والعراقي عنيد بطبعه .
    2- الحشد الشعبي في العراق كالحرس الثوري في ايران من وضائفه منع الانقلابات الداخلية .
    3- المهمة الحالية لفصائل الحشد الشعبي هي الإعداد للمشاركة في التصدي للصهاينة . وليس هذا مني دعاية أو مبالغة . فلم تطلب امريكا بحل الحشد إلا لوجود معلومات لديها تؤكد هذه المهمة .
    4- ستكون هناك مصانع خاصة لدى الحشد الشعبي للأسلحة منها الصواريخ بتكنولوجيا ايرانية . كما هي حال حزب الله اللبناني وحركتي الجهاد وحماس .

  11. الكيان العنصري المعتدي والغاصب يعيش هاجس خوف لطبيعة تواجده بين محيط عربي واسلامي يفوق مليار مسلم لا يقبلون به بينهم ما عدا ببعض الحكام الذين تمكن منهم ,,, ولهذا يعتمد البروباغاندا الاعلامية بالتفوق والقوة كي لا ينهار جنوده وشعبه ,, والبروباغاندا تشبه بعض الاعلام المضلل والذي يبالغ ليصل لحد الفتن ,,, والعدو اعتمد سياسة زرع الفتن واثارة النعرات حتى توصل لوجود بيئة الارهاب ليحقق للعدو اهداف كثيرة بزعزعة الدول المحيطة بالكيان وتدميرها وتقسيمها واندثار حضارتها وتاريخها واحتلالها وضمها بسياسة التوسع ,,,, وتواجد قوى مثل ايران وحزب الله ووالحششد الششعبي افشل
    تماما لدرجة كبيرة تلك المخططات التي كان لاميركا دورا كبيرا بتنامي تلك التنظيمات كما كان لاميركا دور كبير بجعل دول البترول الخليجي الغنية ان تقدم مئات ملايين الدولارات لتغذية الحروب العببثية تلك ,,
    لذلك رهان الصهاينة لعودة تلك الحالات والدعوة لخروج ايران وحزب الله والغاء الحشد الشعبي لانها القوى التي افشلت المخططات الصهيونية ولانها القوى التي يمكن ان تحارب الصهاينة يوما ما يساندها قوى اخرى بالمنطقة ,,, ولا ننسى كيف يسقطون طائرات للروس لاخراج روسيا ايضا من المنطقة ,,, وكل ذلك لعودة السلفية الجهادية التكفيرية لتزداد قوة مجددا وتتعافى وتحقيق مزيدا من احلام الصهاينة بتدميرها سوريا والعراق ولبنان عبر الارهاب مرحلة اولى والانقضاض بمراحل مستقبلية ,,, ولا ننسى دور ايران بدعم الاسد بقوة وبقائه ,, والصهاينة وممن ساهموا بمشروع الارهاب والفوضى لاضعاف سوريا ومنهم تركيا يعولون على الارهاب لاضعاف سوريا واقتطاع اجزاء منها ,,,
    لن يعود محور المقاومة للوراء لان خروجه سيعود الارهاب ويخرج بشار الاسد وياتون بدلا منه بخشخيشة ينفذ لهم , كما ان الاسد بات يعي تماما اوراق القوة بوجود اصدقاء وحلفاء ضروري لاكتمال عودة سوريا لعافيتها واسترجاع قوتها وهييبتها ,,,

  12. اذا كنتم في حاجة “لنصيحة” نتنياهو لتسويق قوة ايران وضعف اسراءيل,ولاعادة الاعتبار الى اصحابكم الذين يتلقون الإهانة تلو الاهانة والصفعة تلو الصفعة دون ان يحركوا ساكنا,فهذا شانكم.
    لكن مانراه ويراه العالم,هو غارات اسراءيلية على مواقع بشار ومليشيات طهران,وعجز بوتين والملالي واسلحتهم عن ايقاف هذا السيل من الاهانات.

  13. ننصح النتن ياهو والمم من شعوب نقلوها لفلسطين لتمتع بشرب العسل والبن بان يهربوا قبل فوات الأوان لكون عسلهم و لبنهم قد نفذ. ولن يحصلوا بفلسطين الا على صواريخ من كل العيارات تحرق قفاهم و تاريخهم الاسود …..الهروب ثلثين المراجل يا نان ياهو

  14. اولا استاذ عبد الباري سوريا صار اسمها الجمهوريه السورية وليس الجمهوريه العربيه السوريه ثانيا اصبح اسم الجيش العربي السوري بالجيش السوري لأننا لم يخذلنا احدا الا العرب ولا يشرفنا ان ننتمي الى هؤلاء هذه الطلعات الجويه وضرب الاهداف الايرانيه لا يزيد ايران الا ضحكا وسخريه منها اذا ارادت اسرائيل ان تطرد ايران من سوريا قعليها ان تجهز مئات الطائرات والاف الصواريخ المتطوره ومئات السفن الحربيه ومئات الاف الجنود والاف الدبابات والعربات القتاليه وان تبدأ بالاقتحام بعد ذلك بإمكانها ان تقول لأيران ننصحك بالخروج من سوريا اما طلعاتجوية فقط شئ مثير للسخريه وبعد كل هذه التجهيزات لا نعرف اذا كانت قادره على اخراجها من سوريا ام لا

  15. الأمر بتسليم أسلحة من يملكها لا يعني تلبية الأمر ضرورة، خاصة حين يتعلق الأمر بفصائل كثيرة تتبنى قضية مثل قضية إخراج محتلٍّ مّا. لا عبد الهادي ولا غيره يستطيع إجبارها على إلقاء سلاحها، ولو فعل فلن يجني سوى الشوك والفوضى، وعراق اليوم تجاوز هذه النقطة بإذن الله، ووصل إلى نقطة اللارجوع بعد أن كُشِفت جميع أوراق العدوّ الأمريكي ونواياه، وأيضا أوراق تابعيه ومعينيه من ساكني المنطقة الذين لا يقلّون عنه ضلالا وعداوة. العراقيون فهموا، وانتهى الأمر.
    مشكلة أمريكا وأعداء الأمة هي أن أمتنا قد صحتْ صحوة حقيقية بعد فشل ما سمي بالربيع العربي الذي أريد له تسلسلا تراجيديا ينسف كل شيء في غفلة من أهل المنطقة وقبل استفاقتهم. التلكّؤ الذي حصل بفضل صمود اليمن وسوريا، عرّف أبناء الأمة بما يحاك حقّا، وفتح أعينهم وبصائرهم عن الخراب الذي وقع في بلدان أخرى، وأتاح لهم الوقت الكافي لرؤية وتحليل مكائد الأعداء الذين راحوا يحيكونها من كل صنفٍ الواحدة تلو الأخرى.
    أبناء أمتنا رأوا الفضائح حين طلع النهار على اللصوص وهم متلبسون بما أرادوا له أن يكون تدبيره بليلٍ.
    الصمود هو ما جعلهم يتأخرون، ويراهم الجميع في وضح النار.
    لم يعد سوى التقدم إلى الأمام الآن.
    فلا نامت أعين الجبناء الخونة المنبطحين تحت كراسيهم وتحت نعال بني صهيون ونعال الصليبيين أعداء الحق المبين

  16. الصراخ علی قدر الالم.
    نتانیاهو یعلم ان ایران ترسل سلاحها و صواریخها بشکل مستمر الی حزب الله و حماس و جهاد الاسلامی. و یعلم ایضا ان نسبه قلیله من هذا السلاح تتعرض للقصف الصهاینه و معظمها تصل الی ایدی المقاومه. و حرب الاخیر فی غزه هو اکبر دلیل علی نجاح محاولات ایران لارسال احدث الصواریخ الی المقاومه، حیث صواریخ غزه المتطوره رکعت الصهاینه فی یومین.
    استمرار هذا الوضع هو المطلوب بالنسبه لایران و المقاومه و سیودی تدریجیا الی زیاده المعدات و الاسلحه لدی المقاومه، و یرعب الصهاینه فی نفس الوقت.
    وعلی هذا، فایران لا تری سببا لعرقله هذا الوضع، و هی تعمل بصبر وهدوء لاستمرار ارسال السلاح لالمقاومه فی لبنان و فلسطین.

  17. عرب “العتدال” جعلوا من ايران زعيمة الشرق بغباءهم وجهلهم. سلمان وابنه صرفوا المليارات على حروبهم في سوريا واليمن وفقدوا مكانتهم واضطروا للجوء لاسرائيل علناً ليحموا عروشهم وخطر ايران وكان بإمكانهم كسب محبة كل الشعب اليمني لو صرفوا ربع هذه الاموال للتنمية والاستثمار في اليمن ولكانت سوريا تحارب دفاعاً عنهم لو وقفوا معها في محنتها الم يرسلوا جيشهم لتحرير الكويت؟
    ابن سلمان ولد حكم بلد

  18. النتن ياهو يتبجح ويعظم كاذباً أهميه التطبيع مع بعض الإعراب والذي هو نفسه يطالبهم بعدم البقاء في جحورهم ويواجهوا إيران ،ورقه نتن ياهوا هذه ادعاء كاذب لتسويق نفسه داخليا وهولاء الإعراب اعجز من التصريح علاوه على مجابهه إيران ان بقوا في السلطه انه العجز الصهيوني الذي بدأت ملامحه واضحه وهي بدايه إنهاء الكيان الغاصب حتماً انهم يرونه بعيداً ونراه قريب .

  19. يكفي نفخ في ايران والاجدئ بها التفكير في رفاهية شعبها الفقير وترك خرابها وقتل الشعوب العربيه والاعتذار منهم والباقي مجرد عنتريات ليس الا

  20. اسرائيل تعترف بدعمها للمعارضة المسلحة السورية و من جملتها داعش و جبهة النصرة و اخوتها
    أقر رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي المنتهية ولايته غادي إيزنكوت، لأول مرة بتزويد إسرائيل مجموعات معارضة سورية في مرتفعات الجولان بالأسلحة خلال الحرب الجارية منذ أكثر من سبع سنوات.

    وحتى يوم الأحد، كانت إسرائيل تقر رسميا فقط بتوفير مساعدات إنسانية لمجموعات معارضة في الطرف الثاني من الحدود، بينما نفت أو رفضت التعليق على تقارير حول تزويدهم بالأسلحة أيضا.

    المعارضة السورية تطالب الدول العربية إعادة النظر في قرارها بشأن سوريا
    وفي مقابلة مع صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، قبل إنهاء ولايته كرئيس هيئة الأركان، قال إيزنكوت إن “إسرائيل فعلا وفرت أسلحة خفيفة لمجموعات معارضة سورية، مخصصة للدفاع عن النفس

    ومع إجراء قائد الجيش المنتهية ولايته مقابلات إعلامية، ظهرت معلومات إضافية كانت سرية حول حرب الجيش الإسرائيلي ضد الترسيخ الإيراني في سوريا.

  21. الحشد في العراق اخذ القدسية في مصطلحات الشارع العراقي وقدم انهارا من الدماء في سبيل الدفاع عن العراق ومقدساته وأمريكا كانت تضغط سرا بتجميد نشاط الحشد واليوم ظهرت دعواها للعلن وهذا كلام المفلسين والسماء اقرب اليهم من هذا الطلب السخيف

  22. هل هي قوات ام مستشارون؟؟
    يوم اشتد القصف الاسرائيلي قالت ايران خوفا ليس لنا قوات هناك بل مستشارون.

    بامكاننا تذكيركم بالقادة من الايرانيين وميليشاتهم الذين قضوا بصواريخ اسرائيلية من يوم قصف سمير القنطار وبعده مصطفى بدر الدين الى قائد وحدة الدرون الايرانية مع ٧ من رفاقه مرورا بفوزي أيوب وجهاد مغنية ومحمد أحمد عيسى والقائمة تطول… فلا تقولوا غارات اسرائيل عبثية.
    العراق تديره اميركا واخر الشواهد على ذلك تشكيل الحكومة الاخيرة والتزامها بالعقوبات الامريكية على ايران…

  23. تحية طيبة
    كان هناك اكثر من نصف مليون امريكي على ارض العراق و معهم اتباعهم من الكثير و من المرتزقة و العملاء و معهم اساطيلهم الجوية و البحرية لم يتمكنوا من دخول الفلوجة تلك المدينة الصغيرة و لم يستطيعوا دخول مدينة الثورة/الصدر/صدام في بغداد
    اليوم يطلبون من عبد المهدي نزع سلاح الحشد و الاغرب في الخبر المفبرك انه يطلب بعض الوقت
    لا ترامب و لا عبد المهدي و لا كل قادة العالم قادرة عن نزع سلاح الحشد….سيجدهم الامريكان امامهم في كل مكان و من حيث لا يعرفون
    هذا الطلب ان حصل يبين حجم القلق الامريكي

  24. نتن يا هو مهرج اعلامي ، وبضاعته رائجه بين المستوطنين اولا ، ولدى العربان ثانيا !!.
    اما محور المقاومه فيعتبر تهريجه جعجعه ، ولا قيمه لها .
    وهذا الامر يزيد من ارتباك وعصبية حكام اسرائيل !.
    النتن تضيق عليه الارض بما رحبت ، انه ما زال يبحث عن انتصار ، ولا يجده إلا في الخيال !!.

  25. الف تحية للاخ عبد الباري
    ان مقالك ينم عن الاسى لجراح العرب والمسلمين التي تنزف دائما دما.
    ان الخيانة أمست ظاهرة بين العرب ووجهنة نظر مع ان وجهة النظر تكون دائما للفلاسفة المحنكين وليس للمتخاذلين والمطبعين والمتاعونين مع اعدائهم. المثل بقول ” سوس الفول منه وفيه” وعندما يكون الفول مصاب بالسوس يجب رميه في حاويات القمامة فهي المكان الأمثل له. لكن ما يتحدث به رئيس وزراء العدو ما هو الا تغطية له عما يحاك ضده لاسقاطة في انتخابات نيسان المقبلة في فلسطين المغتصبة.
    الكيان الصهيوني مرتبك جدا من وجود ايران على حدوده والمقاومة في لبنان وغزة ويتخبط كالناقة العشواء في الظلام فيضرب هنا وهنا احيانا يصيب و معظم الاحيان لا يصيبب. هذا الكيان في طريقه الى النهاية الحتمية هو وجميع اعوانه من المستعربين.

  26. لنتذكر قليلا عندما كانت دولنا خاضعة للاستعمار الفرنسي والانكليزي،و ببارودة ام دكه كما كان يقول جدي حررننا بلادنا ،الجزائر دفعت مليون شهيد وأخرجت الفرنسيين مذلولين،عندما توجد الإرادة لا يوجد مستحيل،فائض القوة لدى النتن ياهو،ليست إلا سراب،اذا كان على هذا المستوى من القوة،لماذا لايحرر الإسرائيليين من رعب حرب لا يجرؤ ان يقوم بها أمام حزب الله ،لماذا والامريكان ،يفوضون الارهاب العالمي والرجعيه العربية من البترو دولار للقيام بحروبهم.عندما كانت أمريكا سيدة إسرائيل في الدعم ،قادره على القيام بحرب وغزو دولة فعلت هذا،وغزت العراق دون جعجعة وثرثره ، أن تربح معركة فهذا ليس معناه انك ربحت حربا.مناورة النتن يا ليست الا من يستغيث من الرمضاء القادمة وعندها،يكون عند جهينة الخبر اليقين.كعرب وعقائدبين ،تعودنا دائما على الغزاة والغزاة تعودوا علينا بأننا شعب لا يركع إلا لخالقه. لذلك يحاربونا من وراء الشبابيك لأنهم يعلمون اننا نحاربهم من وراء الأبواب.

  27. الاستاذ عبد الباري
    تطلب امريكا حل قوات الحشد الشعبي في العراق والتساؤل مطروح امام السيد عادل عبد المهدي. لا اعتقد ان امريكا ولا القائد العام للقوات السلحة باستطاعتهما حل هذه القوات . جهتان تستطيعا حل هذه القوات اولها سماحة اية الله العظمى السيد علي السيستاني لانه صاحب الفتوى الشهيرة التي دعا فيها الى الجهاد الكفائي والجهة الاخرى هي البرلمان العراقي والذي يضم العديد من مؤيدي الحشد. طلبات امريكا تلك سوف تسرع بمطالبة العراقيين بخروج الجيش الامريكي من العراق.

  28. صدقت الاستاذ عبد الباري،حينما يقول نتن ياهو ان العرب يستقبلون بني صهيون بالواضح، ويلتقطون معهم الصور التدكاربة،وان عدوهم الحقيقي هي دولة ايران ، اقول حينما اسمع او اقراءه .احس بالغتيان،والالم وظلم حكمنا

  29. ____ نصيحة نصر الله وراك وراك يا نتنياهو .. مرعوب ينصح الرعب الآتي .

  30. الجمهورية الإسلامية الإيرانية دولة كبيرة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، عرت الكيان الصهيوني أمام الدول العربية والإسلامية وجعلته أهون من بيت العنكبوت، أصبح الكيان الصهيوني يبني الأسوار حوله خوفاً على وجوده، ان الصهاينة اليوم في أضعف حالاتهم المعنوية والعسكرية، ننصح الصهاينة الخروج من فلسطين والقدس قبل فنائهم بالكامل على يد رجال الله…

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here