هَل ترامب عَميلٌ لروسيا؟ وكيْفَ جنَّدتهُ المُخابرات الروسيّة إذا كانَ هذا الاتِّهام صَحيحًا؟ ولِماذا سَرَّبت صحيفة “نيويورك تايمز” تَقريرًا يَطرحُ الاتِّهام قُبَيْل صُدور تحقيق مولر؟ ولِماذا لا نَستبعِد صحّتها؟

السُّؤال الأهَم الذي تَنْشَغِل بِه وسائل الإعلام الأمريكيّة الرئيسيّة هذه الأيّام ليسَ مقتل خمسَة جُنود أمريكيّين في هُجوم مِنبج، ولا ما إذا كان هذا الهُجوم سيُؤَجِّل انسِحاب القُوّات الأمريكيّة مِن شِمال سورية، أو سَيُعَجِّل بِه، وإنّما هَل ترامب عَميلٌ سِرِيٌّ لروسيا؟

هذا السُّؤال أصبَحَ مَطروحًا بقُوَّةٍ بعد أن كشَفَت صحيفة “نيويورك تايمز” قبْل يَومين أنّ مكتب التَّحقيقات الفِيدرالي (FBI) فتَح تَحقيقًا رَسمِيًّا عام 2017 ليُحَدِّد ما إذا كانَ الرئيس الأمريكيّ يعمَل لحِساب روسيا كعَميلٍ واستَند المَكتب إلى عِدّة أُمور رئيسيّة في هذا المِضمار:

  • الأوّل: إقدامه على إقالة جيمس كومي، مُدير مكتب التَّحقيقات الفِيدرالي الذي أثارَ شُكوكًا في هذا المِضمار، ثُم جيف شينز وزير العَدل الأسبَق، الذي نَأى بنَفسِه عَن تحقيقات المُحَقِّق الخاص روبرت مولر، في التَّدخُّل الروسيّ في الانتِخابات الرئاسيّة واتِّهامات الفَساد المُوجَّهة لترامب، ووُجود تَواطُؤ بينَ حملة ترامب الرئاسيّة وموسكو.

  • الثّاني: إخفاء ترامب تفَاصيل مُحادَثاتِه مَع فلاديمير بوتين في قمّة هيلسنكي في تمّوز (يوليو) عام 2018، وظُهوره، أيّ ترامب، كالتِّلميذ المُطِيع أمام أُستاذِه الروسيّ، الأمر الذي أثارَ العَديد مِن علامات الاستِفهام حولَ أسباب هذا الإخْفاء، وما دَوَّنَهُ ترامب مِن مُلاحظاتٍ خاصَّةٍ قامَ بتَدميرِها لأنّه لا يُريد مِن أحَد في الإدارة الاطِّلاعَ علَيها.

  • الثّالث: اتّصالات مُحامِيه الخاص السريّة مع موسكو لإقامَة “برج ترامب” فيها على غِرار بُرجِه الذي يحمل اسمه في نيويورك.

  • الرابع: إقامَة صهره جاريد كوشنر اتّصالات سريّة مع المُخابرات الروسيّة تتَعلَّق بحملة ترامب الانتخابيّة.

  • الخامس: ابتِسامات الرئيس بوتين العَريضة في كُل مرّة يلتَقِي فيها ترامب، ممّا يُوحِي وجود علاقة خفيّة.

  • السادس: تدميره لحِلف الناتو، والعَلاقات مع الحُلفاء في أوروبا، وإنهاء الديمقراطيّة الغربيّة بالصُّورةِ التي هِي عَليها.

الرئيس ترامب عندما سُئِل الإثنين الماضي عَن تقرير صحيفة “نيويورك تايمز” وما ورَد فيه مِن اتّهامات بالتَّجَسُّس لصالِح، موسكو نفى هذا التَّقرير، وقال إنّه لم يعمل مُطلَقًا كعَميلٍ لموسكو، وقال إنّه مِن المُعيب طرح هذا السؤال، وفِعل الشيء نفسه يوري أوشاكوف، مستشار الرئيس بوتين، وقال إنّه مِن الغَباء توجيه هذا الاتّهام لأنّ العلاقات الروسيّة الامريكيّة تَمُر بأسْوأ حالاتِها هذه الأيّام وتَقترِب مِن الحَضيض، ولم يتِم اتِّخاذ أيّ خُطوات لتَحسينِها.

هُناك نظريّة مُتداوَلة في أمريكا تقول إنّ المُخابرات الروسيّة سجّلت أشرطة لترامب في أوضاعٍ جنسيّةٍ مُخلّة عندما نظّم مسابقة لملكة جمال العالم عام 2013 في موسكو، وجَرى استخدامها للضَّغط عليه لتَجنيدِه للعمل معها، ولكن المُخابرات الروسيّة تنفيها أيضًا، وكذلك ترامب، ولكن تاريخ ترامب الجِنسي، ودفعه أموالًا لممثلة إباحيّة مُقابِل صمتها أثناء حملته الانتخابيّة يُلقِي الكَثير مِن الشُّكوك حَولَ هذا النَّفِي.

مايكل كوهين، مُحامي ترامب الشَّخصي، الذي اعتَقَلَته السُّلُطات الأمنيّة الامريكيّة لارتِكابِه مُخالفات قانونيّة، فَجَّر قنبلة اليوم الخميس عِندَما كشَفَ أنّه دَفَع أمْوالًا لشَرِكة استِطلاعات للرأي قُبَيل الانتِخابات مُقابِل التَّلاعُب في بياناتِها وتَغيير نتائِجها لمَصلَحة ترامب، وبتَوجيهٍ رَسميٍّ مِن الأخير، وكانَ قد اعتَرف قبلها بِدَفع مبالغ ماليّة لإحدَى العارِضات للصَّمت على علاقةٍ جنسيّةٍ أقامَتْها مَع ترامب لعَدم التَّأثير على حَملتِه الانتخابيّة.

ستيفن كولبرت، المُذيع الأمريكيّ الشَّهير صاحِب برنامج Late Night، قال ساخِرًا في إجابته على السُّؤال هَل ترامب عميل سرّي لروسيا، إنّه مِن الغَباء أنْ يَكونَ عَميلًا، ورُبّما لَعِب هذا الدَّور دُونَ أن يَدرِي، أمّا زميله تريفور نوح، فقَال إنّ هذا الاتِّهام هو نَوعٌ مِن الجُنون ليسَ لأنّ ترامب لا يُمكِن أن يَفْعَلها، وإنّما لأنّه سيَكون أسْوَأ جاسوس على وَجهِ الكُرة الأرضيّة، ولا يُمكِن أن يُقدِم أحد على تَجنيدِه لغَبائِه.

مِن السَّابِق لأوانِه الإدلاء بدَلوِنا في هذه القَضيّة المُعَقَّدة، ولكِن هذا لا يَعنِي أنّه ليسَ لنا شُكوكنا التي تَميلُ إلى عَدم استِبعاد هذه الاتِّهامات، فالرَّجُل تاجِرٌ تُغرِيه الصَّفَقَات ويَسْعَى نَحو المال بكُل الطُّرق والوَسائِل، لدَرجةٍ تَجعَلُه يتَصَرَّف بِطُرقٍ غير مَسؤولة ومُتَهوِّرة، وتَوظيفِه كُل شَيء مِن أجل الفَوز في الانتِخابات الرئاسيّة بِما في ذلِك الرُّضوخ لصِهره كوشنر واللُّوبي الإسرائيليّ في واشنطن وتَوصِياتِهم.

إثارَة هذه الاتِّهامات ومِن قِبَل “النيويورك تايمز” أحَد أكبَر وأهَم صَحيفَتَين في أمريكا، وقبْل أيّامٍ أو أسابيع مِن إعلانِ مولر المُحَقِّق الخاص نَتائِج تَحقيقاتِه، يُوحِي بأنّ القادِم أعْظَم، وإذا ثَبُتَت الاتِّهامات، ستَكون المُخابَرات الروسيّة حقَّقَت أكبَرَ إنجازٍ في تاريخِهَا، أيّ تجنيد رئيس الوِلايات المتحدة، ويا لَهُ مِن إنجازٍ.. واللهُ أعْلَم.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

32 تعليقات

  1. الاخوة زوار رأي اليوم الكرام
    معتوه البيت الابييض الاحمق ترامب بدأت احابيل تتكشف واكاذيبه تظهر وعمالته لروسيا تتضح منور الشمس إذ انه تبين من مصادر مطلعة ومقربة جدا من دوائر التحقيقات الخاصة القضائية والقانونية ان ترامب قد طلب من محا ميه ان يكذب في شهادته امام الكونغرس وينكر اي صلة او اتصال او اية علاقة او اية معلومات عن انه كان عميلا لروسياا ؟
    وحتى يصدر تقرير المحقق الفيدرالي الخاص روبرت موللر فسوف يذوب الثلج ويبين المرج ؟
    ويا قشلتك ياترامب والمصير الاسو أ الذي سيقلب كدلة الشعر الذهبية الصفراء المتدلية على مفدمة جبينك لتصبح داكنة سوداء مثل مصيرك الأسود من القطران مثل نظيرك ابو منشار محمد ابن سلمان ؟
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  2. أعتقد أن من ضعف أمام بضع مئات مليارات من الدولارات فجند نفسه لخدمة والدفاع عن أبشع جريمة عرفها التاريخ جلبا وتقطيعا وتذويبا “وبدم بارد” لن يتورع هن تجنيد نفسه مقابل “كزايا كان يعتقد أو يتوهم أنها ستؤهله لإعلان نفسه “إمبراطور أمريكا ؛ إن لم يكن ذهب في وهمه حد الاعتقاد بإعلان نفسه أمبراطور النظام العالمي الجديد !!!
    “فإن للسلطة “لسكرات” !!!

  3. معلوم تماما مدى شعور السيده كلينتون وبعدائها لروسيا وشعارتها الناريه خلال حملتها الانتخابيه ~ فالطبيعى ان تتخذ روسيا موقف متحفظ لاختيارها كرئيس لامريكا ~ فمن غير المستبعد ان تكون المخابرات الروسيه قد اظهرت نفاط الضعف فى مس كلينتون بجانب الاف التعليقات التى ساندت مستر ترامب ~ نعم غير مستبعد ان كثره التعليقات وكتابه اراء معاديه لمس كلينتون ان تكون نتيجتها خسارتها السباق الانتخابى ~ هذا لا يضع مستر ترامب فى ميزان العملاء لروسيا ~ بجانب تعقل اداره ترامب مع روسيا قد يفهم غلط ~ ليس دفاع عن ترامب ولكن كمنطقه عربيه لقد عافانا الله من تصادم مس كلينتون مع روسيا خاصه يسوريا ولا يخفى على احد علاقاتها مع التيار السياسي الاسلامى….

  4. ان اتهام الرئيس ترامب بانه جاسوس روسي من صحيفة نيويورك تايمز ليس نكتة او كذبة اول نيسان

    ان رد وتعليق ترامب على اتهامه بالجاسوسية يعتبر بمستوى من الخور والضعف الذي لا يرقى لعظم الخبر التهمة الذي هو بمستوى تفجير نووي؛؛؛
    وان اي تهمة سابقة وجهت له من تدخل روسيا وتأثيرهاوتسببها بفوز ترامب على هيلاري كلنتون تبدو بمقارنتها بتهمة الجاسوسية

    كمقارنة تهمة اعتداء بشتيمة بتهمة القتل بالعمد وسابق الاصرار والترصد؛؛؛

    ان كل التهم السابقة التي وجهت لرؤساء امريكا كانت مصادرها صفحات الصحف الرزينة المرموقة
    في امريكا وانتهت جميعها بادانة واعتراف الرؤساء الامريكان بها
    نتذكر ووتر غيت ضد الرئيس الجمهوري نيكسون سبعينات القرن الماضي بتجسس الجمهوريين على الدينقراطيين
    وايران جيت ضد الرئيس الامريكي الجمهوري ريغان بقضية تسليح الكونترا وتفاوض مع الخميني بواسطة مبعوث خاص من ريغان حيث قدم مسدس هدية للامام الخميني وحاول الانتحار بعد ان كشفت ايران الخبر
    وقضية الرئيس الامريكي بل كلينتون ومونيكا

    الصحيفة الرزينة نيويورك تايمز لم تتهم الا وبحوزتها وثائق من مصادر موثوقة

    ورد ترامب الباهت على الخبر يزيد من مصداقية الصحيفة؛؛؛

    لو ان الرئيس الامريكي بريء من التهمة لحول الامر لوزارة العدل وطالب بمحاكمة الصحيفة وتحداها ببراأته بان تقدم ادلتها القانونية او ادانتها بتهمة التزوير والكذب والتشهير والاساءه لرمز قمة هرم الحكم بأمريكا(الرئاسة) والتسبب له بالسمعة السيئة والتأثير على أداء اعماله التجارية بالاسواق والتسبب له بخسائر ضخمة وربما الافلاس وكذلك تشويه سمعته الاسرية؛؛؛؛؛
    ولكان فوق ذلك كله كونه مهووس بالمال والقبض والدفع لطالب الصحيفة بالتعويض عن الاضرار التي لحقت به بمليارات الدولارات؛؛؛ وان تنشر الصحيفة بعد ادانتها اعتذار موجه له وللشعب الامريكي على صفحاتها الاولى ولأيام متتالية

    نعم لو كان بريئا لكان رد فعله مقاضاة الصحيفة فورا ودون تأخير حتى اللحظة

  5. الى غازي الردادي
    يقول بيت الشعر:ما كل مايتمناه المرء يدركه/تجري الرياح بما لاتشتهي به السفن.سيد غازي اتفهم امنياتك لان الطيور على اشكالها تقع،ترامب سوف يحاكم كعميل روسي وبانه باع وطنه،وانت وولي امرك سوف يحكم عليكم الشعب العربي والاسلامي بانكم خونة للعرب والاسلام، .

  6. لو كان الرئيس ترامب عميل كان ما الغى الاتفاق النووي مع ايران غصب عن روسيا.

    النيويورك تايمز اكبر صحيفة حاقدة على ترمب ، يعني لايمكن اخذ أخبارها بشكل جدي، ثانيا ، ترامب طرد كومي (رئيس الاف بي أي السابق) بسبب تحييز الأخير الفاضح لهيلاري كلينتون، و هذا ما اغضب مساعد كومي المدعو ماكابي و الذي اصبح متحيزا ضد الريس ترامب أيضا و عاد ترامب و طرد مكابي بتغريدة قبل يوم من تقاعد مكابي فحرمه من معاش التقاعد. ..بكل بساطة ، ترامب ادّب جهاز الاف بي أي و لايزالو يحاولون تشويه صورته بكل الوسائل لان ولائهم واضح للديموقراطين ليس اكثر.

    لعبة مكشوفة أخرى و ستختفي من الاخبار كما اختفت غيرها. الرئيس ترامب جبل ما يهزو ريح ..

  7. في الساعات الاخيرة قبل انهيار العملاق السوفياتي ..قيل عن غورباتشوف ما يقال اليوم عن ترامب بأنه عميل الرأسمالية و الامريكان…الاخوة المعلقين يناقشون الاثر و ليس العلة …من لم يقرأ عن سير الامبراطوريات كيف تولد و كيف تموت …لن يفهم ما يقع اليوم للامبراطورية الامريكية ، الرجل المريض في عهدنا …اننا نعيش مخاض ولادة عالم جديد نجم امريكا فيه افل …

  8. لكي يخرج ترامب من هذه الورطة أمامه حلين: إما الاستقالة أو إختلاق حرب شاملة في الشرق الأوسط أو عالمية!

  9. بعد قراءه المقال وقرائه بعض التعليقات وانا أعيش هنا في امريكيا منذ خمسون عاما اود ان أقول ان الذي يقول ان الاقتصاد في امريكيا على احسن ما يكون عليه النظر الى سوق المال وخسارته الفلكيه في الشهور الماضيه، هذه نتائج من مهاترات مفتعله بواسطه ترامب مع الصين وغيرها وكوني على أبواب التقاعد هذا الهبوط الحاد لأسواق المال لا يفرح احدا. من يقول ان ترمب ملياردير لا يعرف شيئا عن حقيقته كرجل اعمال. ترمب أعلن افلاسه سته مرات ليتمكن من جدوله ديونه وعدم دفع المال للبنوك التي استقرض منها ولذلك لم تجد بنكا في امريكيا يعطيه مالا لسوء تصرفاته المالية وادارته لها ولذلك توجه الى خارج امريكيا الاستقراض ومنها روسيا والمافيا الروسيه وقصص الروسي الذين اشترى اربعه شقق مره واحده ونقدا في بنائه في نيويورك شاهد على ذلك ، ترمب يوحي للناس انه بليونير ولكنه غير ذلك تماما. ترمب يمتلك بيتا فخما في فلوريدا ثمنه عشرين مليون دولار باعه لشخص ملياردير روسي له ارتباط ببوتن بمئه وعشرين مليون دولار نعم الرقم صحيح وذلك لشراء الذمم ويوجد الكثير. تحقيق مولر سيكشف الكثير لان مولر شخص مهني جدا ولا يهمه كل الهجوم عليه ومنها تحقيقات تدخل دول خليجيه للتأثير على الانتخابات الامريكيه لصالح فوز ترمب

  10. Anonymousا
    موضوع التعليقات فيما يخص عمالة ترمب ، فما علاقة ايران والاغتيال والاغتصاب وخداي ؟ احنا في ايه ولا ايه ..سلامتك

  11. كلمة “ممكن” ليست مفتاحا سحريا لكلّ مستحيل على الدوام.
    يوجد من الممكنات ما هي فعلا في عداد المستحيلات لشروط تطبيقها المعجزة.
    طبعا من “الممكن” أن يكون ترامب جاسوسا لبلدٍ آخر حين ننظر إليه من زاوية بشرية، لكن هل الرئيس ترامب فقط بشرا؟
    ترامب رئيس لأمريكا، وحوله أفضل ما صنعت البشرية من أجهزة تراقب وتمحص وتتابع وتحاسب.
    فهل من السهل أن يجرأ قلمٌ لخط كلمات اتّهامٍ بهذا الشكل؟
    لا يا أيها الإخوة.
    لا شك أن الدول الكبرى تتربّص الواحدة منها بالأخرى، وتبحث ليل نهار عن أي ثغرة تتوغّل منها إلى غريمتها حتى النخاع، وقد تواتي الظروف أن تصبّ الأمور في الخانة الرابحة لتلك الجهة أو للأخرى فيغتنمها أهل الحل والربط فيها، ويروّج على أنها من عمل الجوسسة.
    على العكس، أخشى ما أخشاه أن يكون ما نطّلع عليه في حق ترامب هو من الخطط والمكائد المضادة.
    وقديما قال المثل: إن كان المتحدث مجنونا فعلى السامع أن يكون عاقلا.
    لكن …. إن حصل، فإنه يتعيّن عليّ أن أراجع جميع ما رسخ في عقلي من مسلّمات تخص الدنيا وشؤونها
    دمتم في ألف عافية

  12. ملاحظه التعليق (غبي متهور ممكن اما عميل لااظن ابدا….) هذا ليس تعليقي ربما هنالك خطأ ما

  13. الأخ S400 تعليقك رائع جدا وهذا هو التفسير المنطقي لهذا الرئيس الدميه الذي تم صناعته منذ امد بعيد وصقل منذ نعومه اظافره ليكون رجل المرحله والمعول الذي يستخدمونه في هدم هذه الدوله العظمى التي يعتبرها صناعها وصناع حظارتها ملكا خاص وأنهم الملاك الحصريون لها ويعتبرون كل من يعيش بها مجرد عمال في هذه الشركه الكبرى التي يصب ريعها في جيب اولائك الذين يريدون بناء المملكه الكبرى الموعوده او إسرائيل الكبرى والتي لا يمكن أن تشبع رغباتها بوجود دول عظمى تعكر المزاج وتشاركها السيطره لذالك يتم جر الدول العظمى نحو هذه الحرب او الفناء على يد انظمه سياسيه مستعبده مخدره مقيده مجيره لصالح الصهيوني العالميه منذ كانت في رحم امهاتها ولذالك تم الاتيان بدونالد ترامب ليقوم بتمزيق الاتفاقيات العالميه وفض التحالفات والذي لن يجد أمامه في لحظه من اللحظات سوى الدخول في حرب عالميه كبرى … والا سيتم اسقاطك وكشف اوراقك ومحاكمتك بتهمه الخيانه العظمى وخدش كبريائك وجرح مشاعر انصارك

  14. غبي متهور ممكن اما عميل لااظن ابدا لان اذا وصلت روسيا لهذا المكان من التجنيد فهيا تحكم العالم وهاد غير واضح في ميزان القوى اظاهر حاليا

  15. لربما بسبب سياسات كلينتون قد يكون الروس اعتقدوا ان ترامب سيكون افضل حالا وجرى دعمه كي لا تصل كلينتون , وربما الروس تواصلوا معه سرا ويوما بعد يوم يقترب التحقيق باميركا ليثبت هذا ,,,,

  16. الغريب في السياسه في العالم اتهام الرئيس الامريكي بالعمالة لبوتين وروسا سخيف للغاية ولا يوجد اَي دلايل علي هذا رحل وطني أمريكي يقول الاول نحن الامريكين فقط لأغير
    الأجدر النظر والاعتراف بان يلسن وغربشوف هم كانوا وبامتياز عملا للمخابرات الامريكيه ودمروا الاتحاد السوفيتي وانسحاب من اوروبا الشرقيه ودعم الناتو بالتقدم باتجاه الأراضي الروسية

  17. هل ننتظر اسقاط ترامب وسجنه والحكم عليه بالإعدام بتهمة التخابر مع روسيا ،،
    وربما يتم حظر جماعة الاخوان الجمهوريين ، واعتبارها ارهابيه ،
    ترامب سيأخذ الثانيه ، والثالثة ايضا لو يسمح الشرع او الدستور الامريكي ،
    واما عن فضائحه الجنسيه ، فقد تمتع قبله كلينتون وفِي البيت الابيض كماااان ،
    وسلاحه انجازه الاقتصادي ، فهل كلينتون أحسن منه ، ترامب لديه نفس السلاح ،
    يعني ترامب قاعد قاعد ،،
    تحياتي ،،

  18. أصبح التنسيق مع الروس موضة تستهوي و تختصر الطريق لفوز مرشحي الحزبين الديموقراطي والجمهوري في الولايات المتحدة مؤخراً، وكل أحد يتهم الآخر بالعمالة وكأنه شريف و طاهر.
    هذا يبرهن وبصورة ملفتة للنظر على تماسك البيت الداخي الروسي، وهشاشة نظيره الأمريكي.

  19. الى ابو نادية
    انت لا تصدق ان المليونير ترامب يتجسس لحساب روسيا لأنه يملك المال…..أقول لك أن الأنسان (أي أنسان) يحب أن يزيد ماله مهم بلغ ما عنده من أموال وهناك من المليونيرية من يسعى لزيادة ماله بطرق مشروعة…ومنهم من يسعى بطرق غير مشروعة…ومن معرفتنا بطباع ترامب لا نستغرب لجوئه لطرق غير مشروعة لزيادة أمواله.

  20. الاوضاع الاقتصاديه في أميركا سيئه لأبعد الحدود ولا تصدقو ادعائات ترامب بتحسن الاقتصاد بسبب انتخابه
    المولات التجاريه خاويه تماما… تحتاج احيانا لمعجزه من أجل اقناع الزبائن بالشراء…. وانا احدثكم من قلب الحدث وأصحاب المحلات يكشون الذباب والسوق نايم والاؤلويه للاؤلويات الاساسيه ويحتاج الزبون على الأقل لعشر دقائق لتقرير مصيره واستشاره زوجته وعمل استفتاء واخذ نفس عميق قبل الإقبال على المغامره والشراء
    صدقوني هذا الرجل او الشيئ ترامب اولا واخرا مسخر من الله عز وجل ليكون سببا لثقب السفينه واغراقها
    من هنالك نقول لكم ان الاطاحه بهذا الشيء لن تمر مرور الكرام ولها وقع كبير وستكون بمثابه زلزال كبير مدمر وله ارتدادات على أمريكا فهذا الشيئ يمثل الحقيقه ومرأه للشعب الأمريكي بشقه الذي يعتقدون انهم السكان الاصليون وهو مرأه لهم وهو الذي تمرد على الصمت وخرج عن النص ونادى بما يجول في اذهانهم وترجم تلك النظرات إلى المهاجرين بأنهم دخلاء وطفيلين يمتصون الخيرات ويصدروها إلى اوطانهم هو أعطى اللون الحقيقي لتلك الابتسامات الرماديه هو المتحدث الرسمي بإسمهم وبطل قومي والرقم الصعب وسقوطه سيفحر بركان من الغضب الشعبي المجنون المغرور المتشبع بالكبرياء والغرور والنظره الدونيه المتجذره في قلب الأبيض الغربي المتباهي بلونه وطوله وانجازاته والبرود الفطري بذاته واللؤم المتوارث.وسيكون هنالك رده فعل مخطط لها وموجات من العنف وتصادم أعراق وربما اندلاع حرب اهليه وانقسامات جذريه وتمرد اذا سقوط ترامب سيكون بمثابه اللمسه الاخيره او ما قبل الاخيره لتغيير الواقع السياسي العالمي وبما ان العالم مرتبط ارتباط كبير بأمريكا وعملتها فعلى الواقع العالمي السلام ومرحبا بحقبه الانهيار المتابع والسقوط في مستنقع التغيير الكبير والذي قد يتواكب مع اندلاع حرب عالميه وانه والعالم يجلس على فوهه بركان وكل ما يحتاجه للإنفجار مجرد رصاصه عندها سيسقط هذا المبنى المبني منذ البدأ ليتم تدميره في اللحظه المناسبه والملائمه والمتناغمه مع العالم السفلى المسيطر والمتحكم الذي له هدف وغايه حذرت منه كل الأنبياء والرسل وتحدثت عنه الاديان السماويه بإسهاب كبير وتحدثت عن أدق التفاصيل وحذر الإنسان من هذه الحقبه واخطارها وكوارثها والشر الذي يحاك بها للانسانيه جمعاء وكان الله بالعون وكل ما ننتظره الرحمه الألهيه ولطفه بعباده

  21. لا شك ان تفكيك الاتحاد السوفياتي السابق جرى بنفس الطريقة عندما جندت امريكا كورباتشوف وكان في دكة الاحتياط يلتسن الذين ساهما في تدمير وتفكيك الاتحاد السوفياتي على يدي عراب السياسة الامريكية هنري كبسنجر
    ورجل مثل بوتين وهو الجاسوي رقم واحد في المخابرات السوفياتية السابقة الكي جي بي لعبها بشكل متقن ولكن هل ستبقى هذه الاعبة المخابرتية كالحرب البارد ام انها ستتحول الى سملتهبة تحرق العالم باكمله

  22. الاخ ابو نادية،
    الكل يعرف انه ملياردير، لكن المشكل كيف اصبح كذلك، عن تنازله عن راتبه لا قيمة له حيث يكلف الخزينة اكثر بكثير من كل الروءساء الذين سبقوه حراسةً و بروتوكول وتنقل، فالبيت الابيض يتواضع بكثير امام قصره في فلوريدا (مار او لاكو) او منتجعه في نيوجرسي حيث يقضي معظم أوقاته في الترفيه ولعب الكولف؛
    على كل حال، الرجل مافياوي والخيط الذي اتبعه المحقق الخاص ميولر سيكشف عن، على الأقل، بعض الحقائق.

  23. اتهام وشكوك مفاجئة… والسؤال لماذا ممكن يعمل واحد كترامن لحساب الروس؟؟ لا ينقصه مال.. ولا ارى مخططه الاضرار ببلده..

  24. نبش مقتل الإيرانية زهراء نويد بور، التي وجدت مقتولة في 6 يناير الجاري، بعد تعرضها للاغتصاب من قبل النائب في البرلمان الإيراني، سلمان خدادادي، ملف الأخير، بعد أن توالت التهم ضده باغتصاب ثلاث نساء أخريات.

    في حين نفى سلمان خدادادي الذي كان يعمل مستشارا سابقا لوزير الخارجية جواد ظريف، تهم الاغتصاب، قائلاً “إن المحاكم لم تدنه في قضية زهراء”، رغم أن نوابا آخرين ومنظمات حقوقية أكدوا أن القضية لازالت مفتوحة، وأن عدم إصدار حكم ضد خدادادي جاء بسبب ممارسة ضغوط على القضاء من قبل “جهات متنفذة”.

    وكانت منظمة “هرانا” الحقوقية نشرت مقطعا للضحية زهراء نويد بور (28 عاما) وهي تتحدث بالصوت والصورة عن حادثة اغتصابها من قبل النائب خدادادي، وتهديدها بالقتل إذا ما فضحت القضية.

    كما نشرت الوكالة ومواقع إيرانية أخرى نص رسالة مختومة بختم المحكمة، كانت الفتاة قد وجهتها لرئيس الشعبة الخامسة في محاكم طهران، تشرح فيها حادثة الاغتصاب والتهديد بالقتل، مطالبة بحمايتها

  25. من الواضح والمؤكد ان الحمله لتنحية ترامب إنطلقت ،
    ابحث عن المستفيد تعرف من ورائها !!.
    المكتوب مبين من عنوانه !!.
    اصحاب النفوذ واليهود ، على علم ان هناك شيء خلف الكواليس يجري دون موافقتهم !، ربما صفقه القرن لا تلبي اطماعهم !.
    فعلا هناك شيء عظيم قادم على امريكا !!.
    السؤال هل يستسلم ترامب لضغوطاتهم ؟، ام يقلب امريكا عليهم ، طالما انه يعتقد ان قاعدته الشعبيه كبيره !!.

  26. هناك موجة جنون تعتري الديموقراطيين منذ خسارة هيلاري (زبدة الديبولوماسية الديموقراطية) امام شيه متعلم فظ عنصري لا يجيد تركيب جملتين دون خطأ.
    هذا الجنون دفع طبقة المخضرمين من الساسة الامريكيين الى خلع تحفظهم في معركتهم مع ترامب لدرجة ان لا شغل لهم الا محاولة تشويه صورة ترامب, وخصوصا ان الاقتصاد الامريكي في افضل حالاته، وانهم لا يملكون مرشح منافس حتى اللحظة.
    اميركا ليست نيويورك ولا لوس انجليس اميركا فيها ملايين من المتعصبيين الريفيين من مضاغي التبغ ومحبي البيرة ولم يقرأوا كتاب في حياتهم، وينظرون باعجاب الى شخص فظ عنصري استطاع النوم مع الجميلات بينما يجمع المال
    ترامب هو خيار الدولة الصهيونية الخفية ضد رغبة الدولة الامريكية العميقة، فموعد انهيار الرأس مالية وابنتها الديموقراطية اقترب، لا بد لاميركا ان تخوض حرب عالمية ثالثة خلال هذا القرن ليعم الفناء وتسقط الرؤوس لصالح حكومة عالمية عاصمتها القدس.
    ترامب سيبقى لفترة ثانية لكي يكمل اعداد المسرح للفوضى العارمة… هل سينجح الشيطان ام ان امة محمد لحمها مر.
    البارحة قابلت شخص من وسط الخليل معدم يدير بقالة من عقار مكون من دكانه خلفه فناء وبيت… تلقى عرضا لبيع العقار باربعين مليون دولار مع فرصة استثمار باميركا ورفض… لن يهزم الديموقراطيين مخططات ترامب بل هذا الخليلي واخوته في القدس ونابلس من سيذهلون العالم

  27. ترامب هو غوزباتشوف أمريكا….العيب ليس في ترامب او في غيره …و انما هي اثار انهيار الامبراطورية و تغير موازين القوة نحو نظام عالمي نأمل ان تلعب فيه ايران و سوريا دور الضامن لحقوق الفلسطينيين ..أما الساقطة التي تمثلها الأنظمة العربية فهي دائما اخر من يعلم الوجهة الصحيحة لمسار الامور …و لازالت تتشبث بثياب الرجل المريض (امريكا) و الدليل أكذوبة حلف وارسو الانهزامي…

  28. كل حديث عن قضية خطيرة جدا مثل هذه القضية الت تثير الشكوك ويميل الانسان الى تصديقهابالفعل نظرا لسلوك ترامب وانفعلاته وتصرفاته الغريبة هورهن بصدور تقرير المحقق العدلي القانوني الخص الذي عينه الكونغرس للتحقيق قالقصية الت اذا اثبت التحقيق هذه التهمة تعتبر قضية خيانة عظمى قد تتجاوز عقوبنها حد عزل الرئيس ترامب اوسجنه المؤبد بموجب الدستور الاميركي ؟
    وقد اصبح متوقعا ان يقدم المحقق الخاص موللر تقزير خلا اسابيع قليله ادا لم يكن اياما معدودة !
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  29. ____ كل هذا الكلام لو يطلع موثق مؤكد مثبت ’’.. فيا لها من ’’ فضيحة القرن ’’ .. لكن تلغي إيه .. و لا إيه ؟؟؟!!!

  30. لانعلم مدى صحة هذا الاتهام ولكن الذي يثير الانتباه انه معظم اكبر منتقدي ترامب في الولايات المتحده يهود رغم الخدمات الكبيره التي قدمها ويقدمها ترامب لاسراءيل . ياترى لماذا ؟

  31. السلام عليكم
    ان يكون اي شخص جاسوسا لجهة ما فهذا يعني انه في حاجة للمال او بكل بساطة يحن لاصوله …ترامب ليس لديه اصول روسية لا من بعيد ولا من قريب ..من ناحية المال الرجل يعتبر من مليارديرات العالم …تنازل عن أجره عندما نصب رئيسا للبلاد..بالتالي السؤال المطروح ماهو السبب الذي يجعل ترامب يتجسس لروسيا؟ لا اجد احابة مقنعة … من العبث تصديق هذه الرواية ..
    والله أعلم .

  32. تحية طيبة
    لااشكك لحظة بوجود اشرطه فضائح لدى المخابرات الروسية هن ترامب
    لكن كل هذا الضجيج سيطول و يخلص الى نتيجة ان هذا الشخص”ترامب”سيقضي بقية حياته القليلة في السجن و ستتم مصادرة كل امواله و سيكون مصير صهره نفس مصيره…الرؤساء الجمهوريين السابقين رتبوا امورهم مع شركات لها علاقة بالنفط و الخليج احتموا بها في شيخوختهم لكن هذا سوف يجد كل الابواب مغلقة في وجهه حتى باب الكرملن

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here