هل أنت مدمن على استعمال بخاخ الأنف؟ إليك بعض النصائح التي تساعدك في الإقلاع عنه

برلين  (د ب أ)- يمكن إدمان استعمال بخاخ الأنف المزيل للاحتقان، إذا كنت تستخدمه أكثر من مرة أسبوعيا، فيمكن أن يعتاد الغشاء المخاطي في الأنف عليه وبالتالي يتوقف عن العمل بشكل ملائم بمفرده.

وإذا أردت التغلب على هذا الإدمان سيكون من الأفضل حدوث هذا تدريجيا، بحسب أوزو فالتر، رئيس مؤسسة الأنف والأذن والحنجرة الألمانية (اتش إن أو نت إن آر دبليو).

وينصح الخبير بشراء بخاخ أنف مضاد للحساسية واستخدامه صباحا ومساء واستخدم البخاخ المزيل للاحتقان الذي كنت تستخدمه في السابق إذا تطلب الأمر.

وعندما يصل البخاخ المزيل للاحتقان لنصفه، قم بملئه بالمياه المالحة، وهو محلول ستحتاج إلى إعداده بإذابة ملعقة من ملح الطعام في لتر من المياه.

استمر في ملء عبوة البخاخ المزيل للاحتقان بهذا المحلول، متى أصبحت نصف ممتلئة وتوقف عن استخدام البخاخ المضاد للحساسية بمجرد أن تنتهي هذه العبوة.

وبعد ثلاثة أسابيع، ستتغلب على الإدمان، بحسب فالتر. ووقتئذ ستكون عبوة البخاخ المزيل للاحتقان لا تحوي في العادي سوى المياه المالحة.

ضع في الحسبان أن البخاخ المزيل للاحتقان لن يسبب الإدمان طالما أنك تستخدمه لمعالجة نزلات البرد وتتوقف بعد أسبوع على الأكثر. وهذه ليست فترة طويلة بما يكفي للمريض ليصبح معتمدا عليه.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here