هكذا تفاعل سياسيون جزائريون مع دعوة ملك المغرب للجزائر إلى الحوار.. تساؤلات حول خلفيات اقتراح “آلية سياسية للحوار”.. ورفض للحوار “الملغم” وتغيير الموقف الأمريكي في قضية الصحراء لعب دورا كبيرا في الخطاب الملكي

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

خطفت دعوة العاهل المغربي الملك محمد السادس الجزائر إلى حوار “مباشر وصريح”، وتشكيل آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور بهدف تجاوز “الخلافات” بين البلدين الجارين أنظار المتابعين لهذا الملف، وقد أثارت هذه الخطوة عدة تساؤلات حول خلفيات اقتراح ” آلية سياسية للحوار “.

وقال الملك محمد السادس في خطاب له عبر التلفزيون، خصص حيزا كبيرا منه للحديث عن العلاقات بين الرباط والجزائر، “أؤكد اليوم أن المغرب مستعد للحوار المباشر والصريح مع الجزائر الشقيقة، من أجل تجاوز الخلافات الظرفية والموضوعية، التي تعيق تطور العلاقات بين البلدين”.

وأضاف “يجب أن نكون واقعيين، وأن نعترف بأنّ وضع العلاقات بين البلدين غير طبيعي وغير مقبول”.

وشدّد العاهل المغربي الذي تولّى العرش في 1999 خلفاً لوالده الملك الراحل الحسن الثاني على “أنّني طالبت، منذ تولّيت العرش، بصدق وحسن نية، بفتح الحدود بين البلدين، وبتطبيع العلاقات المغربية-الجزائرية”.

وجاء في خطاب العاهل المغربي أنه ” لهذه الغاية، أقترح على أشقائنا في الجزائر إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور يتم الاتفاق على تحديد مستوى التمثيلية بها وشكلها وطبيعتها “.

الجزائر ترفض الحوار “الملغم”

يحي جعفري، الأستاذ الجامعي الجزائري، توقف في حديث لـ “رأي اليوم” عند أهم المحاور التي تضمنها خطاب العاهل المغربي الملك محمد السادس، وأول ما لفت إليه الأستاذ الجامعي الانتباه هو ” الألية السياسية “، ويقول إن الجديد في الدعوة التي وجهها المغرب هو هذه الآلية، حيث سبق وأن ” طلب المغرب حوار مع الجزائر عن طريق وساطة، وطبعا الجزائر رفضت بحكم أنه لا وساطة بين الأشقاء “، وأضاف المتحدث قائلا ” كل مبادرات المغرب تصب في إطار جر الجزائر إلى حوار مباشر حول الصحراء الغربية كطرف نزاع وهذا الذي تتجنبه الجزائر دائما من منطلق أن النزاع ثنائي بين المغرب والبوليزاريو “، وأوضح ” لا أعتقد أن الجزائر ضد الحوار ولكنها بكل تأكيد ضد الحوار الملغم من منطلق أن الحوار أسلوب حضاري ومطلب شعوب المغرب العربي “.

هذه خبايا الدعوة

 وفي تعليق له على دعوة العاهل المغربي الجزائر إلى حوار “مباشر وصريح”، أبدى رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الجزائري والقيادي في الحزب الحاكم، عبد الحميد سي عفيف، في تصريح صحفي لموقع إخباري محلي، تخوفه من أن تكون دعوة المغرب، أتت عقب فرض المفاوضات عليه مع جبهة البوليساريو بداية شهر ديسمبر / كانون الأول في جنيف، بغية إقحام الجزائر كطرف في القضية كما كان يسعي دائما. ويرى المتحدث أن تغيير الموقف الأمريكي من قضية الصحراء الغربية له دور كبير في خطاب ملك المغرب خاصة بعد مطالبة مجلس الأمن بضرورة الإسراع في حل هذه الأزمة، ومن بين أبرز الملفات التي يجب أن تعالج في حالة ما إذا تمت المفاوضات، يذكر سي عفيف الملف الأمني والمهاجرين غير الشرعيين والمخدرات من أجل فتح الحدود.

تجاوز الخلاف أم تسجيل نقاط فقط

وفي تعليق مقتضب له على خطاب العاهل المغربي، كتب النائب السابق بالبرلمان، يوسف خبابة على صفحته على “الفايسبوك” ” المغرب الشقيق يقترح حوارا مباشرا مع الجزائر الشقيقة، لكن لماذا يخاطب الجيران بعضهم بعضا عبر وسائل الإعلام، ما دور السفراء والبعثات الدبلوماسية اذن، هل هي إرادة حقيقية في الحوار وتجاوز الخلاف، ام تسجيل نقاط فقط، ذلك ما تكشفه الأيام .. وما تبوح به الخارجية الجزائرية بعد فك شيفرة خطاب الملك”.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

31 تعليقات

  1. نقطتان وردتا في خطاب ملك المغرب تستحقان الانتباه:
    الاولى قوله”ان المغرب سيتعامل بكل حزم مع كل محاولات الانحراف بمسار التسوية عن المرجعيات المحددة” يكشف ان هناك خطوات قادمة تثير قلق النظام المغريي في مايتعلق بمسار التسوية.
    والثانية تغير خطابه الموجه للجزائر من الخطاب العدواني المتشنج الى خطاب اخوي ودي ينشد التعاون والاخاء، يكشف ان هناك تحولات ضاغطة تدفع النظام المغربي لاستبدال خطابه وتعديل اساليبه وربما استراتيحياته ايضا.

  2. من لاايجيد قراءة الخطاب الملكي قراءة شمولية
    فعلا انه لايريد ومصر على تمزيق الأمة
    النظام الجزائري لايكترث للشعب
    الجزائر لأنه يقراء من الزاوية المتشنجة والمتشددة لتهرب من مسؤوليته أمام الله وأمام شعبه
    اما الصحراء طوي ملفها منذ المسيرة الخضراء وعلى القائمين على الشأن المحلي والتنموي في الجزائر أن يذهبوا للصحراء المغربية ليستفيدوا من التجربة المغربية في التنمية والبنية التحتية للمنطقة وكيفية النهوض بالاقلاع الاقتصادي في الجزائر
    الجزائر أن فتحت الحدود وطبعت العلاقة مع المغرب لأ ترضى أمام الشعب أن يفتح المغرب مصانع واثتثمارات فيها وهذا ما ينزع ورقت التوت على النظام سيصبح كالقذم اما شعبه لاكن المغرب بفطنتة وبخصاله الحميدة ليس هذا هو هدفه الخطاب موجه للاذكياء اللذين لديهم مصلحة الشعب المغاربي أولوية ملحة هناك نوايا حسنة يجب استثمارها في مسارها الإنساني الصحيح والشكل المطلوب وتشكيل آلية للتفاوض هو المفتاح لتجاوز كل الصعاب ولملمت الشمل
    في الجزاءر والمغرب
    المغرب قادر على ذالك ليس حبا في المال ولاكن لاجل الشعب
    الجزاءري
    في كل القطاعات والأمثلة كثيرة في إفريقيا
    تفتح الحدود وبمقاربة وتعاون أمني والخبرة للمغرب في التدبير
    وهاذا مايخشاه النظام لأن المغرب العربي أن توحد سيمتص كل المهاجرين في سوق الشغل وبطبعة الحال أن كانت الإرادة وهذه الطريق الصحيح وقراء الخطاب من بعض الأشخاص في مناصب قيادية هو للاستهلاك الداخلي وهذا ريييييع سياسي لتحقيق مأرب شخصية

  3. ألا يكفي الكم الهائل من الدويلات الصغيرة العربية كي تسعى الجزائر الى نصرة فئة صغيرة و ان كانت مستظعفة لتكوين دويلة صغيرة لا حول و لا قوة لها في زمن هوان الامة الاسلامية و انقسامها…..؟؟؟؟
    أفلا تسعى الجزائر حكومة و شعبا بنصرة الشعب الصحراوي في احترام الجوار و تحت سيادة المغرب دون المساس بحقوق الشعب الصحراوي تحت مظلة الحكم الذاتي ، فلما هده الفتنة التي سيضيع فيها مستقبل شعوب و ليس الشعب الصحراوي فقط….
    فماذا فعل الشعب الجزائري في صحرائه الشاسعة و مادا حقق من رخاء في سواحله قبل صحرائه و ماذا استفاد الشعب من البترول و الثروات الهائلة و أين موريتانيا و مالي و الدول الصحراوية ….؟؟؟؟
    أفيقوا من عنجهيتكم و دافعوا عن حقوق شعبكم قبل شعوب غيركم و الصدقة في الاقربين أولى !!

  4. هذه دعوة شجاعة وجريءة من جلالة الملك وفرصة للجزاءر للنزول من فوق الشجرة‘ وان تواجدت نية حسنةعند اهلنا في الجزاءر فانهم سيردون التحية بمثلها او احسن منها‘

  5. بصفتي مغاربي ومقتنع بوحدة المصير والتاريخ لمغرب عربي عصري متكامل يحترم خصوصيات أقطاره ولا عذر لتأخير عجلة مصير شعوبنا حتى يقع حل مشكلة الصحراء الغربية فلنترك مسار الصحراء للأليات الأممية ولتفتح الجزائر البيضاء أم ثورات التحرر والقلب النابض للمغرب العربي صفحة جديدة مع المغرب الشقيق قيادووشعبا ومصالحا ومسارا ضروريا لندخل العصر في عصر تكتلات لا ترحم .أشقائنا في المغرب يجب أن يقتنعوا أن الجزائر لا يمكن أن تحل محل الصحراويين والخلاف ليس جزائري مغربي مهما كانت مساندة الجزائر للطرف الصحراوي هذ الطرف الذي يجب أن يقتنع بأنه بقدر احترامنا لحق تقرير المصير فأن السياق الدولي ومصلحة شعوب المنطقة لا يحتمال ولادة دولة جديدة وتقسيم المقسم والتوجه نحو صيغة فدرالية يقع النقاش حولها أكبرمن الحكم الذاتيو دون دولة مستقلة ضمن كيان مغاربي كنفدرالي جامع لا يطمس الخصوصيات ويحد من التطلعات القطرية المضرة بمصالح أشقائها فالجزائر دولة قارة ومحورية يجب أن يمكنها أي اتفاق وتقارب من التصدير عبر المحيط دون التمليك وفي اطار التكامل المغاربي .

  6. الجزائريين عرب و مسلمين المغرب عرب ومسلمين و ما جنوبها و شرقها عرب و مسلمين فاتقوا الله أيها الداعمون للفتنة(حسبنا الله و نعم الوكيل)

  7. خطاب ملك المغرب غير موجه للجزائر. هو مو جه للداخل و الخارج (ما عدا الجزائر). لا أعتقد أن الجزائر الرسمية سترد على هكدا خطاب، لأنه ببساطة لم يأتي بأي شيئ جديد. المعروف عن الجزائر الثبوت على المواقف لما تكون مبنية على وقائع صلبة، و حقائق دامغة و لو كلفها دلك المشي ضد التيار.

  8. السلام عليكم
    الإخوة الأعزاء انا كعربي مسلم جزائري يسرني ان تكون العلاقة بين الإخوة المغاربة طبيعية و اخوية لان الاسلام يأمرنا ان نكون كذالك و هذا لا شك فيه مثلي مثل كل الجزائريين و المغاربة لان اكثر من هذا و ذاك تربطنا صلة الرحم و النسب و العائلة الواحدة
    اما في ما يخص خطاب ملك المغرب يأسفني ان نقول تمنينا في الجزائر ان تكون الدعوة ادا كانت مخلصة عن طريق السلك الدبلوماسي عن طريق السفراء و المبعوث الخاص للملك في المغرب و تكون دعوة بريئة من الطرف المغربي و تكون النية صادقة و بعدها تعلن في وسائل الاعلام لا مشكل فيه اما يقوم ملك المغرب بدعوة الحوار و انا لا أشك في دعوة الملك و حاشا لي الله ان اقرأها بسوء و لاكن الاعراف تقول يوجد سفراء و يوجد طرق دبلوماسية و كان يستطيع ملك المغرب يرفع الهاتف يتكلم مباشرة مع الرئيس بوتفليقه و اذا تعذر عليه الامر يوجد وزير الخارجية كمبعوث رسمي للجزائر و هنا يقع لما فيه الخير لشعوب الشقيقة
    و نتمنى من بلدي و من الشقيقة المغرب ان يجلسوا مع بعض و يفتحوا حوار صريح و يتركوا قضية الصحراء الغربية للأمم المتحدة و يتحاوروا على مستقبل البلدين و على الحدود البرية التي يوجد فيها مشاكل خاصة مشكلت المخدرات لأبدأ ان يفهم الإخوة المغاربة ان فتح الحدود لها مقيماتها و اسلوبها لا نقبل فتح الحدود كي يأذى احد البلدين سواء كانت الجزائر او المغرب اذا فتحت الحدود تكون على أسس متينة و مصلحة لكل البلدين و الذي يأذي الجزائر يأذي المغرب و العكس صحيح اذا اتمنى من الإخوة المغاربة ان يتفهموا هذا و يعملوا على المصلحة العليا للبلدين و اذا كانت النية صادقة صدقوني ستفتح الحدود في وقت قصير جدا لانه لا مصلحة لا للجزائر و لا للمغرب الحدود مغلقة
    تحياتي الخالصة للاخوة المغاربة

  9. خطاب الملك المغربي لا يتجاوز كونه مناورة سياسية يقصد بها التلاعب قبل حضور اجتماع جُنيف ،
    ويقصد بها الإستهلاك الداخلي لتخفيف الضغط الإجتماعي ، ولفت نظر المغاربة الى موضوع خارجي
    بعيدا عن مستوى ديون المغرب الخارجية ، ويحمل الجزائر في نظر المغاربة سوء الحال الداخلي ،
    وعلى المستوى الخارجي حتى تظهر الجزائر كأنها المتعنت الذي يرفض حل القضية الصحراوية .
    الملك ومن حوله غيرُ صادقين ، وعليهم الإبتعاد عن المناورات الظرفية ، وعلى المغاربة أن لا يقعوا
    في شراك التلاعب السياساوي ، وما يتفتق عنه التلاعب للهروب مما تفرضه الأزمات . خطاب الملك
    مناورة لا صدق فيها

  10. الجزائر الرسمية لم ترد و لن ترد على طلب المغرب لسببين
    الاول لو كانت الجزائر لترد عن دعوة من خلال وسائل الاعلام لردت لاستفزازات من خلال الوسيلة نفسها و لانتهى الامر الى الكثير من الحروب بين الجانبين .
    الثاني ان الجزائر كانت سباقة لمثل هذا الطلب عبر قنوات رسمية و بشروط طبيعية تثبت حسن نية الجانبين و تكون ضامنه لاستمرار العلاقة…
    و لكن في كل مرة يلجأ المغرب للالتفاف و اللعب على وتر العاطفة و الباقي على ادرعه الاعلامية

  11. السياسة لها أناس خاصون ولها ثقافتها وأدبيتها المعاييرها السلوكية ولا تُلقى على اسطح العمارات مثل صيحة الادياك.

    ولنسأل ماهو دور السفير المغربي في الجزائر. اليس البداية تبدأ عبر السفير صاحب الجلالة ؟ بالعاصمة الجزائرية.

    ما معنى كل مرة يصعد مثل الديك ليصيح على الملاء، وكأن الجزائر لا منارة لها لترى السفينة هاوية للغرق من هول موجات الداخل والاحول الجوية الخارجية بسبب التلوث الذي بدأ منذ عام 1975 على رمال الصحراء الغربية.

    ولماذا الملك انتظر 19 سنة 1999-20018 لإحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور مع الجزائر

  12. إلى معتز بالله من ( الجزائر) …!!؟؟
    أولا، في الجزائر لن تجد جزائريا واحدا يرضى بأن يجلّ بشرا ، فالجلال لرب الناس ملك الناس إله الناس وحده.
    ثانيا، إذا لم تكن لنا طبقة سياسية، حسب زعمك، فمن يملك في المغرب الساسة و السياسة و البلاد و العباد و لا ترون إلا ما يرى و لا تسمعو و ترددو إلا … ما يقول .
    ثالثا، نكن للشعب المغربي الشقيق كل مشاعر الأخوة و الإحترام، لكن غلق الحدود البرية كان لأسباب موضوعية قصوى بادر بها المخزن المغربي ، و لن تتفتح الحدود ما دامت أسباب غلقها قائمة حماية لكرامة شعبنا و صحة شبابنا و حماية لإقتصادنا و أمننا القومي و شروط الشعب الجزائري لفتح الحدود البرية معروفة و رسمية و لا داعي للمراوغة و دغدغة عواطف الناس.
    الأخ معتز بالله المغربي ، أرجو ألاّ يُدعى الشعب الجزائري يوما لإستفتاء حول فتح الحدود في الظروف و الأسباب القائمة، لأن النتيجة، و أنا على يقين من ذلك، ستكون صادمة لك و لكل
    من يعيش أحلام يقظة أو خيال (زطلة)، نتمنى لك السلامة و صحوة صحية.

  13. تشكيل. لجوء. سياسية. بآليات. واضحة. ودقيقة. ليدجر كل المسائل. العالقة بين. المغرب. والجزائر هو. عمل. جيد. يجب. على الجزائر. ان. تاخده. حرفيا. وتنسحب. في. حالة. وججود. الغم. كما. يدعي. البعض

  14. السووال الذي يطرح نفسه من بدا بقطع العلاقات
    وهل من الاخوة طعن الاخوة والتخلي عنهم في الازمات اما دموع التماسيح فلا تجدي نفعا
    الجزائر عظيمة وستبقى عظيمة لان الشعب الجزائري يفرغ بين العدو والصديق
    الاخوة مواقف وليس كلام للاستهلاك الاعلامي
    ولا نامت اعين الجبناء

  15. متابع مغربي مغترب.
    القيادة الجزائرية لا تستبلد شعبها ، ولم تغير موقفها من قضية الصحراء الغربية ، وما الإستجداء المغربي المتكرر
    من اجل فتح الحدود الا لأن ” الموس قد وصل الى العظم ” داخل المغرب ، وصفكم للجزائر والجزائريين بالبؤس
    والفقر ، والإنهيار الوشيك للجزائر ، ونظامها ، بات قمة النظام في المغرب يخطب وده ، لا حول ولاقوة الا بالله
    قبل القبول بحل القضية الصحراوية ، كل شيء يبقى معلقا ، نحن شعب مع قيادتنا في السراء والضراء، ومع جنرلاتنا
    وكابراناتنا ، في الجزائر اليوم اكثر من 250 الف مغربي يعملون في بلد منهار، فقير ، سرق الجنرلات ماله ،
    وبعثر حكامه 1000 ملياردولار من مدخول البتروله على البوزبال كما تقولون ، فما بال بلد غني كالمغرب ، صاحب الإستثمارات
    في افريقيا ، والأواش في المغرب ، يستجدي الجزائر الفقيرة . لو لم يصل الموس الى العظم
    ما تكلم جلالاته ، ولاقدم عرضه بإسم المغرب ….الصحراء أولا ثم يكون الكلام .

  16. هناك من المغاربة من يضيف اسم الجزائر وما هو من الجزائريين ، ليؤيد ملكه المغربي .
    انتحال صفة الجزائري عيب ، ولا أظن ان جزائريا هو الذي كتب التعليق الأول ولا غيره
    استحوا أيها المعلقون المغاربة ، أيدوا ملككم باسمائكم ولكم كل الحق في ذلك ولا أظن الموقع لا ينشر لكم .
    أما إنتحال الصفة فهو تزوير مكشوف …عيب . بين عشية وضحاها انقلب السب ، والثلب ، الى مدح ،
    وصارت الجزائر من احب الناس ، وصار الجنرلات من الخوت ، سبحان الله مغير الأحوال .
    الصحراء ليست مغربية ، والجزائر لن تتراجع عن موقفها ، ونحن مع قيادتنا في دعم الشعب الصحراوي

  17. لماذا لا تعادي إسبانيا فرنسا و لا فرنسا ألمانيا و تعديان حتى تلك الدولة الصغيرة لوكسمبورغ ؟
    هاذا قدرنا نحن العرب.
    الجزائر و المغرب ضد بعضهما و يتجاذبان موريتانيا.السعودية ضد اليمن و سوريا ضدالاردن الخ …
    لن يتصالح المغرب مع الجزائر و لا السعودية مع اليمنيين.
    و لن تضمر سوريا خيرا للبنان….
    هكذا نحن .
    نعم الجار إسبانيا رغم احتلالها لسبتة و مليلية و بئس الجار العرب بعضهم لبعض و لا أستثني أحدا .

  18. الى معتز وغيره من المغاربة ان قضية الصحراء الغربية لا يمكن ان تذوب بما يسمى المغرب العربي فاولا الصحراء الغربية موجودين ومصميمين على استقلالهم ولو كلفهم ذلك 43 سنة اخرى من الحرب
    ثانيا هناك امازيغ في مايسمى المغرب العربي ولالتالي هذا الهيكل ولد مشوها
    ثالثا خطاب ملك المغرب خطاب من اجل الهروب الى الامام وهو خطاب ضعيف لا يستحق التحليل من اي دبلوماسي مهما كان مستواه

  19. المتتبع لآراء المعلقين يدرك جيدا الاهمية القسوى للبلدين في المنطقة
    اولا احيي كل المعلقين على اختلاف آرائهم واخص بالذكر الصديق المزروعي وستجدني في اول الافواج التي ستزور المغرب في اول فرصة بعد فتح الحدود والتي ستفتح باذن الله
    وبعد التحية لاخي صالح /الجزائر وما الضير من ان يستفيد اخواننا المغارب من السياحية البينية بين كل بلدان المغرب العربي شخصيا افضل المغرب سياحيا عن فرنسا واوربا لما نجده من تسهيلات واسعار في متناولنا ضف الى ذلك الحضن الدافىء للاشقاء هذا دون الانتقاص من اخواننا التوانسة فتعدد الوجهات يخلق التنافس ويفضي الى التحسن المستمر
    اما الحديث عن معانات المواطنين في المغرب الشقيق فهل نحن احسن حال منهم فكلنا في الهم سواء
    وبعد التحية للاخ بوشعيب المورافي فيما ما يخص مشكل الصحراء شخصيا لست من المتحمسين للحدود ناهيك عن تقسيم اي بلد فعند قيام مغرب عربي حقيقي ستنصهر فيه كل الحدود ويصبح معيار الاقتصاد الواحد والمنفعة المشتركة هو السائد
    اكرر تحياتي للاخ المزروعي وعليك تحضير الشاي الوجدي المعروف وإلا سأمر مباشرة الى الرباط وما تزخر به من مقدرات سياحية جما ( شكرا جزيلا على الدعوة )

  20. يا ليت الحلم يتحقق ، فالشعبين شقيقين ، وتربطهما العديد من أواصر الاخوة والتقارب في شتى المناحي ، دين تاريخ لغة عادات وتقاليد ووو وهو ما لم يكن يتوفر لدى الدول الأروبية ونراها اليوم سوق وتكثل متكامل ، وهي كيفما كان الحال كانت أشد بطشا وعداوة بينها .
    نتمنى أن يمد الحكام في الشقيقة الجزائر ايديهم لأمثالهم في المغرب ويتقاربوا لمصلحة الاتحاد المغاربي ككل ، أما الشعبين فمتقاربين ، فالعصر الحالي لن تثبت فيه وتتقوى إلا التكثلات ، وليس لنا مهرب منها . وهو ما سيتم غذا أو بعد غذ فلما لا يحسب على الحكام الحاليين فأبواب التاريخ لا زالت مشرعة تنتظر من يستحق دخولها

  21. الاخ معتز
    اكيد سيقع دلك اليوم فهل سيكون لنا منه نصيب ؟؟
    اعاهدك الله أن التقيك في البطيم ماشيا على الاقدام فمسافة 11 كيلومتر لن تمنعني رؤية الأشقاء.
    ولو تفضلت بالمجيء فمرحبا بك من وجدة( اسأل أهل وجدة عن المزروعي) حيت العاءلة أو البيضاء حيت الوالدين أو أكادير حيت انا
    تحياتي الصادقة

  22. المخزن يصبو إلى فتح الحدود البرية بين الجزائر والمملكة العلوية للتخفيف من معاناة مواطنيه وخاصة في المناطق الشرقية من المملكة القريبة من الجزائر ، أما البقية من الخطاب فهي عبارة عن ذر الرماد في العيون . المخزن يطمع ، لو فتحت الحدود ، لا قدر الله ، في استمالة حوالي مليوني سائح جزائري يزورون تونس سنويا نحو المملكة .

  23. أعزك الله أخانا معتز بالله. كلامك بلسم شاف ويؤكد لمن يحتاج لتأكيد بأن السياسة، والحمد لله، لم تنل من أواصرالأخوة بين شعبينا. و”ديما خاوة خاوة”.

  24. الخارجية الجزائرية لا تحتاج الى فك شيفرة الخطاب الملكي لأنه وببساطة جد واضح و إنما الى تأويل الخطاب الملكي و تقديمه للشعب الجزائري على أنه حق يراد به باطل ههههههه و هدفها في ذلك استمرار الأزمة! و أول هذه التأويلات على الاقل أن الخطاب الملكي هو استجداء و خضوع للدبلومسية الجزائرية القوية و هدفه الوصول إلى تسوية تبقي الصحراء تحت السيادة المغربية.
    وأنا أقول للساسة الجزائريين ،إذا استطعتم استبلاد الشعب الجزائري الشقيق و اقناعه بسوء نوايا الخطاب الملكي، فالشعب المغربي يبقى متمسكا بخيط الأمل في فتح الحدود و توحيد المغرب العربي لأن هذه التفرقة فوتت على الدولتين فرصة تنموية لا تعوض! كما أن مسألة الصحراء المغربية لا تحل بخطاب ، لأن قضيتها في أروقة الأمم المتحدة و تعويلكم على ترامب رهان خاسر و آخر تجلياته هو أن مجلس النواب أصبح اليوم تحت سيطرة الديموقراطيين و بالتالي لن يستطيع تمرير أية حماقة تمس بالسيادة المغربية على أراضيه.عولوا على انفسكم و تعالوا لننهي الأزمة بيننا ،فالاطراف الخارجية لن تستطيع فرض شيء علينا مادام فينا عرق ينبض.

  25. السلام عليكم ورحمة اللة وبركاته. لا أظن أن الدعوة الملكية للحوار مع الساسة الجزائريين فيها ألغام سياسية و على الأقل يمكن حل مشاكل الشعوب المغاربية و تطور إقتصاداتها و التحرر من تدخل الغرب في سياساتنا و اقتصادنا مع كل المشاكل في تونس و ليبيا و موريتانيا و الدفع بالاتحاد المغاربي إلى الأمام فهناك فرص حقيقية و ملموسة لرفع الإقتصاد المغاربي بعيدا عن المشاكل و الحقد الدفين و خير دليل على ذلك هو للإتحاد الأوروبي فرغم إختلاف بعض دول الإتحاد الأوروبي سياسيا و دينيا و حروب تاريخية بين دول الإتحاد الأوروبي لكنهم اتحدوا ليكونوا قوة إقتصادية في وجه الولايات المتحدة الأمريكية و الصين و روسيا و لأجل شعوب الإتحاد الأوروبي لكي يعيشوا في رخاء بينما نحن العرب لنا دين واحد و لغة واحدة و حدود من المحيط إلى الخليج و قوة إقتصادية كبيرة جدا لو إستغلت و لكن و للأسف ندع ملوكنا و رؤسائنا يعبثون بمستقبل أجيالنا العربية بدون هدف أو نظرة مستقبلية و المشكلة الكبيرة جدا في نظري ان بعض حكام الدول العربية لا يعرفون ما معنا السياسة و حق المواطنين بل ينظرون إلى الشعوب كبضاعة فقط مع ان الشعوب العربية مثقفة سياسيا احسن من بعض حكامها. لكن الحكام يدفعون الأموال إلى الغرب للحفاظ على كراسي الحكم و قمع شعوبهم و هذا هو من تريده أوربا و الولايات المتحدة الأمريكية هو قمع الإسلام و الحريات في الأوطان العربية لكي يحكمنا دائما السفهاء من القوم و لا تظنوا أن الغرب يريد الخير لنا و لعل واقع العراق و اليمن و سوريا و ليبيا خير دليل على ذلك. بينما مشكلة أوكرانيا قامت أوربا وأمريكا بقوة ضد روسيا لإنهاء الحرب سريعا لأن أوربا لا تريد حرب في قارتها بل تبيع الأسلحة للحروب في إفريقيا و آسيا . و يعلمون ان هذه الحروب ليست قانونية أي عن طريق الأمم المتحدة و خير دليل على ذلك مقتل الصحفي السعودي خاشقجي و كل يعلم أن ولي العهد السعودي هو المسؤول على قتله و لكن الدول الأوربية و الولايات المتحدة الأمريكية تبيع السلاح للسعودية لقتل الأبرياء في اليمن و هذا ما يريده الغرب تماما أخد ملايين الدولارات لدعم الإقتصاد الغربي من ناحية و تدمير الشعوب العربية من جهة أخرى. إذن لماذا لا نتفاوض لحل مشاكل الأمة العربية والإسلامية بدون وساطة الغرب. و حتى في ديننا حرام ان يتدخل في مشاكلنا النصارى و اليهود لحلها. كفانا مذلة نحن في ٢٠١٨ فلنستمع لشعوبها. و شكرا

  26. إخواني المغاربةإخواني الجزائرين هناك صهاينة وكدالك هناك عصابات بولزاريو صحراء يدخلون بٱسماء مغربية يسبون الجزائر و الجزائريون وتارتآ يدخلون بأسماء جزائرية ويسبون المغرب والمغاربة وذالك لزرع الفتنة بين الشعبين الشقيقين المغربي والجزايري
    لذالك أنصح العقلاء من الطرفين عدم الرد على الجهلاء وتكون بذالك قد أذنبت وساهمة في إشعال الفثنة بين الاشقاء المسلمون
    · قَالَ اللهُ ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللهِ أَتْقَاكُمْ
    ٱعانكم الله جميعا في فعل الخير ونشرالمحبة وفي محاربت الشر والكراهية
    وتبقئ المغرب والجزائر وكل الشعوب الأسلامية خوا خوا

  27. مشكل الصحراء هو مشكل مغربي جزائري ولا يمكننا أن نغطي الشمس بالغربال كما نقول نحن المغاربة نحن نريد أن نعرف كم هي التكلفة المادية التي خسرتها وسخرتها الجزائر لهذا الملف ولو سخرتها الجزائر لشعبها لكانت في مستوى الدول المتقدمة كألمانيا وفرنسا نظرا لتروتة البترول والغاز ولكن لا حياة لمن تنادي خاص الاخوة الجزائريين يعرفوا أن الصحراء بالنسبة ل المغاربة راه أولا من الرباط العاصمة أنكم تضيعون وقتكم وأموالكم في ملف هو خاوي المشكل ديال الصحراء راه تفضا بالنسبة لنا نحن المغاربة وفيقوا شويا قبل مايتقضا البترول والغاز

  28. هكذا هو حالكم يا أهلنا في الجزائر دائما عقدة المغرب تجعلكم تنظرون إلى الأشياء بسلبية عجيبة. منطق غريب لتحليلكم بأن دفع المغرب للتفاوض لهو انتصار لكم. إذا فلنتفاوض إلى ما لا نهاية. لن يقدر أحد أن يزحزح المغرب عن صحراءه. لا ترامب ولا بولتون ولا ولا. حطوا في بطونكم بطيخة صيفي.

  29. اولا ليست لدينا طبقة سياسية ذات تمثيل حقيقي لتدلي في مثل هذه الامور
    ما لدينا عبارة عن طبقة وصولية همها الوحيد الوصول لمناصب عليا ومن ثم النهب بكميات اكبر لمقدراتنا
    ثم ان صاحب الجلالة الملك محمد السادس يمد يده بحسن النية مما يوجب علينا مبادلة النية الحسنة باحسن منها
    ثم ان قضية الصحراء التي يريد البعض ان يضعها شوكة في خاصرة تلاحمنا ستنتهي بلا شك وستذوب و تضمحل في المغرب الكبير الذي ننشده
    نحن كشعوب يهمنا جدا تقاربنا وفتح الحدود ليصبح اي مواطن مغاربي يستطيع التجول في مساحة تقدر ب ستة مليون كلم مربع ناهيكم عن تكامل اقتصادي سيقف ندا للتكتلات الغربية والشرقية ناهيكم عن القوة العسكرية التي ستضفي على جيوستراتيجية المنطقة ومن المزايا ما لا نستطيع حصره
    من هنا ياتي ترحيبنا بالدعوة الكريمة من لدن جلالة الملك محمد السادس بل ومتمسكين بالخطوط العريضة للخطاب الملكي لانه ببساطة يصب في مصلحة الشعوب ويعري المنتهزين والمنتفعين لبقاء الوضع على ما هو عليه
    كل ابناء المغرب هم اخوة لنا واشقاء واقرب لنا من الفرنسيين وفهمكم كفاية
    ولمن اراد دليل افتحوا الحدود وسترون مدا الحب والاشتياق بين شعبين لا يمكن ان تكون علاقتهم الا خاوة خاوة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here