هزيمة حزب العدالة والتنمية المغربي في الانتخابات الجزئية في المغرب

bin-kiran1

الرباط ـ  (ا ف ب) – تلقى حزب العدالة والتنمية المغربي الذي يتزعمه رئيس الحكومة الاسلامي عبد الاله بنكيران هزيمة على يد حزب الاستقلال الذي تخلى عن الائتلاف الحكومي في تموز/يوليو الماضي، وذلك خلال انتخابات جزئية جرت الخميس قرب فاس (وسط).

ومنذ تموز/يوليو، لم يتمكن بنكيران الذي فاز في الانتخابات التشريعية التي جرت العام 2011، من ايجاد شريك اخر يضمه الى حكومته.

وفاز مرشح حزب الاستقلال (محافظ) لحسن الشهبي في الانتخابات متقدما على خمسة منافسين له من بينهم مرشح حزب العدالة والتنمية محمد يوسف واصبح النائب الجديد عن هذه الدائرة، حسب بيان لوزارة الداخلية نشرته وكالة الانباء المغربية الرسمية.

ولم يعلن بعد عن النتائج النهائية التي نالها كل مرشح.

وكان حزب العدالة والتنمية فازبهذا المقعد في الانتخابات التي جرت في شباط/فبراير الماضي لكن المجلس الدستوري ابطل النتيجة بسبب “مشاركة اشخاص اجانب” في اجتماعاته على غرار مدعوين فلسطينيين.

ومنذ ذلك الوقت انسحب حزب الاستقلال من الائتلاف الحكومي.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الاحزاب الدينية هي ديكتاتورية تحكم البلاد والعباد بالسيف تنشر الفقر والتخلف والامية والرشوى والظلم الاحزاب الدينية هم اكبر المنبطحين لامريكا واسرائيل واوروبا * تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى *

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here