هرمون ينتجه الجسم خلال ممارسة الرياضة يعالج هذه الأمراض

أجرت الجامعة الاتحادية في ريو دي جانيرو دراسةً حول أمراض الخرف، تبّين في نتائجها أن التمارين الرياضية تساهم في استعادة الذاكرة لمن فقدها، وذلك عبر هرمون يُنتجه الجسم خلال النشاط الرياضي.

فيبدو أن التمارين الرياضية قد تكون المفتاح لحل مشاكل الذاكرة وأمراض الخرف والألزهايمر.

الدراسة، التي استمرت 7 سنوات ونُشرت في مجلة “طب الطبيعة” الشهر الحالي، أظهرت التأثير الإيجابي لهرمون “إيريسين” الذي ينتجه الجسم خلال التمارين الرياضية في حماية وظائف الدماغ والحفاظ على الذاكرة والمهارات الفكرية.

الدراسة تضمت فئران مختبر تعاني من مرض الألزهايمر، وبعد شهر من التمارين الرياضية تمكنت الفئران من استعادة ذاكرتها عبر إنتاج هرمون “إيريسين” من خلال التمارين الرياضية بحسب موقع العربية .

نتائج الدراسة لم تظهر إمكانية هرمون “إيريسين” في الوقاية من الألزهايمر، لكنها أثبتت فعالية الهرمون الناتج عن التمارين الرياضية في معالجة أعراض عدة من المرض لدى فئران المختبر.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here