هُبوط أوّل طائرة تجاريّة إماراتيّة في مطار تل أبيب ونِتنياهو على رأسِ المُحتفلين بوصولها.. لماذا هذه “المُناكفة” بالتّطبيع؟ وهل فواكة وخضروات يافا والجولان وشبعا المسروقة أولى من نظيراتها الأردنيّة والسوريّة واللبنانيّة والعِراقيّة لتتصدّر أسواق دبيّ وأبو ظبي؟

بات من الصّعب علينا مُلاحقة أخبار خطوات التّطبيع الاقتصادي المُتسارعة بين الإمارات العربيّة المتحدة ودولة الاحتِلال الإسرائيلي لكثرتها، وكأنّ اتّفاق التّطبيع، وليس السّلام، الذي وُقِّع بين الجانبين، أطلق الشّركات الإماراتيّة من قفصٍ حديديٍّ ضخمٍ كانت “تُحتَجز” خلف قضبانه، في واحدةٍ من أخطر مُمارسات “النّكاية” في تاريخ المِنطقة، أيّ النّكاية بالعرب الذين ما زالوا يتمسّكون بالثّوابت العربيّة والإسلاميّة، أو ما تبقّى منها.

اليوم الخميس وصلت أوّل رحلة طيران لشركة “فلاي دبي” إلى مطار بن غوريون بتل أبيب، وكان على رأس مُستقبليها بنيامين نِتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، ووصل قبلها العديد من رؤساء الشّركات الإماراتيّة لتوقيع اتّفاقات تجاريّة مع نُظرائهم الإسرائيليين في مجالات التّكنولوجيا والمِياه، والزّراعة، واستِيراد الفواكة والخضراوات “الإسرائيليّة” إلى الأسواق الإماراتيّة.

من الطّبيعي أن يصف نِتنياهو هُبوط الطّائرة الإماراتيّة بأنّه لحظة تاريخيّة، ويُجسّد “تحقيق حُلم راود الإسرائيليين ويَعكِس الإتيان بالمُستقبل إلى الحاضِر”، فهذا التّطبيع المُتسارع الذي يقطع أنفاسنا من شدّة سُرعته، نحن الذين نُتابعه وحلقاته، لا يُمكن أن يُصدقّه عَقل أو عاقِل معًا.

نشعر بالألم، وخيبة الأمل، نحن الذين آمنّا بالوحدة العربيّة، والمصير العربيّ الواحد، ونحن نرى احتِفالًا رسميًّا بافتِتاح جناحًا للبضائع “الإسرائيليّة” بحُضور مسؤولين من الإمارات ودولة الاحتِلال في معرضٍ للمنتوجات الزراعيّة الإسرائيليّة في قلب مدينة دبيّ، نرى برتقال يافا، وتمر الغور، وليمون أسدود، وخوخ وعنب هضبة الجولان، وكلّها منتوجات فِلسطينيّة عربيّة إسلاميّة مسروقة تتصدّر هذا المعرض تحت العلم الإسرائيلي جنبًا إلى جنبٍ مع العلم الإماراتيّ الذي يُمثّل دولةً شقيقةً.

حقيقةً لم نُصدّق أعيننا، أمام هذا المشهد الذي لم يَخطُر على بالنا مُطلقًا، فلماذا تُستَورد هذه المُنتجات المسروقة، والقادم بعضها، وربّما مُعظمها، من المُستوطنات أو المُغتَصبات، وتحل محلّ نظيراتها السوريّة والأردنيّة واللبنانيّة والمِصريّة والعِراقيّة والقائمة تطول.

مِصر وقّعت مُعاهدة كامب ديفيد، والأردن وادي عربة، ولكنّنا لم نرَ مثل هذا “الفُجور” في التّطبيع في أيٍّ من البلدين، وظلّ من أقدموا عليه منبوذين شعبيًّا، ومن النّادر أن تَجِد تُفّاحةً جُولانيّةً (من الجولان)، أو بُرتقالةً يافاويّةً في المحلّات التجاريّة في البَلدين، وقرأنا أكثر من مرّةٍ أنّ السّلطات المِصريّة تعتقل أيّ مِصري يقترب من السّفارة الإسرائيليّة في القاهرة، وشاهَدنا وتابَعنا ما جرى من تَحقيرٍ ونَبذٍ للمُطرب المِصري محمد رمضان لأنّه عانق مُطربًا إسرائيليًّا وأينْ، في دبي!

لا تقولوا لنا، أو تُعاييرونا بالسّلطة الفِلسطينيّة وتطبيعها، وتوقيع مُعاهدات أوسلو مع دولة الاحتِلال، فهذه السّلطة عميلة ولا تُمثّل الشّعب الفِلسطيني، ومَكروهةٌ من أغلبيّته السّاحقة.

نحنُ في هذه الصّحيفة “رأي اليوم” ضدّ كُل أشكال التُطبيع مع دولة الاحتِلال الإسرائيلي، القديم منها والجديد، والمُستَجد، وسنظل نُعارضها بكُل ما نملك من وسائل التّعبير، الميدان الوحيد الذي نَعرِفه، وعزاؤنا أمران: الأوّل: أنّنا لسنا وحدنا ونَقِف في خندق الأغلبيّة السّاحقة من شُعوب أمّتنا العربيّة، بِما فيهم الشّعوب الخليجيّة الشّقيقة، والثّاني: أنّ هذه مرحلة عابرة، ولن تطول، وستنهض أمّتنا حتمًا من كَبوَتِها وتستعيد أسباب قوّتها، والضّعيف لن يظل ضعيفًا إلى الأبد، ولَنا في اليمن وجنوب لبنان والضفّة والقِطاع أبرز الأمثلة وأنصَعَها.. صبْرًا آل ياسِر.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

36 تعليقات

  1. هذه التساؤلات يا سيدي عبد اتلباري منطقية، لكن الأجوبة عليها عديمة.. فالشعوب صامتة والحكام غلبوا أنفسهم بأيديهم فماتت همتهم…فماذا بقي؟ الواقع أن المسألة هي في تغيير هذه الأجيال بعد تصفية الرواسب الانهزامية، فقد شاخت كل الطرق المقاومة التي تنتمي لماضي التاريخ الميت أساسا…لا بد من خلق وعي مجدد ومتخلق بالعزم، ويعتبر نفسه معنويا جدير بأن يمتلك ثقافة وشجاعة وحضارة دون أي فرق، بينه وبين الآخر الأجنبي عنه..ولا يتحقق ذلك سوى بالأخذ بكل النهوض التربوي أولا دون إهمال أو نكوص، ثم النهوض العلمي تمهيدا للسياسي…يجب نكس التاريخ من شوائبه وعوائقه بمبادئ موحدة وقويمة ستفرض نفسها…تحية للإعلامي المثير للجدل بطروحاته، السيد عبد الباري عطوان

  2. 1- يا عايف التكنة او التكنات كيف ستحرر فلسطين وانت فقط تستفز الناس اللذين لا تعرفهم بدل ان تضيف شيئا….

    2- الهراء هو ان تهرف بما لا تعرف….والمقصود بما لا تعرف…هو ما يعرفه غيرك من الأكثر علما وثقافة وقدرة على التحليل.

    3- مساحة الجزائر البطله الحبيبة على قلوب المسلمين والمحبين للحرية 919600 ميل مربع. اما مساحة الدول العربية المحيطة بإسرائيل: مصر العراق سوريا الاردن فلسطين ولبنان على التوالي 390000، 169000، 71000، 35000، 9000، 4000 ميل مربع. يعني ما مجموعه حوالي 678000 ميل مربع… يعني مساحة هذه الدول مجتمعة اقل من مساحة الجزائر وتعادل حوالي 74% من مساحة الجزائر….ومع ذلك تخيل(ان كان لك قدرة على التخيل) ما سيحدث لإسرائيل لو فتحت هذه المساحة امام المقاومين العرب فعليا لحرب إسرائيل، كم ستصمد اسرائيل حتى لو استمرت الدول الغربية على الحفاظ على تفوق إسرائيل ضد العرب جميعا…سوف تتصدع حدود إسرائيل اذا استمر الضغط (من كل العرب) كما تصدعت اسوار القدس امام صلاح الدين واسوار سايجون امام الثوار الفيتناميين.
    الكل يعرف ان الكثيرين من الاخوة الجزائريين دائما يشاركون بتعليقاتهم الممتازه على صفحات راي اليوم….فربما يكون لهم راي هنا.

    4- اذا كان لديك خبرات في التحرير والمقاومة يا سيد عايف التكنة….لماذا تبخل على فلسطين بها….الكل يريد حلا…تستطيع ان تحمل سلاحك وتتسلل الى مواقع الصهاينة وتطبق ما فعله الجزائريون والفيتناميون…فلسطين تقول هذا الميدان يا حميدان.

  3. يا سيد ملاحظ، يبدو انه فاتك ان تلاحظ ان الجزائريين لم يستجدوا العرب لتحرير الجزائر من الفرنسيين بل قدموا هم انفسهم 1.5 مليون شهيد مقابل ذلك، والكوبيون لم يستجدوا اهل اميركا اللاتينية للتخلص من الوجود الاميركي في بلادهم، ولا الفيتناميين استنجدوا بأهل اسيا ليخلصوهم من الاحتلال الاميركي، كفى امثالك هراء برمي المسؤولية على كل ما خلق الله الا على انفسكم.

  4. قد يون ما جاء بالمقال نوع من رد نتنياهو على ما ذكره ليبرمان من عدم تحقيق اسرائيل لأنتصارات في الحروب منذ العام 67 ، وكأنه يقول له الحرب هي سعي لتحقيق الأهداق وها أنا أحقق ذالك من دون قطرة دم لأسرائيلي واحد ، المهم تحقيق الأهداف وليس الكيفية؛؛؛

  5. الى Ezzine

    والى جميع من يلوم ومن ينتقد ما يجري في الضفة الغربية.

    1- انا لا ادافع عن جريمة اوسلو وما تبعها الان.

    2- رجال السلطة وعائلاتهم دخلوا الى الضفة الغربية وقطاع غزة ليس كفاتحين بمدافعهم ورشاشاتهم وانما عزل من السلاح، ومسلحين فقط بقصاصة ورق عليها بعض التواقيع اللتي شهدت عليها امريكا…. ومن المفروض ان عرب امريكا، وامريكا نفسها كانت احد ضامنيها….ولكن هؤلاء العرب كانوا يعرفون بانهم اجلسوا عرفات وبقية افراد التنظيمات على خازوق عربي/إسرائيلي مرتب مثل بقية الخوازيق العربية/الإسرائيلية اللتي نصبت للفلسطينيين من قبل…..والدليل على ذلك انه عندما حان وقت التخلي عن عرفات والتخلص منه، تركوه وحيدا ولم يدعموه ولا حتى بمكالمة تلفونيه….لانهم يعرفون ان كل ما يدور عبارة عن مسرحية هم من ابطالها.

    3- لم نسمع او نرى اي تهديد او ضغط من جانب العرب لإسرائيل بسبب عدم التزامها بهذه الاتفاقيات وفي مقدمتها وقف الاستيطان اللذي يدل على ان العمليه برمتها عبارة عن مسرحية صهيونية/غربية/عربية بامتياز ولا تختلف عن سابقاتها الا بالممثلين وادوارهم.

    4- انا متأكد ان القيادة الفلسطينية كانت تعي ذلك ولكن وقعت في الفخ….فلا ابواب العواصم
    العربية مفتوحة لمكاتبهم ولا خنادقهم في الاردن ولبنان عادت قابلة للاستعمال….اصبحوا مثل الأيتام على مائدة اللئام….او ان يصلوا الى غزة وينضموا لحماس….ففي هذه الحالة، الضفة الغربية تصبح خالية الا من الجواسيس وأفراد روابط القرى المختبئين في زوايا ما تبقى من المدن والقرى المتعثرة.

    5- الكثير من الناس وانا منهم، يطلبون من المنتقدين للوضع الحالي، ان يزودونا باي حل…واسم اي دولة عربية مستعدة للمضي في هذا الطريق لاخراج هذا الحل الى حيز الوجود ونحن لهم من الشاكرين….او التوقف عن جلد الذات والصبر حتى يسري امر الله ويجد هذا الشعب طريقه…..او انا عندي حل….انسوا سلطة اوسلوا ونظموا أنفسكم في الضفة الغربية او في الامارات (ان سمحت لكم) او في اي مكان آخر، واجعلوا السلطة تسقط كما تسقط الورقة الميتة عن الشجرة.

  6. اللوم الاکبر علی عباس و سلطة عباس حين تطبع بل اكثر تعاون امني ضد المجاهدين من الشعب الفلسطينين ، هم اعطوا ذريته التطبيع للاخرين

  7. انتم في هذه الصّحيفة “رأي اليوم” ضدّ كُل أشكال التُطبيع مع دولة الاحتِلال الإسرائيلي، القديم منها والجديد، والمُستَجد، وسنظل نُعارضها بكُل ما نملك من وسائل التّعبير . ونحن هنا بالاردن سنعاهدكم بان نبقى الاوفياء للقدس وفلسطين وكرهنا وعدائنا للصهاينه والمطبعين ليس له حدود . واننا مستعدون لان نضع في الميزان من الجهد والعمل والتضحية ما يرجح كفة الحق والعدل كفة فلسطين وشعب فلسطين . بارك الله بكم اخوتنا في هذه الصحيفه التي نعتز بها وابانتمائها . والخزي والعار لك مطبع.

  8. لمذا نشجب التطبيع الرسمي “العربي” مع كيان العدو الذي كان موجودا اصلا ولكن في المستور ولا نشجب التنسيق الأمني المعلن رسميا للسلطة الفلسطينية مع نفس الكيان. اليست هذه السابقة الخطيرة في ثورات التحرر العالمية هي التي من بين أمور أخرى فتحت الباب وشجعت التطبيع. لو كان لهؤلاء المطبوعون تاريخ نضالي في التحرير من الهيمنة الخارجية، لما اقدمو على هذا.
    ولكن يستغرب المرأ فعلا من الانتقادات الرسمية الفلسطينية ” المقاتلة” تجاه هذا الفعل لا يوصف للخليجيين. هؤلاء لا يعرفون معنا للتضحيات الجسام في سبيل الحق المغتصب… “المجاهدون” الفلسطينيون في حركة فتح يبلغ عدد شهدائهم في ميدان الشرف مع نظرائهم من المنظمات الاخرى المئات … ومع ذالك يبررون من جانبهم علا قاتهم مع نفس الكيان في عز كفاحهم المسلح لتحرير فلسطين.

  9. دائما في العالم العربي تتناقض مصالح الحكام مع مصالح الشعوب لسبب بسيط وهو ان الاولوية لدى الحكام العرب هي مصالحهم الشخصية كاستيلائهم على الاموال العامة مثلا فهذا التصرف يلحق اضرارا فادحة ببلدانهم وشعوبهم ورغم ذلك فهم يمارسونه لانه يحقق مصالحهم الشخصية ، وبالمثل ايضا فيما يخص التطبيع مع اسرائيل فالحكام يعرفون جيدا انه لا يحقق اي مصلحة لبلدانهم وشعوبهم بل على العكس هو دائما في العالم العربي تتناقض مصالح الحكام مع مصالح الشعوب لسبب بسيط وهو ان الاولوية لدى الحكام العرب هي مصالحهم الشخصية كاستيلائهم على الاموال العامة مثلا فهذا التصرف يحقق مصالح الحكام ولكنه يلحق اضرارا كبيرة على الشعوب ، وبالمثل ايضا فيما يخص التطبيع مع اسرائيل فالحكام يعرفون جيدا انه لا يحقق اي مصلحة لبلدانهم وشعوبهم بل على العكس هو يلحق الضرر ببلدانهم وبشعوبهم ورغم ذلك يقدمون عليه اعتقادا منهم انه يحقق مصالحهم الشخصية ويضمن بقائهم في السلطة.

  10. من الشعوب العربية والمسلمة فقط مواطني (( مصر ، الاْردن والمغرب )) يستطيعون دخول الإمارات طبعا يحتاجون فيزا
    لكن الصهاينة الاسرائيلين الغزاة لا يحتاجون فيزا لدخول بلدهم الثاني وربما يصبح الاول العلم عند الله

  11. الاخ العزيز عبدالباري عطوان

    في اليومين السابقين شاهدت فيديوهات على اليوتيوب توثق النكبة الفلسطينيه ومنها ما توثق لما حدث بعد النكبة…فيها توثيق للعنصرية الصهييونيه ضد العرب في الداخل….ومع انهم يحملون الجنسيه الإسرائيلية، الا أن سياسة الصهاينه لم تتغير تجاههم ولا يسمحون لهم بالبناء خارج حدود المدن اللتي حددت قبل عشرات السنين….واذا بنوا خارجها يتعرضون للغرامات الباهظه او الهدم…مع ان حجج الصهاينه في الغرب عندما تطلب الامم المتحده او المنظمات الدولية منهم وقف الاستيطان، دائما الحجج التوسع الاستيطاني سببه النمو الطبيعي لسكان المستوطنات(واللتي هي اصلا غير قانونية.)

    فربما هذا التطبيع المتسارع مع دول الخليج الغنيه له هدف آخر وهو محاولة فتح سوق العمل في هذه الدول للعمالة الفلسطينيه/الإسرائيلية…. وقد يكون هذا بداية لسبر غور إمكانية التخلص من بعض هؤلاء الفلسطينيين بطريقه تبدو طبيعيه وطوعية.
    ومما يعزز هذا، وقف حكومة الامارات مؤخرا لتأشيرات الدخول لرعايا بعض الدول العربيه والإسلامية….كما ذكر الدكتور حامد ابو العز في مقاله المنشور اليوم في هذه الصحيفة في عمود كتاب وآراء.

    ولكم خالص التقدير والاحترام

  12. انه ليس الهبوط الأول فقد هبطت قبل ذلك كرامتهم و عروبتهم في أوحال تل أبيب و قذارتها.

  13. لماذا تريد من العرب فقط ان يعرفوا ان السلطه عميله ويكتفوا بانها مكروهة دون تعيير بتقاعس الشعب الفلسطيني بالتصدي لها ولاجندتها وخطرها على القضية الفلسطينيه وتريد من العرب ان لا يكتفوا بذالك بالنسبة للانظمه العميله المطبعه وتريد منهم ان يتخذوا موقفا صارما والتصدي لهذا التطبيع

  14. الخضار وافواكه التي تصدها اسرائيل ال اي مكان بما فيه دول التطبيع على جميع البشر ان يعلموا بكل تأكيد انها ليست اسرائيلية بل هي فلسطينية مئة بالمئة .الربة التي انبتت هذه الخضر والفواكه هي تربة فلسطين ، هل اتى بها الصهاينة الذين هاجروا الى فلسطين؟ قال لي يوما مستوطن فرنسي في الجزائر مفتخرابأنهم بنوا العمارات الشاهقة في الجزائر مثل شار ديدوش مراد ،قلت له : يمكنك ان تأخذ ما اتيت به من فرنسا : الاسمنت جزائري والحديد جزائري واليد العاملة جزائرية والارض التي قامت عليها جزائرية بل والماء المستعمل جزائري .إذن لا تنسبوا لانفسكم ماليس لكم . هذا ما اقوله للمستوردين من فلسطين المحتلة والى بعض المعلقين .والى دول التبيع خاصة ، فلا تضعوا عليها في اسواقكم ( اسرائيل) بل ضعوا ( فلسطين المحتلة) .

  15. الأسئلة التي لا أعرف لها إجابة صحيحة ومقنعة -صدقا والله – ؟
    1- لماذا “يطبع العرب ” مع الصهاينة المحتلين لأرض فلسطين التاريخية ؟
    2- ما هو مفهوم “الإحتلال” عند العرب المطبعين مع “الإحتلال” الصهيوني ؟
    3- كيف لعربي أصيل له امتداد تاريخي على الأرض العربية الإعتراف بحركة صهيونية يهوديةإجرامية دخيلة في الوطن العربي أوجدها يهود في أوروبا في أواخر القرن التاسع عشر،وكان هدفها إنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين سموه لاحقا دولة “إسرائيل”؟
    4- لماذا يقر العرب في العلن وفي السر (اعتراف سياسي) بوجود دولة لهذا الكيان على أرض عربية . وهم يعلمون أن الأرض التي أقام عليها هذا الكيان الصهيوني دولته هي أرض عربية محتلة ؟
    5- أليس من العار والذل والهوان أن يقيم اليهود وطن قومي لهم على أرض المسلمين (أرض المسلمين تمتد من المغرب غربا إلى حدود الصين شرقا و أوروبا شمالا و أفريقيا السوداء جنوبا) – يأبى الله ورسوله والمسامون أن تقام دولة لأمة أخرى غير أمة الإسلام على أرض الإسلام. فكيف لمسلم أن يعترف بقيام دولة لليهود في أرض المسلمين ؟ هذا جنون وتحد وتجاوز للخطوط الحمراء وخيانة لله ولرسوله وللمسلمين إن لم يكن -الله أعلم- ردة عن الإسلام و كفرا بالقرأن الكريم والسنة النبوية الشريفة التي لا تعرف بسلطة غير المسلم على أرض الإسلام.
    ما هكذا يفعل بالإسلام والمسلمين يا من غرتكم الحياة الدنيا وغركم بالله الغرور.
    وعد من الله القائل : – (إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد يوم لا ينفع الظالمين معذرتهم ولهم اللعنة ولهم سوء الدار ) [ غافر : 51 ، 52 ] .
    من سنن الله تعالى في كونه” دوران الساعة “…..فارتقب ……..

  16. السلطه الفلسطينية بتعاملها المخزي بالتنسيق الأمني هو اكبر عار على أمتنا ليت الجميع يعرف أن وجود سلطه التنسيق الأمني بالضفة الغربية سيؤدي إلى مزيد من التطبيع مع إسرائيل…
    علينا أن نعترف أن القضاء الإماراتي حكم قبل أيام قليلة لصالح مواطن فلسطيني عمر عايش بمبلغ ملياري درهم تعويضا عما لحق به من ضرر من شريكه الوطني والقضية قديمه لكن القضاء أنصف هذا المواطن الغزاوي..وهذا العدل مفقود بدول أخري ياليت راي اليوم الإلكترونيه تنشر خبر المحكمه الإماراتية انصافا لقضاؤهم العادل الخبر منشور علي أخبار الخليج
    أرجو من أسرة التحرير المحترمين النشر لما فيه مصلحة الجميع

  17. الامارات منعت إصدار تأشيرات لمواطني ١٣ دولة عربية واسلامية وجميعهم يرفضون التطبيع مع الكيان الصهيوني (( ماعدا تركيا ))
    وفِي نفس الوقت سمحت لمواطني الكيان الاحتلال الاسرائيلي بالدخول بدون تأشيرة !!
    (( يعني مواطني سورية ، لبنان ، ليبيا ، اليمن ، العراق ، تونس ، الجزائر ، ايران ، باكستان ، أفغانستان ، وتركيا )) ممنوعين من دخول الامارات ،،، وهذا اُسلوب ضغط رخيص من حكام الامارات لاجبار العرب والمسلمين على التطبيع مع العدو الصهيوني
    الامارات تحاصر نفسها وتبتعد عن العرب والمسلمين !!!!
    الامارات اصبحت صهيونية بكل معنى الكلمة
    الصهيونية لا دين لها
    صهيونية يهودية في الكيان الاسرائيلي
    صهيونية عربية في الكيان الإماراتي

  18. هبوط إلى هاوية سحيقة تجعل ملك الحكام في يوم غير بعيد في مهب الربح ، مدوا يد الصداقة والرخاء لعدو غاضب جأت به بريطانيا الإنتداب والحياة العظمى وللشقيق مدوا العداوة والتخريب والقتل والدمار والتهجير ليبيا وسوريا واليمن مثال حي وشاهد قوي

  19. اقتباس :
    ( أنّ هذه مرحلة عابرة، ولن تطول، وستنهض أمّتنا حتمًا من كَبوَتِها وتستعيد أسباب قوّتها، والضّعيف لن يظل ضعيفًا إلى الأبد )

  20. الاخوه في دوله الامارات
    سوءال المليون ؟
    من قال (ان اسراءيل العدو الاول للعرب والمسلمين . ومن شذ عن هذا فليس منا )
    تذكروا وفكروا !!!

  21. الاخوه في دوله الامارات
    هل تعرفون وتتذكرون من قال
    (اسراءيل العدو الاول للعرب والمسلمين
    ومن شذعن هذا فليس منا )
    عودا قليلا الى عده سنوات وفكروا !!!

  22. ستبقى الشام هي منارة الامه وعنوانها . فليطبع من يطبع وليخن من يخون لكن دمشق لن ولم تهن حتى وان بقيت لوحدها في الميدان فغدا ستخرح جيوش الأمويين من دمشق لتعيد فتح هذه المشيخات من جديد وسيعرف الذين ظلموا الى اي منقلب ينقلبون وان غدا لناظره لقريب. رحم الله وليد المعلم

  23. مرحبا بكم جميعاً أصدقائي وإزاء هذه الهروله المتسارعة والمتصاعده نحو إسرائيل لانملك إلا أن نقول صبر جميل والله المستعان

  24. والله وكأن هناك ثأر قديم بين حكام الإمارات وبين العرب والمسلمين
    لماذا يكرهون العرب ويعشقون الصهاينة آلى هذه الدرجة ؟؟!
    دمروا اليمن وذهبوا للرقص والاحتفال مع قتلة أطفال فلسطين هذا شئ أكثر من انعدام الانسانية وانعدام الأخلاق وأكثر من الخيانة للعرب وللدين وللمقدسات
    منعوا أكثر من نصف الشعوب العربية من دخول الإمارات بينما الاسرائيلي يدخل الإمارات بدون فيزا !
    حتى مواطني الدول العربية الحليفة للإمارات مثل مواطني مصر والأردن والمغرب لا يدخلون الإمارات الا بتأشيرة وبصعوبة
    فهمنا انه حكام الإمارات تبع أمريكا وإسرائيل لأنهم خايفين عبى عروشهم وهم يحكمون بعقلية الجاهلية لكن هناك نسبة من الإماراتيين ترقص وتغني وتحتفل بالتحالف مع العدو الصهيوني وكانهم ثملى سكارى غير مدركين لأفعالهم الشنيعة هذه !
    ماذا حدث لمشيخة الإمارات لتسقط بهذا الشكل في مستنقع التطبيع وتتباهى بالتحالف مع من يحتل ارض ومقدسات العرب والمسلمين ؟
    المثل يقول اذا ابتليتم فاستتروا وهولاء يتباهون بسقوطهم في احضان العدو الصهيوني الذي مازال يسرق مزيدا من أراضي العرب والذي يهدم بيوت الفلسطينين أمس طرد جيش الاحتلال الصهيوني عشرات العائلات الفلسطينينة من بيوتهم في الاغوار تمهيدا لضم منطقة الاغوار بينما الاعلام الإماراتي يكذب ويقول انه اسرائيل توقفت عن ضم الاغوار بينما نتن ياهو يسابق الزمن في بناء المستوطنات في الضفة الغربية وفي سرقة مزيد من أراضي الفلسطينين ولكن الاعلام العربي لا يتحدث عن جرائم الاحتلال الصهيوني بحق الفلسطينين

  25. من الطّبيعي أن يصف نِتنياهو هُبوط الطّائرة الإماراتيّة بأنّه لحظة تاريخيّة، ويُجسّد “تحقيق حُلم راود الإسرائيليين ويَعكِس الإتيان بالمُستقبل إلى الحاضِر”، فهذا التّطبيع المُتسارع الذي يقطع أنفاسنا من شدّة سُرعته، نحن الذين نُتابعه وحلقاته، لا يُمكن أن يُصدقّه عَقل أو عاقِل معًا.

    من الطبعي و هل من احد يصدق الاخ يأكل لحم أخيه و انتظروا غضب الله الصاعق عليكم
    يا قوم نوح و قوم لوط و قوم ال سعود إلخ
    من الفاسدين .

  26. هناك خاسران من افتتاح خط طيران مباشر بين اسرائيل والخليج، الاردن وتركيا.

  27. كانت البضائع الاسرائيلية الى الخليج في السابق تنطلق من مطار عمان، اليوم اصبحت تنطلق من مطار تل ابيب، من العب للجيبة.

  28. البضائع الاسرائيلية هي مسروقة من خيرات و موارد فلسطين واالامارات العبرية تشتري مسروقات اصلا الان وبعد خيانة التطبيع على جميع الشعوب العربية 400 ملبون مقاطعة البضائع للنظام الاماراتي لانها اصبحت مشبوهة و مصدرها اسرائيل صاحبة المجازر منذ 72 سنة ضد العرب مع تغيير الليبل , كما يجب مقاطعة السياحة الى الامارات وكانها غير موجودة , لم يكن نظام الامارات مضطرا للاستسلام للعدو الاسرائيلي فليس هناك حدود بينهما كمصر مثلا بل السبب ارتهان للعدو و غنج للخنوع للعدو الامريكي . الشعوب تنتظر موقف جامعة الدول العربية الحازم لان اي خروج عن الخط العربي يجب معاقبته فورا .

  29. المنتجات الزراعية الاسرائيلية حلت مكان المنتجات الزراعية العربية في اسواق الخليج منذ توقيع اتفاقات الصلح مع الاسرائيلي في الأودية، الفارق الوحيد انه اليوم لم تعد اسرائيل في حاجة الى وسطاء نشامى لايصال منتجاتها الى الخليج.

  30. يجب مضاعفة جهود المقاطعة ضد العدو الاسرائيلي اضعاف الان وبكل قوة . اي نظام حكم يتعاون مع اسرائيل سواء نظام سعود او الامارات او غيره يجب مقاطعته شعبيا و اقتصاديا و الى الابد من قبل 380 مليون عروبي . اصبحت الخيانة تحت الشمس الان وبكل وقاحة . العدو المجرم محموم للاندساس في بعض الانظمة الخليجية الضعيفة الارادة

  31. الأخوة الإماراتيون هم الان في وضع حميمي حار، هم في شهر عسل مع محتال ومجرم وافاك، هم في وضع من يبول على نفسه للتو، بمعنى شعور بالدفءفي البداية ولكن بعد دقائق هو شعور ببرودة شديدة مع حكة قاتلة.
    انتظروا قليلا وسيشعر الإماراتيون بالخازوق المحكم، وتحياتي لعراب التطبيع ضاحي خلفان

  32. “” منقح”
    للاهمية نكرر
    في حال اي ضربات استعمارية محدودة من العدو الاسرائيلي الامريكي واذنابه ضد ايران يمكن لدولة ايران الاسلامية الرد الفوري بالمشاركة مع كل حلفائها المقاومين في وقت واحد بضرب اسس و مقدمات القوى المعادية اولا اي تحطيم جهازه العصبي ومن بعد ذلك يتم ضرب نتنائج القوة و مخرجاتها .. اي اولا ضرب اسس القوة مثل مراكز التحكم و السيطرة و مراكز الاتصالات و التشويش السيبراني للاعداء كذلك ايلام العدو بضرب بنيته التحتية اي محطات الكهرباء و المياه و الطاقة و مفاعل ديمونا و بعد ذلك تدمير اسلحة العدو التقليدية بمعنى ان لا يتم اشغال القوى الايرانية اولا بضرب مخرجات قوة العدو كلما امكن ذلك ثم ضرب اسلحته بعد ذلك وان امكن الجمع بين التكتيكين فهذا افضل حتما . المتوقع ان العدو الاسرائيلي سيقوم بالضرب اولا ثم يضرب العدو الامريكي بحجة الدفاع عن اسرائيل امام الكونغرس .

  33. 300 الف سائح اسرائيلي زار مصر في عام 2019 (اكثر من السياح القادمين من اي بلد عربي) وطبعا هؤلاء لا يتعاملون مع الحكومه المصريه انما مع الناس سواء في التبضع من الاسواق او المطاعم او استخدام سيارات الاجره وفي الفنادق وغيرها وهذا ينطبق على السياحه في الاردن .

  34. وهل الغاز الفلسطيني المسروق اولى من الغاز القطري او الجزائري بالنسبه للمطبعين القدامى .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here