نيويورك تايمز: الاستخبارات أبلغت ترامب بعدم وجود دليل مباشر على “تواطؤ بين روسيا وطالبان”

قالت “نيويورك تايمز” إن الاستخبارات الأمريكية أبلغت إدارة الرئيس دونالد ترامب بعدم وجود دليل مباشر يثبت أن موسكو عرضت مكافآت نقدية على المسلحين الأفغان لكي يقتلوا عسكريين أمريكيين.

ونقلت الصحيفة، عن مصدر في الاستخبارات، أن ممثلي الاستخبارات سلموا في 1 يوليو إلى إدارة ترامب وثيقة من 2.5 صفحة، تلخص البيانات التي تم على أساسها بناء مزاعم “نيويورك تايمز”، حول “التواطؤ بين روسيا وطالبان”.

ووفقا للمقالة، يشير نص الوثيقة، إلى أن المتخصصين في وكالة المخابرات المركزية (CIA) والمركز الوطني لمكافحة الإرهاب التابع لمكتب مدير وكالة المخابرات الوطنية في الولايات المتحدة، يعتبرون البيانات التي تلقوها “متوسطة ​​الموثوقية”.

وعلاوة على ذلك، تشدد الوثيقة على أن هذه المعلومات لا يمكن أن تؤكد بشكل مباشر صحة التهم الموجهة ضد موسكو.

وتشير الصحيفة إلى أن وكالات الاستخبارات الأخرى، بما في ذلك وكالة الأمن القومي الأمريكية، لديها معلومات أقل موثوقية في هذا الصدد.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here