نيمار : إصابتي قبل المونديال كانت أسوأ من المعلن عنها

باريس ـ (د ب أ)- أكد نجم كرة القدم البرازيل الدولي نيمار دا سيلفا مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي أن الإصابة التي تعرض لها العام الماضي كانت أسوأ مما أعلن عنها.

وأوضح نيمار ، في مقابلة مع محطة تلفزيون “جلوبو” البرازيلية ، أن الإصابة التي عانى منها في العام الماضي لم تكن مجرد كسر في مشط القدم ولكنه عانى أيضا من تمزق في أربطة الكاحل.

وعاد نيمار إلى الملاعب قبل بطولة كأس العالم 2018 في روسيا بوقت قصير وشارك في البطولة لكنه خرج مع المنتخب البرازيلي مبكرا.

وأوضح نيمار ، الذي يعاني من الإصابة أيضا في الوقت الحالي ، : “إصابتي قبل كأس العالم تختلف عن إصابتي الحالية. في العام الماضي عانيت من إصابة بكسر في مشط القدم وأيضا من تمزق في أربطة الكاحل. لهذا ، احتجت إلى وقت طويل ، وكان الأمر أكثر ألما مما أعانيه الآن. إصابة الكاحل تثير الإزعاج والملل دائما وتستغرق وقتا في العلاج”.

ويغيب نيمار عن الملاعب منذ عدة أسابيع بسبب الإصابة التي تعرض لها في 23 كانون ثان/يناير الماضي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here