نوم الطفل نهاراً يؤثر بشكل إيجابي على ذكائه

أثبت علماء من جامعتي بنسلفانيا وكاليفورنيا في الولايات المتحدة أن الأطفال الذين ينامون في النهار هم أذكى من أقرانهم الذين لا ينامون.

ودرس الباحثون وحللوا تأثير نوم النهار في الأطفال على ضوء معلومات عن نحو ثلاثة آلاف تلميذ أعمارهم 10-12 سنة. وتوصل الباحثون إلى استنتاجات نشرتها مجلة Sleep التي جاء فيها “الأطفال الذين ينامون خلال النهار يشعرون بالسعادة أكثر ، ولديهم تحكم أفضل في النفس، ومستوى ذكاء أعلى”.

وتوصل الباحثون إلى هذا الاستنتاج بعد أن أخذوا بالاعتبار جنس الطفل والفصل الذي يدرس فيه وموقع مدرسته، ومستوى تعليم والديه، والمدة التي ينام فيها ليلا.

ويؤكد الباحثون أن التأثير الإيجابي للنوم في النهار كان واضحا لدى طلاب الصف السادس حيث كانت نسبة نجاحهم أعلى بمقدار 7.6 %.

ويشير الباحثون إلى أن النوم في النهار، علاوة على أنه يحسن الحالة الصحية للتلاميذ ومستوى تعليمهم، فإنه يقلص فترة استخدامهم للأجهزة الإلكترونية، ما يؤدي إلى تطور الجهاز العصبي المركزي وذكائهم.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here