نورالدين برحيلة: المغرب: حياة.. بأي ذنب قتلت…؟؟

نورالدين برحيلة

 “لقد جفَّ حِبر التمني…. فليكتب القدر ما يشاء” كانت هذه آخر عبارة دونتها الشهيدة حياة بلقاسم على صفحتها الفايسبوكية.. وكأنها كانت تستشعر مآلا مُرًّا..

حياة.. كانت متشبثة بالحياة.. كافحت وناضلت.. منذ طفولتها.. تدرس بجد واجتهاد.. وأمنيات الطفولة الكبيرة تصغر تِباعا.. كلما كبرت  الشابة حياة أكثر.. حين ولجت كلية الحقوق بتطوان.. تبخرت الأماني وجفت..

اختارت شعبة الحقوق لتستل حقها وحق أسرتها في العيش الكريم.. غير أن قتلة الأحلام في المغرب.. أقوى بكثير من أحلام البسطاء..

ضاق بها المغرب بما رَحُب.. لأن القهر أضناها.. والفقر أعياها.. كمعظم الشباب المغربي الفقير الذي يعيش طفولة مؤلمة ومرحلة شباب موجعة..

بأي ذنب قتل الشهيد محسن فكري بائع السمك؟؟.. بأي ذنب قتلت حياة؟؟..

ماذا سيفعل الشباب المغربي؟؟؟

المفسدون حولوا المغرب إلى ضيعة مسجلة باسمهم.. يحتكرون ثروات البر والبحر.. حولوا المغرب إلى غنيمة يقتسمونها بينهم.. احتكروا الوطن لأنفسهم.. لهم الحقول  والضيعات والعقارات والمعامل والمقالع والمناجم وكل الغنائم..

يمنعونك من صيد السمك.. يمنعونك من بيع السمك.. يمنعونك من تحقيق حلمك الصغير.. يمنعونك من الهجرة لتحقيقه..

حين يهاجر الأكاديميون المغاربة الأكفاء للعمل في أوربا ودول الخليج، لتحسين وضعهم الاقتصادي وهم الذين يتقاضون أجورا محترمة.. ماذا سيفعل الشباب الفقير الذي لا يلوي على شيء..

كيف سيواصل الكثير من الطلبة الجامعيين الفقراء مشوارهم الدراسي في جو جامعي مليء بمظاهر البهرجة وعرض الأزياء وتجارة الكتب الجامعية الردئية لبعض كهنوت الأساتذة الجامعيين المرتزقة.. سماسرة بيع الماسترات والشواهد المزيفة..

هيمنة الفساد اليوم في المغرب.. ينذر بالكثير من الكوارث المفجعة.. الهجرة سرية ليست اختيارا من طرف الشباب بل اضطرار.. للتخلص من القهر.. ولو أفضى إلى الموت في عمق البحر..

الهجرة حتى وإن كانت وهْما يمتطيه المهاجرون.. غير أن هذا الوهم ما كان ليكبر لو أن الدولة تحارب الفساد..

تهاجر المغربيات لإسبانيا للاشتغال في حقول الفراولة ويتعرضن للاستغلال والاحتقار.. أليس المغرب دولة فلاحية؟؟ أين هي مناصب الشغل في مشروع المغرب الأخضر؟؟؟

في سبتة مشاهد النساء المغربيات اللواتي يشتغلن في تجارة التهريب، مشاهد تدمي القلب.. نساء في خريف العمر يحملن أكياس تقصم الظهر.. وفتيات في مقتبل العمر يهرولن  مثقلات بالبضائع يتصببن عرقا فرارا من الفقر..

معظم الشباب المغربي مهاجر.. وكلمة مهاجر يجب أن تفهم بمختلف معانيها.. شباب مهاجر في إدمان المخدرات لنسيان القهر.. شابات هاجرن إلى عالم البغاء  أملا في التخلص من القهر.. شباب مهاجر في العنف البغيض.. يواجه  مرارة القهر بقهر أقسى وأمر.. وشباب استسلم لليأس فهذا مجنون وذاك منتحِر..

حان الوقت لحل هذه الحكومة، ومحاسبة المفسدين الذين زرعوا أشواك اليأس في نفوس الشباب.. فجفت الأماني وتبخرت الأحلام.. حان الوقت لتطهير البلاد من الحثالة الأوغاد.

يجب على الملك أن يتدخل بسرعة لتطهير المغرب من المفسدين الذين ينهبون المال العام دون حسيب ولا رقيب.. الشعب يريد إسقاط الفساد.. والمغرب ما عاد يتحمل المزيد  من الفساد والاستبداد..

يجب على الشعب أن يرحم الشعب، لأن الشهيدة حياة وأمثالها كُـثْـرٌ.. وناصر الزفزافي ومعتقلي الرأي وأمثالهم كُثر تكتوي بلامبالاة الشعب.. بعنف الشعب.. بقسوة الشعب.. بانسحاب الشعب..باكتفاء الشعب بالفلإرْجة.. الشعب يجب أن يقول كلمته.. إذا الشعب يوما أراد الحياة.. لا بد أن يستجيب القدر. الرهان اليوم على الشعب.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. من المؤسف ان تعيش في وطن لا تحلم فيه الا بمغادرته ،وطن يصبح فيه ركوب الوهم أ رحم من أ لانتظار،وطن يكون فيه الذهاب مؤلما والبقاء مؤلما و ألا نتظار أ شد أ لماوطن جف فيه حبر أ لانتظار واستسلم ضعافه لرحمة
    أ لاقدار

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here