“نواب طبرق” يعتبر سفير إيطاليا لدى ليبيا “شخصا غير مرغوب فيه”

طرابلس/ جهاد نصر/ الأناضول: اعتبر مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق (شرقي ليبيا) السفير الإيطالي لدى البلاد، جوزيبي بيروني، شخصًا “غير مرغوب به”، مطالبا روما بتغييره.

جاء ذلك في بيان صادر عن لجنة الخارجية والتعاون الدولي بالمجلس، الخميس، حصلت الأناضول على نسخه منه.

البيان يأتي على خلفية تصريحات أدلى بها “بيروني” لقناة “ليبيا روحها الوطن” (خاصة)، قبل أيام، قال فيها إنه يرفض إجراء انتخابات في ليبيا “بأي ثمن”، وأن أطرافًا (لم يسمها) تضغط للتعجيل بها من أجل “الاستيلاء على السلطة”.

وأثارت التصريحات ردود فعل رسمية وشعبية غاضبة؛ إذ اعتُبرت “تدخلًا في الشأن الليبي بنزعة استعمارية”.

وطالب بيان “نواب طبرق” روما بالاعتذار إزاء ما اعتبره “إهانة”، محذرًا من تأثير مثل تلك التصريحات على مستقبل العلاقات بين البلدين.

يشار أن ليبيا عانت من الاحتلال الإيطالي لأكثر من ثلاثة عقود في النصف الأول من القرن العشرين.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

1 تعليق

  1. الاعتذار لايناله الا الاسياد
    ويترحموا الليبين على اللي باس برلسكوني ايده
    واضح ان الليبيين حكومة وشعب مش حاسين لأي درك أسفل وصلوا بعد فبراير الاسود

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here