نمو مبيعات الأسلحة عالميا 2.5 بالمائة إلى 398 مليار دولار في 2017

إسطنبول – الأناضول

نمت مبيعات الأسلحة والخدمات العسكرية من جانب أكبر الشركات العالمية المصنعة لها، بنسبة 2.5 بالمائة على أساس سنوي في 2017، إلى 398.2 مليار دولار.

وقال معهد ستوكهولم لبحوث السلام (سيبري)، الإثنين، إن الأرقام تمثل مبيعات أكبر 100 شركة أسلحة في العالم (باستثناء الصين للعام الثالث على التوالي)، لعدم توفر الأرقام.

وحافظت الولايات المتحدة، على هيمنتها بعدد الشركات وإجمالي المبيعات، إذ تعمل فيها 42 شركة من أصل 100، وفق أرقام 2017.

وبلغت مبيعات الأسلحة من جانب شركات الولايات المتحدة 226.6 مليار دولار، بنسبة نمو بلغت 2 بالمائة مقارنة مع 2016، وهو رقم يمثل 57 بالمائة من مجموع مبيعات الشركات الـ 100.

وحافظت شركة لوكهيد مارتن الأمريكية، على موقعها كأكبر منتج للأسلحة في العالم خلال 2017، بإجمالي مبيعات أسلحة 44.9 مليار دولار.

وجاءت روسيا كثاني أكبر منتج للأسلحة في قائمة أفضل 100 شركة، لتكسر هيمنة بريطانيا في هذا الترتيب منذ 2002.

وشكلت مبيعات الأسلحة المجمعة للشركات الروسية 9.5 بالمائة من إجمالي مبيعات 100 شركة، بقيمة 37.7 مليار دولار.

ويعرّف معهد “سيبري” مبيعات الأسلحة، على أنها مبيعات للسلع والخدمات العسكرية للعملاء العسكريين في الداخل والخارج.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here