نضال عمر ابوزيد: هل تمنح حكومه علاوي الثقه في ظل حسابات الربح والخسارة للمكونات العراقيه

 

نضال عمر ابوزيد

من المقرر ان يعقد البرلمان العراقي جلسه استثنائيه اليوم الاثنين لطرح الثقه  بحكومة الرئيس المكلف محمد توفيق علاوي، الا ان المصادر تشير إلى وجود خلاف بين رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي /سني ونائبه حسن الكعبي / التيار الصدري في محاوله من الكعبي تأجيل الجلسه ليوم الأربعاء في مؤشر واضح على محاولة المكون الشيعي تمرير قرار الثقه لعلاوي، وبعيدا عن التحديدات الزمنيه لجلسة البرلمان العراقي، يمكن وصف المشهد السياسي العراقي بمروره  بمرحلة تجاذبات سياسيه مختلفه هذه المره قد تفضي إلى خلاف ليس بين المكونات الرئيسيه وانما قد تمتد إلى خلاف بين المكون الواحد اي

 شيعي – شيعي و سني – سني و كردي – كردي، حيث يأتي تكليف علاوي استنادا إلى المادة 76 من الدستور العراقي بتشكيل الحكومه التي كان مقرر لها أن تكون حكومه انتقاليه في محاولة لتهدئه المتظاهرين المطالبين بحكومة مستقله بعيده عن المحاصصه الطائفيه، ويشهد العراق حاله من التدهور الأمني والسياسي والاقتصادي منذ عام 2003 نتيجة لحالة الاستقطاب التي تعيشها المكونات العراقيه والتجاذبات بين التيارات المختلفه في صراع واضح على تقاسم المناصب الحكوميه، أضف إلى ذلك التدخلات الاقليميه والدوليه وعلى رأسها إيران والولايات المتحده، فيما تشير الملامح العامه لحركة الرئيس المكلف علاوي إلى أنه اتجه إلى تشكيله ظاهرها ليبرالي مستقل وباطنها طائفي تتبع الإطار العام  للمكونات السياسيه، حيث تشير التسريبات إلى نجاح موفد حزب الله اللبناني محمد كوثراني في تطويع قادة المكون الشيعي لمنح الثقه لحكومة علاوي مقابل شروط بمقاسات ايرانيه أبرزها تحديد موعد انتخابات مبكره، وإخراج القوات الامريكيه من العراق، فيما يظهر  الموقف الكردي رفضه لمنح الثقه في مؤشر  على أن صفقة ما تم ترتيبها بمعزل عن المكون السني تفضي إلى انتزاع علاوي الثقه باغلبيه شيعيه مع غياب الأكراد عن الجلسه وبعد حصوله على الثقه ينفذ مطالب الأكراد والتي سيكون أبرزها ملف كركوك  مقابل الانخراط في العمليه السياسيه، ويبقى المكون السني تائها في مواقفه دون تحقيق توافق يذكر نتيجه تعدد مصادر التدخل في المكون السني، مما أدى إلى تعدد مصادر القرار، حيث نرى تيار سني بقياده اثيل النجيفي يتبع التوجه التركي وتيار بقيادة خميس الخنجر يتبع التوجه السعودي ويبقى التيار السني الأكبر والأكثر تنظيما المشارك في العمليه السياسيه ذو التوجه الاسلامي وهو الحزب الاسلامي الذي التقى مؤخرا امينه العام رشيد العزاوي مع عناصر من المليشيات الشيعيه مما يدل على حالة استقطاب جديده يمنح من خلاله الحزب الاسلامي الثقه منسجما بذلك مع المكون الشيعي، مقابل حصه مرضيه بعيدا عن باقي تكتلات التيار السني.

وفي ظل هذه البيئه المعقده نتوقع أن علاوي سينجح بانتزاع الثقه باغلبيه شيعيه وبغياب المكون الكردي والسني ( ماعدا الحزب الاسلامي)، فيما ضمن الكرد حقوقهم كما اسلفت سابقا في مرحلة مابعد الثقه ضمن صفقه غير معلنه، وبذلك تضمن ايران تحييد المكون السني و بقائه الخاسر الأكبر في العمليه السياسيه.

وضمن هذه التقاطعات في المعلومات والتقييمات يمكن التاكيد على الأسماء التي طرحت في تقييم سابق على انها الابرز التي ستطرح في تشكيلة علاوي وهي الفريق عبدالوهاب الساعدي للداخليه، الفريق جمعه عناد للدفاع سلام سميسم او صفية السهيل للخارجيه، الأمر الذي يؤكد خرج المكون السني هذه المره أيضا من اللعبه السياسيه، وفقدانه فرصة التاثير والتغيير نتيجة تمسك إيران بترتيب البيت العراقي بمقاسات الربح والخساره بما يخدم مصالحها ويعزز وضعها امام الولايات المتحده منافسها التقليدي في الملف العراقي.

nedal.1975@hotmail.com

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. قسوت لتحليلك ايها الكاتب على الحزب الاسلامي علما انه هو من حمل العمليه السياسيه عن السنه في العراق

  2. منذ أن اطيح بالزعيم العربي صدام حسين لايوجد شئ اسمه عراق وجاد الكاتب في وصف حال المكونات العراقيه وخاصه السنيه منها الا انه يبدو أنه أرهق الكاتب الوصول الحقيقه لعلمه بتعقيد الوضع العراقي

  3. مقال لامس الواقع نجح الكاتب في استنباط الواقع العراقي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here