نزار  حسين راشد: نص في مديح الغرباء

نزار  حسين راشد

حين تكون مغترباً ولكنك تجعل أولادك يشمون رائحة الأرض

 بخياشيم الحنين، ويتدفؤون بعباءات الإنتماء في شتاء أوروبا القارس، وحين يتخرجون أطباء، تردفهم وراءك ليمسحوا جراح غزة، فأنت بطل ومجاهد! غزة التي لم يرقب فيها أحد لا القريب ولا الغريب، إلا ولا ذمة، حتى يتجرّأ أحد الأصنام ليطلب للحكومة القطرية وقف الغذاء والدواء، حتى لا تنفذ صفقة القرن! أي قرن يا قرن؟

أعود لموضوعي والذي قصدت فيها تحديدا منظمة pal med اطباء فلسطين في اوروبا وصديقي تحديدا الدكتور عبد القادر حماد، الذي يلبي كلما نادت غزة!

انا يا صديقي أساندك بالكلمة الطيبة التي أكرمها الله فقال: أصلها ثابت وفرعها في السماء، تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها’فالكلمة تعبئة وهي قاطعة مثل مشرطك تماما،  وتجد صداها في الأذن العاشقة.والأذن تعشق قبل العين أحيانا.

كتبت لمحمود درويش على هامش جداريته:

بالسّيفِ لا بالحرف

حتى لا يطالنا

عتب المغني

وقوله يا حَيْف

واحتفت القلوب المكتظة بالغيظ من حيف عدوها،

وهتف متظاهرون بالسيف لا بالحرف….يا محمود، فالسيف بحاجة لمن يحرضه ليشهر من غمده، بدل أن يفصّل له غمداً أو يخيط له من شعره جرابا، فالقلوب التي أنكرت أوسلو لا زالت على إنكارها، والطبع غلب التطبع، والقلوب التي لم تطبع لن تطبعها صفقة!

حتى الهتاف في مظاهرة له وقعه وصداه في القلوب المتعطشة، والمخيم يعرف على أي جانب يميل، وهو ذاته الجانب الذي نام عليه في خيمته سنين طويلة، الجانب المتدفيء بخاصرة الأرض، وترابها الذي لا يبرد، كالدم تماماً فبرود الدم يعني الموت!

وحين خرج المخيم لتحية حماس في ذكرى ميلادها،

هتف متظاهر: يا حماس ويا حماس ! وتوقف فأسعفته بفطرتي الشعرية، علمتينا رفع الراس، وعلت الأصوات مرددة، واغتاظ العذال الذين يعتاشون على هامش المشهد لا في قلبه، يعيشون ويعتاشون!

فتحية مرة اخرى للذين يعيش وطنهم في قلوبهم في أصقاع الغربة.ويحولون مشاعرهم آلى أفعال وأقوال.تدفء الوطن في غربته تحت الآحتلال و في مسيرته نحو الحرية!

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here