“نداء تونس” تشترط في مرشحها للرئاسيات قربه منها والإيمان بفكر “السبسي”.. وحركة النهضة تحسم اختيار مرشحها الرئاسي السبت

تونس/الأناضول- قالت حركة النهضة التونسية، الخميس، إنها ستحسم موقفها من اختيار مرشحها الرئاسي للانتخابات القادمة، السبت المقبل.
وأوضح النّاطق باسم الحركة عماد الخميري، للأناضول أنّ الحركة لم تتخذ بعد خيارها النّهائي وما إذا كانت سترشح شخصية من داخل الحزب أو خارجه .

وأضاف أنه  من شروط الحركة لاختيار مرشحها للسّباق الرّئاسي في حال لم يكن منتميا إليها، أن يكون ممن يتبنون خيارات النهضة في الاستمرار في الانتقال ديمقراطيا والتحلي بِمبادئ الثورة .
وأردف أن الحركة  ستحسم قرارها في هذه المسألة السبت عقب اجتماع مجلس الشورى المقرر عقده بمدينة الحمامات شرقي البلاد  .

كما أشار أن  المكتب التنفيذي انعقد الأربعاء وينعقد حاليا لمزيد النقاش في هذا موضوع المرشح الرّئاسي .
والثلاثاء، أعلن رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، رزنامة (جدول زمني) انتخابات الرئاسة المبكّرة المقررة في 15 سبتمبر/أيلول، مشيرًا أن تقديم طلبات الترشح سيكون من 2 إلى 9 أغسطس/آب الجاري.

ومن ضمن قواعد الترشح للانتخابات الرئاسية أن  تتم تزكية المترشّح من عشرة نواب من مجلس نواب الشعب (البرلمان)، أو من أربعين من رؤساء مجالس الجماعات المحلية المنتخبة أو من 10 آلاف من الناخبين الموزعين على الأقل على عشرة دوائر انتخابية على أن لا يقلّ عددهم عن خمسمائة ناخب بكل دائرة.‎
و النهضة  هي الحزب الأكثر تمثيلا في البرلمان الحالي بـ68 نائبا من أصل 217.

يشار أنه سيتم الإبقاء على موعد الانتخابات التشريعية المقرر سابقا، في 6 أكتوبر/تشرين الأول في الداخل، وأيام 4 و5 و6 من الشهر ذاته، بالنسبة للتونسيين المقيمين في الخارج.

اتفقت حركة “نداء تونس” على أن يكون مرشحها للرئاسيات “من بين المقربين منها، والمؤمنين بمبادئها وخاصة المقربين من الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي، وفكره ومنظومته شريطة أن يكون غير منتمي لأي حزب سياسي.”

جاء ذلك في تصريحات إعلامية أدلى بها، الأربعاء، المتحدث باسم الحركة، المنجي الحرباوي، على هامش انعقاد المكتب السياسي لـ”نداء تونس” الذي حضره رؤساء القوائم التشريعية، والمنسفين المحليين، وبعض رؤساء البلديات.

وتابع المتحدث قائلا “اتفق المكتب السياسي للحركة على ضرورة أن يترشح باسم نداء تونس من يحمل رايتها، ويحمل لواء الباجي قائد السبسي، وكذلك من الكفاءات الوطنية المعروفة.”

وأضاف الحرباوي موضحًا أن المكتب السياسي للحزب أوكل إلى قيادة الحزب مسألة اختيار مرشّح للحركة لخوض الانتخابات الرئاسية.

كما أشار إلى أنه سيتم الإعلان عن اسم هذا المرشح مع انطلاق فترة تقديم الترشحات.

والثلاثاء، أعلن رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس نبيل بفون، رزنامة (جدول زمني) انتخابات الرئاسة المبكّرة المقررة في 15 سبتمبر/أيلول، مشيرًا إلى أن تقديم طلبات الترشح سيكون من 2 إلى 9 أغسطس/آب الجاري.

ومن ضمن قواعد الترشح للانتخابات الرئاسية أن “تتم تزكية المترشّح من عشرة نواب من مجلس نواب الشعب (البرلمان)، أو من أربعين من رؤساء مجالس الجماعات المحلية المنتخبة أو من 10 آلاف من الناخبين الموزعين على الأقل على عشرة دوائر انتخابية على أن لا يقلّ عددهم عن خمسمائة ناخب بكل دائرة منها.‎

يشار أنه سيتم الإبقاء على موعد الانتخابات التشريعية المقرر سابقا، في 6 أكتوبر/تشرين الأول في الداخل، وأيام 4 و5 و6 من الشهر ذاته، بالنسبة للتونسيين المقيمين في الخارج.

والثلاثاء وقع 15 برلمانيا بينهم منتمون لحركة نداء تونس عريضة لدعم ترشح وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي للانتخابات الرئاسية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here