نحو 300 سويدي في صفوف جهاديي “الدولة الاسلامية”

jihadeen-libya88

ستوكهولم ـ (أ ف ب) – اعتبر رئيس اجهزة الاستخبارات السويدية في حديث مع الاذاعة العامة “اس آر” السبت ان ما يصل الى 300 سويدي قد يكونون في صفوف تنظيم الدولة الاسلامية.

واوضح اندرز ثومبرغ للاذاعة “لقد تاكدت مئة حالة لاشخاص توجهوا للانضمام الى المعارك، وهناك حالات مفترضة ايضا (…)، ثم هناك الحالات التي لم يتم احصاؤها ما يرفع العدد الاجمالي الى 250، او 300 شخص”.

واضاف ان عدد المرشحين للانضمام الى الجهاد والتوجه الى سوريا يزداد بسرعة.

واضاف ثومبرغ ان “عددا من الشبان السويديين يتوجهون الى هناك ويتدربون في معسكرات لكي يصبحوا ارهابيين لاستخدام المتفجرات والاسلحة”.

وقال ايضا “يتخطون حدود التصرف الانساني (…) يقاتلون ويقتلون اشخاصا اخرين”.

ولدى العودة الى السويد، يبدي بعض هؤلاء الافراد استعدادهم لارتكاب اعمال ارهابية ويخضعون لرقابة مشددة، كما اوضح رئيس اجهزة الاستخبارات السويدية.

واعلنت السويد في نهاية تشرين الاول/اكتوبر انها تعتزم اصدار تشريع لمنع رعاياها من المشاركة في نزاعات مسلحة في الخارج.

وفي ايلول/سبتمبر، اعتبر المنسق الاوروبي لمكافحة الارهاب جيل دو كيرشوف ان حوالى ثلاثة الاف اوروبي يقاتلون الى جانب تنظيم الدولة الاسلامية.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. أتمنى أن يقبروا في سوريا والعراق، هؤلاء الخوارج الجدد الوحوش المجرمين المرتزقه

  2. We are in weird times….Jihadiyoon from Sweden, Imams from USA , Aytatullahs from Borkina Faso ,Mufties from Serbia and Islamists from Iceland

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here