نحن في مرحلة انتقالية بين مشروعين: مشروع النظام الرسمي العربي الذي أنشأه الاستعمار منذ مئة عام وظيفته بكلمتين (حاميها حراميها) وهو يعاني سكرات الموت.. ومشروع نهضة كبرى تقودها المقاومة التي هي لا سنية ولا شيعية وإنما نهضة امة

 د. عبد الحي زلوم

مما يبعث على الأسى أن وصل الامر برموز النطام الرسمي العربي الذي انشأه الاستعمار وبعد انكشاف المستور عنهم الى صفاقة وتخبط فوصلوا الى سن اليأس دون أن يمروا بسن البلوغ والنضوج، فتعلقوا بحبال الهواء من دون طائل وبدأوا التصرف بعصبية وبشكل مشين خصوصاً في مرحلة انتقالهم في تحالفهم مع العدو من حالة السر الى العلن في ما يسمى بالتطبيع.

هل اتاك حديث دولة كانت تقود الامة لِتقاد اليوم من دولة عدد سكانها نصف عدد سكان المقابر في عاصمتها؟ هل كنت تصدق انك ستعيش يوما لترى دولة عربية تنسق مع عدو الله والامة لحصار مليوني لاجئ في سجن كبير اسمه غزة والتي تم احتلالها وهي تحت ادارته؟ هل ظننت انك ستسمع يوما مسؤولا عربيًا يقول ان لليهود الحق في انشاء دولتهم على ارضهم في فلسطين؟ هل ظننت انك ستسمع دولة عربية تُسمي مقاومة الاحتلال ارهابا؟ مرحبا بك في نظام رسمي عربي يصارع سكرات الموت. هل كنت تصدق أن نفراً من الفلسطينيين انفسهم نصّبهم هذا النظام الرسمي العربي في مؤتمر قمة الرباط سنة 1974 ممثلين وحيدين عن الشعب الفلسطيني ليصبح هؤلاء جزءا من النظام الرسمي ومتآمرا معه للاعتراف بشرعية الاحتلال ل78% من فلسطين مقابل ورقة يعترف الاحتلال بها بأنهم الممثلون الوحيدون للفلسطينيين ليشرعنوا سلسلة التنازلات بما فيها اوسلو وليصبحوا حماة للمحتل ومستوطنيه؟

بعد نكبة اوسلو الكبرى مباشرةً اعترفت اكثر من نصف دول العالم بما فيها الصين والهند بالكيان الصهيوني الذي لم تكن تعترف به ورأت بعض الانظمة العربية أن تبدأ بالتطبيع العلني مع العدو بإعتبار انهم ليسوا فلسطينيين أكثر من الفلسطينيين أنفسهم. (وممثلهم الشرعي الوحيد) والذي اعطوه (الوحدانية) ليصبح جزءاً من نظامهم الرسمي.

تتساقط مكونات النظام الرسمي العربي غير المأسوف عليه في وقت نجد ان ماردا اسمه المقاومة قد افاق من غيبوبة ليقود تحولاً تاريخياً جذرياً متصاعداً ينمو ويترعرع في مقاومة نهضوية هي اليوم المشروع الحقيقي والوحيد والواعد في المنطقة.

من المفارقات أن الدول التي قامت بالاعتراف بالكيان المحتل لتحسين احوالها الاقتصادية لأن الحروب قد انهكتها وقيل لها بأنها ستصبح جنة الله في ارضه بعد السلام مع العدو قد حصدت غير ما زرعت فتراكمت عليها الديون وانكمش اقتصادها وتم تهميشها بل وتكاد ان تصبح دولاً فاشلة. وسينضم المطبعين الجدد الى قافلة الدول الفاشلة ضماناً لبقاءهم تحت الهيمنة الصهيونية تحت اسم التطبيع والسلام.

كان لبنان اضعف واصغر بلد في المشرق العربي. كان البلد منقسم بين الطوائف والمذاهب وكان مرتعاً للجواسيس والمخابرات وكازينوهات القمار ونوادي الليل. أو هكذا كانت صورته عند البعض. في عالم الطوائف كانت الشيعة هي الاقل حظاً في كل شيء. جاء الاحتلال الاسرائيلي للبنان ومعه كانت بدايات حزب الله بداية ثمانيات القرن الماضي. في عمليات استشهادية قتل فيها ما يزيد عن 240 من مشاة البحرية الامريكية قرب مطار بيروت قررت الولايات المتحدة سحب قواتها من لبنان. بدأ هذا الحزب الصغير بمقاومة الاحتلال الاسرائيلي وخصوصاً في جنوب لبنان فدمر قيادة جيشه مخلفاً عشرات بل مئات القتلى. في الوقت الذي كان ابناء ديناصورات منظمة التحرير يعملون في (البزنس) كان ابناء قادة المقاومة اللبنانية يقاومون الاحتلال فقدم رئيس الحزب ابنه الفتى شهيداً. اشتدت المقاومة الى أن اجبرت العدو المحتل الى الانسحاب من لبنان في ليلة ظلماء دون قيد أو شرط تاركاً وراءه جيش عملاءه لمصيرهم. وبذلك كان هذا اول انسحاب دون قيد أو شرط. حاول الاحتلال وداعميه من الولايات المتحدة ووكلائهم اجتثاث هذه الظاهرة الخطرة عليهم من جذورها في تموز 2006 في اطول حرب في المنطقة حينئذٍ دامت 33 يوماً. وبهت الذي كفر! كيف يمكن لقوة لا تزيد عن بضعة الاف أن تهزم أقوى جيش في المنطقة هزم 3 جيوش عربية في 6 ساعات؟ اعترف العدو قبل غيره بالهزيمة. حققت المقاومة في لبنان توازن ردع مع الدولة المحتلة والذي يقال أنه اقوى جيش في الشرق الاوسط واستطاعت تحقيق ما لم تستطيع جميع جيوش الدول العربية فرادى أو مجتمعين. طورت المقاومة نفسها بحيث انها تهدد اليوم أن اي معركة قادمة سيتم احتلال شمال فلسطين وتدمير البنية التحتية للكيان المحتل. ويصدق العدو المحتل نفسه ذلك قبل غيره. بينت المقاومة كيف يمكن لقيادة حكيمة قوية الشكيمة تستطيع أن تحول الفئة الأكثر تهميشاً في مكونات المجتمع اللبناني الى الرقم الصعب الذي يؤثر على كافة قرارات المنطقة الجيوسياسية. بالله عليكم ما رايكم بمن يسمون هؤلاء ارهابيون؟

ماكنة اعلام الدول قيد السقوط بدأت تردح بأن قوة هذه الجماعة تأتي من خارج الحدود أي من ايران، بالله عليكم كيف يحكمون؟ هم يستمدون شرعيتهم كلها من وراء البحار، فما مشكلة التعاون مع من تتقاطع المصالح معهم؟ ففلسطين والقدس ليست للفلسطينيين فقط ولا للعرب فقط وإنما للمسلمين ايضاً وايران منهم واهلا وسهلا بكل من يريد ان يساعد في تحرير فلسطين.

نحن امام فئتين: فئةً مؤمنة تقول أن تحرير فلسطين هو واجب شرعي، وفئة تقول أن لليهود حق في دولة على ارض فلسطين. والمشكلة اليوم بين هذين التيارين، واليوم هو يوم الفصل والاختيار مع هذا التيار أو ذاك.

وهناك ملحمة مقاومة اخرى في فلسطين. فبعدما شرعن مؤتمر القمة عرفات ومنظماته ممثلين وحيدين للشعب الفلسطيني اصبح هو ومنظمته جزءاً من النظام الرسمي العربي بكل ما لذلك وما عليه. فبدأت التنازلات والاعتراف بالاحتلال وحراسته اخر 25 سنة مما سمح باستيطان 600 الف صهيوني في الضفة الغربية. لن يغفر الله ولا التاريخ لفئة تتجسس على شعبها وتنسق مع مخابرات اعداء شعبها فكيف لاحد أن يصدق ان هذه الفئة قد شربت حليب السباع وقالت لا لكونشر وهي لا تستطيع ان تتحرك من قرية الى قرية من دون اذن من احدى مجندات جيش الاحتلال؟ لكن في المقابل برزت ثورة اسموها انتفاضة خوفاً من كلمة الثورة و هي من اكبر واشرف الثورات. تلك هي ثورة الحجارة التي استمرت اكثر من خمس سنوات في غزة والضفة الغربية والتي لم يستطع جيش الاحتلال وكل مؤسساته الامنية من اخمادها الا بواسطة ابطال اوسلو الذي كان اخماد هذه الثورة اول ثمار التنسيق الامني مع العدو.

لكن بقيت فئة قليلة مؤمنة في غزة تؤمن بالمقاومة. عندما حاول حراس الاحتلال اجتثاثها من غزة هزمتهم واستمرت في تطوير مقاومتها وعملت المعجزات وهي محاصرة في سجن كبير يحاصره الاشقاء الالداء قبل الاعداء. ويمنعون عنه الغذاء والماء والهواء والكهرباء وبالرغم من ذلك حققت المقاومة ثاني انسحاب لدولة الاحتلال دون قيد أو شرط وتمنى رؤساء كيان الاحتلال لو ان الله يغرق غزة في البحر. وهذا انجاز لم تستطع اي دولة عربية احتلت اراضيها من تحقيقه عدا المقاومة في لبنان. صمدت المقاومة ضد اول هجمة كبرى لجيش الاحتلال بعد اكثر من ثلاثين يومٍ. ثم صمدت ثانية اكثر من خمسين يوم في الهجمة الكبرى الثانية من جيش الاحتلال استعمل خلالها كل ما في جعبته من اسلحة محرمة وغير المحرمة و كان مجموع ما استعمل من الذخائر اكثر مما استعمل في حرب الايام أو الساعات الستة ضد ثلاثة جيوش عربية. وصمد اهل غزة ومقاومتها اكثر من خمسين يوم. وبالرغم من كل المعوقات و محاصرتهم فقد صنعوا واستطاعوا ان يطوروا اسلحة ردع تستطيع ان تصيب قلب العدو في مقتل. احد هذه الصواريخ محلية الصنع هدمت بناية من خمس طوابق في ما بعد تل ابيب. وهكذا حققت هذه الفئة المؤمنة بالله وقضيتها توازن ردع بينها وبين العدو.

في لغة الفتن المذهبية فهذه المقاومة هي من السنة وفي لغة الفتن المذهبية فالمقاومة اللبنانية هي من الشيعة الا أن المقاومة الفلسطينية تستمد الدعم المادي والمعنوي والعسكري من ايران والمقاومة اللبنانية. أما بعض الساسة (السنة) فقد تذكروا أنهم سُنة وهم يحتسون الويسكي والسيجار الكوبي في افواههم.

اي رسم بياني سيبين ان مشروع النظام الرسمي العربي في انحدار وأن المشروع النهضوي بقيادة المقاومة هو في صعود.

مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email

41 تعليقات

  1. * “في الوقت الذي كان ابناء ديناصورات منظمة التحرير يعملون في (البزنس) كان ابناء قادة المقاومة اللبنانية يقاومون الاحتلال فقدم رئيس الحزب ابنه الفتى شهيداً”إ.

    * “فبعدما شرعن مؤتمر القمة عرفات ومنظماته ممثلين وحيدين للشعب الفلسطيني اصبح هو ومنظمته جزءاً من النظام الرسمي العربي بكل ما لذلك وما عليه. فبدأت التنازلات والاعتراف بالاحتلال وحراسته اخر 25 سنة مما سمح باستيطان 600 الف صهيوني في الضفة الغربي” .

  2. دمتم دكتور زلوم ابن الخليل البار دامت فلسطين عربيه رغم أنف المتصهينين وان شاء الله لقائنا كل الشرفاء في القدس الشريف

  3. الاستاذ عبد الحي ستبقى حي في عقولناوضماىرنا
    مقال يحرك حتى الصخر
    كانت التعليقات شافية ووافية لهذا المقال الرائع في كلمة الحق وتأجيج الشعب العربي من واقع فاسد مذل نعيشه
    اذا الشعب يوما أراد الحياة فلا بد ان يستجيب القدر
    ما اخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة
    والدم وقود الثورة والنصر

  4. يهاجر اليهودي لدول الغرب فيدافع عن إسرائيل ويدفع وطنه الجديد لمساعدة إسرائيل سياسياً واقتصادياً وعسكرياً وإعلامياً وتزويدها بأحدث أنواع أسلحة وتكنولوجيا مجاناً، بينما يهاجر بعض العرب لدول الغرب أو لدول أعداء العرب فيجتهدون بمهاجمة دولهم العربية ويطالبون بقطع مساعدات اقتصادية إن كانت فقيرة ووقف توريد أسلحة إن كانت نفطية، ويطالبون دول الغرب بقلب أنظمة حكم وإشاعة فتن وفوضى وقتل ودمار فيها، ثم يطالبون دول الغرب بتنصيبهم وكلاء لها لنهب ثرواتها تحت حمايتها، لكن دول الغرب تعلمت الدرس ولم تعد تفعل ذلك.

  5. الاخ / محمد عائض النقيب ،، اولا احييك ، واحيي الفاضل د. عبد الحي زلوم المحترم ،
    يا اخ محمد طبعا انت تقصد باتباع ال البيت ، انهم الشيعه ، وانت ذكرتها صراحة ،
    بداية شوف يا اخي الاسلام كان وما زال عزيزا ، الاسلام كان عزيزا في عهد ابي بكر وعمر
    وعثمان وعلي وجميع الصحابه رضي الله عنهم جميعا ، والتابعين الاولين رحمهم الله ،
    من الذي فتح فارس وبلاد الروم وغيرها ، من نشر الاسلام في ارجاء الدنيا ، من حرر القدس
    من احتلال الصليبيين ، اذكر لي قائدا شيعيا مع احترامي للشيعه حرر فتح بلدا او حرر أرضا ،
    نعود لال البيت رضي الله عنهم ، ان لم نصلي عليهم في صلاتنا فإن صلاتنا باطله ، فخلي عنك
    الكلام الطائفي الذي لم تعرفه منطقتنا الى مع قيام تلك الثوره المشؤومه ،،
    تحياتي للجميع ،،

  6. مقال شافي ووافي…….
    ومحمد الله على أن هكذا مقالات
    تصلنا وعبر منبر حر …..فشكرا لكم وشكرا لعبد الباري عطوان الاعلامي الحر.

  7. جزاك الله خيرا سيدي الكاتب القامة العلمية المعتبرة لقد كان اخر تصريح لمبعوث السلام اسف الاستلام من قبلنا للصهاينه ان القلسطينيين هم اساس المشكلة والفلسطينيون لايوجد لهم حق في ارض الميعاد والمستوطنات هي ارض صهيونية والضفة الغربية ارض متنازع عليها واخشى مااخشاه ات نصبح ارض جزيرة العرب ارض متنازع عليها بين الصهاينة واهل جزيرة العرب بلفور عاد من جديد وعظم الله اجركم ياعرب

  8. الى عبد الحفيظ :
    الاية الكريمة:
    قَدْ كَانَ لَكُمْ آيَةٌ فِي فِئَتَيْنِ الْتَقَتَا ۖ فِئَةٌ تُقَاتِلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَأُخْرَىٰ كَافِرَةٌ يَرَوْنَهُم مِّثْلَيْهِمْ رَأْيَ الْعَيْنِ ۚ وَاللَّهُ يُؤَيِّدُ بِنَصْرِهِ مَن يَشَاءُ ۗ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَعِبْرَةً لِّأُولِي الْأَبْصَارِ

  9. الفلسطيني بيضل طالع و لن ينزل ابدأ و هذه هو انت يا دكتور عبدالحي زلوم
    والله يعطيك الصحه والعافيه و طول العمر لترى فلسطين و خصوصا في الخليل المدينه التي لا يجوع به احد محرره من البحر الى النهر

  10. مقال عظيم اصاب كبد الحقيقة فأحياها لله درك وتحية من عراق المقاومة لكل ام فلسطينية ولك ولعيد الباري عطوان وكمال خلف وإضرابكم أيها الكتاب المضيئون

  11. سيدي د . زلوم المحترم …..اسمح لي بمخالفتك فيما ذهبت اليه فالأستعمار لم ينشيء نظاما رسميا عربيا قبل مئة عام ، انما ولهدف انشاء اسرائيل قام بزرع نظامين رئيسيين وبوظيفة محددة ( ما زالا يقومان بها ) أما بقية الأنظمة التي في الصورة فهي تتغير تبعا للمعطيات والمستجدات ، أنا على يقين بأن تحرير فلسطين لن يتحقق الا بغياب الدول الوظيفية أو تخلي تلك الدول عن الدور الذي أنشأت من أجله ، وبالتأكيد سيكون للمقاومة وباذن الله دور في هذا .

  12. حزب الله هو معجزة غير متوقعة على الإطلاق نظرا للواقع العربي واللبناني تحديدا ؛ ولم يكن ممكنا تصور تحقيق الانجازات التي حققها هذا الحزب . والله سبحانه وتعالى لفت نظرنا إلى هذه الظواهر الإعجازية بقوله : لقد كانت لكم آية (معجزة) في فئتين التقتا فئة مؤمنة وأخرى كافرة يرونوهم مثليهم رأي العين والله يؤيد بنصره من يشاء……

  13. والله انهمرت الدموع من عيوني لا اراديا عند قراءة هذا المقال . لا يسعني سوى القول لا حول ولا قوة الا بالله. حسبنا الله من هولاء .

  14. الف تحية وتحية للدكتور زلوم ونتمنى على الله ان يديم عليك الصحة والعافية
    هؤلاء المتسلطين على رقاب الشعب الفلسطيني هم مرحلة من مراحل بعد الفراغ, لن ينتصروا وسيهزم الجمع هم ومن ولاهم اي ولي امرهم في واشنطن وتل ابيب
    وستنتصر المقاومة باذن الله وانا لعائدون

  15. بغض النظر عن المذهبية التي لا احبها لانني مؤمن بان على المسلمين ان يتحدوا جميعا ويعتصموا بحبل الله ، لكن من الواضح للعيان اليوم ان فئة المقاومة يتزعمها “الشيعة” وفئة التطبيع يتزعمها “السنة” ، فهل في هذا دليل على وجوب ولاية “آل البيت” !! .. وكأن الله يقول لنا انظروا الى آل البيت كيف يفعلون عندما يصبحون زعماء للمسلمين .. كيف يصبح الاسلام عزيزا وكيف يصنعون اسلحتهم بانفسهم وكيف هي مواقفهم في مواجهة اعداء الله … ثم انظروا الى غيرهم من الزعماء كيف يهينون الاسلام والمسلمين بتطبيعهم وانبطاحهم لاعداء الله ودينه ، ما يعني ان الامر الالهي بموالاة ال البيت هو امر حكيم جدا ولم يكن من فراغ لان الله يعلم جيدا من الذي يمكن ان يعز دينه واهل دينه

  16. نحن معكم قالبا وقالبا إذا إستمرتون مع القضية المقدسة ونتمنى الصلاة في المسجد الأقصى قبل الذهب لأداء مناسك الحج الواجبة. وقال الله تعالى في كتابه الكريم ونريد أن نمن عن الذين إستضعفوا ونجعلهم الوارثين.

  17. تحية وبعد …
    أعتبر مقالك هذا رواية بالخطوط العريضة لأحداث منطقتنا خلال أكثر من خمسة عقود مضت، وما آلت إليه الأحداث حتى الآن، وأعتقد بأن وضعها في كتاب مدعما بالوثائق والمراجع سوف يساعد على فهمٍ أوسع وأدق، وبالتالي على تحقيق الوعي المطلوب بصورة أفضل، وقد عاصرها جيلنا الذي يدرك صحة معظم ما جاء في روايتك هذه مع وجود بعض الاختلاف في وجهات النظر وخاصة على التفاصيل، وأما جيل الشباب الحالي والجيل الذي سبقه، فلقد سمع روايات مختلفة، وهناك أعداد ، ليست بقليلة منهم، تصدق بأن بطل كامب ديفيد الأولى الذي زارهم “في بيتهم ذاته” قد حقق معجزة، وهذا على سبيل المثال، ومن الصعب إقناعهم بأن بداية الانحدار العربي العلني كانت بدءاً من كامب ديفيد المشئوم … ذاته.
    لقد وقع الفلسطينيون في خطأ استراتيجي كبير وهو الاعتماد على الغير في تحرير بلدهم، إبتداءً من دخول الجيوش العربية السبعة إلى فلسطين وحتى اليوم، وعندما بدأوا الاعتماد على أنفسهم ضلوا الطريق فبدلا من بدء التحرير من داخل فلسطين بدأوا من خارجها في الوقت الذي يعرفون فيه بأنه لا توجد أية دولة عربية يمكنها محاربة الكيان الغاصب لعدم تكافؤ القدرات العسكرية، حتى لو امتلكت الإرادة، وهذا الوضع لا يزال قائما حتى اليوم.
    وأما النظام الرسمي العربي فليسوا كلهم من صنع سايكس _ بيكو فلقد كانت هناك محاولات كثيرة للتخلص من الاستعمار ولكن النتائج كانت مخيبة للآمال لأسباب كثيرة منها الخارجي ومنها الداخلي وكثيرا منها ذاتي، وقد تكون لديهم فرصة الآن لكسر بعض قيود الاستعمار.
    وأما عن المشروعين اللذين أشرت لهما، فأعتقد بأنه صراع نفوذ بين دولتين وكل منهما لها أذرعها مع الاختلاف الكبير في الوسائل، ولا نعلم علم اليقين كيف ستكون نتائج هذا الصراع، فعلى سبيل المثال لقد حققت المقاومة اللبنانية إعجازا وأثبتت بأن “الجيش الذي لا يقهر” أوهن من بيت العنكبوت، فهل ينتهز الفلسطينيون الفرصة وقد استفادوا منها جزئيا في غزة فقط، ولكننا نعلم بأن قرار الحرب في لبنان ليس بيد المقاومة اللبنانية عندما يتعلق الأمر بأي أعتداء على جهة أخرى غير لبنان، ولكن قد يكون الفعل من خارج لبنان وهو الأرجح، وأما سوريا فيبدو أن مشوار انفراج مصيبتها ليس بقريب بالرغم من كل ما تحقق حتى الآن.

  18. ألسلام عليكم ورحمة الله وبركاته أيها المفكر العبقري. لقد كفيت ووفيت وكأن القارئ يرى شريطا مصورا منذ صنع مجموعة الدويلات الوظيفية في عالمنا العربي في مصنع سايكس وبيكو.
    كل فرد من أفراد مجتمعاتنا ممن كان قد آتاه الله تعالى بعضا من البصيرة كان يرى منذ البداية ذلك الجانب المعتم من واقع أمتنا. فحرب الثمانية والأربعين كانت مسرحية وحرب السبعة والستين كانت تمثيلية وحرب الثلاثة والسبعين كانت مهلكة قادت لصلح أكبر دولة عربية مع الكيان اللقيط ، هذا ولا نبخس أفراد القوات المسلحة وكل من تطوع وقاتل ولولا الخيانة والتآمر لحقق المخلصون الإنتصار منذ زمن بعيد . توالى الإنبطاح تلو الإنبطاح حتى أوصلنا العملاء إلى هذا المآل. على الجانب الآخر كنا نرى بصيص أمل، ذلك أن الخير في الأمة لا ينقطع مهما طالت الكبوة.
    وكان ما كان بحمد الله وتسديده، فاشتد ساعد المقاومة وانفلق الصبح بولادة الجمهورية الإسلامية في إيران وأنجبت أبطالا في جنوب لبنان وتعهدت آخرين في غزة هاشم وتعهدت الحشد في العراق وأنصار الله في اليمن. لقد أصبح هؤلاء يد الله التي يبطش بها وعين الله التي يبصروا بها.
    نعم هم كذلك أعاروا لله جماجمهم رغم الغدر والخيانة والتآمر ليلا ونهارا وسرا وعلنا.
    اليوم الحرب أصبحت بين الله ورسوله والمؤمنين وبين رؤوس الكفر في أمريكا وبريطانيا وفرنسا والكيان اللقيط وأذنابهم من أعراب الردة.
    النتيجة الحتمية المقضية هي ” ألا إن حزب الله هم الغالبون ”
    هذا وعد الله تعالى وهذا ما نراه، وليخسأ أعداء الله وأعداء الإنسانية.
    أسأل الله تعالى أن يطيل في عمركم حتى تروا النصر المؤزر النهائي ليشفي الله تعالى صدركم وصدور قوم مؤمنين.

  19. مشروع النظام الرسمي العربي الذي أنشأه الاستعمار منذ مئة عام وظيفته بكلمتين (حاميها حراميها) وهو يعاني سكرات الموت..

    نعم صدقت، فالمئة عام هذه هي قرن الشيطان الذي أخبرت الروايات عن خروجه من نجد ويختزل هيمنة الإستعمار البريطاني المتحول إلى صهيوأمريكي وبداية من وعد بلفور واتفاقية سايكس بيكو وتسقيط الخلافة العثمانية الهرمة وإستبدالها بأنظمة قبلية تحكم بوحي الشيطان هذا، ولا سيما أن محور تحكمه كان السيطرة على أراضي الحرمين والقبلتين بما في ذلك من كل رمزية دينية وإنسانية تخطر على بال، فلمدينة القدس رمزية عابرة لكل الطوائف والأديان والأعراق والأوطان، وقدسيتها من قدسية الإنسان وكرامته.

    والمهم في كل هذه الكلمات الإشارة إلى أن القرن الشيطاني قد انتهى واستهلك وبطريقة ينبغي أن تعطينا الخبر اليقين بخصوص هوية المحور الذي سينتصر في الصراع الموصوف في مقال الأستاذ زلوم!

  20. الله عليك يا أستاذ زلوم ، لم أقر أ مقال بل لوحة فنية صممت هندسيا ورسمت فنيا ولا تستوعب إلا بفهم نسقها المعنوي المبدع المخاطب لدرجة الكمال، نعم هكذا وإلا فلا، فعندما يتجاوز الفجور كل الحدود الممكنة لا يبقى أمام الأحرار إلا خياران؛ إما الإنتحار والإضمحلال أو الإنفجار الخلاق. فلا مكان للحياد والسكوت عند كل ذي ضمير حي!

  21. تحية للاستاذ زلوم
    كتبت الحقيقه
    انا عربي اردني مسلم لا سني ولا شيعي بل مسلم حنيف ومذهبي مقاومة الصهيونيه والظلم والتجبر

  22. جميع الخيارات التي تتبعها الدول العربيه في معالجة قضايانا المصيريه بدون تخطيط مألها الفشل…وبدون اي شك ستؤدي تلك الخيارات إلي كوارث عديده سياسيه واجتماعية واقتصادية وأمنية…
    سبق أن قلت أننا نعيش زمن الصغار بعد طفرة النفط وأصبح المال هو من يتحكم بالمنطقة بأسرها…واختلطت معايير ألحق والباطل.. ومعايير الخطأ والصواب..وتحول صراعنا الوجودي مع الصهاينة إلي نوع من التحالف العربي الإسرائيلي..واصبحنا نسمع عن العدو الوهمي للامه العربيه والإسلامية (إيران)متناسين أن عدونا بالأمس واليوم وفي المستقبل هو من يغتصب أرضنا وينتهك مقدساتنا يوميا باقتحام الأقصي من قطعان المستوطنين وجنوده ببساطيرهم دون مراعاة لقدسية المكان ويتم نقل كل هذه المشاهد علي شاشات التلفزيون عسي أن تتحرك النخوه لدي بعض العرب دون فائدة تذكر…
    سبق أن قلت يادكتور أن أكبر ماساه تمت وبايعاز من كيسنجر هو كما قلت إعطاء المنظمه حق تمثيل الشعب الفلسطيني بقمة الرباط التامريه..واعتبرها البعض من أبناء الشعب الفلسطيني في مخيمات اللاجئين في الأردن وغيرها أنه إنتصار للقضيه وقاموا بتوزيع الحلوي بالشوارع لهذا الحدث المأساوي…
    الانتفاضه الفلسطينيه الأولي يادكتور كانت من المحطات التي كتبت بداية النصر والتحرر من الصهاينة بواسطة اطفال الحجاره ومشاهد تكسير العظام التي اتبعها رابين وشوهت بل اظهرت الصوره الحقيقيه للمحتل الصهيوني وجاءت أوسلو حبل إنقاذ لإسرائيل ودخلت مجاميع من الزعران الذين تعودوا حياة الترف والرفاهية علي حساب المناضلين الشرفاء…
    جميع أبناء القاده أو بمعني أدق من يسمون أنفسهم قاده كانوا يدرسون في أمريكا والغرب وتحت حماية حكومات تلك الدول..وكنا نسمع في الإعلام أن أمريكا عدو الشعب والقضيه بالوقت الذي تقوم أمريكا بحماية ورعاية أبناء هؤلاء القاده وهم يعيشون بأمن ورفاهيه والطالب منهم يملك احدث وآخر موديلات السيارات الفارهة..
    دخلوا إلى الأرض الفلسطينية بعد أوسلو وأقاموا أوكار فساد جلبوها من أماكن تواجدهم بعد أن كان تلاحم شعبي لا يمكن تصوره بالتعاون بين أبناء الشعب واقتسام الخير فيما بينهم متعاضدين كاسره واحده في الضفه الغربيه وغزه قياده موحده هدفهم الوحيد إزالة الإحتلال..عكس هدف ديناصورات أوسلو حماية الإحتلال الإسرائيلي ومطاردة كل من يحاول المساس بأمن المستوطنين اليهود والجنود..كان العار يلاحق الاسره بأكملها في حالة ثبوت أن أحد أفراد الأسرة تعاون مع إسرائيل وأحيانا تقوم الاسره نفسها بقتله حفاظاً علي اسمهم من عار ابنهم…اليوم نري العجب يتفاخرون بعمالتهم حين يحملون بطاقات كبار الشخصياتVIP إنها والله بطاقات العار والخزي بطاقات العماله والحقاره..
    تم تسمين المستوطنات في الضفة وتضاعفت إعداد المستوطنين عدة مرات..كانت المستوطنات يقصدها المتطرفين الصهاينة دينيا ولا يسكنها غيرهم قبل أوسلو.. أما بعد أوسلو فأصبحت مقصدا لليساريين بسبب الإستقرار الأمني الذي وفرته جحافل محمود عباس..بل أصبحت الضفه الغربيه مكاناً لصناعات اسراىيليه لوفرة الأيدي العاملة والأمن وتشجيع الحكومه لجعل إخراج أو إخلاء المستوطنات من المستحيل القيام بها..
    كان عدد المستوطنين قبل أوسلو 180000مستوطن غالبيتهم من المتدينين المتطرفين… الآن يادكتور حسب بعض الإحصائيات أصبح عددهم في الضفه والقدس يقارب المليون..
    إذا ما أخذنا في الاعتبار مناطق الأغوار وما صادره العدو للجدار العنصري ومناطق جيم مع المستوطنات الإسرائيلية فإن مايتبقي في أحسن الأحوال أقل من عشره في المائة هي مساحه تصلح لتكون بلديه وليس دويله ولا زال عباس يردد مع كبير مفاوضيه مقوله عملية السلام!!!عن اي عمليه يتحدثون اخبروني إن كنتم تعلمون
    كل الاحترام والتقدير والمحبه لدكتورنا ومفكرنا الغالي حفظه الله ورعاه وبارك الله في عمره ومتعه بالصحة والعافية..

  23. جميع الخيارات التي تتبعها الدول العربيه في معالجة قضايانا المصيريه بدون تخطيط مألها الفشل…وبدون اي شك ستؤدي تلك الخيارات إلي كوارث عديده سياسيه واجتماعية واقتصادية وأمنية…
    سبق أن قلت أننا نعيش زمن الصغار بعد طفرة النفط وأصبح المال هو من يتحكم بالمنطقة بأسرها…واختلطت معايير ألحق والباطل.. ومعايير الخطأ والصواب..وتحول صراعنا الوجودي مع الصهاينة إلي نوع من التحالف العربي الإسرائيلي..واصبحنا نسمع عن العدو الوهمي للامه العربيه والإسلامية (إيران)متناسين أن عدونا بالأمس واليوم وفي المستقبل هو من يغتصب أرضنا وينتهك مقدساتنا يوميا باقتحام الأقصي من قطعان المستوطنين وجنوده ببساطيرهم دون مراعاة لقدسية المكان ويتم نقل كل هذه المشاهد علي شاشات التلفزيون عسي أن تتحرك النخوه لدي بعض العرب دون فائدة تذكر…
    سبق أن قلت يادكتور أن أكبر ماساه تمت وبايعاز من كيسنجر هو كما قلت إعطاء المنظمه حق تمثيل الشعب الفلسطيني بقمة الرباط التامريه..واعتبرها البعض من أبناء الشعب الفلسطيني في مخيمات اللاجئين في الأردن وغيرها أنه إنتصار للقضيه وقاموا بتوزيع الحلوي بالشوارع لهذا الحدث المأساوي…
    الانتفاضه الفلسطينيه الأولي يادكتور كانت من المحطات التي كتبت بداية النصر والتحرر من الصهاينة بواسطة اطفال الحجاره ومشاهد تكسير العظام التي اتبعها رابين وشوهت بل اظهرت الصوره الحقيقيه للمحتل الصهيوني وجاءت أوسلو حبل إنقاذ لإسرائيل ودخلت مجاميع من الزعران الذين تعودوا حياة الترف والرفاهية علي حساب المناضلين الشرفاء…
    جميع أبناء القاده أو بمعني أدق من يسمون أنفسهم قاده كانوا يدرسون في أمريكا والغرب وتحت حماية حكومات تلك الدول..وكنا نسمع في الإعلام أن أمريكا عدو الشعب والقضيه بالوقت الذي تقوم أمريكا بحماية ورعاية أبناء هؤلاء القاده وهم يعيشون بأمن ورفاهيه والطالب منهم يملك احدث وآخر موديلات السيارات الفارهة..
    دخلوا إلى الأرض الفلسطينية بعد أوسلو وأقاموا أوكار فساد جلبوها من أماكن تواجدهم بعد أن كان تلاحم شعبي لا يمكن تصوره بالتعاون بين أبناء الشعب واقتسام الخير فيما بينهم متعاضدين كاسره واحده في الضفه الغربيه وغزه قياده موحده هدفهم الوحيد إزالة الإحتلال..عكس هدف ديناصورات أوسلو حماية الإحتلال الإسرائيلي ومطاردة كل من يحاول المساس بأمن المستوطنين اليهود والجنود..كان العار يلاحق الاسره بأكملها في حالة ثبوت أن أحد أفراد الأسرة تعاون مع إسرائيل وأحيانا تقوم الاسره نفسها بقتله حفاظاً علي اسمهم من عار ابنهم…اليوم نري العجب يتفاخرون بعمالتهم حين يحملون بطاقات كبار الشخصياتVIP إنها والله بطاقات العار والخزي بطاقات العماله والحقاره..
    تم تسمين المستوطنات في الضفة وتضاعفت إعداد المستوطنين عدة مرات..كانت المستوطنات يقصدها المتطرفين الصهاينة دينيا ولا يسكنها غيرهم قبل أوسلو.. أما بعد أوسلو فأصبحت مقصدا لليساريين بسبب الإستقرار الأمني الذي وفرته جحافل محمود عباس..بل أصبحت الضفه الغربيه مكاناً لصناعات اسراىيليه لوفرة الأيدي العاملة والأمن وتشجيع الحكومه لجعل ا

  24. مقال رائع و لكن:
    1- “للفلسطينيين ليشرعنوا سلسلة التنازلات” الذي شرعن سلسلة التنازلات هو السادات في كامب ديفيد حتى انه تنازل عن سيادة مصر على ارضها و جيشها و ها نحن نرى سلسلة الانزلاقات لمصر و للعالم العربي كله
    2- اما ايران و حزب الله فما زالوا افضل من غيرهم بالنسبة لفلسطين الا انهم اساءوا كثيرا لانفسهم بتدخلهم مع الاقليات على اساس طائفي و المشاركة في الجرائم الظائفية و الفتن المذهبية

  25. نعم اخي عبدالحي حكامنا أذلونا وخذلونا وتآمروا مع من أخرجوانا من ديارنا واغتصابوا دولنا واقتصاديا وخيراتنا واستحيوا نسائنا وأطفالنا لقد جعلوا منا أضحوكة للعالمين … لكن أملنا في بلاد فارس وحزب الله الأمل الوحيد للعودة إلى الكرامة …

  26. الكلمة النهائية والأخيرة ستكون للأمة العربية المجيدة بفضل تضحيات مقاومتها الباسلة، سواء في فلسطين، أو في لبنان، أو في اليمن، أو في العراق بواسطة الحشد الشعبي، أو في سورية الصمود والتحدي بفضل جيشها العربي البطل… الأمة العربية ذات تاريخ عريق، وحضارة يشهد لها بها الأعداء قبل الأصدقاء، وأمة بكل هذا التاريخ لا يمكنها إلا أن تنتصر وتعود إلى مسارها كواحدة من الأمم الرائدة في هذا الكون.. نحن واثقون من نصر المقاومة، وكأننا نمسكه بين أيدينا، ولذلك لا نتردد في القول، إن مستقبلنا أمامنا، وهو أفضل من ماضينا.. المجد للأمة العربية الواحدة/ ذات الرسالة الخالدة.

  27. “لن يغفر الله ولا التاريخ لفئة تتجسس على شعبها وتنسق مع مخابرات اعداء شعبها فكيف لاحد أن يصدق ان هذه الفئة قد شربت حليب السباع وقالت لا لكونشر وهي لا تستطيع ان تتحرك من قرية الى قرية من دون اذن من احدى مجندات جيش الاحتلال؟” إقتباس من المقال.

    “هل كنت تصدق أن نفراً من الفلسطينيين انفسهم نصّبهم هذا النظام الرسمي العربي في مؤتمر قمة الرباط سنة 1974 ممثلين وحيدين عن الشعب الفلسطيني ليصبح هؤلاء جزءا من النظام الرسمي ومتآمرا معه للاعتراف بشرعية الاحتلال ل78% من فلسطين مقابل ورقة يعترف الاحتلال بها بأنهم الممثلون الوحيدون للفلسطينيين ليشرعنوا سلسلة التنازلات بما فيها اوسلو وليصبحوا حماة للمحتل ومستوطنيه؟”إقتباس من المقال.

    “بعد نكبة اوسلو الكبرى مباشرةً اعترفت اكثر من نصف دول العالم بما فيها الصين والهند بالكيان الصهيوني الذي لم تكن تعترف به ورأت بعض الانظمة العربية أن تبدأ بالتطبيع العلني مع العدو بإعتبار انهم ليسوا فلسطينيين أكثر من الفلسطينيين أنفسهم.” إقتباس من المقال.

    “في الوقت الذي كان ابناء ديناصورات منظمة التحرير يعملون في (البزنس) كان ابناء قادة المقاومة اللبنانية يقاومون الاحتلال فقدم رئيس الحزب ابنه الفتى شهيداً”إقتباس من المقال.

    “فبعدما شرعن مؤتمر القمة عرفات ومنظماته ممثلين وحيدين للشعب الفلسطيني اصبح هو ومنظمته جزءاً من النظام الرسمي العربي بكل ما لذلك وما عليه. فبدأت التنازلات والاعتراف بالاحتلال وحراسته اخر 25 سنة مما سمح باستيطان 600 الف صهيوني في الضفة الغربي” إقتباس من المقال.

  28. سيقولون عنك أنك أرهابي, لأنك تؤيد المقاومة الفلسطينية حماس والجهاد, ونحن نقول لك أنك أنساني فلسطيني مجاهد, وسيقولون عنك انك شيعي رافضي لأنك تؤيد أيران وحزب “اللات”, فنقول لك انك أسلامي عربي اصيل
    فشكرا لك وصبر جميل على النظام العربي المتأمرك المطبع مع الصهاينة, سينالون ما يستحقون

  29. ما قلته سيدي الكريم هي الحقيقة بسيطة وواضحة ومجردة. من اراد ان لا يراها فانها عمى القلوب التي في الصدور.

  30. كل كلمة تقولها هي نابعة من كل ضمير عربي حي ..اطال الله عمرك .ولقد وصلنا الى مرحلة “نكون اولانكون “

  31. هذا المقال عين الحقيقة. سلمت يداك و أطال الله عمرك.

  32. شكرا على المقال , لا نستطيع التعليق على ما ذكرت بأكثر من كلمة شكرا , فقد وضعت النقاظ على الحروف ووصفت كل بما يستحق. نحسبك من المجاهدين في سبيل إعلاء كلمة الحق فجزاك الله عنا كل خير .

  33. سيدي الكاتب
    اصبت كبد الحقيقة ولولا الأنظمة العربية الفاسدة لانتهى مايسمى بإسرائيل منذ زمن، اما الأخوة الأعداء فعندما خرج منهم من قال غزة ليست وحدها انقلبوا عليه وصفقوا وهللوا ورقصوا واعلامهم أصبح مضرب مثل للتطبيل والتزمير الفارغ، ولكنك قلتها سيدي الكريم:انها أنظمة تحتضر.
    سلمت يداك سيدي المستشار وأطال الله بعمرك

  34. استاذنا العزيز الدكتور عبدالحي زلوم سلام عليك في الطيبين. ايها المناضل الصلب بفكرك النير و علمك البيّن ضد ظلام الخضوع للصهيونية و تحالف الشر الذي يمارسه النظام العربي المحتظَر. نحن العروبيون العراقيون حاولوا تفريقنا بين سنة و شيعة من اجل ان يذبحوا السنة و الشيعة معاً. هم يعطون ملياراتهم مجاناً لترامب الذي لا يكف عن اهانتهم و السخرية منهم و هم يستحقون تلك السخرية و يستمرئون تلك الاهانة من ملكهم الى عبدهم لكنهم يحرمون شعب فلسطين و بخاصة اهل غزة من لقمة العيش و من نسمة الحياة. العروبة ستنتصر و ايران صديق حبيب لهذه الامة و لإيران و شيخها الجليل المرشد المبجل كل الاحترام و التقدير و لحزب الله المجد الذي لم تخدعه اباطيل الطائفية بل انه لم يدع فلسطين بيد الكلاب المسعورة و برهن ان رجاله نعم الرجال. نحن العراقيون نقول ان فلسطين جزء من وطننا و جزء من امننا و جزء من حياتنا: (اخوان سنة و شيعة… هذا الوطن مانبيعه). و لكل اعداء فلسطين العار و سوء القرار.

  35. تحليل السهل الممتنع …مقالك أستاذنا العزيز ، اية في البيان و الوضوح ….لقد صدحتم بما تريد الملايين قوله فعز عليها ….
    المقال درس بليغ في تاريخ و جغرافيا القضية المركزية التي تعب الأعداء في محاولة تغييبها فعجزوا ….

  36. The current Arab regimes can go to hell, where they actually heading .They are no more than small footnote in history “Their was the traitorous regimes” that kept the people under the influence of ignorance and worked as slaves for their colonialist masters.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here