نجم الأهلي قضى محترقاً داخل شقته على مقعد متحرك

متابعات – توفي #صفوت_عبد_الحليم لاعب الكرة الدولي السابق بالنادي الأهلي ومنتخب مصر عن عمر يناهز 67 عاما محترقا داخل شقته.

وذكر شهود عيان وجيران اللاعب أن صفوت عبد الحليم تعرض للاختناق بسبب الدخان المنبعث من الحريق، ولم يتمكن من الفرار لكونه قعيدا ويمارس حياته على مقعد متحرك، كما يقيم بمفرده في الشقة، ما أدى لإمساك النيران به، وإصابته بحروق بالغة لفظ على إثرها أنفاسه الأخيرة.

وقال مصدر أمني إن الحريق اندلع بسبب ماس كهربائي والتهم محتويات الشقة، مضيفا أن رجال الإطفاء تمكنوا من السيطرة على الحريق والدفع بـ 4 سيارات أخرى لمحاصرة النيران ومنع امتدادها إلى بقية العقارات المجاورة.

صفوت عبد الحليم منتصف الصورة

وكشف المصدر أن طاهر أبو زيد، وزير الرياضة السابق وزميل اللاعب، أول من وصل للمكان فور إخطاره بالحادث، كما وصل زملاء اللاعب تباعا للمشاركة في إنهاء إجراءات دفنه.

ومن جانبه، نعى النادي الأهلي اللاعب، وقال أعضاء مجلس الإدارة إن الراحل كان أحد أهم لاعبي النادي في الستينيات والسبعينيات.

وصفوت عبدالحليم من مواليد العام 1951 بمنطقة الشرابية بالقاهرة، وانضم لصفوف فرق الناشئين بالنادي و عمره 11 عاماً، ثم تدرج حتى تم تصعيده للفريق الأول وكان عمره 17 عاما، كما انضم لمنتخب مصر لكرة القدم.

ظهر اللاعب لأول مرة في صفوف الفريق الأول للنادي الأهلي أمام الجيش العراقي في الثاني من أبريل/نيسان من عام 1968، وحقق مع فريقه 9 بطولات، واعتزل الكرة في العام 1982 نظرا لتكرار إصاباته.

عمل عبد الحليم بعد اعتزاله في قطاع الناشئين بالنادي الأهلي، ثم في تدريب الفريق الأول عام 1990، وأصيب بالعجز قبل سنوات قليلة ليقضي ما تبقى من عمره على مقعد متحرك.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here